مشاهدة النسخة كاملة : الأخبار الإقتصادية ليوم السبت الموافق 14 /3 /2009


العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:38 AM
مستثمرون خليجيون يواجهون عقبات في إفراغ عقاراتهم المسجلة بأسماء شركات سعودية



جدة عمر إدريس:

يواجه مجموعة من رجال الأعمال الخليجيين عقبات في إفراغ عقاراتهم المسجلة بأسماء شركات سعودية، وذلك بسبب امتناع عدد من كتاب العدل إفراغ هذه العقارات الحاصلة على سجلات تجارية من وزارة التجارة والصناعة بحجة وجود شركاء خليجيين فيها، بالرغم أن رجال الأعمال الخليجيين قاموا بتأسيس هذه الشركات العقارية في السعودية وفقاً للأنظمة والتعليمات الخاصة بتملك الخليجيين للعقار في المملكة. وأفاد عدد من رجال الأعمال الخليجيين (فضلوا عدم الإشارة إلى أسمائهم) الذين يواجهون هذه المشكلة بأن هذا النوع من الشركات تعتبر سعودية ومرخصا لها في مجال تملك العقار وتطويره وبيعه، وهم يرون انه لن ينهي هذه المشكلة إلا تفضل معالي وزير العدل بإصدار تعميم لجميع كتاب العدل في مناطق المملكة بإفراغ الأراضي المسجلة بأسماء الشركات السعودية التي اشترت أراضي أو عقارات والحاصلة على سجلات تجارية ومن ضمن أغراضها تملك العقارات أياً كانت نسبة تملك الخليجيين فيها باستثناء مكة المكرمة والمدينة المنورة كما نصت الأنظمة الصادرة بهذا الشأن. وأشاروا إلى وجود تناقضات حاصلة بين كتاب العدل في إفراغ هذه الأراضي حيث يقوم بعضهم بالإفراغ والبعض الآخر يمتنع دون الاستناد إلى أي نظام، كما أن التعميم في حال صدوره من قبل معالي وزير العدل سينظم عملية التسجيل والإفراغ لمثل هذا النوع من ملاك العقارات وسينعكس بصورة ايجابية على أداء السوق العقاري في مجال تملك الخليجيين للعقارات في المملكة. وكانت الدورة الثالثة والعشرون للمجلس الأعلى لمجلس التعاون الخليجي قد أصدرت في ديسمبر 2002م والتي عقدت بالدوحة آخر تنظيم لتملك العقار للمواطنين الخليجيين في الدول الأعضاء بما يشمل تملك الأراضي والعقارات لاغراض الإقامة أو ممارسة الأنشطة التجارية والمشروعات الاستثمارية، وأقرت تنظيم تملك العقار للمواطنين الخليجيين في الدول الأعضاء بما يشمل تملك الاراضى والعقارات لأغراض الإقامة أو ممارسة الأنشطة التجارية والمشروعات الاستثمارية، وقد أعطى نظام تملك العقار لمواطني دول مجلس التعاون الخليجي الحق في تملك العقار في دول المجلس حسب لوائح ونظام الدولة محل العقار حيث يسمح لمواطني دول مجلس التعاون من الأشخاص الطبيعيين بتملك عقار أو عقارين في المناطق السكنية في أي دولة عضو بإحدى طرق التصرف أو بالايصاء شريطة ألا تزيد المساحة على (ثلاثة آلاف متر مربع) لغرض السكن للمالك أو لأسرته وليس له حق استغلال أي من العقارات لغرض آخر إلا إذا سمحت قوانين الدولة محل العقار بذلك. كما نص نظام تملك العقار على أن يبدأ المالك في بناء الأرض خلال ثلاث سنوات من تاريخ تسجيلها باسمه وأن يتم البناء خلال خمس سنوات من ذلك التاريخ وإلا كان للدول المعنية الاستيلاء على العقار وبيعه على حسابه مع تعويض المالك بنفس ثمن العقار وقت شرائه أو ثمنه حين بيعه أيهما اقل، مع حفظ حقه بالتظلم أمام الجهة المختصة، وللدولة أن تمدد المدة المذكورة إذا اقتنعت، كما لا يحق لمالك العقار التصرف فيه تصرفاً ناقلاً للملكية إلا بعد انقضاء ثماني سنوات من تاريخ تسجيله باسمه ويجوز الاستثناء في حالة الضرورة القصوى أن يتصرف المالك قبل انقضاء هذه المدة بشرط الحصول على إذن مسبق من الجهات المختصة ويسمح لمواطني دول مجلس التعاون من الأشخاص الطبيعيين والاعتباريين باستئجار الأراضي والانتفاع بها في أي دولة عضو في المشاريع الاقتصادية المسموح لهم بممارسة الأنشطة فيها، مع حرية التصرف في هذا الحق بالبيع والرهن وفقاً لما تقضي به قوانين الدولة.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:39 AM
اللحيدان:الأرض المملوكة أياً كانت مساحتها وغير المعروضة للبيع لا زكاة عليها



كتب فهد المريخي:

قال الشيخ الدكتور صالح بن سعد اللحيدان المستشار القضائي الخاص وعضو اتحاد المؤرخين العرب أن الأرض المملوكة أيا كانت مساحتها والتي لا ينوي مالكها بيعها فلا زكاة عليها، كما أن المواد المعروضة للبيع تكون زكاتها بعد الحول وبعد جردها بسعر البيع لا على قيمة المواد ذاتها، موضحا أنه لا زكاة على العقار المؤجر من أراض أو مبان، مبينا أن ما يزكى هو الأجرة دون القيمة.
وأوضح اللحيدان خلال لقاء علمي عقده مؤخرا في الرياض أنه لا زكاة أيضا على الوقف والسبيل والديون حتى يقبضها صاحبها وعن سنة واحدة فقط. وبين اللحيدان أن المساهمات إذا كانت يسدد منها الدين فلا زكاة إلا على الباقي منها، لافتا إلى أنه لا يجوز مالا يملكه الشخص. وفي شأن اقتصادي آخر ذكر اللحيدان أن الحيل في المساهمات باطلة كأن يأخذ الشخص عدة دفاتر عائلة فيساهم فيها بماله دون أموالهم، مفيدا بأنه يجوز توكيل البنك الذي اشترى الشخص السلعة التي يملكها منه بأن يقوم ببيعها. ويأتي طرح اللحيدان في وقت ينادي فيه البعض لفرض رسوم على الأراضي البيضاء التي تقع داخل النطاق العمراني والتي لم يتم استثمارها، بهدف كبح جماح الاسعار وفك احتكار الاراضي.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:40 AM
الاستثمارات في مجالي الاستكشاف والتنقيب تتحرك بشكل سلس وفقاً لما هو مخطط
العساف: اقتصاد المملكة قادر على مواجهة الأزمة المالية



لندن- واس:

أكد وزير المالية الدكتور إبراهيم بن عبد العزيز العساف متانة اقتصاد المملكة وقدرته على مواجهة الأزمة المالية العالمية الحالية، معبرا في نفس الوقت عن الأمل في أن تؤدي اجتماعات وزراء مالية دول مجموعة العشرين واجتماعات القادة إلى التخلص من أخطاء الماضي واستئناف النمو العالمي والمحافظة عليه.
وقال في كلمة ارتجلها مساء أمس الأول في لندن «إن اجتماع قمة دول مجموعة العشرين يعقد عادة في نوفمبر، ولكن بسبب الأزمة عقد هذا الاجتماع وأشكر حكومة المملكة المتحدة للترتيبات والإعداد الممتاز».

وأضاف في حفل الاستقبال الذي أقامته غرفة التجارة العربية البريطانية للاحتفاء بمعاليه والوفد المرافق له «بالطبع فإن الشيء الحقيقي هو نتائج هذا الاجتماع ونأمل أن تكون ممتازة وأن تلقى استقبالا جيدا من السوق».

وتابع قائلاً: «هذه بالطبع خطوة أولى والخطوة الحقيقية هي اجتماع قادة الدول في الأول والثاني من أبريل ونأمل بحلول هذا التاريخ أن يكون الشيء الكثير قد تم عمله من أجل تحريك الاقتصاد العالمي مرة أخرى ولوضعه في الاتجاه السليم وأيضا العمل على منع أزمة من هذا الحجم الكبير والتي يمر بها الاقتصاد العالمي الآن».

واستطرد معالي وزير المالية قائلا: «كلنا نعرف أن العالم وبشكل خاص الدول المتقدمة تمر بفترة ركود عميق وهو الأمر الذي أثر على بقية دول العالم بمن فيها الدول النامية والاقتصادات الناشئة التي كانت تمر بفترة نمو نشيطة في السنوات الماضية».

وأعرب الدكتور العساف عن الأمل في أن تمنح اجتماعات يوم غد وقمة قادة دول مجموعة العشرين الثقة في الاقتصاد العالمي وأن تؤدي إلى استئناف النمو والمحافظة عليه والتخلص من الأخطاء التي حدثت في السنوات الماضية من خلال عدم توفر التنظيمات والإشراف وأيضا أخطاء سواء مؤسسات التصنيف الائتماني أو المؤسسات المالية.

وأوضح أن الهدف من هذه الاجتماعات هو أولا لاستعادة نمو الاقتصاد العالمي مرة أخرى، والمحافظة على هذا النمو، ومنع حدوث المشاكل الحقيقية التي يمر بها الاقتصاد العالمي الآن ونأمل في أن نصل إلى تحقيق هذا الهدف.

وبين أن هذا الأمر سيتطلب المزيد من السياسات والقرارات من جميع دول العالم، ولكن بشكل خاص من دول الاقتصاديات الرئيسية (الولايات المتحدة، والإتحاد الأوروبي، والصين، واليابان) بالإضافة إلى بقية أعضاء دول مجموعة العشرين ومن ضمنهم المملكة العربية السعودية.

وأفاد أن ما يمكن عمله على المدى القصير هو تحفيز الاقتصاديات من خلال سياسات مختلفة مثل السياسات المالية، والسياسات النقدية وغيرها، ومن المتوقع أن تقوم كل دولة عضو في مجموعة العشرين بالقيام بنصيبها وقد استمعنا إلى إجابات من دول من أنحاء العالم، ونأمل مرة أخرى أن يؤدي هذا مرة أخرى إلى استعادة الاقتصاد العالمي للنمو.

وبالنسبة للوضع الاقتصادي للمملكة، قال معالي وزير المالية «نظرة على ما نقوم به في المملكة وكيف يواجه اقتصادنا التحديات التي تواجهها كل دولة في العالم، فنحن وأقول بكل ثقة وتواضع، في موقع من بين الأفضل إن لم نكن الأفضل وأقول هذا الأمر كحقيقة لأننا جميعا تأثرنا بالأزمة ولكن بدرجات مختلفة».

وأضاف «بالنسبة لنا فقد تعلمنا من تجربة الماضي والتي أثرت على مصدر الدخل الرئيسي وهو النفط ولذلك استطعنا الحصول على ادخار مريح ففي خلال العام الماضي وصلت العوائد الحكومية إلى مستوى جديد وكانت 1.1 تريليون ريال وهذا هو أعلى رقم تحققه المملكة حتى الآن ونجحنا أيضا في توفير معظم هذه الموارد ولذلك نحن مستعدون للتعامل مع الأزمة الحالية ولمواصلة برنامج الحكومة للاستثمارات وبالطبع فإن كل دولة مستعدة للتعامل مع هذا الأزمة».

وأشار إلى أنه في السنوات الماضية، حقق برنامج الاستثمارات نموا مضاعفا، وفي الميزانية الأخيرة نما برنامج الاستثمارات بنسبة 36 في المائة وهذه نسبة مرتفعه جدا.

ولفت معاليه الانتباه إلى إحصائيات صندوق النقد الدولي وقال «إن المملكة لديها أعلى حزمة من الحوافز ضمن دول مجموعة العشرين، وطبقا لصندوق النقد الدولي فإن حزمة الحوافز هذه وصلت هذا العام إلى نسبة 3.3 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي وأتوقع أن تكون أعلى من 3.3 في المئة، فيما كانت العام الماضي بنسبة 2.4 في المئة».

وأضاف «لذلك، فإننا نسير قدما في برنامج الاستثمارات والإنفاق على تنمية الموارد البشرية وكما تعلمون يوجد هنا في المملكة المتحدة ومختلف دول العالم طلبة سعوديون يدرسون في أفضل المدارس للعودة والمساهمة في تنمية البلد» «موضحا أنه من جانب آخر، تزيد الحكومة من دور مؤسسات التنمية حيث لدينا العديد منها ونزيد من دورهم لأن القطاع البنكي متردد في تقديم القروض خلال الظروف الحالية، لذلك تزيد الحكومة من دعمها وبشكل خاص للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة والتي تأثرت كما في معظم الدول بالأزمة الحالية».

وشدد الدكتور العساف على أن الاستثمار في المملكة في أحسن حال وبرنامج الاستثمارات يتقدم كما هو مخطط له ونفس الشيء يمكن قوله بالنسبة لاستثماراتنا في قطاع صناعة النفط فهذا مجال حيوي ليس فقط للمملكة ولكن أيضا لبقية دول العالم.

وقال وزير المالية في هذا الخصوص «إنه بالرغم من انخفاض أسعار النفط فإن استثماراتنا في مجالي الاستكشاف والتنقيب تتحرك بشكل سلس وطبقا للجدول الموضوع لها وهذا أمر مهم لبقية دول العالم فعندما يتغير مسار الأمور في مجال النمو والطلب على النفط يزداد فسنكون مستعدين وقادرين على تزويد العالم كما التزمنا بهذا الأمر في الماضي».

وفيما يتعلق بالسياسة النقدية للمملكة، قال معالي وزير المالية «إن المملكة شديدة في تبني سياسة نقدية مناسبة للتعامل مع الأزمة، تخفيض نسبة الفائدة، وتقديم المزيد من الدعم لقطاع البنوك، وبشكل أكثر أهمية فإن البيئة الإشرافية والتنظيمية في المملكة أدت إلى منع تأثر البنوك بالأزمة العالمية الحالية والتي تأثر بها عدد من الدول على مستوى العالم، والقطاع البنكي لدينا في حالة ممتازة، وكانت الأرباح في العام الماضي عالية».

ودعا مجتمع الأعمال في بريطانيا إلى الاستفادة من الفرص المتاحة في المملكة وقال في هذا الشأن « أعلم أن الطلب في هذه الأيام قد انعكس وأصبح الأمر الآن هو الطلب من مجتمع الأعمال السعودي في الاستثمار في المملكة المتحدة وهذا أمر حسن، ولكننا لا يزال لدينا العديد من الفرص في مجال الخدمات والسلع».

وأشاد الدكتور العساف بالعمل الممتاز لغرفة التجارة العربية البريطانية من أجل الترويج للأعمال التجارية بين الدول العربية والمملكة المتحدة، وقال: «بكل تأكيد فإن عمل الغرفة مهم خاصة في هذا الوقت وأعتقد بأنه يوجد العديد من الأمور التي يمكن القيام بها لترويج الأعمال التجارية بين بلدينا وبالطبع فإن عمل الغرفة في هذا المجال محل تقدير».

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:42 AM
«البحري».. انخفاض مكرر الربح دون 7 أضعاف بعد تحقيق الشركة أرباحاً مجدية خلال العام 2008



عبدالعزيز حمود الصعيدي


طرأ تحسن ملموس على صافي أرباح الشركة الوطنية السعودية للنقل البحري، والذي ارتفع إلى 750 مليون ريال من 422.6 مليونا للعام السابق، وهذا يوازي بنسبة 77 في المائة، ونتج عن ذلك زيادة في ربح السهم إلى 2.38 ريال من 1.48 ريال للعام السابق 2007، ما أدى إلى انخفاض مكرر الربح دون 7 أضعاف، وهو أمر طيب، أيضا قفز إجمالي الربح بنسبة 113 في المائة، إلى 960.7 مليون ريال من 451.3 مليون العام السابق، وأقلع الربح التشغيلي بنسبة 135 إلى 854.9 مليون ريال من 364 ريال العام السابق، وذلك نتيجة التحسن الكبير الذي طرا على معدل أسعار نقل النفط الخام في السوق الفورية خلال العام 2008، وكذلك زيادة أسطول الشركة من ناقلات النفط العملاقة بدخول: "وفره"، "ليلى"، "جنا" و"حباري"، في السوق الفورية خلال العام 2008.
هذا المقدمة تعكس حرص الشركة على الاستفادة من الفرص المتاحة وجدولة ناقلاتها حسب الطلب، ما يؤكد أداء الإدارة الجيد بتكثيف الجهود ما أدى إلى انتشال سهم الشركة من قائمة المضاربات، ليتربع موقعا مرموقا بين أسهم الصف الأول، مثل: أسهم العوائد وأسهم النمو.

تنشط الشركة الوطنية السعودية للنقل البحري "البحري" في مجالات متعددة من أبرزها؛ شراء وسائل النقل العائمة، مثل: البواخر، السفن، والحاويات؛ نقل النفط والبتروكيماويات؛ شحن عام وخدمات الخطوط العامة البحرية؛ تأجير واستئجار السفن والبواخر؛ صيانة الحاويات وإدارة السفن.

تمتلك "البحري" نسبا متفاوتة في مجموعة من شركات النقل، منها: الشركة الوطنية السعودية للنقل البحري "أمريكا"، الشركة الوطنية لنقل الكيماويات المحدودة " إن. سي. سي"، شركة الشرق الأوسط لإدارة السفن المحدودة "إم. إس. إم. إل"، والشركة العربية لناقلات الكيماويات "إي. سي. سي".

واستنادا على إقفال سهم "البحري" الأسبوع الماضي، 10 مارس 2009، على 15.25 ريالا، ناهزت قيمة الشركة السوقية 4.80 مليارات ريال، موزعة على 315 مليون سهم، تبلغ حصة القطاع الحكومي في أسهمها نسبة 28.10 في المائة، بينما يمتلك القطاع الخاص نسبة 71.90 في المائة.

تأرجح سعر سهم البحري خلال الأسبوع الماضي بين 15.05 ريالا و 16.45، بينما تراوح خلال عام بين 13.40 ريالا، و36.25، والأخير هو أعلى سعر حققه السهم خلال 29 شهرا.

يدعم أداء السهم من النواحي المالية أوضاع الشركة النقدية، فجاء معدل المطلوبات إلى حقوق المساهمين عند 93 في المائة، والمطلوبات إلى إجمالي الأصول 48 في المائة، ومع أنهما مرتفعتان نسبيا، إلا أن معدل السيولة النقدية البالغ 1.69، والسيولة الجارية 1.93، ربما يصنف الشركة ضمن تلك المحصنة ضد أي التزامات مالية على المدى القريب.

حققت الشركة نموا في الإيرادات بلغت نسبته 52.32 في المائة عن العام الماضي ونسبة 13.93 في المائة عن السنوات الخمس الماضية، وهما نسبتان جيدتان.

في مجال الربحية حققت الشركة أرباحا سنوية بواقع 2.38 ريال لكل سهم عن العام 2008، ارتفاعا من 1.44 ريال عن العام السابق 2007، والأمل أن تواصل الشركة المحافظة على هذا المستوى من الربحية.

وفي مجال السعر والقيم، يبلغ مكرر الربح الحالي 6.41 أضعاف، ومكرر الربح التشغيلي 5.62 أضعاف، ويدعم هذين المعدلين مكرر الربح على النمو عند 0.45 ضعف، وقيمة السهم الدفترية البالغة 16.16 ريالا، وهي أكبر من سعر السهم السوقي، وهو مؤشر ممتاز، وكذلك قيمة السهم الجوهرية البالغة 39.88 ريالا، والتي تجعل سعر السهم الحالي مغريا بكل المقاييس.

وبعد دمج جميع مؤشرات أداء السهم، ومقارنة ذلك بالنسب وجميع المعدلات الأخرى، وبالتدفقات النقدية من التشغيل، يعتبر سعر سهم "البحري" البالغ حاليا 15.25 ريالا مقبولا ودون قيمته العادلة، خاصة في حال عززت الشركة أرباحها للعام 2008 بنتائج الربع الأول من العام 2009، والعبرة بالنتائج.

هذا التحليل لا يعني توصية من أي نوع، ويقتصر الهدف الرئيسي منه على وضع الحقائق أمام القارئ الذي يتحمل تبعة ما يترتب على قراراته الاستثمارية.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:43 AM
تحفظ البنوك عن تمويل قروض شراء السيارات أبرز التحديات
"أعيان السعودية " تتحول إلى مساهمة مقفلة وترفع أسطولها إلى 4000 سيارة



الرياض – مندوب الرياض

أعلنت شركة اعيان السعودية للاجارة، أنها قطعت خطوات جادة نحو التحول إلى شركة مساهمة سعودية مقفلة برأسمال يبلغ مليار ريال تملك "أعيان للاجارة والاستثمار" الكويتية نسبة 35% منها والباقي لمجموعة من المستثمرين السعوديين.
وذكرت الشركة امس على لسان رئيسها التنفيذي المهندس عماد صالح رجب، ان كفاية راس المال لدى الشركة وفر خيارات متعددة للتحرك وتلبية رغبات العملاء من خلال حلول مبتكرة تراعي مصالح الطرفين وذلك على الرغم من الصعوبات الراهنة في سوق التمويل بسبب الازمة المالية العالمية. وفي وقت يعاني فيه قطاع السيارات من صعوبات عدة بسبب أزمة الائتمان العالمية وتحفظ البنوك عن تمويل القروض الشخصية وقروض شراء السيارات ، كشفت " شركة أعيان السعودية للاجارة " أنها سترفع أسطولها من السيارات إلى 4000 سيارة بنهاية العام الجاري وافتتاح 5 فروع جديدة خلال الشهرين المقبلين بهدف مواكبة الطلب المتزايد على منتجات الشركة التي تقدم حلولاً شاملة لتملك أواستئجار السيارات في إطار الشريعة الإسلامية.

وقال المهندس عماد صالح رجب، الرئيس التنفيذي لشركة أعيان السعودية للإجارة: "إن خطة العام الحالي تهدف أيضا إلى زيادة عدد فروع الشركة إلى20 فرعا بنهاية 2009 الجاري لتغطية مختلف مناطق المملكة، كما تعتزم الشركة افتتاح معارض لبيع السيارات الجديدة والمستعملة بمختلف المناطق في ظل ما تتمتع به من شراكات متميزة مع مختلف وكالات السيارات بالسوق السعودي".

وقال رجب، إن الشركة تنتهج أسلوب تأجير السيارات مع ترك الحرية للعميل لاعادة السيارة او استبدالها في أي وقت يشاء وبدون أي التزامات، مشيرا إلى أن "أعيان السعودية للإجارة" نجحت في تكوين قاعدة عريضة من العملاء بفضل الحلول الشاملة التي تقدمها في فترة زمنية وجيزة وذلك على الرغم من تحفظ البنوك عن تمويل القروض الشخصية وقروض شراء السيارات. واوضح ان الشركة تركز على الإجارة التشغيلية للشركات والأفراد والإجارة طويلة المدى المجاز من الهيئة الشرعية وخدمات مابعد البيع للعملاء في مواقعهم مع الصيانة والتأمين.

وارجع رجب الاقبال الكبير على منتجات "أعيان السعودية للإجارة" الى منهجها فى ابرام اتفاقيات طويلة الامد مع الشركات والافراد للتأجير بالاضافة الى وجود هيئة للرقابة الشرعية تراجع كافة معاملات الشركة.

وقدر " رجب " اعداد السيارات في السعودية حاليا بحوالي 5.5 ملايين سيارة، مرجعا ذلك الى النمو السكاني وانتعاش قطاع الاعمال والمنافسة الشديدة بين الشركات لتقديم تسهيلات متنوعة في السداد للعملاء. وأشار إلى أن السوق السعودي يستورد حوالي 400 ألف سيارة من الموديلات الجديدة سنويا فيما يشكل قطاع السيارات المستعملة حوالي 25% فقط. وقال الرئيس التنفيذي لأعيان السعودية للإجارة، ان قطاع السيارات يواجه العديد من التحديات من ابرزها نقص العمالة الفنية وعدم التزام بعض العملاء بسداد الاقساط مما يؤثر على السيولة والتمويل في الوقت المناسب.

يذكر ان شركات تأجير السيارات تتنافس في تقديم التأجير التشغيلي ( شامل الصيانة ، الضمان ، التأمين ، السيارة البديلة ) على فترات زمنية طويلة تصل إلى 4 سنوات ، ولكن أهم ما يميز " أعيان السعودية للإجارة " تخصصها في مجال الإجارة التشغيلية ومراعاة تسهيل متطلبات العملاء بأرقى مستوى للأداء والخدمات . مع العلم أن قطاع التأجير بانواعه المختلفة يمثل أكثر من 75% من مبيعات الوكلاء والشركات

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:43 AM
مكاسب الأسهم الأمريكية تنعش بورصة طوكيو



طوكيو - د ب أ :

ارتفعت الأسهم اليابانية أمس بعد المكاسب التي سجلتها وول ستريت الليلة السابقة والإعلان عن حزمة حوافز اقتصادية إضافية في اليابان. وقفز مؤشر نيكاي القياسي المؤلف من 225 سهما بمقدار 371.03 نقطة، بنسبة 5.15 في المائة، ليغلق على 7569.28 نقطة.
كما ارتفع مؤشر توبكس الأوسع نطاقا بمقدار 23.37 نقطة أو بنسبة 3.33 في المائة، لينهي التعاملات على 724.3 نقطة.

كانت وول ستريت قد واصلت مسيرتها التي بدأتها قبل ثلاثة أيام لتنهي المؤشرات الأمريكية الثلاث على ارتفاع بنسبة 4 في المائة أمس الأول، مدعومة بمكاسب أسهم "جنرال الكتريك" و"بنك أوف أمريكا كورب".

وقالت تقارير إخبارية إن الحكومة اليابانية أعلنت أمس عن بلورة حزمة حوافز اقتصادية جديدة بقيمة 100 تريليون ين، 1.03 تريليون دولار.

وتأتي خطة التحفيز الجديدة بعد سلسلة من الحزم الاقتصادية بقيمة بلغت 75 تريليون ين.

وحقق مؤشر نيكاي مكاسب بلغت نستبها 5.52 في المائة خلال تعاملات الأسبوع بأكمله، فيما ارتفع مؤشر توبكس بنسبة 0.4 في المائة.

وفي سوق العملات تم التداول على الدولار عند 97.63 - 97.68 يناً مرتفعا من 96.33 - 96.35 يناً في ختام تعاملات أمس الأول، وارتفع اليورو أمام الدولار ليسجل 1.2922 - 1.2927 دولار مقابل 1.2755 - 1.2756 دولار، وكذلك أمام الين إذ بلغ 126.20 - 126.25 ين مقابل 122.87 - 122.91 ين.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:44 AM
مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بجازان يعقد اجتماعه الأول



جازان - علي المدخلي:

عقد مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بجازان الليلة اجتماعه الأول مع منسوبي الغرفة برئاسة رئيس المجلس ناصر بن عبده مريع وذلك بمقر الغرفة بمدينة جازان. واستهل رئيس الغرفة الاجتماع بكلمة رحب فيها بأعضاء المجلس ومنسوبي الغرفة والمكاتب التابعة لها سائلا الله تعالى أن يوفق أعضاء المجلس الجديد لما فيه الخير والفائدة ويحقق الصالح العام. وتم خلال الاجتماع مناقشة الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال ومنها بحث السبل الكفيلة بتحسين مستوى الخدمات المقدمة لرجال وسيدات الاعمال والمنتسبين للغرفة والخطط والآليات اللازمة للقيام بكافة الأعمال المناطة بالغرفة التجارية الصناعية بالمنطقة والمكاتب التابعة لها إضافة لبحث العديد من الآراء والمقترحات التي تقدم بها الحضور.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:45 AM
انخفاض احتياطي مصر من الدولار إلى ٣٣.٤ مليار دولار وتراجع تحويلات المصريين في الخارج



القاهرة - مكتب الرياض" أحمد إبراهيم:

كشف البنك المركزي المصري عن انخفاض صافي الاحتياطيات الدولية لديه بقيمة ١.١ مليار دولار ليصل الى ٣٣.٤ مليار دولار نهاية يناير الماضي، وبما يغطي ٦.٦ شهر واردات سلعية.
قال التقرير الشهري للبنك ان صافي الأصول الأجنبية لدى الجهاز المصرفي انخفض بما يعادل ٥٥.٧ مليار جنيه خلال الفترة يوليو - ديسمبر من العام المالي ٢٠٠٨ - ٢٠٠٩ مرجعا هذا الانخفاض الى تراجع صافي الاصول الاجنبية لدى البنوك وزيادته لدى البنك المركزي. وشهدت تحويلات المصريين العاملين بالخارج انخفاضا ايضا خلال الربع الاول من العام المالي الحالي ٢٠٠٨ - ٢٠٠٩ لتصل الى ١٩٥٠.٧ مليار دولار مقابل ٢٣٩٣.٢ مليون دولار خلال الربع الرابع من العام المالي السابق ٢٠٠٧ - ٢٠٠٨ مدفوعة بالازمة المالية العالمية وتأثيراتها.

جاءت الإمارات العربية المتحدة على رأس الدول العربية تراجعا في تحويلات المصريين العاملين بها لتصل الى ٢٧٩.٤ مليون دولار مقابل ٤٥١.٣ مليون دولار نهاية العام المالي الماضي، كما انخفضت التحويلات من الولايات المتحدة الامريكية الى ٦٢٤.٥ مليون دولار.

وتراجع المركز المالي الاجمالي للبنوك بخلاف البنك المركزي بقيمة ٣٧.٧ مليار جنيه خلال الفترة يوليو - ديسمبر من العام المالي الحالي ليصل الى ١٠٤٥.٦ مليار جنيه نهاية ديسمبر ٢٠٠٨، بينما ارتفع صافي الاصول المحلية بقيمة ٨٠.٤ مليار جنيه خلال نفس الفترة كمحصلة لزيادة الائتمان المحلي بقيمة ٩١.٣ مليار جنيه. وقال التقرير إن الزيادة في الائتمان المحلي جاءت نتيجة اساسية لتصاعد صافي المطلوبات من الحكومة بقيمة ٧٠.٤ مليار جنيه، بالاضافة الى زيادة المطلوبات من كل من قطاع الاعمال الخاص بقيمة ١٠.٩ مليار جنيه، والقطاع العائلي بقيمة ٨.١ مليار جنيه، وقطاع الاعمال العام بقيمة ١.٩ مليار جنيه.

واشار الى زيادة ارصدة التسهيلات الائتمانية الممنوحة من البنوك بقيمة ٢٧.٨ مليار جنيه خلال الفترة يوليو - ديسمبر من العام المالي الحالي، واستحوذ قطاع الاعمال الخاص بما نسبته ٦٨.٦ % من اجمالي ارصدة التسهيلات الائتمانية لغير الحكومة نهاية ديسمبر الماضي.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:46 AM
مفتي عام المملكة يدشن خدمة (نقاء نت).. ويشيد بدور الاتصالات السعودية في خدمة المجتمع





دشن سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ مفتي عام المملكة ورئيس هيئة كبار العلماء بمكتبه بالرئاسة العامة لإدارات البحوث العلمية والافتاء خدمة (نقاء نت) التي تقدمها شركة الاتصالات السعودية لعملائها وتتميز بتوفير انترنت آمن ونقي لأفراد الأسرة، وذلك بحضور المهندس سعد بن ظافر القحطاني نائب رئيس شركة الاتصالات السعودية لخدمات القطاع السكني ومدير عام الشؤون الإعلامية الأستاذ محمد بن سليمان الفرج وعدد من المسؤولين بدار الإفتاء والاتصالات السعودية.
حيث أبان المهندس سعد القحطاني بالشرح لسماحته بأن الخدمة تقدم محتوى إسلاميا مناسبا لأفراد العائلة يجعلهم ينعمون بالراحة والاطمئنان أثناء تصفح الانترنت وذلك باستخدام تقنية جديدة وحديثة يتم من خلالها (حجب) جميع المواقع غير المناسبة لبعض أفراد العائلة والتي تخالف القيم الإسلامية السامية.

بعد ذلك أشاد سماحة المفتي بدور الشركة في خدمة المجتمع من خلال تقديم مثل هذه الخدمات التي توفر محتوى إسلاميا على شبكة الإنترنت وضرورة استخدامه كوسيلة من الوسائل الحديثة والفعالة للدعوة إلى الله.

وأعرب المهندس سعد القحطاني عن بالغ شكره وتقديره لسماحة مفتي عام المملكة لتشريفه تدشين خدمة (نقاء نت)، وأكد أهمية خدمة (نقاء نت) في حماية المجتمع من الأخطار السالبة للانترنت كونها توفر للعملاء وأسرهم انترنت نظيفة ومريحة لا تخل بالآداب أو تخدش الحياء بل تجعل رب الأسرة يتحكم في نوعية المواقع التي لا يرغب لأبنائه تصفحها سواء أكان داخل المنزل أو خارجه، باعتبارها الخدمة الوحيدة التي تقوم بمنع المواقع غير المناسبة للعائلة ومراقبتها باستمرار من قبل نخبة من الخبراء المؤهلين من علماء الدين والاجتماع والتربية ، فضلاً عن تميزها بإتاحة الفرصة للعميل بتحويل اشتراكه آلياً من وإلى (نقاء نت) وتصفح الانترنت العادي إذا رغب ذلك بكل سهولة ويسر.


يذكر انه يمكن لجميع عملاء خدمة آفاق DSL شامل الحصول على خدمة (نقاء نت) من خلال الاتصال بمركز العناية بخدمة العملاء ( 907) ، أو عبر البوابة الالكترونية للاتصالات السعودية (خدماتي) HYPERLINK "http://www.stc.com.sa" www.stc.com.sa ، أو إرسال رسالة قصيرة إلى 907 تحتوي على الرمز 9966.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:48 AM
خلال اجتماعهم الدوري يوم غد بفيينا
مصادر بالمنظمة لـ"الرياض":وزراء الأوبك يتجهون نحو تشديد الالتزام بالتخفيضات الحالية بدلاً من الاتفاق على مستويات جديدة من الإنتاج


الرياض - عقيل العنزي:

يتجه وزراء البترول الأعضاء بمنظمة الاقطار المنتجة للنفط أوبك في اجتماعهم ال 152 الدوري الذي سيعقد يوم غد الأحد بمقر المنظمة بالعاصمة النمساوية "فيينا" إلى التشديد على ضرورة الالتزام بالخفض الذي اتفقت عليه المنظمة في اجتماعها الأخير بالجزائر في سبتمبر الماضي ويبلغ 4.2 مليون برميل يومياً بدلاً من الاتفاق على خفض جديد قد لا يساهم في دعم نمو الاقتصاد العالمي الذي يعاني تبعات الأزمة المالية العالمية التي تهز أركانه منذ عدة أشهر ما كبد كثيراً من المستثمرين خسائر موجعة أضرت بمسارهم الاستثماري وانعكست سلباً على مستوى التنمية البشرية في معظم دول العالم.
وقالت مصادر من أروقة منظمة الأوبك التي تنهمك خلال الأيام الماضية بالتحضير لهذا الاجتماع الدوري في تصريحات هاتفية ل "الرياض الاقتصادي": إن جل أعضاء الأوبك يتفقون على أن التركيز على التقيد بالتخفيضات الحالية أبلغ أثراً على استقرار الأسعار من إقرار تخفيضات جديدة ربما تعطي إشارات خاطئة للسوق العالمية لن تكون في صالح مستثمري الثروات الهيدركربونية ولن تساند إنعاش الاقتصاد الكوني حيث الجهود الدولية الرامية إلى ضخ مزيد من المعززات المالية لتقوية عوده للوقوف صامداً أمام رياح الأزمة المالية العاتية التي تعصف به وتهدد بمزيد من الاعتلال لصحته المتدهورة.

وأظهرت إحصائيات قدمتها لجنة مراقبة السوق النفطية بالمنظمة أن قرار التخفيض شجع الأعضاء على التقليل من إنتاجهم خلال الفترة الماضية حيث هبط مجموع إنتاج المنظمة إلى 25,39 مليون برميل يومياً خلال شهر فبراير الماضي منخفضا من 29,22 مليون برميل يوميا في سبتمبر الماضي، بيد أن المنظمة لا تزال تبتعد قليلا عن تحقيق الرقم المستهدف في الإنتاج ابتداء من يناير الماضي وهو 24,85 مليون برميل يوميا، ما يؤكد ترجيح خروج اجتماع غد دون إقرار أي تخفيضات جديدة على مستوى الإنتاج.

وكانت تبعات الأزمة المالية العالمية قد أثرت على سير المشاريع الطاقوية حيث دفع تقلص الطلب على الطاقة بفعل التباطؤ الاقتصادي بعض دول الاوبك إلى تأجيل تنفيذ بعض مشاريعها الطاقوية التي كانت تنوي إنجازها هذا العام أو نهاية العام القادم إلى ما بعد 2013م في خطوة تهدف إلى الانتظار لمعرفة قاع الأزمة المالية وتأثيرها المتوقع على النمو الاقتصادي وللحيلولة دون الدخول في أعباء مالية تثقل كاهل استثماراتها البترولية في ظل تدني أسعار النفط إلى مستويات لاتمكنها من المضي قدما في تمويل هذه المشاريع التي تكلف مليارات الدولارات.

وتجاوبت أسعار النفط في نهاية تعاملاتها الأسبوعية مع اجتماع الأوبك وكذلك أنباء تحسن مستويات الطلب على مصادر الطاقة وخاصة من الأسواق الآسيوية ما عزز من المسار الصاعد لأسعار النفط التي حامت بالقرب من 47 دولاراً للبرميل لخام ناميكس القياسي وساند هذا الارتفاع الذي لازم أسعار النفط ولو بصورة ضئيلة خلال الأسبوعين الماضيين انتعاش الأسهم بالأسواق العالمية في بداية تعاملاتها ليوم أمس الجمعة، وهو ما بعث التفاؤل لدى كثير من المحللين بأن أسعار النفط قد تتجاوز الخمسين دولاراً في غضون الأيام القليلة القادمة.

وظل الذهب يتسيد السلع العالمية كملاذ آمن للمستثمرين من تقلبات الأسعار حيث بقى في مستويات عالية فوق 923 دولاراً للأوقية الواحدة وسط توقعات بأن يتجاوز الألف دولار قبل نهاية الربع الثاني من هذا العام.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:49 AM
المقال
نريد أن نفهم .. كيف انخفض معدل التضخم والأسعار مازالت مرتفعة!!


عبد الرحمن ناصر الخريف

عندما تصدر بيانات اقتصادية عن وضع يعايشه المواطن فإنه يجب أن تكون تلك البيانات مقنعة وتعكس واقعه لكونها صادرة من جهات رسمية ستعتمد عليها جهات حكومية وخاصة عند اتخاذ قرارات يتأثر بها جميع المواطنين، ولكن عندما تتضمن تلك البيانات أرقاما وإحصاءات لاتتفق مع الواقع فانه من الطبيعي أن تُفقد الثقة بها كما هو الحال بالبيانات التي تعلن دوريا عن معدلات التضخم بالمملكة! فعندما كانت أسعار جميع السلع والخدمات ترتفع بشكل كبير ومتسارع قبل أكثر من عام، كان جميع المواطنين يشعرون بان معدلات التضخم المعلنة تُحجم، وقد استمر ذلك الوضع الى أن اضطرت تلك الجهات – بعد بروز فجوة كبيرة بين مستوى التضخم لدينا والدول الأخرى - الى إعلان أرقام جديدة لتلافي تلك الفجوة!
كما انه منذ ظهور الأزمة المالية وجميع المسئولين والخبراء يؤكدون بان معظم أسعار السلع المحلية والمستوردة ستشهد انخفاضا كبيرا في أسعارها وسيتبع ذلك انخفاض معدلات التضخم التي وصلت ل(11%) ! ووفقا لذلك - وبعد مرور (6) أشهر - أعلنت الجهات المختصة في بيانات رسمية بان معدلات التضخم انخفضت بل إن معدلات التضخم السنوية أصبحت تشهد انخفاضا كبيرا في الأشهر الأخيرة مقارنة بمعدلات سابقة! في الوقت الذي لم نشعر فيه بأي انخفاض في الأسعار عدا فقط الحديد! فأصبح الجميع أمام تلك البيانات يدقق في مصدرها للتأكد بأنها تخصنا وليست لدولة أخرى! وهذا يبرز بوضوح بان هناك اختلافا بين المواطنين ومصدري تلك البيانات عن المقصود بانخفاض او ارتفاع معدلات التضخم والأسس التي يعتمد عليها في إعداد تلك المعدلات! فنحن حقا سمعنا بانخفاض كبير في أسعار المواد الغذائية عالميا وأسعار صرف العملات ولكن مازلت تلك المواد تباع بأسواقنا بأسعارها السابقة إن لم تكن أعلى!

فالواقع الذي يجب نوضحه لمعدي تلك البيانات الإحصائية بان معدل التضخم في حقيقته مازال حتى الآن عند مستواه المعلن قبل ظهور الأزمة أي في حدود (11%) ولم ينخفض كما يعتقدون! فجميع أسعار المواد الغذائية والألبان واللحوم والمطاعم المستشفيات والمستوصفات وإيجارات المنازل والأرز ومستلزمات الأطفال..الخ ارتفعت ولم تنخفض حتى الآن! كما انه ومنذ بداية انخفاض أسعار كثير من السلع والمواد في جميع أسواق العالم قبل (6) أشهر لم نرَ اثر ذلك بأسواقنا على الرغم من مرور تلك الفترة، وقد يكون لمحاسبي التكاليف دور في رفع هامش الربح للوحدة لتعويض النقص في الكميات المباعة! فالمؤسف هو استغلال الفراغ الرقابي على الأسعار- بعد الأزمة - برفع أسعار بعض السلع كالأرز وبعض أنواع زيوت الطعام وحليب الأطفال والأغنام ..! والأسوأ هو أن هناك سلوك تجاري مضلل قد مورس من عدد من المصانع والتجار كبديل عن رفع الأسعار! فإذا كان جميع المسئولين يتوقعون انخفاض الأسعار وبالتالي معدلات التضخم فان الواقع الذي حدث هو لجوء العديد من المصانع الى تخفيض كميات عبواتها! فسعر الحليب او اللبن عبوة(2) لتر التي سبق رفع سعره ل (7) ريالات تم بعد ظهور الأزمة تخفيض البعض لكمية ل(1.9) وبسعر (7) ريالات! وكذلك لبعض منتجات الألبان الأخرى، وبالتدقيق أيضا في كميات – وليس الشكل الخارجي – عبوات بعض منتجات المصانع لمواد النظافة والمطهرات و.. ستكتشف بان الكمية قد تم تخفيضها وتم الإبقاء على السعر! هل نستطيع أن نقول بان هناك انخفاضا في الأسعار ومعدلات التضخم!

اعتقد أن إبراز بيانات غير دقيقة سيتسبب في إظهار صورة غير حقيقية لتكلفة وغلاء المعيشة التي مازالت مرتفعة! والمهم هو أن تلك المعدلات المخفضة للتضخم تقلل من الدور الرقابي على مخالفات مازالت تمارس من بعض التجار والموردين وأصحاب المصانع لتحقيق أعلى الأرباح خلال أزمة أفلست بكبريات الشركات والمصانع! ولكن ما أخشاه هو أن معدلات التضخم المعلنة تعتمد في معظمها على تسعير السلع حسبما وردت بالكشوف التي تقدم بالمنافذ لتخفيض الجمارك لأنه لاتوجد هناك رقابة تكشف ازدواجية التسعير لكافة السلع الواردة سواء أساسية او كمالية! ولكن مع ذلك هل معدو تلك البيانات لايشترون احتياجاتهم من أسواقنا أم أن تلك البيانات تخضع لعمليات تجميل قبل إعلانها؟ فأهمية البيانات تقضي بأن تكون حقيقية وتعكس الواقع كما هو حتى نقيم مدى نجاح مااتخذ لتخفيف أعباء المعيشة وتفعيل الرقابة على الاسعار!

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:50 AM
تحركات لتأجيل تطبيق التأمين الصحي على المنشآت الصغيرة والمتوسطة
توتر بين شركات التأمين ومزودي الخدمة الصحية ينذر بتزايد الأخطاء الطبية



الرياض – محمد الحيدر

طالب عدد من المستثمرين في القطاع الصحي الخاص سرعة تدخل الجهات المعنية بانقاذهم من شركات التامين التي انتهجت مؤخرا اساليب ضغط كبيرة في حصولها على اسعار زهيدة من قبل مزودي الخدمة الصحية الامر الذي قد يلحق اضرارا في جودة الخدمات الطبية وينذر في تزايد وقوع الاخطاء الطبية .
ولجأت شركات التامين خلال الاشهر القليلة الماضية الى فرض اسعارها بكل سهولة على مزودي الخدمة من المستشفيات والمراكز الطبية الخاصة عكس ما كان في السابق.

وعلمت " الرياض " ان مجلس الغرف السعودية طالب بخطاب رسمي موجه لمعالي وزير الصحة رئيس مجلس الضمان الصحي يطلب فيه تاجيل تنفيذ قرار الضمان الصحي على المنشآت التي تضم 50 عاملا فأقل والذي بدأ تطبيقه منذ 3 شهور تقريباً بسبب ارباك للشركات المتوسطة والصغيرة تمثل في تاخر اعمالها والاجراءات الادارية وزيادة الاعباء المادية المترتبة على تكاليف التامين لهذه الشركات والغرامات الناتجة عن التاخر في تجديد الاقامات وكونها هذه الشركات تحتاج للدعم الحكومي لتمارس دورها في خدمة الاقتصاد الوطني.

وقال الخبير التأميني الدكتور عبد الاله ساعاتي في تصريح ل " الرياض" ان هناك توترا سلبيا بين مزودي الخدمات الطبية وشركات التامين حيث يتمثل في ان شركات التامين استفادت من التسرع في تطبيق التامين الصحي على المنشآت التي لديها 50 عاملا فأقل وربط ذلك في اصدار و تجديد الاقامات الامر الذي احدث نوعا من الارباك , وهو ما زاد الطلب على تلك الشركات بشكل لافت الامر الذي حفزها الى اشتراطها عند شراء الخدمة وتفرض شروطها بكل تجرد على المستشفى او المركز الطبي.

وقال : " حالة التوتر هذه اثمرت عن انخفاض في اسعار الخدمات الطبية التي يقدمها القطاع الخاص الطبي واستطاعت شركات التامين ان تنال تخفيض بنسبة تتراوح من 30 الى 40% عن السابق وهو ما ينذر بانخفاض جودة الخدمة الصحية المقدمة للمؤمن عليهم وبالتالي انخفاض الجودة عامل مؤثر في حدوث الاخطاء الطبية .

وزاد : " سبب حالة التوتر يعود بالدرجة الاولى الى ان تطبيق التامين الصحي للمنشآت التي لديها 50 عاملا فأقل يجب ان يكون على مراحل متعددة حيث تشكل تلك المنشآت 85% من اقتصاد القطاع الخاص وتطبيق هذه المرحلة بشكل كامل اربك مزودي الخدمة في حصولهم على اسعار زهيدة واعطى لشركات التامين الحرية في فرض الاسعار المناسبة له.

وبين الساعاتي ان سوق التامين يعيش افضل حالاته وزاد معدل نموه بنسبة 60% خلال العامين الماضيين وزاد حجم الاشتراكات الى معدلات فاقت التوقعات.

وبين ان هناك 27 شركة تامين تم الترخيص لها من الجهات الرسمية وهناك 150 مستشفى خاصا في المملكة مطالبا في هذا الاطار بان تكون العلاقة بين اطراف العملية التامينية وهي الجهات الرسمية ممثلة في مؤسسة النقد العربي السعودي ومجلس الضمان الصحي التعاوني وشركات التامين ومزودي الخدمة الصحية هي علاقة افقية وليست راسية بحيث يكون العمل مبنيا على تعاون ومناقشة وتبادل اراء حتى تتحقق الاهداف المامولة من تطوير قطاع التامين الصحي بالمملكة بما يخدم المواطنين والمقيمين.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:51 AM
د. الشريف تراجع وزارة التجارة عن الحكم استغلال للسلطة وسابقة خطيرة في القانون التجاري
محكمة جدة تطالب وزارة التجارة بالرد على دعوى رفعت ضدها


جدة – علي الفارسي

طالبت المحكمة الإدارية بمحافظة جدة وزارة التجارة بالرد على دعوى رفعت ضدها بتهمة استغلال السلطة ونقض حكم واجب التنفيذ الفوري صدر من مكتب الفصل في المنازعات التجارية بفرع الوزارة بجدة وتم تأييده من قبل اللجنة القانونية بالرياض يدين متورطاً في قضية شيك بدون رصيد بقيمة 13 مليون ريال. وكانت الوزارة قد ألغت الحكم الذي نص على سجن من حرر الشيك لمدة عام وتغريمه 50 ألف ريال مع إلزامه بدفع قيمة الشيك للمتضرر من القضية ، ولم يتم إجبار المحكوم بدفع قيمة الشيك الذي حرره على الرغم من اعترافه بكامل المبلغ وتسجيل ذلك لدى الحقوق المدنية.
من جانبه أوضح خالد العضياني المترافع في القضية" إن خصمه في القضية التي نظرتها وزارة التجارة معترف بكامل المبالغ التي أطالبه بها وحرر بها الشيك وأثبتت في الحقوق المدنية ولكن وزارة التجارة تخلت عن مسؤولياتها في قضيتي، فبعد صدور حكم الإدانة لمحرر الشيك جرى تأييده من اللجنة القانونية وأصبح بذلك واجب النفاذ وتفاجأت بتراجع الوزارة عن الحكم بحجة عدم اختصاصها في القضية. وأكد المدعي أن المسؤولين في وزارة التجارة لم يفهموه السبب الذي دفعهم لإلغاء قرار إدانة تحرير شيك من دون رصيد حيث يحتجون بان الأنظمة في هذا الشأن غير مفهومة، مما حدا به إلى التوجه للمحكمة الإدارية في جدة والترافع ضد وزارة التجارة بعد نقضها للأحكام الصادرة وصرف النظر في القضية لعدم الاختصاص.. واعتبر الدكتور نايف الشريف أستاذ القانون التجاري في جامعة الملك عبد العزيز تراجع وزارة التجارة عن الحكم استغلالاً للسلطة وإخلالاً بمسؤوليات اللجان القضائية فيها ووصف التراجع عن الحكم بأنه "سابقة خطيرة" في القانون التجاري لأنها تخل بالائتمان التجاري ومبدأ المتعاملين بالشيكات المعتمدة من مؤسسة النقد ، مؤكدا على وجوب تنفيذ الحق الخاص للمدعي في القضية وان قيمة الشيك حق له ولابد من إجبار المدعى عليه على ذلك وفي حالة عدم استطاعته على دفع المبلغ فمن المفترض الحجز على أملاكه والتصرف فيها لصالح الحق الخاص. وطالب الدكتور الشريف بزيادة العقوبة في الحق العام إلى السجن ل 5 سنوات كحد أدنى لحماية المتعاملين بالشيكات ومنحهم الثقة في المعاملات التجارية، خصوصا مع وجود آلاف القضايا في الغرف التجارية ناتجة عن تحرير شيكات بلا رصيد، وخسر فيها مواطنون في السنوات الماضية مليارات الريالات. وأشار د. الشريف أن وزارة التجارة هي الجهة المسؤولة عن قضايا الشيكات حتى وان لم يتقدم خصوم للمطالبة بحقوقهم فهي معنية بمحاربة جرائم الشيكات بدون رصيد والبحث عن المتورطين فيها ، مؤكدا أإن حكم اللجنة القانونية في الوزارة يعتبر واجب النفاذ ولا يحق لأي جهة نقضه مهما كانت الأسباب

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:52 AM
قاعدتا هوتلنق وهارتويك في اقتصاديات المورد الناضب (3 - 3)



د. أنور أبو العلا*

يوجد قاعدتان مكملتان لبعضهما في اقتصاديات الموارد الناضبة (ك: البترول والغاز والمعادن النفيسة). القاعدة الأولى تسمى: قاعدة هوتلنق وهي تصف طريقة الاستخراج الأمثل للمورد (وقد ناقشتها في مقدمة رسالتي للدكتوراه) والقاعدة الثانية تسمى: قاعدة هارتويك وهي تصف طريقة الأستثمار الأمثل لايرادت المورد بعد استخراجه وبيعه (وهي جديدة لم يبدأ تداولها الا بعد - ما يقارب - الخمس سنوات من رسالتي للدكتوراه).
أولا: قاعدة هوتلنق وتعرف بعدة مسميات أخرى (ذكرت بعضها في الصفحة التاسعة من رسالتي للدكتوراه) منها ماسماه البروفيسور سولو (حاصل على جائزة نوبل عام 1987) بالشرط الأساسي (فندمنتال برنسبل) لتوازن سوق المورد الناضب وهي تحدد مسار السعر الصافي (أي: بعد خصم جميع تكاليف التنقيب والاستخراج والتسويق ولذا سميته أنا في رسالتي بسعر البترول وهو تحت الأرض) يجب أن يرتفع بشكل مستمر عبر الزمن بمقدار معدل العائد على استثمار ايرادات البترول (لوتم استثمارها بالكامل) بعد استخراجه من تحت الأرض وبيعه في الأسواق.

السؤال هو ماهو المقصود ب: العائد على استثمار ايرادات البترول ؟

الجواب (وهو خطأ مية في المية) هو ماقاله الدكتور القويز (ثاني اثنين في الاقتصاد السعودي) بالنص انه «العائد على الأستثمار في الأسواق المالية الدولية»

حتما أن هذا الجواب خطأ - ليس فقط - لأنه يتعارض مع المبادئ الأساسية في علم الأقتصاد ولكن لأنه أيضا لا يقبله المنطق السليم. كيف يمكن المقارنة - والمفاضلة - بين ثروة محفوظة في حرز مكين في مخازنها المأمونة - كما خلقها الله منذ ملايين السنين - تحت الأرض ويتصاعد سعرها بسبب تناقصها بالاستخراج الجارف وزيادة ندرتها عبر الزمن بالعائد على الاستثمار في الأسواق المالية الدولية التي هي: على كف عفريت يتراقص بها في مهب الريح معرّضة - في أي لحظة - للانهيار بدون سابق انذار (ولنا عبرة بما حدث مؤخرا في اسواق المال الدولية) ؟!

الجواب الصحيح ان عائد الاستثمار المقصود في النظرية الاقتصادية هو: ماسميته انا في الصفحة التاسعة من رسالتي للدكتوراه ب: تكلفة الفرصة البديلة (أوبرتنتي كوست) والمقصود بالفرصة البديلة هو الاستثمار في بناء رأس المال الحقيقي (المادي والبشري) الذي يؤدي للإنتاج وهو نفس المفهوم الذي أصبح فيما بعد (بعد تطويره وصياغته صياغة محكمة) يسمى: قاعدة هارتويك.

ثانيا: قاعدة هارتويك وهي تحدد مقدار الجزء من ايرادات بيع المورد الناضب الذي يجب أن يدّخره ويستثمره مالك المورد الناضب في تكوين راس المال الحقيقي (مبان ومكاين ومعدات وطرق ومخزون المعرفة ... الى اّخر قائمة رأس المال الحقيقي بنوعيه: البشري والمادي) التي تنتج سلع وخدمات مستدامة تكفي لأن تعوّض المجتمع عن ايرادات المورد الناضب بحيث لا ينقص مستوى معيشة المجتمع (بجميع الأجيال الحالية والقادمة) بعد نضوب المورد عن مستواهم الذي يعيشونه بسبب وجود المورد.

يجب على الذين يكتبون في شؤون اقتصاديات البترول لدينا عدم سوء فهم وبالتالي سوء تفسير المقصود بكلمة الفائدة (انترست ريت) الواردة في قاعدة هوتلنق التي تقضي بأن شرط توازن سوق المورد الناضب أن يرتفع سعره الصافي بمعدل سعر الفائدة الحقيقي الذي هو تفسير (أو تبرير) لرفع السعر (وليس تبرير للمغامرة باستبدال ثروة البترول بحيازة أوراق الأ سواق المالية الدولية) فشرط زيادة السعر الحقيقي - على مدى الزمن - يعني تلقائيا صفة الديمومة وأن يكون خطر التضخم وخطر الإفلاس يساوي الصفر وهذا الشرط لا يتوفر الا في بناء راس المال الحقيقي وهو بالضبط ماسمّيته أنا ب: تكلفة الفرصة البديلة وهو نفس ما فسّرته قاعدة هارتويك بشكل واضح وصريح.

لماذا يحدث الخلط بين المفهوم الأقتصادي والمفهوم التجاري؟ الجواب لأن النظرية الاقتصادية للموارد الناضبة مكتوبة بلغة الرياضيات (كالكلوس اوف فارييشن) ولذا الذين لايستطيعون متابعة اشتقاقات المعادلات الرياضية (يخطفون الكبيبة من فم القدر - كما يقولون اهل مكة) فيفسرون الرموز الرياضية بخلفيتهم الإنشائية لعجزهم عن اعطائها المدلول العلمي الذي تعنيه النظرية طبقا للمعادلة المشتق منها الرمز (ان المصطلح العلمي - وفقا لنظرية الموارد الناضبة - لسعر المورد تحت ألأرض يسمى: لقرانجيان ملتبليار واحيانا يسمى: شادو برايس وكذلك يسمى: ندرة المورد).

توصية لكليات الاقتصاد في جامعات المملكة:

مخزون المعرفة (ستوك اوف نوليج) من أهم تكوين رأس المال الحقيقي (بالذات النوع البشري) ويقوم ببنائه جهاز التعليم بمراحله المختلفة وتأتي الجامعات في المرحلة الأخيرة لتكمّل مابدأ تأسيسه في المراحل الأولى ولدينا الأن كوكبة من الجامعات على رأسها الجامعة الأم (جامعة الملك سعود) التي بدأت مؤخرا بالانفتاح على المجتمع (وفقا لما نسمعه في الجرايد بنجاحها في جذب لإعانات من مؤسساتنا الوطنبة ك: سابك ومؤسسات أخرى لتمويل البحوث وبناء مخزون المعرفة) وهذا يتطلب اختيار بعض المعيدين النابغين في كليات الاقتصاد بإعطائهم سنة اعدادية - واذا احتاج الأمر سنتين - في دراسة الرياضيات المستخدمة في نظرية الموارد الناضبة قبل التحاقهم بالجامعات الرائدة في الاقتصاد فمن الخطأ ان يكون لدى المملكة أكبر احتياطي - معلن - للبترول ولا يوجد فيها اقتصادي واحد (وعلى رأسهم ثاني الاثنين) يستطيع أن يقرأ ويفهم - ناهيك عن أن يكتب - مقالة علمية في دورية اكاديمية لها وزنها عن اقتصاديات البترول.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:53 AM
السوق العقاري يشهد أعلى تداول له منذ نوفمبر 2008م..
تراجع أسعار 20 حياً سكنياً يرفع صفقات الرياض إلى 2 مليار ريال


الرياض - خالد الربيش:

سجل الشهر الجاري أعلى تداول عقاري يشهده السوق منذ شهر نوفمبر 2008م، وبمبلغ اجمالي صفقات السوق خلال الاسبوع الفائت أكثر من 2.6 مليار ريال في الرياض والدمام فقط. وفي الرياض سجلت حوالي 20 حياً تراجعاً في سعر المتر المربع للأراضي السكنية التي شهدت حركة لافتة مع مطلع الشهر الجاري.
ويأتي ارتفاع الطلب على الأراضي السكنية ترجمة لرغبة كثير من الأفراد في بناء مساكنهم، مدفوعة بتراجع أسعار الحديد «رغم الارتفاع الطفيف» مطلع العام الجاري، وكذلك اعتدال أسعار مواد البناء الأخرى.

وسجلت أحياء الصحافة والعقيق، وتلال الرياض وحي الملك عبدالله والملقا والربيع الغربي والنخيل الغربي والقيروان والوادي واشبليا واليرموك وغرناطة والحمراء وقرطبة تراجعاً في أسعار الأراضي السكنية، وارتفاعاً ملحوظاً في الطلب على أراضي تلك الأحياء. إلى ذلك سجل المؤشر العقاري الاسبوعي الصادر عن الإدارة العامة للحاسب الآلي بوزارة العدل لكتابتي العدل الأولى بالرياض والدمام للفترة من يوم السبت 10/3 إلى الأربعاء 14/3/1430ه ارتفاعاً في قيمة الصفقات في كتابة عدل الرياض نسبته «103.6%» حيث بلغ اجمالي قيمة الصفقات خلال هذا الاسبوع «2.027.225.434» ريالاً، كما ارتفع المؤشر في كتابة عدل الدمام بنسبة «301.31%» حيث بلغ اجمالي قيمة الصفقات نحو «615.789.830» ريالاً، والجدول التالي يوضح ذلك.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:54 AM
الأمير سلطان بن سلمان عقد اجتماعاً لمشروع تطوير محطات الوقود واستراحات الطرق بالشرقية
افتتاح الملتقى السعودي لصناعة الفعاليات اليوم بمشاركة 300 خبير ومختص



الرياض - أحمد غاوي:

يفتتح رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز اليوم السبت بقاعة الملك فيصل للمؤتمرات في فندق الرياض إنتركونتيننتال أعمال الملتقى السعودي لصناعة الفعاليات بمشاركة عدد من المسؤولين والمختصين في اللجان الحكومية والشركات العاملة في مجال إدارة وتنظيم المهرجانات والفعاليات السياحية في مختلف مناطق المملكة.
وأوضح عبد الله بن سلمان الجهني نائب رئيس الهيئة العامة للتسويق والإعلام أن هذا الملتقى يأتي في سياق الخطوات التي تقوم بها الهيئة لتنمية قطاعات السياحة المختلفة، وسيصاحب الملتقى إقامة ورشة عمل حول تجارب دولية ناجحة في صناعة الفعاليات، وسيختتم بحفل تكريم يشرفه سمو رئيس الهيئة العامة للسياحة. ومن المتوقع أن يشارك في الملتقى حوالي 300 خبير ومختص في مجال الفعاليات.

وأشار إلى أن الملتقى موجه للقطاعات المهمة والمؤثرة في صناعة السياحة والحركة السياحية المهرجانات والفعاليات السياحية والمؤتمرات والمعارض في مختلف مناطق المملكة، بهدف الإسهام في تحقيق مهمة الهيئة في تنمية السياحة المحلية، معتبراً أن من تلك القطاعات، المهمة والمؤثرة في الحركة السياحية، هي المهرجانات والفعاليات السياحية في مختلف مناطق المملكة، حيث تسعى الهيئة لتكوين قنوات تواصل بين القائمين على المهرجانات والفعاليات السياحية في المملكة وممثلي الجهات الحكومية والخاصة المشرفة على تلك الفعاليات والجهات المساهمة في تنظيمها وذلك لتبادل الخبرات والمعلومات مما سيساهم في تنمية وتطوير صناعة فعاليات محلية ذات تنافسية عالية".

وقال بأن الهيئة أولت اهتماما خاصا بتنظيم المهرجانات والفعاليات السياحية ودعم الجهات الحكومية والخاصة التي تشرف عليها او تنظمها. وعملت على تنمية قطاع مهم في صناعة السياحة هو قطاع تنظيم الفعاليات السياحية من خلال توفير البيئة المناسبة للاستثمار في ذلك القطاع وتولي القطاع الخاص تنظيم الفعاليات السياحية لتحويلها إلى الاحترافية وتكوين صناعة فعالية منظمة وقادرة لضمان تطوير الفعاليات وتوجيهها لتحقيق الأهداف منها سواء الاجتماعية أو الاقتصادية او البيئية وغيرها، بالإضافة الى مساهمة ذلك القطاع في تكوين الفرص الوظيفية للشباب السعودي، مع توظيف المقومات التراثية والثقافية والطبيعية التي تتمتع بها مناطق المملكة في تنظيم الفعاليات.

يشار إلى أن الملتقى السعودي لصناعة الفعاليات ينقسم إلى قسمين: القسم الأول عبارة عن ورش عمل عام يحضرها المختصون في صناعة الفعاليات للاطلاع على أفضل التجارب المحلية والدولية في تنظيم وإدارة الفعاليات، بالإضافة الى احدث الطرق والوسائل العلمية في مجال تنظيم الفعاليات. ويتضمن القسم الثاني حفلا عاما يشرفه صاحب السمو الملكي رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار وكبار المسؤولين والمختصين في السياحة وممثلي صناعة الفعاليات، ويتم فيه تكريم ابرز وأفضل المهرجانات.

ومن جهة أخرى وبحضور رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار عقد اجتماع حول صياغة لمشروع تطوير وتنظيم محطات الوقود واستراحات الطرق في المنطقة الشرقية، والذي يعقد امتداداً لموافقة مجلس المنطقة الشرقية على مشاركة كل من لجنة التنمية الاقتصادية بمجلس المنطقة وشركة ارامكو السعودية مع مجلس التنمية السياحية بالمنطقة الشرقية لإنجاز هذا التصور وإشراك جميع الأطراف المعنية في بلورته حسب توجيه صاحب السمو الملكي أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه.

وبحث الاجتماع الذي حضره الأمير عبدالعزيز بن فهد بن عبدالله رئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة الشرقية وأمين المنطقة الشرقية المهندس ضيف الله بن عايش العتيبي ، وعدد من مسؤولي القطاعات الحكومية والقطاع الخاص بالمنطقة ، وجرى بحث تطوير وتنظيم محطات الوقود القائمة والمحطات الجديدة واستراحات الطرق في المنطقة، وامكانية إيجاد مراكز خدمة متكاملة على الطرق بالشراكة مع القطاع الخاص وفق معايير دولية بحيث تساهم في تحقيق التنمية وتخدم المسافرين على هذه الطرق.

وأكد الأمير سلطان بن سلمان خلال الاجتماع على أهمية تطوير استراحات الطرق لما لذلك من أثر كبير في تنمية السياحة خصوصاً وأن الدراسات أظهرت أن 82% من السياح يستخدمون الطرق البرية في تنقلاتهم، مبدياً ثقته في وعي جميع الجهات الحكومية والخاصة بأهمية هذه الخدمة، وتكاتفهم جميعاً للارتقاء بها لتكون بالمستوى اللائق باسم المملكة وما يستحقه مواطنوها الذين يعدون الجمهور المستهدف الأول بجميع البرامج السياحية في المملكة.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:55 AM
موبايلي تضاعف السعات الاستيعابية لشبكة الجيل الثالث المطور في تبوك ونجران والباحة




ضاعفت شركة موبايلي الطاقة الاستيعابية لشبكة الجيل الثالث المطور في تبوك ونجران والباحة، وذلك لتنامي الطلب على استخدام الخدمات التي تقدمها عن طريق هذه الشبكة المتطورة، سواء عبر تصفح الانترنت عن طريق الكنكت كارد أو استخدام الاتصال المرئي للتواصل سواء داخل المملكة أو خارجها، ومشاهدة القنوات الفضائية، وغيرها من الخدمات.
هذا وأكد المهندس عبدالعزيز التمامي الرئيس التنفيذي للعمليات بشركة موبايلي بأن الشركة تعمل بشكل متوازن بين تغطية ما تبقى من مناطق المملكة المأهولة بالسكان، بشبكة الجيل الثالث المطور، ومضاعفة طاقة شبكتها في المناطق التي تم تغطيتها في وقت سابق، وذكر التمامي بأن شبكة موبايلي للجيل الثالث المطور تغطي الآن 70% من مناطق المملكة المأهولة بالسكان، ليصل إجمالي عدد المدن والمحافظات والقرى والطرق المغطاة بشبكة الجيل الثالث والثالث والنصف من موبايلي إلى أكثر من 125 في أكبر تغطية من نوعها في المنطقة.

وأوضح التمامي إلى أن اهتمام موبايلي في التوسع بإنشاء شبكة الجيل الثالث المطور يأتي إلى وجود العديد من الخدمات التي لا تعمل إلا من خلال هذه الشبكة، إضافة إلى أن أغلب الخدمات المتطورة التي ستقدم في المستقبل لا يمكن استخدامها إلا عن طريق شبكة الجيل الثالث المطور، ونوه التمامي إلى أن هذا الاهتمام أيضاً يجسد الرغبة الصادقة لدى موبايلي في إبقاء مشتركيها على اتصال دائم بأحدث الخدمات التي تقدم في العالم.

يذكر أن شركة موبايلي سبق وأن أعلنت في وقت سابق عن إضافة عدد من المدن والمحافظات والقرى والطرق إلى شبكة الجيل الثالث المطور منها الرس، والنبهانية، والخبراء، ليلى، الجموم، القوز، السليل، حرمة، الرفيعة في منطقة الصمان، السنابس في تاروت، هجرة مليجة، قرية الأوجام، الخرسانية، القرين، عقلة الصقور الرميلة وبني معن والقرين والقرن والعرامية والشويكيه وقرية المركز والعيون والمنصورة والمراح، وغيرها من المحافظات والقرى، كما تمتلك موبايلي اليوم أكبر قاعدة من المشتركين في انترنت النطاق العريض في العالم، كما قدرت مصادر في قطاع الاتصالات في المنطقة أن شركة موبايلي استحوذت على 85% من الحصة السوقية للنطاق العريض عبر الهاتف المتحرك في المملكة، إضافة إلى أن شبكة موبايلي للجيل الثالث المطور تعتبر من أكثر الشبكات في العالم ازدحاما في نقل البيانات بمعدل 18.5 تيرا بايت في اليوم الواحد.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:56 AM
متخصص في التأمين:السوق يتجه للاندماجات خلال السنوات القادمة..
فتوى شرعية تدعم سوق التأمين وتنتزعه من براثن التخبط


حوار ( حزام العتيبي )

اعتبر طل ناظر المدير التنفيذي لشركة بوبا العربية للتأمين التعاوني ان هذا العام 2009 يشكل عام البدء والانطلاقة الفعلية للعديد من شركات التأمين السعودية التي انجزت تحويل المحافظ الخاصة بها من ملكية الشركاء الآخرين تبعا لتعليمات ( ساما ) المشرفة على قطاع التأمين في المملكة اضافة لما يشهده هذا العام من بدء هذه الشركات من الاعلان عن قوائمها المالية بعد ان بدأت ممارسة نشاطها الفعلي وتوقع ان يحقق سوق التأمين السعودي بنهاية هذا العام مايقترب من 10 مليارات ريال سعودي بعد انتهاء متطلبات التأمين الصحي على كافة المقيمين في المملكة مع توقعات ان يبلغ ذلك حدود 30 مليار خلال السنوات القليلة المقبلة بعد استكمال تطبيق التأمين الصحي التعاوني على كافة المواطنين ..وقال في حديث اجرته معه ( الرياض ) ان التنافس بين شركات التأمين على التغطية التأمينية الصحية سيكون سيد الموقف اضافة الى جودة الخدمة المقدمة فإلى تفاصيل الحوار ..
• كيف تنظر الى اداء شركات التأمين السعودية في هذا العام 2009؟

** لقد كانت الفترة الماضية فترة التأسيس والاكتتاب بالنسبة لغالبية الشركات المتخصصة في التأمين في المملكة بعد ان تم فتح سوق التأمين وبدأت ( ساما ) في وضع الضوابط والآليات الخاصة بالرقابة على القطاع وتنظيمه بعد الفترة التي كان فيها القطاع يعيش تخبطا وعدم نظامية .. لذلك وبعد ان استكملت العديد من الشركات تنفيذ تعليمات مؤسسة النقد المنظمة لعملها ومن بينها قيامها بتحويل المحافظ الى ملكيتها كشركات سعودية نظامية وانجاز متطلبات عملها اعتقد ان هذا العام سيكون البداية الفعلية الحقيقية لعمل شركات التأمين في المملكة الذي يعتبر سوقا جديدة وقطاعا واعدا يضيف الى السوق الاقتصادية السعودية عناصر ايجابية واستثمارية ، وستبدأ بعض الشركات الاعلان عن مراكزها المالية وقوائمها خلال هذا العام الامر الذي يعلن بوضوح ممارستها العمل على ارض الواقع .

*كم تتوقع حجم قطاع التأمين مع نهاية هذا العام الذي تعتبره البداية الفعلية ؟

**- اعتقد انه مع انتهاء عملية التأمين الصحي الالزامي على المقيمين في المملكة التي انجزتها وزارة الصحة ومجلس التأمين الصحي التعاوني في الفترة القريبة الماضية فإنني اتوقع وصول حجم السوق الى مايتراوح بين 9 الى 10 مليارات ريال وبالطبع هذا يعتبر تطورا كبيرا في سوقنا التأمينية الجديدة والتي كانت حتى عام 2005م لا تتجاوز 1.5 مليار ريال .

*وماذا عن التوقعات للقطاع التأميني خلال السنوات المقبلة ؟

** مع الخطوات التي نشهدها ونعيشها والتحولات الايجابية في القطاع نتوقع تطورات كبيرة في سوق التأمين السعودي خصوصا مع استكمال الخطوة الاهم وهي تطبيق التأمين الصحي التعاوني على كافة المواطنين والمواطنات في المملكة وتحديدا بعد اصدار هيئة كبار العلماء للفتوى المجيزة للتأمين التعاوني الامر الذي زاد من اقبال المواطنين على ذلك لذلك فالتوقعات تشير الى ان السنوات القليلة المقبلة ستشهد ارتفاعا في حجم سوق التأمين ليصل الى حدود 30 مليار ريال .

اضافة الى ان التأمين يحقق للقطاعات الاقتصادية وللمستثمرين مجالا من الاطمئنان يجعلهم ينصرفون الى المزيد من العمل واستحداث المشاريع والاستثمار عندما تكون هناك تغطيات تأمينية للاضرار والحوادث .

* مع هذا التفاؤل والخطوات التي تتواصل في القطاع مالذي يحتاجه القطاع وخاصة في مجالات الصحة والتطبيب ؟

اعتقد اننا في القطاع الصحي والطبي لكي ننجز عملا جيدا متكاملاً بين قطاع التأمين وقطاع الصحة نحتاج الى المزيد من المراكز والمستشفيات الطبية من القطاع الخاص فعندما يتم تطبيق التأمين الصحي التعاوني على المواطنين اضافة الى ماتم تطبيقه على المقيمين فيجب زيادة اعداد المستشفيات والمراكز الصحية والطبية لكي تتمكن من استيعاب الزيادة المتوقعة وإذا لم يتم تحقيق هذا الامر فسيحدث ضغط شديد جدا على مستشفيات القطاع الخاص مما سوف يؤثر على حسن تقديمها للخدمة الامر الذي سينعكس بشكل مباشر على شركات التأمين اضافة لذلك نحتاج الى مواجهة ذلك بالكوادر الطبية والفنية المتخصصة وبشكل مباشر نحتاج الى زيادة ومضاعفة الاستثمارات الخاصة في القطاع الطبي .كما نحتاج في شركات التأمين الى متخصصين وفنيين مؤهلين للعمل في القطاع .

وبالطبع فسيكون للتأمين الصحي اسهام كبير في تحسين الخدمات الصحية وبما انه سيؤدي الى زيادة عدد المنشآت الطبية والصحية فسيخلق بدوره المزيد من الفرص الوظيفية لقطاعات الشباب والقوى السعودية المتطلعة للعمل .

**بدأ الحديث يكثر حول الاقساط التأمينية البعض يرى انها مرتفعة وهناك من يعتقد بأن الاقساط المنخفضة لن تحقق تغطية تأمينية جيدة كيف ترون الامر ؟

*الاقساط التأمينية الطبية في السوق السعودية تتراوح من 750 ريالاً الى حدود 4000 ريال وفقا لنوعية التغطية وفي ظني ان التنافس لن يكون محصورا على مبلغ التأمين ولكن جودة الخدمة ونوعية المستشفيات والعناية هي ماستكون المجال الاهم للتنافس بين الشركات ومثل ذلك في فروع التأمين الاخرى سواء كان ذلك تغطية حوادث السيارات او غيرها واعتقد ان كل شركة ستكون حريصة على تحقيق عائد جيد وفي نفس الوقت تقديم خدمة منافسة لعملائها ولعلي اقول لك ان سوق التأمين العربي بشكل عام يعيش بداية نشاط جيدة ستشكل دعماً كبيراً للاقتصاديات العربية حيث ارتفعت معدلاته الى اكثر من 16% ولكن كمعدل فإن متوسط الاقساط التأمينية عربيا لازال منخفضا مقارنة بالدول المتقدمة حيث لايتجاوز حدود 120 دولارا في دول الخليج وينخفض في بلدان اخرى الى متوسط 50 دولارا بينما في الدول الغربية يصل الى معدلات 480 دولارا .

** شركة بوبا ماذا عن عملها حاليا في سوق التأمين ؟

ننطلق في عملنا من نتائج الدراسات التي تم اجراؤها على السوق ولدينا المزيد من الخيارات المتاحة للمتعاملين خاصة في شبكة تزيد على اكثر من 320 مقدم خدمة طبية مرشحة للمزيد ولدينا العديد من البرامج الخاصة سواء بالنسبة لتقديم التغطية الطبية للمدراء التنفيذيين عبر العالم او مايتعلق بالشركات الصغيرة والمتوسطة وكذلك برامج خاصة بالعمالة المنزلية وللاسر والافراد انطلاقا من الدراسات المعمقة لواقع السوق نعتزم في الفترة المقبلة طرح المزيد من الخيارات للعملاء ..

وقد استطعنا رفع حصتنا في السوق الى حدود 18% وارتفع عدد العملاء الى اكثر من نصف مليون في حوالي 3000 مؤسسة وشركة في المملكة كما ان سعودة الوظائف لدينا تزيد عن 40% والعناصر النسائية العاملة لدينا لاتقل عن 22% .

كيف تنظرون الى التأثير السلبي للممارسات التأمينية الخاطئة فيما مضى على قطاع التأمين ؟

التنظيم هو المهم والشركات المحترمة التي تحرص على عملائها ستكافح للاحتفاظ بهم وزيادتهم ويجب على المواطن ايضا ان يدقق النظر عند اختيار الشركة التأمينية التي يتعامل معها فهناك خيارات كثيرة وتنافس اكبر والبقاء للافضل وبالطبع هناك تأثير سلبي لتلك التعاملات لكن الشركات الجديرة بالبقاء ستظل مستمرة في السوق وامامها مستقبل كبير اقتصاديا وصحيا .

هناك شكاوى من كثرة الاستثناءات في وثائق التغطية التأمينية الصحية للعديد من الامراض كيف ترون ذلك ؟

جميع شركات التأمين المعتمدة في المملكة تتعامل بموجب وثيقة التأمين الصحي المعتمدة من مجلس الضمان الصحي ولايمكن لها الاخلال بها وهي تشمل وتغطي الكثير من الحالات الصحية والمرضية من حالات الحمل والولادة الى النظر وغيرها ويمكن للعميل ان يطلب زيادة التغطية وبذلك ترتفع قيمة التأمين لزيادة الخطورة .

**البعض يرى ان حجم رؤوس اموال شركات التأمين قليل حيث غالبيتها 100 مليون هل ترون ان الاندماج بين بعض الشركات سيكون حلا لذلك ؟

* الاندماج بين الشركات امر مشروع اولا ويخضع لدراسات الجدوى الاقتصادية وعندما ترى شركة او اخرى ان هناك فائدة ستحققها من خلال الاندماج مع شركة او شركات اخرى فأعتقد انه امر ايجابي واعتقد اننا سوف نرى بعض الاندماجات خلال السنوات المقبلة وهو امر سوف يمكِّن الشركات المندمجة من تحقيق العديد من اهدافها ويوفر عليها في العديد من الامور كما سينعكس على جودة الخدمات المقدمة .

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:58 AM
بحضور كبير المديرين التنفيذيين بشركة تويوتا العالمية
عبداللطيف جميل تكرم موزعيها



نظمت شركة عبداللطيف جميل حفلها السنوي لتكريم الموزعين ، وقد حضر الحفل كبير المديرين التنفيذيين بشركة تويوتا
العالمية السيد أكيرا أوكابي و المهندس محمد عبداللطيف جميل وعدد من مسؤولي شركة عبداللطيف جميل والموزعين حول المملكة .

وفي بداية الحفل رحب المهندس محمد عبداللطيف جميل بالحضور وشكر السيد أوكابي على تشريفه هذا الحفل وقال في كلمته (إن عملنا اليوم كعائلة واحدة يحتم علينا أن نعمل وفق منهج متميز وعبر روابط وثيقة يجمعها حبنا واخلاصنا وتضحياتنا لإنجاح هذا العمل )

كما أكد أن (إرضاء الضيف هو منهج أساسي تقوم عليه ثقافة عملنا فالضيف هو الأساس لدعم مسيرة العمل ولذلك فإن جهودنا ستتواصل لتعزيز

ثقته فينا وسنحرص على تطوير أعمالنا وتحسين خدماتنا وبذل كل ما نستطيع لكي نصل إلى أعلى الدرجات في ارضاء ضيوفنا )،

ثم استعرض أ. فيصل عبدالله نائب الرئيس للعمليات المحلية الإنجازات التي تم تحقيقها خلال العام الماضي إضافة إلى النتائج المتميزة

التي تم تحقيقها خلال الشهرين الماضيين ، كما استعرض المدير العام التنفيذي للعمليات الأستاذ صالح الجاسر خطة هذا العام ثم تلا

ذلك تقديم عدد من العروض المختلفة والقصائد كما تم في ختام الحفل توزيع الجوائز التقديرية للموزعين وذلك لقطاع خدمات مابعد

البيع وقطاع خدمات السيارات الجديدة تقديراً من الشركة للنتائج العالمية التي أنجزت خلال عام 2008م وخلال الشهرين الأولى من هذا العام.

الجدير بالذكر أن شركة عبداللطيف جميل لديها أكثر من 117 منفذ بيع يتبع لإدارة الموزعين.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:59 AM
المعجل: تعارض أو تضارب الأنظمة يؤثر سلباً على البيئة الاقتصادية
منتدى الرياض يفتح ملف "الأنظمة التجارية" ومتطلبات التنمية



الرياض - محمد الحيدر

افتتح رئيس مجلس أمناء منتدى الرياض الاقتصادي المهندس سعد بن إبراهيم المعجل سلسلة حلقات النقاش الثانية لدراسات الدورة الرابعة للمنتدى بدءاً بالحلقة الخاصة بدراسة " الأنظمة التجارية السعودية ومتطلبات التنمية " يوم الثلاثاء الماضي بمقر غرفة الرياض بحضور عدد من المعنيين والمهتمين بالشأن التجاري والقضائي بالمملكة من القطاعين الحكومي والخاص، وكوكبة من الخبراء والمختصين وأصحاب الاهتمام .
وقال المعجل مخاطباً نخبة من المهتمين والمختصين الذين شاركوا في النقاش مع ممثلي أمانة المنتدى وأعضاء الفريق المشرف على الدراسة والمركز الاستشاري الذي يعد الدراسة، إن المنتدى يولي أهمية كبيرة لهذه الحلقات العلمية باعتبارها جزءاً أساسياً في منهجيته للخروج بمحصلة علمية دقيقة وعملية للقضايا الأربع التي تم انتخابها للدورة القادمة للمنتدى التي ستعقد في نهاية العام 2009م. وأكد المعجل على الأهمية الكبيرة التي يوليها المنتدى لقضية "الأنظمة التجارية السعودية ومتطلبات التنمية" باعتبارها إحدى أهم الركائز الأساسية لكافة الأمور الاستثمارية في البلاد مشيرا إلى التغيرات التي طالت عددا من الجهات الحكومية في الشأن الاقتصادي والقضائي والتي تصب في مصلحة تقنين الأنظمة ودعم مسيرة الاصطلاح الاقتصادي عبر قوانين اقتصادية تلائم المتغيرات الدولية وتواكب التطلعات المستقبلية .

ودعا المشاركين إلى التحلي بالصراحة المتناهية في مناقشة جميع عناصر قضية الأنظمة التجارية السعودية ومتطلبات التنمية في هذه الدورة وبذل المزيد من الجهد لصياغة أنظمة تتواكب مع التغييرات التي طرأت مؤخرا على البيئة الاقتصادية.

وقال المعجل إنه مرت على المملكة العديد من الأنظمة المتعددة التي لا تخضع لسلطة قضائية واحدة ، وأن التعارض أو التضارب في هذه الأنظمة قد يؤثر سلبا على البيئة الاقتصادية التي تعد شريان الحياة الاقتصادية .

.واستعرض أمين عام المنتدى الدكتور. محمد الكثيري المنهجية التي تقوم عليها أعمال المنتدى بالتأكيد على أن حلقات النقاش هي بمثابة علامة الجودة لأعمال ومخرجات المنتدى التي حظيت بصدى واسع في جميع الدوائر والمراكز الاقتصادية في بلادنا ودوائر صنع القرار الاقتصادي مشيرا إلى أن هذه الحلقة الخاصة تأتي ضمن سلسلة من ثلاث حلقات تم تخصيصها لكل دراسة تخصص الأولى منها لمتابعة سير الدراسة في بدايتها والتأكد من تماشيها مع الأهداف الموضوعة لها، وتكون الثانية خاصة باستعراض الدراسة حينما تنتهي في صورتها الأولية، بينما تركز الثالثة والأخيرة على مراجعة وصياغة التوصيات النهائية لكل دراسة وآليات تنفيذ تلك التوصيات.

وتناولت حلقة النقاش نواقص الأنظمة التجارية السعودية ، والتعارض في هذه الأنظمة ، وخضوعها للسلطات القضائية في ظل الإصلاحات الحديثة التي طالت مرفق القضاء.

كما استعرضت حلقة النقاش أهداف الدراسة والتي تمثلت في تحليل واقع الأنظمة التجارية السعودية الحالية من حيث توافقها وتعارضها مع بعضها البعض وخضوعها لسلطة القضاء التجاري أو الإداري في ظل الإصلاحات الحديثة التي طالت مرافق القضاء فضلا عن تغطيتها لكافة العمليات التجارية التقليدية والحديثة.

وأجرت أهداف الدراسة مقارنة بين الأنظمة التجارية السعودية والقوانين التجارية للدول الأخرى وعلى الأخص القوانين التجارية الخليجية ، واقتراح تعديل أو تحديث ما يلزم منها على ضوء نتائج تحليل واقعها ، وتحديد أنظمة أخرى خلت منها المنظومة الحالية للأنظمة التجارية السعودية وذلك لكي تستجيب لمتطلبات التنمية والاتفاقيات الدولية ، واتجاه دول مجلس التعاون نحو السوق الخليجية المشتركة.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 07:59 AM
جيل ٢١ على قناة الاقتصادية يناقش التمريض .. بالسعودية




يناقش برنامج "جيل ٢١" اليوم عند الساعة التاسعة والنصف مساءً عمل الممرضين والممرضات السعوديين الشباب ويسلط البرنامج الضوء على همومهم ومتطلباتهم من خلال إجراء عدد من اللقاءات الميدانية معهم في مدينة الملك فهد الطبية. البرنامج من إعداد وتقديم الزميل محمد الخميسي وإخراج سعد الشهري .

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:00 AM
عبدالخالق سعيد يكرم السفير الأمريكي



جدة - ياسر الجاروشة:

كرم رجل الأعمال المعروف عبد الخالق سعيد السفير الأمريكي فورد فريكر سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى المملكة العربية السعودية بحضور عدد كبير من رجال الأعمال وأعضاء السلك الدبلوماسي.
افتتح الحفل الشيخ عبدالخالق سعيد بكلمة القاها منوهاً فيها أن العلاقة مع سعادة السفير فورد فريكر تمتد الى مايقارب 30 عاماً منذ أن كان يعمل السيد فريكر مديراً للبنك السعودي العالمي فجمعتهما ظروف العمل وامتدت هذه الصداقة الى الآن كما قال إن السيد فريكر من أهم رجال البنوك ورجال الأعمال والدبلوماسيين المحترمين، ثم تحدث محمد أحمد طيب مدير عام فرع وزارة الخارجية وأشاد أن فريكر يعمل بكل جد و إخلاص على توطيد العلاقات المميزة بين المملكة والولايات المتحدة الأمريكية منذ أن اعتمد سفيراً للولايات المتحدة الأمريكية لدى المملكة وتكريمه اليوم من أهم رجال الأعمال فعبد الخالق سعيد دائماً ما يسعى إلى تفعيل العلاقات الثنائية بين جميع البلدان في المجال الاقتصادي والثقافي والاجتماعي.

بعدها ألقى السفير فريكر كلمة شكر فيها الصديق الوفي عبد الخالق سعيد على هذا التكريم كما أثنى على علاقته التي امتدت إلى فترة ليست بالقصيرة من قبل أن يلتحق بالعمل الدبلوماسي وهو من الأصدقاء الذين أعتز بصداقته.. كما قدم شكره لجميع رجال الأعمال وللشعب السعودي عموماً على كرم ضيافتهم وحسن استقبالهم..

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:01 AM
بموضوعية
خطط الدعم الاقتصادي لا تكفي


راشد محمد الفوزان

لأن واقع الأزمة المالية وأحداثها ومتغيراتها اليومية يُفرض كواقع يجب أن نلامسه ونحلله ونتابع كل متغيراته مع كل يوم جديد ، ومن خلال المتغيرات وعمق الأزمة الحالية والتي بدأت بظهورها وبروزها منذ سبتمبر من العام الماضي ، ووصلت الأزمة إلى كارثة عالمية لم يسبق لها مثل حتى في الكساد العظيم 1929 ميلادية فتلك الأزمة كانت تتعلق بالولايات المتحدة الأمريكية ، أما هذه الأزمة لم تبق أي دولة دون استثناءً ، ووصف وارن بوفيت أحد أبرز المستثمرين العالميين والأكثر عقلانية وذكاء أن الأزمة الحالية تشبه في أحداثها الهجوم الياباني في الحرب العالمية الثانية على " بيرل هاربر " وهو ميناء في هاواي قام اليابانيون بالهجوم على الميناء في السابع من ديسمبر 1941 بعد معاهدة سلام لم يهتم بها اليابنيون والتي لجأت بعدها الولايات المتحدة وخشية الهزيمة في الحرب إلى استخدام السلاح النووي في هيروشيما وناجازاكي بعد أن أجبرتها على دخول الحرب العالمية الثانية ، وهذا الهجوم الياباني كان له أثر كبير وعظيم على الأمريكيين كخيانة بعد سلام وما تسبب به من تدمير وقتل فاق ألفي أمريكي وتدمير 188 طائرة أمريكية و 19 سفنية في هجوم واحد وبوقت واحد ، وران بوفيت يصف ما حدث للأمريكيين أنها كابيرل هاربر ، ولكن هذه المرة لن يجدي السلاح النووي في حسم الأزمة المالية فلا يوجد ما هو مجسد أمامك لتقتله أو تحاربه ، بل هي " اقتصاد " وخسائر وخليط من المتغيرات من أزمة مصارف ورهن عقاري وضعف اقتصادي وضعف الطلب وإفلاسات وبطالة وكل يوم يظهر واقع الأزمة أعمق وأكبر ، واقع الأزمة أشد من الحرب على الولايات المتحدة الأن ، فحتى حربها بتحرير الكويت والصومال وافغانستان والصرب لم تلق بظلالها على الاقتصاد الأمريكي كما يلاحظ الآن ، وحين وصلت الأزمة المالية ولازلنا بمسارها المنحدر حتى الآن سحبت هذا العالم معها بلا حدود وتوقف ، ولكن كان الحل الدائم هو " الدعم " أي ضخ مزيد من المال في شرايين المصارف والاقتصاد , ولم تجد حتى الآن هذه الإجراءات ، مما يعني أن الضخ المالي كأنها ضخ الدم بميت ، فلا يجدي الضخ أو التنفس الاصطناعي للمتوفى دماغياً ، وهذا ما يتم الآن في اقتصاديات الدول ، لأن الحلول لا تأت بالضخ المالي في ظل بقاء من تسبب بها وأسهم بها ، فمع بقاء المتسببين فكأننا نسجن الحرامي يوما أو يومين ليخرج ويعود يمارس عمله ، فقصص مادوف وستانفورد ، والرواتب الضخمة للمديري في ظل شركات تخسر مليارات لازال قائم ، ولعل أهم ما يمكن الحديث عنه هنا هو إعادة النظر في أساس النظام المصرفي العالمي ، فلماذا نجح النظام المصرفي الإسلامي في حين فشل الرأس مالي ، والمشكلة مع الأشخاص ومن يقود هذه المصارف والنظام المالي الكلي هم أساس وجهور الأزمة المالية التي صنعت بأيديهم .
الحلول لا تأتي بالضخ المالي ، فهي كأن تقدم الأموال لشخص " معتوه " أو مدعي " معرفة " فلا يجدي حتى وإن كان بجانبه مصنع من أوراق البنكنوت ، في ظل غياب النظام والقانون والرقابة والالتزام والإخلاص والمصداقية والعمل وفق ما لديك وليس أهدافك أو طموحاتك ، فلا تقرض ما ليس لديك أو يفوق ما تستطيع الوفاء به ، مبدأ بسيط جداً لا يحتاج معها جيرنسبان وبرنناكي لكثير من المؤتمرات الصحفية الأسبوعية لشرحها .

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:02 AM
بدأت الترتيب لمؤتمر "سايرك2"
"اللجنة الوطنية العقارية" تتجه لتأسيس لجنتين للإسكان والتثمين



الرياض- محمد عبد الرزاق السعيد:

رفعت اللجنة الوطنية العقارية لمجلس الغرف السعودية مقترح لأمانة المجلس لتأسيس لجنتين فرعيتين تعملان تحت مظلتها، وهي لجنة وطنية فرعية للإسكان، ولجنة وطنية فرعية للتثمين.
جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة الرابع برئاسة رئيس اللجنة حمد الشويعر وبحضور المهندس عبد الرحمن الكنهل مساعد الأمين العام للشئون الاقتصادية والأستاذ سلطان بن خالد النهار مدير عام إدارة القطاع الخدمي.

وقال حمد الشويعر أنه تم خلال الاجتماع تقديم عرض ما تم إنجازه من ترتيبات للمؤتمر السعودي الدولي الثاني للعقار (سايرك 2)، بعد ذلك بدأ أعضاء اللجنة في تداول جدول الأعمال ومنها استعراض ما تم على الخطة التنفيذية للتوجهات الأربعة بالخطة الإستراتيجية للجنة الوطنية العقارية من قبل فريق العمل المتابع لذلك.

وأضاف الشويعر أنه تم بعد ذلك الاطلاع على أهداف ومهام الجهاز التنفيذي المقترح للجنة وكذلك اطلع الأعضاء على أهداف ومهام اللجان الفرعية المقترحة، مشيراً أنه في نهاية الاجتماع أقر الأعضاء زيارة عدد من القطاعات الحكومية المعنية بالقطاع العقاري.

وذكر الشويعر أن اللجنة الوطنية العقارية بمجلس الغرف السعودية تمثل جميع اللجان العقارية بالغرف السعودية وعليها مسئولية كبيرة في خدمة أهم الأركان الرئيسية للاقتصاد السعودي الذي تتجه نحوه أكبر المدخرات والاستثمارات الوطنية والمستقطبة خاصة أن الاستثمار في السوق العقاري يعتبر من أمن الاستثمارات وأقلها خطورة، مبيناً أن المتغيرات الاقتصادية المتسارعة والنمو السكاني المضطرد يفرض علينا إيجاد رؤى جديدة وأفكار مبتكرة تخدم هذا القطاع الهام. وزاد بقوله أن اللجنة تسعى إلى تلمس معوقات هذا النشاط وتقديم الاقتراحات إلى صاحب القرار وبذل الجهد في إظهار الأنظمة العقارية التي تخدم النشاط لتواكب النهضة التي تعيشها البلاد.

مؤكداً بأن الأنظمة العقارية الخمسة الجديدة التي تدرس في هيئة الخبراء بمجلس الوزراء سوف تعطي عند إقرارها إضافة محفزة ومنشطة لحركة السوق العقاري المحلي وتتيح فرص الاستفادة من الأصول العقارية المجمدة في عملية التمويل العقاري لجميع أنشطة السوق وإعادة التجديد والتطوير لهذه الأصول وتأسيس أراضية صلبة لبيئة تشريعية للقطاع العقاري المحلي.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:03 AM
50 شركة ومؤسسة في معرض العقار والبناء في العاصمة المقدسة

جدة صالح الرويس:

اكتملت الاستعدادات النهائية لانطلاقة معرض العقار والبناء في مكة المكرمة في دورته الاولى بمشاركة اكثر من خمسين شركة ومؤسسة عاملة في قطاع العقار والبناء ، مدعومة بمشاركة فاعلة من قبل امانة العاصمة المقدسة ومشروع تطوير ومعالجة الاحياء العشوائية بمنطقة مكة المكرمة وجامعة ام القرى وذلك في الخامس والعشرين من مارس الحالي.
هذا ما افاد به عامر بن عبد الله ال ثامر مدير عام صكوك المستقبل لتنظيم المعارض والمؤتمرات ، المنظم للمعرض ، مشيرا الى شدة اقبال الشركات والمؤسسات الوطنية على المشاركة في هذا المعرض الاول بالعاصمة المقدسة ، باعتبار ان الاستثمار العقاري فيها يشكل استثمارا امنا على مستوى العالم ، ولا تتهدده اي مخاطر ، نظرا لتزايد معدلات الطلب والنمو التي يتصف بها ، نظرا لتعاقب مواسم الحج والعمرة على المدينة المقدسة .

وقال ان المعرض يشهد مشاركة فاعلة من امانة العاصمة المقدسة ، ومشروع تطوير ومعالجة الاحياء العشوائية بمنطقة مكة المكرمة لعرض مالديهم من مخططات وبرامج ودراسات على مستوى المنطقة لتعريف الزائرين من رواد المعرض بالدور الهام والفعال لهذه الجهات ، والتي لا تالو جهدا في سبيل الارتقاء بالمستوى المعماري والانشائي للمنطقة .

كما يضم المعرض الى جانب المشاركين ، مشاركة جادة ومتميزة لجامعة ام القرى والتي تقدمت بعدة مشاريع هندسية تعالج من خلالها، الى جانب انها تخلق عددا من الحلول العمرانية للعديد من المواقع في مكة المكرمة ، اضافة الى عرض بعض التصاميم الهندسية للهوية العمرانية الموحدة لمكة المكرمة، والتي تبرز من خلال هذه المشاركة ، الجهد الكبير والمتواصل لدى اساتذة وطلاب كلية الهندسة بجامعة ام القرى ، لتقديم كل ماهو مفيد وايجابي لمكة المكرمة، والتي سوف يتم طرحها من خلال مسابقة عامة تشارك فيها الجهات ذات العلاقة، حيث يتم تحديد المراكز الفائزة للمشاريع المقدمة من خلال لجنة التقييم لدى الجامعة ، وسوف يتم منح المركز الاول والثاني جوائز قيمة يتم استلامها من راعي حفل الافتتاح للمعرض .

والمعرض بحجم المشاركين وماسوف يتم عرضه من برامج وخطط عمرانية وانشائية وهندسية ، فرصة كبيرة يوفرها المعرض للمواطنين والمقيمين بالعاصمة المقدسة ومنطقة مكة المكرمة بشكل عام ، للاطلاع على كل جديد في مجال الاعمار والبناء باعتبار انه المعرض الاول الذي تستقبله المنطقة ، اضافة الى قوة الشركات والمؤسسات المشاركة الى جانب الجهات الحكومية الداعمة لفكرة وفعاليات ومناشط المعرض، اضافة الى الحملة الاعلانية والاعلامية التي سوف تبدأ اعتبارا من الاسبوع القادم والتي سوف تسبق افتتاح المعرض وتواكب فعاليات المعرض ونشاطاته ويعد المعرض تظاهرة عقارية عمرانية هي الاولى التي تشهدها العاصمة المقدسة .

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:05 AM
«مالية دبي» توفر تمويلاً طارئاً بقيمة 10 مليارات دولار للشركات العقارية



دبي - (رويترز):

قال رئيس دائرة المالية في دبي ناصر الشيخ إن تمويلا طارئا بقيمة عشرة مليارات دولار يستهدف مساعدة الشركات المثقلة بالديون في دبي سيصبح جاهزا للسحب منه خلال أسبوعين في صورة قروض أو من خلال البنوك.
وقال إن الشركات ستبدأ السحب من برنامج التمويل قريبا، وأضاف ان شركات العقارات وهي من أكثر الشركات تضررا من الأزمة المالية سيمكنها كذلك الحصول على التمويل.

وأطلقت دبي خطة إنقاذ بقيمة عشرة مليارات دولار في فبراير شباط يتم تمويلها من حصيلة سندات اشتراها مصرف الامارات المركزي في خطوة أشاد بها المستثمرون لإعادة الثقة في دبي التي تضررت بشدة جراء الأزمة المالية.

وقال الشيخ إن الأموال ستستخدم في مساعدة الشركات على إعادة تمويل الالتزامات التي تستحق هذا العام أو العام المقبل وإن الأمر قد يتم في صورة ضخ سيولة عبر تقديم قروض أو من خلال النظام المصرفي.

وسيمثل الإطار الزمني أنباء سارة لبعض من أكبر المقترضين في دبي الذين يكافحون لإعادة تمويل ديون قصيرة الأجل مستحقة. وذكر الشيخ أن بعض الأموال ستكون متاحة للأعمال صغيرة ومتوسطة الحجم.

وقال إن مؤسسة مطارات دبي تواجه احتياجات إعادة تمويل بقيمة مليار دولار وإن المفاوضات التي تقودها دائرة المالية في دبي تمضي بشكل إيجابي.

واضاف ان هيئة كهرباء ومياه دبي ستتولى بنفسها ترتيب إعادة تمويل التزاماتها. ووفقا لنشرة آي.اف.آر المالية المتخصصة فإن الهيئة تسعى لإعادة تمويل التزامات إسلامية بقيمة 2.2 مليار دولار.

وفي الشهر الماضي قال الشيخ إن الشركات العقارية في دبي من بين المستفيدين الرئيسيين من المساعدات الحكومية. ويعاني القطاع العقاري في الإمارة من تباطؤ حاد بعد طفرة قوية استمرت ست سنوات.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:06 AM
نائب رئيس اللجنة العقارية بغرفة أبها:
حالة الترقب سيطرت على تداولات السوق.. وزيادة المعروض السكني مطلب مهم في المرحلة المقبلة

أبها - حوار سلطان الأحمري:

رغم تداعيات الأزمة المالية وموجات الخوف لدى المستثمرين.. كان التفاؤل هو السمة البارزة أمام جبران بن حامد العبيدي نائب رئيس اللجنة العقارية بغرفة أبها عضو اللجنة الوطنية للعقار الذي أكد أن الوقت الراهن هو حالة ترقب لما ستؤول إليه الأوضاع مستقبلا التي ستسجل كما قال انتعاشا كبيرا في السوق العقاري.
مبيناً في حواره مع (الرياض) أن المرحلة القادمة تتطلب زيادة للعروض وتفاعل شركات التطوير الشامل لسد حاجة السوق من الوحدات السكنية بمختلف فئاتها. إضافة الى ضرورة وجود هيئة عليا للعقار على غرار هيئة سوق المال كجهة تنظم العلاقة بين المستثمر في المجال العقاري الواسع والجهات الحكومية المتعددة. مؤكدا العبيدي: أن المملكة تحتضن أكبر سوق عقارية في منطقة الخليج مرجحاً بذلك نمواً هائلاً على المستوى العام في القطاع السكني خلال الفترة المقبلة حتى عام 2020م، متوقعا خلالها بناء مايقارب 2.62 مليون وحدة سكنية بمتوسط 162750 وحدة سكنية سنويا.

موضحاً على الجانب الخاص بمنطقة عسير أن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير المنطقة يحرص دائما على تذليل كل العقبات أمام المستثمرين لتهيئة مناخ استثماري جاذب للاستثمارات العقارية ممثلا بذلك ماتم بناء على توجيه سموه الكريم بتشكيل فريق عمل من الإمارة والأمانة واللجنة العقارية بالغرفة التجارية برئاسة وكيل إمارة منطقة عسير وذلك لتحديد كافة العقبات أمام المستثمر في عسير ووضع الحلول المناسبة لتذليلها، وعلى جانب آخر لم يخف نائب رئيس اللجنة العقارية سعادته الكاملة بأن عسير تفتقد للمساهمات العقارية وهذا ما سيتضح في الحوار فإلى التفاصيل:


* في البداية: ما تقويمكم لواقع السوق العقاري على المستوى العام وإلى ماذا ترجعون أسباب الركود العقاري؟

- في الواقع أن السوق العقاري الحالي مهيأ ليشهد انتعاشة كبيرة في المرحلة المقبلة بإذن الله وذلك بسبب حجم السوق الكبير الذي تتوافر فيه كل العوامل الاقتصادية المحفزة أما أسباب الركود في بعض الأماكن البعيدة عن مراكز المدن بمعنى آخر المخططات البعيدة عن مراكز المدن يرجع لأسباب ترقب المشتري النهائي لسعر أفضل مما هو عليه بينما لن يتم ذلك بسبب قلة المعروض وزيادة الطلب للوحدات السكنية.


* هل تتوقعون عودة نشطة للسوق بعد هذا الركود؟ وماذا تتطلب المرحلة المقبلة؟

- بالتأكيد سوف يكون هناك انتعاش في الطلب على العقار وتتطلب المرحلة القادمة زيادة العروض وتفاعل شركات التطوير الشامل لسد حاجة السوق من الوحدات السكنية بمختلف فئاتها (فلل، دبلكسات، شقق) وهذا ما يتطلبه السوق في المرحلة المقبلة بشكل كبير.


* كعقاريين أنتم تطمحون إلى إنشاء هيئة عليا للعقار إلى ماذا تنظرون إليه؟ ولماذا؟

- بما أن العقار يعد من أهم القطاعات في مجال الاستثمار على مستوى الوطن إذ يسهم بنسبة تقترب من 10% من الناتج المحلي غير النفطي وله تأثير مباشر في حياة المواطنين وأي ارتفاع يمس المستثمرين والمواطنين على حد سواء بشكل مباشر ولضرورة وجود جهة تنظم العلاقة بين المستثمر في المجال العقاري الواسع والجهات الحكومية المتعددة لذا فإن الحاجة أصبحت ملحة بل ضرورية لإنشاء هيئة عليا للعقار على غرار هيئة سوق المال التي تعتبر مرجعا فيما يتعلق بتداول الأسهم والأوراق المالية وتنظيم الاستثمار في هذا المجال، فقد أجمع معظم العقاريين على أهمية إنشاء الهيئة للتولي تنظيم شئون العقار وتكون عبارة عن مظلة للأنظمة والتشريعات، وتنظيم المدفوعات والإيجارات وبيع الوحدات السكنية والعلاقة بين المؤجر والمستأجر وكذلك إزالة المعوقات على الساحة العقارية وتوظيف كل المقترحات والأفكار الجادة لإصلاح حال العقار ومنها المنتديات والمعارض التي تقام هنا وهناك كل فترة وبما يعود على المنظومة العقارية بالفائدة المرجوة من خلال معالجة السلبيات واقتراح الحلول وتحديد الأولويات. بما يتماشى مع متطلبات التنمية لخلق مناخ استثماري مشجع لبقاء الاستثمارات الداخلية وجلب الاستثمارات الخارجية.


* ما رأيكم في إيجاد مكاتب تسويق عقارية نسائية؟

-نحن من أول المطالبين بها ونؤيد ذلك بل سبق لنا تخصيص فرع نسائي ضمن مجموعة المنزل العقاري وذلك لكون القوة الشرائية النسائية قوة لا يستهان بها في السوق ويجب أن تأخذ مكانتها مع الخصوصية المطلوبة.


* التمويل والقروض الإسكانية كيف ترون واقعها؟ وهل لا زالت تحتاج لدعم حكومي؟

التمويل والقروض الإسكانية مازالت من دون الحاجة بكثير ومن دون دعم الدولة لن يستطيع غالبية السكان تأمين المسكن وذلك للطلب المتزايد على الوحدات السكنية الجديدة التي يتوقع أنه حتى عام 2020 سيتم بناء 2.62 مليون وحدة سكنية بمتوسط 162750 وحدة سكنية سنويا في ظل النهضة الشاملة والتغيرات الاجتماعية الحديثة التي جعلت الشباب وهم النسبة الأعلى في مجموع السكان بنسبة تقترب من 75% من مجتمع المملكة هم من فئة الشباب التي تراوح أعمارهم بين 25-30عاما ويتطلعون إلى إيجاد مساكنهم الخاصة بهم على أنماط تتوافق مع ميولهم وثقافتهم المعاصرة وهو ما يعني المزيد والمزيد من الطلب على الأراضي المطورة بهدف سد الطلب المتزايد عليها.


* كثيرون ينتقدون الإجراءات العقارية بالبلديات التي يصطدمون بها خلال طلب رخص البناء. ومداولات المحاكم للنظر في قضايا المماطلين عن سداد قيمة الإيجار أصبحت معاناة أخرى للمستثمر ما رأيكم؟ وما الحل؟

الحل هو في تبسيط إجراءات استخراج الرخص واللجنة العقارية على أتم الاستعداد للمساهمة مع الجهات المختصة بالبلديات لوضع آلية لإصدار الرخص وأتمنى أن نصل إلى آلية تضمن إصدار الرخصة في يوم واحد لتسهيل إجراءات المواطنين أما ما يخص المشاكل بين المالك والمستأجر للعقار فهذا من أحد أسباب المطالبة بهيئة عليا للعقار لضمان حقوق الطرفين المؤجر والمستأجر على حد سواء ويوفر على المحاكم والجهات التنفيذية في الدولة كثرة المطالبات والمرافعات التي يمتد بعضها لسنوات دون الوصول لنتيجة ترضي الطرفين.





* على الوجه الخاص وفي منطقة عسير. ما الدور المناط بعمل اللجنة العقارية بالغرفة التجارية بأبها؟

الدور الملقى على عاتق اللجنة العقارية بالغرفة كبير وهو يشتمل على بحث كل المعوقات التي تواجه النشاط العقاري بالمنطقة والعمل على تذليلها بالتنسيق مع الجهات الحكومية ذات العلاقة وليس أدل على ذلك من الاجتماع الذي تم خلال الأسبوع الماضي مع صاحب السمو الملكي أمير منطقة عسير الأمير فيصل بن خالد بن عبد العزيز الذي هو بحق حريص كل الحرص على إيجاد مناخ استثماري جاذب للاستثمارات حيث وجه حفظه الله بتشكيل فريق عمل من الإمارة والأمانة واللجنة العقارية برئاسة سعادة وكيل إمارة منطقة عسير المهندس عبد الكريم عبد الله الحنيني وهذا يؤكد حرص سموه على تذليل كل ما يواجه المستثمر بالمنطقة من عقبات.


* سبق وأن أجمع رئيس وأعضاء اللجنة العقارية بغرفة أبها بأن عسير طاردة للعقار. لماذا؟ وكيف تنظرون لحركة العقار؟

أعتقد أن ما جاء على لسان رئيس اللجنة العقارية كاف بالرد على سؤالك والحركة العقارية ولله الحمد في المنطقة أفضل بكثير مما يتوقع الآخرون لوجود فرص استثمارية واعدة وذات عائد جيد ومن وجهة نظرنا أنه حان الوقت لإقامة مشاريع عملاقة ذات قيم إضافية للمنطقة وهذا يتطلب ضرورة إقامة كيانات اقتصادية كبيرة تدار بقدرات إدارية منفتحة ومتمكنة تستطيع جلب رأس المال عن طريق المؤسسين لتلك الكيانات والاستفادة من القروض والتسهيلات الحكومية والبنوك الاستثمارية والانخراط في شراكات مع شركات ومؤسسات أهلية وخارجية لتلبية حاجة ومتطلبات المنطقة من المشاريع المختلفة كون المنطقة تحتاج إلى المزيد من الاستثمارات في هذه المشاريع التي ستحقق عائداً مجزياً للمستثمرين وتضيف قيم إضافية للمنطقة.


* أشارت تحليلات عقارية بأن عسير تمر بركود عقاري أرجعت الأسباب فيه إلى ارتفاع الأسعار ما رأيكم في ذلك؟ ومن المتحكم وهل اللجنة العقارية لها دور في الحد من ارتفاع الأسعار ذلك؟

- السبب أن المستثمر وخاصة المطورين العقاريين مطالبون بتنفيذ اشتراطات النظام العمراني الجديدة والخدمات المطلوب توافرها في المخططات الخاصة من قبل المالك وتكاليف هذه الاشتراطات تضاف على المشتري من قبل المستثمر التي لم يتم فيها مراعاة الفوارق بين المناطق والمدن سواء الفوارق الجيوغرافية للمنطقة أو الحالة الاقتصادية للمواطنين المستفيدين من هذه المخططات أو الوضع الاقتصادي لكل منطقة وإنما بنيت هذه الاشتراطات على أساس المدن الكبيرة مثل الرياض وجدة وعممت على باقي مدن المملكة المتوسطة والصغيرة دون مراعاة ظروف كل منطقة، الأمر الذي أدى إلى تركيز المستثمرين لاستثماراتهم في مناطق محددة مثل الرياض وجدة والشرقية وأهملوا الاستثمار في باقي مناطق المملكة وبالتالي أدى إلى ارتفاع في قيمة الأراضي المطورة بصورة أدت إلى عدم تمكن كثيرين وخاصة فئة الشباب من امتلاكهم لقطعة أرض.

والحل هو إعادة النظر في اشتراطات التطوير في كل منطقة حسب ظروفها وعدم إلزام المطورين بتمديد خدمات الكهرباء والهاتف والصرف الصحي والمياه فضلاً عن أن معظم تلك الخدمات معرضة للسرقات وما بقي منها يتعرض للتلف كون معظم المخططات تطورت ويبقى السكن فيها لعدة سنوات دون استخدام هذه الخدمات وتكليف شركات الخدمات بتوفير تلك الخدمات عند بدء التعمير فيها كون هذه الشركات ذات ربحية وهي المستفيدة من عائد هذه الخدمات بالدرجة الأولى وهذا سوف يساعد على خفض تكاليف الأراضي المطورة.


* لماذا تفتقد عسير إلى المساهمات العقارية؟

- أنا سعيد جدا بافتقاد عسير لهذا النشاط وذلك في ظل عدم وجود تنظيم جيد يكفل للمساهمين حقوقهم وإن شاء الله سيتم تشجيع المساهمات بعد ضمان الدور التنظيمي والرقابي لهذه المساهمات.


* بدأ في عسير نظام التمليك للشقق هل هناك مخاوف من هذه التجربة خصوصا بعد عدد من القضايا شهدتها بعض المدن حول تبعاتها المستقبلية؟

- بالعكس أعتقد أن هذا هو الحل الأمثل للإسهام في تلبية حاجة أكبر شريحة من المجتمع وهم فئة الشباب كون الشاب يحتاج في بداية حياته إلى سكن وعمل وسيارة حتى يتمكن من بدء حياته الأسرية وأي نظام جديد يتوقع أن يكون له سلبيات وإيجابيات لكن مهما كان الوضع فهذا نظام يخدم كما ذكرت الشريحة الأكبر في المجتمع.


* ارتفاع الإيجارات في أبها لماذا؟

- معدل الإيجارات في أبها يتراوح في الوضع الطبيعي وتحتاج المدينة إلى عدد من المنتجعات السياحية سواء كان ذلك في مرتفعات أبها السياحية أو على شاطئ البحر الأحمر التابع لمنطقة عسير وبمستويات مختلفة لتلبية حاجة جميع رواد المنطقة وأنا متأكد بأن عوائدها للمستثمرين ستكون مجزية ولروادها ستكون في متناول الأيدي خاصة إذا صممت بمستويات تتناسب مع دخولات روادها


* تعددية الأدوار مازالت حبيسة في عسير رغم التضاريس التي حدت من الاتساع العمراني. لماذا لا يعمل بها وهل تجدها حلا آخر للحد من ارتفاع الأسعار؟

- أعتقد أنه من الضروري بمكان الإسراع في تحديد الارتفاعات لكل الشوارع الرئيسية (التجارية) بمحافظات المنطقة الرئيسية وخاصة أبها وخميس مشيط وأحد رفيدة حتى نحفز المستثمرين على بناء مشاريعهم على الشوارع الرئيسية.


* ختاما.. مخططات تفتقد التنظيم في أبها وهناك أحياء عشوائية كيف تتعاملون معها كلجنة عقارية، وإلى ماذا ترجعون السبب؟

- بالنسبة إلى الإحياء العشوائية هناك دراسة تتولاها وزارة الشئون البلدية والقروية وقد طلب من أعضاء اللجان العقارية تزويدهم بمرئياتهم ومقترحاتهم حول تطوير الأحياء العشوائية وسيتم في القريب العاجل تقديمها. ونتمنى الإسراع في تطوير وسط مدينة أبها حسب الخطة الموضوعة لها آملين أن تحظى بقية محافظات المنطقة الرئيسية الأخرى بنفس المنهجية حسب احتياجات كل محافظة حتى يتم تنظيم هذه الأحياء وتطويرها بما يتلاءم مع متطلبات التنمية والمجتمع.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:09 AM
فنادق الرياض الأكثر ربحا على مستوى العالم


جنيف: ماجد الجميل

أحرزت فنادق الرياض مركزا متقدما في تصنيف الفنادق الأكثر ربحا على مستوى العالم من حيث عائد الغرفة الواحدة. وحازت فنادق العاصمة على المركز الـ 11 عالميا في عام 2008 بارتفاع 24.9% عن العام الذي سبقه.
وتبعا لتقرير أصدرته مؤسسة (ديلويت) السويسرية المتخصصة بإدارة وتدقيق حسابات الفنادق فقد بلغ متوسط عائد الغرفة الواحدة في فنادق الرياض 174 دولارا، وهو رقم يفوق متوسط عائد الغرفة الذي حققته فنادق في البندقية (173 دولارا) وفي زيورخ (170 دولارا) وفي سنغافورة (164 دولارا)، وفي مومبي (163 دولارا) وفي إسطنبول (159 دولارا)
--------------------------------------------------------------------------------
ظهرت فنادق الرياض في موقع متقدم في تصنيف الفنادق الأكثر ربحاً في العالم مِن حيث عائد الغُرفة الواحدة حيث جاءت
في المركز الـ11 عالمياً في عام 2008 بتقدم نسبته 24.9% عن العام 2007.
وطبقاً لتقرير أصدرته مؤسسة ديلويت السويسرية المُتخصصة بإدارة وتدقيق حسابات الفنادق، فقد بلغ متوسط عائد الغرفة في فنادق الرياض 174 دولاراً، وهو رقم يفوق متوسط العائد الذي حققته فنادق في البندقية (173 دولار)، وزيورخ (170)، وسنغافورة (164)، ومومبيّ (163)، وأسطنبول (159)، والمنامة (158)، وطوكيو (154).
لكن متوسط العائد جاءت أدنى مِن نظيره في موسكو (250 دولاراً)، ودُبيّ (237)، وجنيف (231)، وأبو ظبي (230)، ونيويورك (226)، وباريس (208)، ونيودلهي (197)، والدوحة (196)، ولندن (183)، ومسقط، التي جاءت في المرتبة العاشرة، (176).
وظهر فندقان في الرياض مِن بين "أفضل الفنادق في 20 مدينة في العالم" مِن حيث نِسَب إشغال الغُرف، والمعدل المتوسط لسعر الغرفة. ومِن بين المُدن العشرين كانت هناك سبع مُدن أوروبية وسبع أخرى شرق أوسطية.
وتؤكد ديلويت، المتخصصة أيضاً في تنمية السياحة في العالم، أنَّ النصف الأول مِن عام2008 شهدَ زيادة في عدد وصول السائحين بنسبة 5%، لكن الأزمة العالمية دفعت بالنمو للانخفاض في النصف الثاني بنسبة 1%، مما وضع المعدل العام للنمو طيلة العام الماضي عند 2%. وسجل عام 2007 نمواً في السياحة بلغ 7%.
وأكدت أنَّ السياحة إلى منطقة الشرق الأوسط مازالت تنمو بوتيرة أسرع مِن كافة مناطق العالم الأخرى، حيث بلغ عدد الزوار الذين توجهوا إلى المنطقة في 2008 نحو 52,9 مليون نسمة ، بزيادة 11.3% عن 2007.
وذكرت أن الأرقام تكشف أنَّ السياحة الدولية للمملكة سجَّلت ارتفاعاً بنسبة 54% خلال الربع الأول مِن عام 2008، وأنه يجري التخطيط لرفع عوائد السياحة إلى 19 مليار دولار بحلول العام المُقبل. وعزت التقدم السياحي بالمملكة لسعيها إلى تقليص اعتمادها على النفط عن طريق تنمية السياحة الداخلية والدولية.
وقال التقرير إن أعمال توسعة الحرم المكيّ ستزيد مِن عدد الحُجَّاج والمعتمرين خلال السنوات الثلاث المُقبلة وستعزز بالتالي مِن الصناعة الفندقية في المملكة عبر زيادة عدد الفنادق في المدينة ومكة وجدة.
وجاءت فنادق مدينة الغردقة المصرية في المرتبة السادسة مِن بين 20 مدينة في العالم مِن حيث النسب العالية في إشغال غُرف الفنادق (80.3%).
وعلى الرغم مِن عدم ظهور بيروت في قائمة المُدن العشرين، إلا أن التقرير كشف أنها حققت العام الماضي أعلى نمو مِن حيث متوسط عائد غُرف فنادقها (95 دولاراً) بزيادة قدرها 102.2% عن عام 2007.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:11 AM
شركات الحديد تعاني من تكدس مليون طن بملياري ريال



الرياض: شجاع البقمي

قال مسؤولون في شركات الحديد إن حجم فائض حديد التسليح بعد إيقاف التصدير يصل إلى مليون طن بمختلف المقاسات، تقدر قيمتها بأكثر من ملياري ريال. وأضافوا أن أسباب منع تصدير الحديد لم تعد قائمة، مطالبين بإعادة فتح باب التصدير مجددا دعما لمصالح الصناعة المحلية وتعزيزا لقدرتها التنافسية في الأسواق الخارجية"، مؤكدين أن استمرار منع التصدير يكبّد الشركات خسائر فادحة.
في المقابل حذر مقاولون من السماح بالتصدير مجددا، خوفا من أن يقود ذلك إلى ارتفاع الأسعار.
بينما أكد مصدر مطلع في وزارة "التجارة والصناعة" لـ"الوطن" أن ملف فتح باب التصدير مازال على طاولة الدراسة ولم يتخذ فيه أي قرار حتى الآن، وأكد المصدر الذي رفض ذكر اسمه "أن الوزارة تهدف إلى الأخذ بعين الاعتبار مصالح المصانع المحلية والمستهلك على حد سواء".
وأشار إلى اختفاء ظاهرة تخزين الحديد في المستودعات، معتبرا الوضع الحالي مستقرا.
من جهة أخرى أكد مسؤول في شركة حديد كبرى لـ"الوطن" (اشترط عدم ذكر اسمه) أن أكبر المستفيدين من قرار منع تصدير الحديد هم المقاولون، مبينا أن الشركات المصنعة للحديد تعاني من وجود فائض بعد منع التصدير.
وأكد المسؤول ذاته لـ"الوطن" أن الأسباب التي قادت لمنع تصدير "حديد التسليح" زالت تماما، وقال إن "الأسعار عادت لمستوياتها السابقة، وتلاشى تماما التخزين الذي كان يقوم به بعض الموزعين، وهو ما أدى إلى زيادة المعروض "الذي قدر" الفائض من حديد التسليح لدى مخازن الشركات بنحو مليون طن تصل قيمته إلى ملياري ريال."
وأضاف المصدر نفسه قائلا: "استمرار إيقاف تصدير الحديد المصنع محليا، مع فتح باب الاستيراد سيجعل بعض المصانع المحلية في مأزق مالي كبير"، مؤكدا أن من كانوا يخزنون الحديد في السابق تعلموا من الدرس بعد تكبدهم خسائر كبيرة مع تراجع الأسعار المفاجئ.
من جهة أخرى أكد لـ " الوطن " عبد الله قرقور مندوب تسويق مصنع "أساس السبائك لتشكيل المعادن" في الرياض أن أبرز مخاوف المقاولين والمستهلكين على حد سواء هو رفع المصانع أسعار حديد التسليح، مع تجدد السماح بالتصدير.
وأوضح قرقور أن الموزعين لم يعودا يسحبون كميات كبيرة لتخزينها فترة زمنية طويلة، وهو الأمر الذي كان يقود إلى اختفاء المعروض من بعض المقاسات مع ارتفاع نسبة الطلب عليها.
وأضاف "المصانع لديها كميات متكدسة من حديد التسليح بلا شك، وهو الأمر الذي أربك تحركاتها الاستثمارية قليلا"، مبينا أن رفع سعر الحديد بمقدار 155 ريالا للطن قبل نحو 45 يوما رفع مستويات الطلب كثيرا.
من جانبه قال الخبير في الأسواق العالمية والاستشاري المالي لمجموعة "السفير" حسام جخلب لـ"الوطن" " كانت أسواق الحديد تتصف بالاستقرار مابين عامي 2005 و 2006 ومع بداية عام 2007 شهدت أسواق الحديد زيادة في الطلب العالمي بسبب التوسع في المشاريع التنموية على المستويين المحلي والدولي ".
وأضاف "بدأت شركات الحديد بنظرة توسعية في التعامل مع زيادة الطلب من خلال سياسة الاقتراض، وتم الوصول لمستويات مناسبة من الأسعار في تلك الفترة "، لكنه أشار إلى أن الأزمة الاقتصادية العالمية بتداعياتها على الاقتراض والسيولة وانخفاض التضخم قادت إلى انخفاض الطلب العالمي على الحديد".
وقال جخلب " محليا بدأت الجهات المختصة بمراقبة تأثيرات التضخم على الحديد من خلال الإجراءات التصحيحية لمؤسسة النقد العربي السعودي " ساما "، فعند ارتفاع الأسعار بدأت برفع أسعار الفائدة وعند انخفاض مستويات التضخم لجأت " ساما" إلى تخفيض سعر الفائدة".
وأكد أن تراجع أسعار حديد التسليح لم يكن مصحوبا بانخفاض مساو لحجم الطلب العالمي، مبينا أن المنافسة مابين المنتج الوطني والخارجي سرّع من عملية هبوط السعر.
وتابع قائلا :"كما أن إيقاف التصدير الخارجي لتغطية الطلب المحلي ومحاولة المحافظة على استقرار الأسعار مازال مؤثرا على أسعار حديد التسليح"، مشيرا إلى أن" الحل الأنسب للوضع الحالي يكمن في زيادة مراقبة تأثير أزمة الاقتصاد العالمي ومتابعة حجم الطلب ومستويات الأسعار ومن ثم إصدار القرار بفتح باب التصدير مجددا أو الاستمرار في المنع ".
من جانبه حذر سعد العلي وهو مقاول متخصص في عمليات البناء في الرياض من إعادة فتح باب تصدير الحديد، وقال " من الممكن أن يقود ذلك إلى ارتفاع الأسعار من جديد وهو ما يخشاه المقاولون ".
وأوضح العلي أنه عند إعادة فتح باب التصدير، يجب وضع شروط عديدة للحد من الآثار السلبية التي قد تظهر، وطالب الشركات بأن "" تتعهد بالتقيّد بحركة الأسواق الخارجية وعدم رفع الأسعار عند ازدياد الطلب على منتجاتها ".
وأكد " :"أن عموم المقاولين يرفضون فتح باب التصدير مجددا، بسبب إمكانية ارتفاع الأسعار مما قد يقلل عمليات البناء"، مستبعدا أن يكون موقفهم نابعا من مصالحهم الشخصية دون النظر في مصالح الشركات المصنعة.
واتفق محمد السلمي وهو مقاول آخر مع العلي في تحذيراته، معربا عن أمله في أن يستمر استقرار الأسعار في السوق المحلية. يذكر أن أسعار "حديد التسليح" قفزت إلى مستوى 6 آلاف ريال في منتصف العام الماضي للطن الواحد، قبل أن تعاود الانخفاض تدريجيا حتى مستوى1945 ريالا، قبل أن تستقر أخيرا عند سعر 2100 ريال للطن.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:12 AM
7 آلاف زائر للمعرض السعودي الدولي للبناء والإنشاء


الظهران: يوسف الحربي

اختتمت مساء أول من أمس فعاليات المعرض السعودي الدولي للبناء والإنشاء 2009 الذي استضافته شركة معارض الظهران الدولية لمدة خمسة أيام وسجل حضورا يفوق 7 آلاف زائر معظمهم من المتخصصين ورجال الأعمال وأصحاب المشاريع العقارية والعمرانية.
وذكر مدير عام شركة معارض الظهران الدولية عادل العومي أن المعرض حقق أرباحا تزيد على 350 مليون ريال وهي مجموع الصفقات التي تمت بين رجال أعمال من الزوار وأصحاب الشركات العارضة سواء كان محليا أو دوليا.
وأوضح أن وجود أكثر من 200 شركة من 20 دولة أتاح الفرصة للعارضين من خارج المملكة على الاطلاع على أفضل الفرص الاستثمارية داخل المملكة من خلال التواصل المباشر مع السوق المحلية.
وأشار إلى أن المعرض قدم خلال دورته الحادية عشرة كل جديد في قطاع البناء والإنشاء من لوازم البناء.
يذكر أن المعرض السعودي الدولي للبناء والإنشاء رافقه معرض المعدات الثقيلة والرافعات وضم أكثر من 40 شركة محلية غطت معداتهم المساحة الخارجية لأرض مركز معارض الظهران.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:12 AM
رئيس البنك الدولي: 2009 عام شديد الخطورة على الاقتصاد العالمي


لندن: أ ف ب

اعتبر رئيس البنك الدولي روبرت زوليك أمس أن عام 2009 سيكون عاما شديد الخطورة مؤكدا أن الاقتصاد العالمي برمته سيسجل انكماشا هذا العام للمرة الأولى منذ الحرب العالمية الثانية.
وأعرب زوليك الذي يشارك اليوم في اجتماع وزراء المالية والمصارف المركزية لدول مجموعة العشرين في جنوب لندن، عن مخاوف خاصة من تصاعد النزعة الحمائية.
وقال "حين تحصل تقلبات اقتصادية خطيرة، ما أخشاه أن البطالة ستسجل ارتفاعا ويطلب الرأي العام من قادته القيام بأمر ما، وحين يستنفد القادة الأدوات البناءة، يبدؤون بتوجيه أصابع الاتهام إلى بعضهم البعض وباتخاذ تدابير حمائية وانعزالية، إنها الدوامة السلبية التي شهدناها في الثلاثينات".
وأضاف "لا أتنبأ بالعودة إلى الثلاثينات لكن ينبغي الرد بشكل منسق والقيام معا بتحركات ترتد إيجابا على التجارة وخطط إنعاش الاقتصاد وإعادة رسملة المصارف".
وفي وقت يقوم خلاف في وجهات النظر على ما يبدو بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي حول سبل الخروج من الأزمة إذ تدعو واشنطن إلى خطط إنعاش اقتصادي فيما تصر بروكسل على تشديد الضوابط على القطاع المالي، رأى زوليك أن تحديد كهدف لخطط الإنعاش الاقتصادي تحقيق نمو بنسبة 2% من إجمالي الناتج الداخلي طبقا لما اقترحه صندوق النقد الدولي معيار جيد.
لكنه أضاف أن "خطط الإنعاش وحدها غير كافية داعيا إلى استكمالها بإجراءات متعلقة خصوصا بالمصارف وتحديد حجم معقول لها حتى لا تتسبب بعجز فائق في الميزانيات العامة يقوض ثقة المواطنين أكثر. واقترح رفع تقارير منتظمة إلى صندوق النقد الدولي حول تطبيقها.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:13 AM
تجتمع اليوم في لندن لبحث سبل مواجهة الأزمة الاقتصادية
مجموعة العشرين بين مطالب تشديد الضوابط المالية والدعوة إلى إنعاش الاقتصاد

لندن، جنيف : أ ف ب، ماجد الجميل

يجتمع وزراء المالية ومحافظو المصارف المركزية في مجموعة العشرين اليوم في لندن للتحضير لقمة 2 أبريل التي يشارك فيها الرئيس الأمريكي باراك أوباما، بعدما لاحت خلافات خلال الأسبوع الماضي بين دول المجموعة حول سبل مواجهة الأزمة الاقتصادية إذ يطالب الأميركيون مدعومين من اليابان بخطط إنعاش اقتصادي جديدة فيما يدعو الأوروبيون إلى تشديد الضوابط على القطاع المالي.
وتعقد قمة أبريل في وقت يتوقع فيه صندوق النقد الدولي والبنك الدولي تسجيل انكماش في النمو العالمي في العام 2009 سيكون الأول منذ 60 عاما وقد يصل إلى 1 أو 2% من إجمالي الناتج الداخلي بحسب رئيس البنك الدولي روبرت زوليك.
والدول كلها تدرك أن "الجميع على السفينة ذاتها" كما قال أوباما الأربعاء الماضي، وأنه يجدر ببلدان مجموعة العشرين التي تمثل 80% من الاقتصاد العالمي أن "تعمل معا" لتعزيز الثقة في الاقتصاد، وهو ما يحضها عليه رئيس الوزراء البريطاني جوردن براون.
غير أن الإدارة الأميركية قامت بحملة مكثفة عبر مستشار البيت الأبيض للشؤون الاقتصادية لورنس سامرز ووزير الخزانة تيم جايتنر لحض الدول الأخرى على الالتزام بخطط إنعاش اقتصادي واسعة النطاق طالما أن الأزمة قائمة.
وتعتبر الولايات المتحدة أنها أعطت المثل بإقرارها خطة إنعاش بقيمة 787 مليار دولار، وتنسجم دعوتها لاعتماد خطط مماثلة مع ما يدعو إليه صندوق النقد الدولي.
واتخذت اليابان موقفا مماثلا إذ دعا وزير ماليتها كاورو يوسانو مجموعة العشرين إلى اعتماد خطط إنعاش اقتصادي عوضا عن مراجعة قوانين مراقبة القطاع المالي.
وقال يوسانو في تصريحات لصحيفة "فايننشال تايمز" إننا "جميعنا متفقون" على ضرورة ضبط القطاع المالي بطريقة أفضل "لكنني أتساءل شخصيا هل هذه الإجراءات ضرورية في ظل الأزمة؟ ما نريده في المرحلة الراهنة هو إنقاذ حياة الاقتصاد العالمي وليس مناقشة مؤشراته الخارجية".
وأضاف "أن المشكلتين الآنيتين هما تثبيت استقرار النظام المالي وتفادي مخاطر هبوط الأسعار التي يواجهها الاقتصاد العالمي. إنهما أهم مسألتين".
غير أن الأوروبيين القلقين من العجز في ميزانياتهم ردوا الكرة إلى الملعب الأمريكي، عندما صرح رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل باروزو أول من أمس أن "ثمة مواضيع أود أن أرى الآخرين يبدون حيالها القدر ذاته من الطموح الذي يبديه الأوروبيون"
مثل وضع "قواعد جديدة لمراقبة القطاع المالي وضبطه". وترى فرنسا وألمانيا أنهما بذلتا ما يكفي من الجهود لإنعاش الاقتصاد وأفادتا أنهما ستعلنان موقفا موحدا قبل انعقاد القمة وسترسلان "إشارة مشتركة".
ويقود البلدان الحملة ضد الملاذات الضريبية بتصميم أجبر حتى الآن بلجيكا وليشتنشتاين وأندورا على الإعلان علنا أول من أمس عن تليين قوانينها الخاصة بالسرية المصرفية على أمل عدم التعرض لانتقادات الدول العشرين خلال قمتها.
وأعلنت لوكسمبورج وسويسرا أمس استعدادهما لتليين إجراءات السرية المصرفية بينما أكدت النمسا أنها مستعدة للتعاون في حال وجود "شكوك مبررة وواضحة". فقد أعلنت سويسرا أمس استعدادها لإلغاء التمييز الذي تضعه بين مفهوميّ "الاحتيال" على الضرائب و"التهرب" منها. لكن الرئيس السويسري أكد أنه "ليس هناك مِن مجال للحديث عن تبادل آلي للمعلومات المتعلقة بالحسابات المصرفية."
وقال رئيس الإتحاد السويسري، هانز ـ رودلف ميرتس في تصريحات صحفية إنَّ الحكومة قررت سحب التحفظ الذي أعلنته في عام 2005 على قواعد منظمة التنمية والتعاون الاقتصادي
الأوربية حول الضرائب، وهي خطوة ستسمح بتبادل أوسع للمعلومات. لكن الرئيس السويسري شدَّدَ قائلاً: "تبادل المعلومات هذا سيقتصر على حالات مُحدَّدة ومُنفردة تستند إلى طلب رسمي
مِن القضاء يقوم على أسس متينة." وقال ميرتس، الذي يشغل أيضاً وزارة المالية، إنَّ السرية المصرفية ستبقى قائمة" ويبدو أن النقطة الوحيدة التي تتفق عليها الدول العشرون في الوقت الحاضر هي وجوب زيادة موارد صندوق النقد الدولي لمساعدة الدول التي تواجه صعوبات، ولا يعرف بهذا الصدد ما إذا كانت الصين ستنصت للدعوات الموجهة إليها للمشاركة في هذا المجهود.
غير أن المتحدث باسم البيت الأبيض أعلن أن الولايات المتحدة "لن تتفاوض (مع الدول الأخرى) في نسبة معينة أو التزام اقتصادي محدد" بل "ستواصل التشديد على أهمية اتخاذ إجراءات معا حتى لا تتكرر هذه الأزمة".
أما بريطانيا التي ترأس مجموعة العشرين هذه السنة، فهي حائرة بصورة عامة بين ولائها التاريخي للولايات المتحدة وانتمائها إلى الاتحاد الأوروبي، ولو أنها أبدت ميلا إلى الجانب الأوروبي إذ دعت إلى تشديد الضوابط الوطنية والدولية على القطاع المالي.
ورأى وزير المالية اليستير دارلينج أنه "لا علاج فوريا للازمة" معتبرا انه سيحكم على الرئاسة البريطانية لمجموعة العشرين استنادا إلى "قدرتنا على حمل الدول على العمل معا والتحرك معا"، مستبعدا ضمنا بذلك التوصل إلى اتفاق واضح منذ أبريل.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:14 AM
غرفة التجارة العربية البريطانية تقيم حفل استقبال للعساف والجاسر


لندن: واس

أقامت غرفة التجارة العربية البريطانية في لندن مساء أول من أمس حفل استقبال في فندق الإنتركونتيننتال بارك لين لوزير المالية السعودي الدكتور إبراهيم العساف ومحافظ مؤسسة النقد العربي السعودي الدكتور محمد الجاسر والوفد المرافق الذي يزور بريطانيا حالياً.
وقالت الأمينة العامة والرئيس التنفيذي لغرفة التجارة العربية البريطانية الدكتورة أفنان الشعيبي في كلمة لها "هذه لحظات مهمة في تاريخ العلاقات السعودية البريطانية مؤكدةً أن الأخبار القادمة من المملكة مشجعة فالاقتصاد مستمر في قوته رغم الهبوط العالمي.
وأضافت أنه في نهاية عام 2008 حققت المملكة فائضا في ميزانيتها كما أن المملكة تتمتع باحتياطي يساعدها على مواجهة أي انخفاض في العائدات نتيجة انخفاض أسعار النفط الحالي.
وأكدت أن المملكة تواصل التقدم في تنويع المصادر الاقتصادية من خلال المحافظة على نفقات عالية على البنية التحتية وتنويع مصادر الدخل.
وأوضحت أن قطاعات مثل الخدمات والنقل والتعليم والبتروكيماويات تشهد نموا هاما كما أن الاستثمار الأجنبي يقدم مساهمة متزايدة بشكل هام تجاه تنويع مصادر الدخل.
وتابعت الشعيبي أن المستثمرين البريطانيين لا يزالون في وضع جيد للاستفادة القصوى من هذه التطورات فيما تتحرك المملكة قدما في خططها الاقتصادية.
وقالت كلنا نتطلع إلى نتائج إيجابية من المباحثات التي تدور بين بلدينا بشكل يقود إلى المزيد من تقوية العلاقات والشراكة الوثيقة بين المملكة العربية السعودية والمملكة المتحدة.
حضر حفل الاستقبال كل من القائم بالأعمال بالنيابة لسفارة خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة المتحدة عبدالله الشغرود وعدد من سفراء الدول العربية وعدد كبير من رجال الأعمال العرب والبريطانيين بالإضافة إلى الوفد المرافق لوزير المالية .كما حضر الحفل السير روجر تومكيس وأعضاء من مجلس إدارة الغرفة.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:15 AM
الدول النامية تفقد سنويا 124 مليار دولار ضرائب غير محصلة


برلين، فيينا : رويترز

أظهرت دراسة أعدتها منظمة اوكسفام البريطانية أن الدول النامية تفقد ما يصل إلى 124 مليار دولار من إيرادات ضرائب غير محصلة سنويا بسبب إيداع مواطنيها أموالهم في ملاذات ضريبية ومراكز للمعاملات الخارجية تتمتع بالسرية المصرفية. وأكدت الدراسة أن ما تفقده الدول النامية من تلك الإيرادات يزيد قيمتها على 103 مليارات دولار تتلقاها سنويا كمساعدات أجنبية.
وسعت كل من سويسرا والنمسا ولوكسمبورج أمس للتوصل إلى سبل لدرء حملة عالمية على التهرب الضريبي بتقديم تنازلات فيما يتعلق بسرية بنوكها.
وخففت ليختنشتاين قواعدها الصارمة تجاه سرية البنوك قبيل اجتماع أمس لوزراء مالية مجموعة العشرين للدول المتقدمة والناشئة من المقرر أن يبحث الملاذات الضريبية.
وأجرت النمسا وسويسرا ولوكسمبورج محادثات مساء أول من أمس مع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية التي تضع المعايير الدولية للضرائب وتبادل المعلومات وتضع قائمة سوداء بأسماء غير الملتزمين.
وقالت النمسا إنها ستبذل المزيد من أجل تبادل المعلومات مع دول أخرى بشأن من يشتبه في تهربهم من الضرائب غير أن وزير المالية جوزيف برول قال في مؤتمر صحفي في فيينا إن بلاده لن ترفع باستثناء ذلك قواعدها بشأن سرية البنوك.
وتضم القائمة السوداء لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية حاليا ليختنشتاين واندورا وموناكو لكن فرنسا وألمانيا تريدان إدراج سويسرا كذلك. وقالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أول من أمس إنها تشعر بتفاؤل من احتمالات تعاون الملاذات الضريبية ، إذا هددت مجموعة العشرين بإدراجها على القائمة السوداء.
وبموجب اتفاق مع المنظمة ستسقط النمسا اعتراضاتها على الاتفاقية الضريبية النموذجية بعد أن أوضحت المنظمة أنها لا تتوقع سوى التعاون مع السلطات الضريبية الأجنبية إذا كانت هناك قضية محتملة.
وقال بورل "يمكنني القول اليوم إن قانون سرية البنوك النمساوية يمكن أن يبقى كما هو... ومع ذلك سنبدأ في اتفاقات ضريبية ثنائية لضمان تبادل المعلومات إذا كان هناك اشتباه في تهرب ضريبي."
والمناقشات الضريبية مهمة في قطاع إدارة الثروات الذي يدير نحو سبعة تريليونات دولار في مراكز المعاملات المصرفية الخارجية على مستوى العالم. وسويسرا هي أكبر مركز للمعاملات المصرفية الخارجية في العالم ولديها نحو تريليوني دولار من إجمالي الثروات المودعة بالخارج.
و أشادت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية بالتنازلات التي قدمتها في الفترة الأخيرة سنغافورة وهونج كونج واندورا وجزيرة مان وجزر كايمان. وقال اينجل جوريا الأمين العام للمنظمة في بيان "الخطوات التي اتخذتها مجموعة من المراكز المالية في الأسابيع القليلة الماضية أعطت دفعة مطلوبة لجهود الترويج للشفافية وتبادل المعلومات بشأن القضايا الضريبية."
ودفع اجتماع مجموعة العشرين سويسرا للجوء إلى لجنة خبراء للحصول على توصيات بشأن كيفية تخفيف الضغوط الدولية عن طريق عرض المزيد من التعاون فيما يتعلق بالمسائل الضريبية.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:15 AM
الولايات المتحدة تطمئن الصين على استثماراتها في سندات الخزينة


واشنطن : أ ف ب

أكد المستشار الاقتصادي في البيت الأبيض لورانس سامرز أمس أنه ليس هناك ما يدعو الصينيين إلى القلق على الأموال التي استثمروها في الولايات المتحدة عندما اكتتبوا في سندات الخزينة الأمريكية.
وكان سامرز يرد بذلك على رئيس الوزراء الصيني وين جياباو الذي أبدى قلقه حيال استثمارات بلاده في الولايات المتحدة، أمام تصاعد العجز المالي الأمريكي.
وقال وين " أقرضنا الولايات المتحدة الكثير من المال، بالتأكيد نحن قلقون على سلامة أصولنا".
وأضاف "لنكن صريحين، إني قلق بعض الشيء. ولهذا السبب أدعو مجددا الولايات المتحدة إلى أن تحترم كلمتها وتعهداتها والحفاظ على سلامة الأصول الصينية".
وتشير أحدث الأرقام المتوافرة إلى أن الصين (باستثناء هونج كونج) أكبر الدول التي تحمل سندات من الخزينة الأمريكية. ويملك مستثمروها من القطاعين العام أو الخاص من السندات ما قيمته 696.2 مليار دولار في نهاية ديسمبر.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:16 AM
انخفاض مبيعات التجزئة في منطقة اليورو


بروكسل : رويترز

انخفضت مبيعات التجزئة في منطقة اليورو أكثر من المتوقع في يناير الماضي كما تم تعديل مبيعات شهر ديسمبر بخفض كبير وذلك في علامة على استمرار الركود الاقتصادي.
وقال مكتب الإحصاءات التابع للاتحاد الأوروبي "يوروستات" أمس إن تكاليف العمالة في المنطقة تراجعت على أساس سنوي في الربع الأخير من العام الماضي مع اعتدال الأجور فيما يشير إلى انخفاض القوة الشرائية وتراجع الطلب الاستهلاكي.
وأوضحت البيانات الصادرة عن المكتب أن مبيعات التجزئة ارتفعت في منطقة اليورو التي تضم 16 دولة بنسبة 0.1 % عن الشهر السابق لكنها انخفضت بنسبة سنوية بلغت 2.2 %.
وبلغ متوسط توقعات الاقتصاديين زيادة شهرية بنسبة0.2% وانخفاض بنسبة 2.1 % على أساس سنوي.
وعدل يوروستات بالخفض مبيعات التجزئة لشهر ديسمبر فقال إنها انخفضت شهريا بنسبة 0.3 % وسنويا بنسبة 2.4 % بعد أن كانت التقديرات السابقة تشير إلى استقرار شهري وانخفاض سنوي بنسبة 1.6 %.
وتمثل الأرقام علامة جديدة على أن منطقة اليورو تغوص لأعماق جديدة في أول ركود تشهده في تاريخها تحت وطأة الأزمة الائتمانية التي قلصت التمويل المتاح للشركات والأسر وأدت إلى انخفاض الإنفاق.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:17 AM
انكماش العجز التجاري الأمريكي للشهر السادس


واشنطن : رويترز

انكمش العجز في ميزان التجارة للولايات المتحدة بنسبة 9.7 % في يناير الماضي ليسجل أدنى مستوى منذ أكتوبر عام 2002 مع تراجع الواردات والصادرات للشهر السادس على التوالي في مواجهة انكماش الطلب العالمي.
وأوضح تقرير حكومي أن العجز التجاري الشهري بلغ 36 مليار دولار مقارنة مع متوسط توقعات الاقتصاديين في وول ستريت بعجز قدره 38 مليار دولار.
وانخفضت الصادرات الأمريكية من السلع والخدمات بنسبة 5.7 % مقارنة بشهر ديسمبر لتسجل أدنى مستوى منذ سبتمبر عام 2006 كما تراجعت الواردات بنسبة 6.7 % لأدنى مستوى منذ مارس عام 2005.
وفي الوقت نفسه أظهر تقرير ثان أن أسعار الواردات الأمريكية هبطت أقل مما متوقعا في فبراير مع ارتفاع أسعار النفط للمرة الأولى منذ يوليو.
وأظهر تقرير وزارة التجارة أنه على أساس المقارنة السنوية فإن الصادرات الأمريكية انخفضت 16.4 % في يناير بينما هبطت الواردات 22.8%. وانخفض العجز التجاري الشهري 39.1 % خلال الفترة نفسها.
وفي علامة على الكساد الشديد الذي يواجه صناع السيارات في العالم سجلت الصادرات والواردات الأمريكية من السيارات وأجزائها أدنى مستوى لها منذ يوليو عام 1998 .

وزاد العجز التجاري الأمريكي الثنائي مع الصين 3.5 % في يناير مع هبوط الصادرات الأمريكية إلى الصين بمعدل أسرع كثيرا من الواردات الأمريكية من ذلك البلد.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:17 AM
وكالة الطاقة: 84.45 مليون برميل حجم الطلب على النفط في 2009
أوبك تتوقع انكماش الطلب العالمي على النفط وزيادة الضغوط على الأسعار

فيينا، لندن، باريس : أ ف ب، رويترز

توقعت منظمة أوبك أمس قبيل اجتماع مهم لها غدا أن ينكمش الطلب العالمي على النفط بمعدل أسرع من المتوقع مما يزيد الضغوط على الأسعار.
وقالت إن الطلب العالمي على النفط سينخفض 1.01 مليون برميل يوميا في عام 2009 ليبلغ في المتوسط 84.61 مليون برميل يوميا. وأشارت تقديراتها السابقة إلى انخفاض في الطلب بمقدار 580 ألف برميل يوميا.
وانخفض الطلب على النفط لأول مرة في 30 عاما بعد أن أدى التراجع الاقتصادي الكبير إلى إغلاق مصانع وزيادة البطالة في أكبر اقتصادات العالم.
وتراجعت أسعار النفط 100 دولار للبرميل من ذروتها في يوليو الماضي مما دفع أوبك لخفض إنتاجها في محاولة لموازنة السوق.
وتعهدت أوبك بخفض الإنتاج 4.2 ملايين برميل يوميا أي ما يعادل 5% من الطلب اليومي العالمي عن مستوياته في سبتمبر الماضي.
وأفاد تقريرها الشهري أن قرارات المنظمة حتى الآن تمكنت من وقف التراجع السريع في الأسعار وأبقت عليها قرب مستوى 40 دولارا للبرميل.
وتجتمع أوبك التي تضخ أكثر من ثلث النفط العالمي في فيينا غدا
ويجب أن تقرر ما إذا كانت ستخفض إنتاجها بدرجة أكبر.
وذكر التقرير أن الضغوط على سوق النفط ستستمر. وأنه مع استمرار التدهور الاقتصادي وتراجع الطلب فضلا عن اقتراب موسم ينخفض فيه الطلب عادة من المرجح أن تتجدد الضغوط على الأسعار. وتابع أن أسعار النفط تحتاج للبقاء عند مستويات تدعم الاستثمارات في مجال الطاقة في مختلف مراحل الإمداد للمساعدة في الحفاظ على نمو اقتصادي عالمي طويل الأمد.
وقال التقرير إن الطلب على نفط أوبك سينخفض 1.8 مليون برميل يوميا في عام 2009. وأشار إلى أن على الأعضاء بذل المزيد من أجل الالتزام بالتخفيضات القائمة.
واستقرت أسعار العقود الآجلة للنفط أمس فوق مستوى47 دولارا للبرميل وذلك قبل اجتماع المنظمة الذي دفع الأسعار للصعود أكثر من 11 %. وارتفع الخام الأمريكي الخفيف للعقود تسليم ابريل 32 سنتا إلى 47.35 دولاراً للبرميل بعد أن سجل قفزة قدرها 4.70 دولارات الخميس الماضي إلى 47.03 دولاراً معوضا خسائره في الجلستين السابقتين.
وفي لندن ارتفع سعر عقود خام القياس الأوروبي مزيج برنت 47 سنتا إلى 45.56 دولاراً للبرميل.
وقال وزير النفط الكويتي أحمد العبد الله الصباح أمس إن كل الاحتمالات مفتوحة وواردة بالنسبة لمستوى إنتاج منظمة أوبك خلال اجتماعها غدا.
وأوضح أنه بناء على المناقشات والبيانات التي ستعرض خلال الاجتماع سيتم اتخاذ القرار إما بالبقاء على الحصص الحالية أو المزيد من الخفض في الإنتاج .
وأشار إلى أن على أوبك أن تأخذ في الاعتبار الكساد الاقتصادي
العالمي. وأعرب عن دعمه الأسعار التي تحقق متطلبات ميزانيات الدول المصدرة وفي نفس الوقت تتماشى مع متطلبات الاقتصاد العالمي .
وقال رئيس الوفد الليبي لأوبك شكري غانم إن بلاده تفضل أن تفعل أوبك أكثر من مجرد الالتزام بتخفيضات الإنتاج الراهنة.
وأضاف أن ليبيا ستطرح فكرة القيام بدور أكبر من مجرد الالتزام.
وتابع نتجه نحو الربع الثاني الموسم المعتاد لتراجع الطلب. ومازال هناك فائض في العرض ومخزونات كبيرة.
في السياق ذاته خفضت وكالة الطاقة الدولية أمس تقديراتها للطلب على النفط إلى 84.45 مليون برميل يوميا في 2009 ـ في حين رأت أن قرارات خفض إنتاج أوبك بدأت تؤتي ثمارها وتؤدي إلى رفع الأسعار.
وأكدت أن التزام الدول الأعضاء بتخفيضات الإنتاج المتفق عليها سيؤدي إلى تقليص مخزونات النفط في الدول المتقدمة رغم أن التوقعات تشير إلى أن الطلب يتجه لمزيد من الانكماش.
وقالت الوكالة في تقريرها الشهري الصادر أمس إن أسعار النفط حققت أرباحا ثابتة في مارس وأن مزيدا من المؤشرات تدل على أن أوبك تطبق قرارات خفض الإنتاج التي أعلنتها بنسبة 80%.
وقررت المنظمة خفض عرضها 4.2 ملايين برميل يوميا منذ سبتمبر. وقالت الوكالة إن هذه القرارات تحترم من قبل الدول الأعضاء بنسبة 80%. وأنتجت أوبك في فبراير 28 مليون برميل يوميا أي أقل بـ 1.1 مليون برميل يوميا من الشهر السابق. وخفضت المملكة إنتاجها أكثر مما كان متوقعا ليبلغ 7.95 ملايين برميل يوميا في فبراير بينما بدت الإكوادور وأنغولا أقل التزاما.
وقال ديفيد فايف المحلل في الوكالة إن المنظمة نجحت في تثبيت أسعار النفط حول40 أو 45 دولارا للبرميل الواحد منذ يناير.
وأضاف أن بلدان أوبك حققت نجاحا إذا رأينا الأخبار الاقتصادية الكارثية في الأشهر الماضية وضعف الطلب وارتفاع المخزونات".
وأشار التقرير الشهري للوكالة إلى أن أوبك لا تحتاج لخفض الإنتاج مرة أخرى عندما يجتمع وزراؤها في فيينا غدا الأحد.
وقالت إنه بناء على تقدير الوكالة للوضع الحالي في سوق النفط فإن الالتزام الكامل بالتخفيضات سيدفع إنتاج أوبك للانخفاض بمقدار 1.6 مليون برميل يوميا عن الطلب على نفط المنظمة خلال العام الجاري.
وأبدى ديفيد قلقه من أن إقرار مزيد من التخفيضات الآن قد يلحق مزيدا من الضرر بالاقتصاد العالمي برفع أسعار النفط.
وقدرت الوكالة أن المعروض النفطي العالمي في فبراير بلغ 83.9 مليون برميل يوميا بينما بلغ المعروض من إنتاج أوبك 28 مليون برميل يوميا.
وأوضحت أن إنتاج أوبك سينخفض على الأرجح في شهري مارس الجاري وأبريل وذلك استنادا إلى مشاكل الإنتاج في نيجيريا بسبب أعمال المتشددين والعراق بسبب مشاكل فنية.
وقالت الوكالة إنه تم تعديل نمو الإمدادات من خارج أوبك لعام 2009 بالخفض بمقدار 380 ألف برميل يوميا إلى الصفر وذلك استنادا إلى مشاكل إنتاجية في أذربيجان.
وتابعت أن الطلب العالمي على النفط سينكمش هذا العام بواقع 1.25 مليون برميل في اليوم إلى 84.4 مليون برميل يوميا.
وفي التقرير الشهري السابق تنبأت الوكالة أن الطلب سينكمش 980 ألف برميل يوميا بسبب تراجع النمو الاقتصادي وتداعياته على استهلاك الطاقة.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:18 AM
تويوتا تمنح عبداللطيف جميل جائزة الخدمة المميزة


أبها: الوطن

منح كبير المديرين التنفيذيين في شركة تويوتا العالمية أكيرا أوكابي شركة عبداللطيف جميل جائزة الخدمة المميزة للضيف في مجال قطع الغيار والصيانة.
وتسلم الجائزة المهندس محمد عبداللطيف جميل رئيس شركة عبداللطيف جميل الذي أعرب عن شكره وتقديره لشركة تويوتا على التكريم مشيراً إلى أن الجائزة حافز لمواصلة الجهود الرامية لتعزيز ثقة الضيف وإبهاجه.
وأوضح جميل أن إرضاء الضيف من أولويات الشركة مشيراً إلى أنها أطلقت مطلع العام برنامجاً بمسمى (الضيف أولاً) يعنى بتقديم العديد من الخدمات المختلفة للضيف ومن ضمنها توسيع شبكة فروع الشركة وخدماتها وذلك بميزانية قدرها 3.8 مليارات ريال خلال الخمس سنوات القادمة، حيث قامت مطلع هذا العام بافتتاح عدد من الفروع الجديدة إضافة إلى وضع حجر الأساس لفروع أخرى.
من جانب آخر قامت شركة عبداللطيف جميل بتنظيم الحفل السنوي لتكريم الموزعين، وحضر الحفل كبير المديرون التنفيذيون بشركة تويوتا العالمية أكيرا أوكابي، كما حضره المهندس محمد عبداللطيف جميل وعدد من مسؤولي الشركة والموزعين حول المملكة.
وتم توزيع الجوائز التقديرية للموزعين وذلك لقطاع خدمات ما بعد البيع وقطاع خدمات السيارات الجديدة تقديراً للنتائج العالمية التي أنجزت خلال عام 2008وخلال الشهرين الأولين من هذا العام.
ولدى شركة عبداللطيف جميل أكثر من 117 منفذ بيع يتبع لإدارة الموزعين.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:30 AM
لا نتدخل في السياسات الائتمانية لعملائنا.. مدير عام (سمة) لـ(الجزيرة):
لا توجد لدينا قوائم سوداء.. وإطلاق صفة المتعثر بعد 180 يوماً




الرياض - مطلق السبيعي

أكد مدير عام الشركة السعودية للمعلومات الائتمانية (سمة) أن دور شركته تقديم المعلومات الائتمانية لعملائها فقط. وقال نبيل المبارك ل(الجزيرة): (نحن لا نتدخل في السياسيات الائتمانية لدى الأعضاء، سواء بمنح التسهيلات أو رفضها، وليس لدينا أي قوائم سوداء Black List). وأضاف أن مهمة سمة الرئيسة تكمن في توفير تقرير ائتماني مفصل ومحدث ودقيق لكل شخص لديه تعاملات ائتمانية، وهذا التقرير يحدث بشكل دوري حسب تطورات الائتمان لدى الشخص بغض النظر هل هو متعثر أم غير متعثر). وأوضح أنه: (بالنسبة لصفة التعثر، فإنه لا يتم إطلاق هذه الصفة على العميل في سمة إلا بعد تأخره في السداد لمدة ستة أشهر (180 يوماً)، وغالباً فإن القطاع المالي يطلق على العميل الذي لم يلتزم بالسداد لمدة ثلاثة أشهر أنه متعثر، لكننا في (سمة) لا نعد القرض متعثراً إلا بعد مرور أكثر من ستة أشهر على عدم السداد حتى يكون هناك مستوى عال من الثقة في أن العميل ليس لديه رغبة في الدفع والقدرة على الدفع، علاوة على أن الستة أشهر فترة كافية لأي ظرف طارئ لتجاوزه).

وشدد مدير سمة على أن: (سمة ليست جهة محصلة للديون، ولا تقوم بأي نشاط في هذا الخصوص، وسنعلن عنه في القريب العاجل في أغلب الصحف السعودية، أما التعاون مع شركات التحصيل، فلا يوجد هناك أي وجه للتعاون بيننا وبين أي شركة أو جهة محصلة، وأنا أهيب بالجميع حقيقة وأدعوهم إلى تزويدنا بكل من يدعي وجود علاقة لسمة بالتحصيل المالي، هذا أيضاً يندرج تحت الوعي الائتماني، يجب أن نعي أن سمة للجميع، وخدماتها للجميع، لكن ليس لنا أي نشاط أو علاقة مباشرة أو غير مباشرة بقضايا التحصيل).

ولفت إلى أن: (طلبات العضوية كثيرة جداً، ومن جهات مختلفة تمثل قطاعات عدة، في البدايات، كانت المصارف هي الأعضاء الرئيسة، أما اليوم، هناك أعضاء يمثلون القطاع المصرفي، وآخرون يمثلون قطاع الاتصالات، وأعضاء يمثلون قطاع الاستثمار، وقطاع التأمين، وقطاع التطوير العقاري، وشركات التقسيط، والصناديق الحكومية، كل هؤلاء رغبوا في الانضمام إلى سمة، ونحن لا ننظر إليهم كأعضاء فقط، بل شركاء نجاح، ولقد تجاوز حالياً عدد الأعضاء في الشركة السعودية للمعلومات الائتمانية الستين عضواً، يمثلون قطاعات مختلفة).

وأكد أنه لم تعقد سمة حتى الآن أي نوع من الشراكة أو مذكرات للتفاهم مع أي جهة محلية، وسيتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية والنظامية لكل من يدعي وجود شراكة أو تعاون دون أخذ مسبق من سمة، والإعلان عن ذلك بشكل رسمي.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:32 AM
ندوة (الجزيرة) تكشف عن إنشاء لجنة لتأهيل المقاولين لمواكبة المرحلة
البنوك تؤكد عدم إحجامها عن الإقراض ومطالبة بتفتيت قطاع المقاولات!




أعدها - عبدالله الحصان و عبدالله البراك

توصلت ندوة أجرتها (الجزيرة) إلى ضرورة إنشاء هيئة مقاولين تحمي القطاع من الدخلاء، وإنشاء صندوق تمويل متخصص يساعد الشركات الوطنية في تعزيز دورها في المرحلة الاقتصادية الحالية والتي تشهد إنفاقا ضخما على مشاريع البنية التحتية. وتوصلت الندوة التي استضافت عدداً من الخبراء المختصين لصعوبات تمويلية يواجهها القطاع. وقال رئيس مجلس إدارة المجموعة المصرفية للشركات في البنك الأهلي نايف البشير إن إستراتيجية البنوك مبنية خلال هذه الفترة على الاستثمار في الداخل حيث بلغ حجم التمويل الكلي 750 مليار ريال، الأمر الذي يؤكد رغبة البنوك في التمويل عكس ما يطرحه ويتداوله البعض إن البنوك محجمة عن التمويل، ولكن الاختلاف هو بآلية التمويل، ونشاط المقاولات نشاط فني والمشاريع تأخذ وقتا والعلاقة تكون طويلة وخلال هذه الفترة التي قد تتجاوز 3 سنوات يمر الاقتصاد بدورات مثل ما حصل بالفترة الأخيرة وزاد من حدته ارتفاع الحديد والمواد وغيره، الأمر الذي يجعل البنوك تدرس مشاريع المقاولات بشكل عميق، وتكون أكثر حذراً بالدخول بتمويل مثل هذه المشاريع. وفي السياق ذاته لا يمكن تجاهل حقيقة أن قطاعي البنوك والمقاولات يمتلكان شراكة قديمة جداً ومروا سويا بعدة دورات اقتصادية، لعل أبرزها ما جاء في حقبة الثمانينات، مؤكداً أن على المقاولين والبنوك جزءا من مسؤولية تجنب تكرار تلك الأزمات وذلك باتباع الأسلوب الأمثل لخدمة القطاع. فيما كشف نائب الرئيس في المؤسسة السعودية للتعمير بشير العظم عن إحجام من الشركات الأجنبية للدخول بالسوق السعودي بسبب موضوع العقد والتعويضات والقضاء. وشهدت الندوة نقاش لم يخلو من الشفافية والمصارحة بين الطرفين وفيما يلي ما دار في الندوة:

إحجام البنوك

يؤكد نائب رئيس المؤسسة السعودية للتعمير بشير العظم أن هناك نقصا بعدد المقاولين المؤهلين للمشاريع الكبيرة والكثير من المقاولين يأخذون مشاريع أكثر من طاقتهم وقدرتهم الاستيعابية. بينما يرى الخبير الاقتصادي الدكتور طلعت حافظ أن هذا القطاع تقع عليه مسؤولية كبيرة خصوصاً في المشاريع المتوقعة خلال العشر سنوات المقبلة التي تصل سيولتها إلى 750 بليون ريال. ويعتقد أن دور القطاع المصرفي مهم لدعم قطاع المقاولين كما انه بين القطاعين دور تكاملي وكل منهما يكمل الآخر ولكل منهما مسؤوليات. ويرفض حافظ أن تكون البنوك قد امتنعت عن تمويل هذا القطاع كما يحاول البعض تكريسه، ويعزي ذلك إلى: (عندما نرى معدل النمو في حجم التمويل لقطاع الشركات بين عام 2007 و2008 نجد هناك زيادة قدرها 137 مليار للتمويل في قطاعات الشركات المختلفة وهذا يدل على تجاوب القطاع المصرفي مع جميع القطاعات، كما أن حجم تمويل قطاع المقاولات نما من عام 2002 إلى 2008 بحوالي 170% وبين عام 2007 إلى 2008 نما التمويل لقرابة 42% من حجم التمويل المباشر والغير مباشر لحوالي 173 مليار ريال سعودي في 2007 وقفز إلى 214 مليار في عام 2008م).

ويشدد على أن: (البنوك ليست مسؤولة عن تمويل قطاع الإنشاءات فقط بل هناك قطاعات أخرى تمولها البنوك، وخلال هذه الفترة تعيش البنوك مرحلة من التعقل والمنطقية بالإقراض، الأمر الذي يجب أن تتماشى معه شركات المقاولات بتطوير نفسها أكثر، والبنوك تعاني دوماً من شح المعلومات لدى بعض المقاولين سواء إدارية أو هيكلية وفنية ومعلوماتية، الأمر الذي يقلل ثقة البنك في التزام شركات المقاولات بالسداد، مبدياً تفهمه لبعض الإشكاليات التي يمر فيها القطاع كعدم تفعيل القرار 23 المختص بالدفعة المقدمة والقرار 155 والذي يقر بتعويض المقاولين لمتغيرات الأسعار).

وفي السياق ذاته يقول نائب الرئيس التنفيذي لقطاع الشركات في بنك الرياض عبدالمجيد المبارك: (إن البنوك والمقاولات لديهم شراكة قديمة جداً ومروا سويا بعدة دورات اقتصادية. ويضيف: (قطاع المقاولات قطاع مهم فالنهضة العمرانية والبنى التحتية ومحطات الطاقة، والمشاريع العملاقة مثل مركز الملك عبد الله والمدن الاقتصادية، تتم وتمت من المقاولين المحليين ونحن في قطاع البنوك نعيرهم جل اهتمامنا).

ويشدد على ضرورة دراسة جميع المخاطر قبل عملية التمويل لهذا القطاع كي لا يحصل ضرر لأي من الطرفين من جراء المبالغة أو الشح في التمويل أو عدم دراسة المخاطر بصورة صحيحة، ويشير المبارك إلى حاجة قطاع المقاولات الناشئة والصغيرة منها خصوصا لحاضنة أو هيئة تتبنى القطاع مثل هيئات الأعمال الصغيرة والمتوسطة. وعن سيطرة المقاول على أكثر من مشروع في وقت واحد يعترف المبارك أن هذا الأمر صحيح إذ يؤثر على عطاء الشركة والتزامها بمواعيد التسليم بسبب كثرة المشاريع والطاقة الاستيعابية للمقاول.

بدوره يقول رئيس إدارة المجموعة المصرفية للشركات في البنك الأهلي نايف البشير إن قطاع المقاولات والذي يشكل ثاني أكبر قطاع بعد البترول وحجم النشاط فيه يبلغ 2 ترليون ريال استثمرت فيه البنوك المحلية بمشاريع كبيرة ونتج عنها حجم تعرض 52 مليار ريال لقطاع المقاولات وهذا التمويل المباشر فقط، وغير المباشر وصل إلى 2 مليار تقريباً. ويوضح البشير أن إستراتيجية البنوك مبنية هذه الفترة على الاستثمار في الداخل حيث بلغ حجم التمويل الكلي 750 مليار ريال، الأمر الذي يؤكد رغبة البنوك في التمويل عكس ما يطرح ويتداوله البعض أن البنوك محجمه عن التمويل، ولكن الاختلاف هو بآلية التمويل، ونشاط المقاولات نشاط فني والمشاريع تأخذ وقتا والعلاقة تكون طويلة وخلال هذه الفترة التي قد تتجاوز 3 سنوات يمر الاقتصاد بدورات مثل ما حصل بالفترة الأخيرة وارتفاع الحديد والمواد وغيره، الأمر الذي يجعل البنوك تدرس مشاريع المقاولات، وتكون أكثر حذراً بالدخول بتمويل مثل هذه المشاريع. ويستشهد بما حصل خلال الفترة الماضية بدخول مشاريع كبيرة في فترة قصيرة فكما لدى المقاول طاقة استيعابية فللبنوك كذلك طاقة تمويلية. ويؤيد الاقتصادي طلعت حافظ هذه الخطوة.

ويستطرد قائلاً: (لا يوجد إحجام في تمويل القطاع ولكن الإحجام يكون على المقاول الذي لا تنطبق عليه الشروط كبعض المقاولين الذين ليس لديهم القدرات المالية أو التقنية أو المعلوماتية لاتخاذ القرار الائتماني، ورأى حافظ انه عندما تمتنع البنوك عن تمويل هكذا مقاولين فهذا بلا شك يتماشى مع مصلحة المقاول نفسه والبنك المؤتمن على ودائع المستثمرين).

ويضيف: (نعم البنوك يجب أن تعمل في مشاريع بها جزء من المخاطرة المحسوبة وليست المجهولة، كما لا يمكن لأي بنك بعد أن يتقدم له عميل جيد سواء مقاول صغير أو ناشئ شريطة أن يتماشى مع المعايير الفنية والإدارية والمحاسبية التي تعطي الأمان للبنك قبل الإقراض).

صندوق وهيئة

من جانبه يطالب المهندس بشير العظم بتأسيس هيئة مقاولين لحماية القطاع من بعض الدخلاء على القطاع على حد قوله، إذ تعمل على التأهيل الذاتي لمن يرغب في الانضمام لقطاع المقاولات. وعن الأسباب التي جعلت من قطاع المقاولات رغم ضخامة حجمه غير قادر على مواكبة النهضة الاقتصادية في البلد يقول بشير العظم إن طبيعة العقود غير المتوازنة وموضوع القضاء التجاري وعدم التعويض في حال تغير الأسعار الذي توقف بسببه أكثر من 800 مشروع ما بين مدرسة ومستوصف هو ارتفاع المواد بعد توقيع العقود مع الوزارات والمشاريع الحكومية من 2006 إلى 2008 وصلت إلى 40% وقضية ترسية المشاريع في الدولة التي تبحث دائماً عن الأقل سعراً في أي مناقصة كلها أسباب جعلت القطاع لا يتواكب مع النهضة التي نعيشها اقتصادياً.

ويضيف: (عقد الفيديك وقرار تعويضات المقاولين لم يحدث فيهما جديد حتى الآن ولم يصرف شيئاً منها، ووجه العظم تساؤلاً ومبرراً لعدم تطور القطاع خلال هذه الفترة وقال: هل تحاسبوننا لأننا نحذر ولم نقفز قفزات غير محسوبة).

ويرى أن من حق البنوك أن تقوم بوضع آلية محددة لإقراض المقاولين كون البنك مسؤول عن استثماره وتمويله.

في المقابل يقول الدكتور حافظ: (نقل لي حديث من لجنة المقاولين بغرفة الرياض التجارية أن اللجنة تسعى لتطوير لجنة منبثقة منها لتطوير المقاولين وتحاول تطويره ليكون مسوقاً جيداً لنفسه أمام البنوك، مشيراً إلى ضرورة توطيد العلاقات والتواصل بين المصارف والمقاولين ويجب أن يكون هناك دعوات مشتركة كوننا في هم واحد وهو النمو في هذا القطاع والذي تعول عليه الدولة في المرحلة المقبلة على مشاريع كبيرة وعمليات التنمية ونتوقع أن تصل قيمة المشاريع المستقبلية في هذا القطاع إلى 3 ترليون ريال لو أخذنا في الحسبان المدن الاقتصادية العملاقة والبنى التحتية).

ويطالب حافظ بإنشاء صندوق للمقاولين مثل الصندوق الصناعي للصناعيين ويكون هذا الصندوق ذراع للدولة وتفعيل هذا الصندوق سيوفر مدد طويلة للتمويل ليس لوجود قصور في البنوك فأعتقد أن صندوق المقاولين مع الموارد الذاتية للمقاولين سيكون مناسبا. بدوره يقول عبدالمجيد المبارك: أنه يفترض إذا ما تعاقد المقاول على تنفيذ مشروع أن يقوم مباشرة بتثبيت تكلفة مشروعة سواء من عمالة أو مواد من خلال التعاقد عليها مسبقاً كي لا يتأثر مستقبلاً بالمتغيرات، وأضاف: هناك بعض المقاولين عندما يرسي عليهم المشروع يذهب مباشرة للتعاقد على المواد الأساسية كالحديد والنحاس وغيره، وأن هذا الإجراء من شأنه أن يحمي المقاول من تقلبات الأسعار، مؤكداً أن الارتفاعات التي حدثت لم تحصل بين يوم وليلة وأن المقاولين الذين قاموا بتثبيت الكلفة قدر الإمكان من خلال تعاقداتهم مع الموردين سيكونون بإذن الله أقل تضرراً، ممن لم يتبع نفس التحوط، وأشار المبارك إلى أن البنوك الأجنبية كانت تساهم في المشاريع الصناعية بشكل فعال أما الآن فلم تعد تساهم بذات الحجم وأن البنوك المحلية وجهات التمويل شبه الحكومية هي من قام بسد الفجوة التمويلية، ولو نظرنا لنسب القروض للودائع أثناء الربع الأخير من عام 2008، لنجدها وصلت لمستويات عالية جداً حيث أن البنوك العالمية انشغلت في مشاكلها.

التطوير

وحول العقود وما يتصوره بعض المقاولين إنها عقود إذعان بين المقاول وصاحب العمل من الجهات الحكومية قال نايف صفوق: لدينا تجربة ناجحة في أرامكو ولا يوجد مقاول فشل في أرامكو لأن كل شي واضح والعقد واضح ولا يوجد أي بنك تردد أو يتردد في تمويل مشروع بأرامكو وموضوع مواصفاته واضحة واختيارهم للمقاول ليس بالسعر بل استنادا إلى قدرة المقاول على التنفيذ والجودة ويفترض أن تؤخذ تجربتهم الناجحة وتستخدم كنموذج لتطوير العقود مع الجهات الحكومية لأن المقاول يواجه صعوبة حقيقية حين ترتفع أسعار المواد بشكل كبير في احد مراحل المشروع.

ويضيف صفوق: هناك حالة عدم اهتمام من بعض المقاولين على نشاطهم فبعضهم يأخذون هذا النشاط لفترة مرحلية هدفهم الربح السريع ومن ثم تغيير النشاط، مضيفاً إنهم في البنوك وجدوا عددا من الحاصلين على تمويل يستغلون مبالغ الإقراض في أنشطة ليس لها علاقة بنشاط المقاولات.

وأضاف نايف صفوق: هناك أيضاً مستثمرون أجانب أساؤوا لمفهوم الاستثمار واستغلوا سهولة إجراءات دخولهم بالسوق السعودي كأن ينشؤون شركة برأس مال مليون ريال ويأخذون من خلال هذه الشركة مجموعة من الفيز ويبيعونها في السوق السوداء وعند البحث عنهم لا تجدهم بسبب أن شروط الاستثمار للأجنبي أسهل منها للسعودي، وما أود توضيحه - والحديث للبشير - إن نشاط المقاولات يحتاج لنظرة ورؤية ثاقبة كما أن الدولة عليها دور كبير فهي الموجهة سواء بالخطط الإستراتيجية أو الخمسية وأيضا بدعم نشاء هيئة للمقاولين، ويجب بناء خطة متكاملة لإنجاح هذا القطاع.

وحول وضع تصنيف المقاولين وهل تتخذه البنوك مرجعاً لاتخاذ قرار التمويل من البنوك قال عبدالمجيد المبارك لاشك أن تصنيف المقاولين يؤخذ في الحسبان عند اتخاذ القرار التمويلي، مضيفاً أن المقاولين الذين لا يملكون التصنيف أو لديهم تعثر غير مبرر في المشروعات التي ينفذونها يتطلب دراسة قرارهم التمويلي معلومات وبيانات أكثر تفصيل.

وعاد الدكتور طلعت حافظ ليؤكد على ضرورة تطوير القطاع وقال: يجب أن يكون التطوير ذاتياً والدولة تقع عليها مسؤولية مهمة في هذا الجانب وقامت على هذه المسؤولية بتوزيع القطاع إلى تفرعات وهذا لا يعفي القطاع من تطوير ذاته وسررت بوجود فكرة لتطوير هذا القطاع داخليا من خلال لجنة المقاولين، واعتقد انه لا يكفي للمقاول أن يأتي بالعقد للبنك باعتباره مع عقد مع الدولة ولكن يجب أن نعرف إمكانياته الذاتية والفنية ويجب عليه أن يؤمن بأن المشروع ليس مشروع البنك بل مشروعه شخصيا.

ويرى طلعت حافظ ضرورة إنشاء مرجعية لهذا القطاع بأن تكون هيئة بين القطاع العام والقطاع الخاص لتطوير آليات دعمه وأن تكون هناك حاضنات للشركات المتوسطة والصغيرة، بالإضافة إلى وجود إدارة تعنى بالمشاريع بأن ترسي على أكثر من شركة وأن لا ترتكز على مقاول واحد المقاولين، بمعنى تفتيت هذا التمركز والمرجعية وإنشاء صندوق في هذه المرحلة الحاسمة اقتصادياً.

وعاد بشير العظم ليؤكد على ضرورة تطوير القضاء فيما يتعلق بالتعويضات التي ستحمي المقاول والمقاول الباطن والمستهلك والمورد.

وأضاف: في حال تطوير القضاء لن يستطيع حينها المقاول مصادرة الضمانات لمقاول الباطن، كأن يلزم القضاء المتلاعب بدفع مبالغ مضاعفة في حال التحايل على مقاولي الباطن بالإضافة إلى العقود التي تحل للمقاول كافة المتغيرات السعرية التي تطرأ من بعد توقيع العقد مع المالك، وجعلها متساوية بين الطرفين ويتحملون كلاهما الفوارق السعرية التي قد تتغير مع مرور الوقت.

في المقابل قال نايف البشير: في أي اقتصاد صحي يجب أن يكون نشاط المقاولات صلب وتقوم عليه صناعات أخرى كمواد البناء والعقار والحديد والألمنيوم والكهرباء وغيرها وهو المرتكز الرئيسي فالمسألة ليست بالربح والخسارة فقط.

ويبدي البشير رغبته في رؤية وتوجه استراتيجي سواء من الدولة أو المقاولين أو البنوك ووضع خطة للوصول إلى نشاط مقاولي متميز، مضيفاً انه مع دخول الشركات الأجنبية للاستفادة من تجربتها، وتطوير المقاولين المتوسطين بأن يكون بينهم تكتلات واندماجات عكس ما هو حاصل وهو فردية التملك.

وفي نهاية الندوة يرى عبدالمجيد المبارك ضرورة وجود جهة معينة لقطاع المقاولات الناشئ وأن تكن من القطاع نفسه لتبني الناشئ والمبتدئ منها ووضع الآلية الصحيحة لتقديم للسوق مع توفير البيانات والإحصائيات اللازمة، والتي من شأنها إنجاح فرص حصولهم على التمويل اللازم.

في المقابل قال العظم في مداخلة نهائية: إن هناك إحجام من الشركات الأجنبية للدخول بالسوق السعودي بسبب موضوع العقد والتعويضات والقضاء إلا إذا تم حمايته من المقاول الوطني في الضمانات وغيرها.

من جانبه قال الدكتور طلعت حافظ: إن وجود حاضنات من شركات لها عمق بالقطاع يساهم في دعم الشركات الصغيرة والمتوسطة ويعزز وجودها وتطورها في القطاع لخدمة الاقتصاد الوطني.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:32 AM
تقدم خلالها كشفاً بإنجازاتها
عمومية غرفة القصيم تنعقد في 27 ربيع الأول الحالي




بريدة - عبدالرحمن التويجري

دعا عبدالله بن صالح العثيم رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بمنطقة القصيم أصحاب المنشآت الساري مفعول اشتراكاتهم ومديري العموم المفوضين من قبل شركاتهم، لحضور اجتماع الجمعية العمومية للغرفة للعام المالي (1429هـ - 2008م) وذلك في تمام الساعة الرابعة والنصف من مساء 27 ربيع الأول 1430هـ الموافق 24 مارس 2009م بمقرها الرئيسي ببريدة.

وأوضح رئيس المجلس أن انعقاد الجمعية العمومية بحضور الأشخاص المكفول لهم هذا الحق يعتبر تجديداً لمسار الغرفة لعامها المالي الحالي وانعكاساً صادقاً لرغبتهم في الاطلاع على منجزاتها خلال العام المنصرم 2008م.

ومن جانبه أكد سعادة الأمين العام الدكتور فيصل بن عبدالكريم الخميس أن انعقاد الجمعية يمثل مناسبة للقاء منتسبيها بمجلس إدارة الغرفة والاطلاع على تقريرها السنوي وإنجازاتها، معتبراً أن تفاعلهم مع الأنشطة والفعاليات كان له مردوده فيما تحقق من منجزات اهتمت بتحسين بيئة العمل وكيف المنجز واعتماد التقنية في إنجاز كل المعاملات وعززتها بخطوات كثيرة باتجاه تحقيق شراكة المنتسبين لغرفتهم عبر لجانها النوعية المنبثقة من مجلس الإدارة، والتي تضم العديد من الخبرات الممثلة للقطاعات المختلفة والكفاءات الوطنية من أساتذة الجامعات والمستشارين، مشيراً إلى أن التقرير السنوي للغرفة يرصد إنجازات العام المالي المنصرم كحصيلة لجهد تكامل بين مختلف الإدارات والأقسام، معتبراً أن حرص المنتسبين والمديرين المفوضين من قبل شركاتهم دعم لاستمرارية نهج التحديث والتطوير وتنامي المنجز والاهتمام بالكيف دون إغفال للكم ما دعت إلى ذلك ضرورة، مبيناً أهمية الأخذ بكل مستجد في النظم الإدارية وآليات العمل لمواكبة المرحلة وتوفير الخدمة التي تتلمس احتياجات المنتسبين وتسهم بدورها في تحقيق رضائهم، آخذين في الاعتبار تطلعاتهم وطموحاتهم المستقبلية ومحاولات تهيئة مناخات توافقهم مع جديد النظم محلياً وعالمياً وربطهم بها وزيادة دعم ما يحقق تواجدهم في منظومة التجارة العالمية والإلكترونية وتعزيز تواصلهم مع نظرائهم بالداخل والخارج، مُجدداً الدعوة إلى الحرص على حضور الجمعية في الزمان والمكان المحددين ممارسةً لحقهم وطرحاً لأفكارهم ورؤاهم.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:33 AM
223 مليون دولار تقدمها (أفيد) لدعم البلدان النامية





فيينا، النمسا - الجزيرة

وافق مجلس محافظي صندوق الأوبك للتنمية الدولية (أفيد) على تقديم تمويلات جديدة تبلغ قيمتها الإجمالية ما يقرب من 158 مليون دولار أمريكي لدعم 13 مشروعاً في عدد من البلدان والمناطق الفقيرة في كل من أفريقيا، وآسيا ومنطقة الكاريبي، وأفاد مدير عام أفيد سليمان جاسر الحريش أن الجزء الأكبر من هذه التمويلات الجديدة يهدف إلى تعزيز قطاعات الطاقة في البلدان المستفيدة، مشيراً إلى أن هذا يمثل (مؤشراً واضحاً لوفاء أفيد بما تعهده من تكثيف جهوده للمساعدة في مكافحة فقر الطاقة انطلاقاً من إدراكه أن الطاقة تلعب دوراً محورياً في تحقيق الأهداف الإنمائية للألفية الساعية إلى التنمية المستدامة.

كما أعلن الحربش عن موافقة مجلس المحافظين على تقديم 4 منح تبلغ قيمتها 7.3 مليون دولار وقد أوضح المدير العام أن المنحة الأولى، والتي تبلغ قيمتها 3.5 مليون دولار أمريكي، تهدف إلى المساعدة في تمويل مشروع مشترك بين أفيد ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو). وأما المنحة الثانية، والتي يبلغ قدرها 2 مليون دولار فيهدف إلى دعم برنامج مشترك بين أفيد ومنظمة قانون التنمية الدولية، ويعني هذا البرنامج بالإصلاحات القانونية لإدارة أكثر فعالية لعمليات مكافحة مرض الإيدز.

كما قدم صندوق الأوبك للتنمية الدولية، أفيد، 4 قروض جديدة للقطاع العام بالإضافة إلى توقيع تسهيلات ائتمانية للقطاع الخاص مع أحد بنوك أذربيجان بمبلغ 58 مليون دولار أمريكي. وبالنيابة عن أفيد، وقع المدير العام سليمان جاسر الحربش، على الاتفاقيات مع ممثلي البلدان المعنية، وعبر الحربش عن مدى شكره لممثلي البلدان الذين حضروا مراسم التوقيع مؤكداً على أن (مساهمات أفيد توجه إلى المشروعات والقطاعات ذات الأولوية في كل من البلدان الشريكة

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:34 AM
مصرفي يصفه بالإيجابي في ظل معدلات الأداء المرتفعة
المصارف المحلية تتوسع بحذر في الفروع وبطاقات الصرف الآلي




«الجزيرة» - محمد بدير

اتساقاً مع الخطوات الاحترازية التي تبنتها المصارف السعودية لمواجهة تداعيات الأزمة المالية العالمية، اتصفت خطواتها التوسعية في الفترة السابقة أيضا بالحذر، فقد سجلت نسب النمو في عدد الفروع وبطاقات الصرف الآلي تراجعاً طفيفاً، حيث بلغ النمو في عدد الفروع في شهر يناير الماضي 4.2 % وهو نفس المعدل المسجل خلال عام 2008، والمتراجع عن المعدل المسجل في عام 2007 والذي كان 5%. كما سجل معدل النمو في إعداد بطاقات الصراف الآلي التي أصدرتها المصارف السعودية في يناير 11.2% تراجعاً طفيفاً عن المعدلات المسجلة في عام 2008 و2007 والتي كانت عند 11.4 %.

وقد بلغ عدد بطاقات الصرف الآلي المصدرة في يناير 12،357،310 بطاقة مقارنة بـ 11.114.202 بطاقة في نفس الشهر من العام السابق، في حين كانت 12.366.441 في نهاية عام 2008، و11.104.901 في نهاية عام 2007م.

ويرى مصرفي سعودي أن هذه المؤشرات تتماشى بشكل طبيعي مع السياق العام الذي تمر به منظومة الأوضاع المالية والاقتصادية التي يمر بها العالم، ولأن المصارف السعودية جزء من هذه المنظومة فإنها بلا شك ستأخذ الواقع في حساباتها، ولذا يجب أن تكون حذرة في سياستها التوسعية سواء على المستوى الجغرافي الأفقي على مستوى الفروع أو الرأسي المتمثل في البطاقات الائتمانية، فالحذر - من وجهة نظره - هو السلوك السائد حالياً وهو التصرف الملائم حتى تتضح الصورة بشكل أكبر.

ولا يرى أن هذا الحذر يعني مؤشرات سلبية عن الأداء، فغالبية المصارف السعودية حققت معدلات أداء جيدة خلال العام السابق، ولم نلاحظ حتى الوقت الحالي وقوع خلل يؤثر في الثقة في الجهاز المصرفي السعودي.

واستعراضاً للبيانات المالية التي أصدرتها مؤسسة النقد العربي السعودي في شهر يناير 2009، فقد بلغ عدد فروع المصارف السعودية العاملة في المملكة في يناير 1417 فرعاً مقارنة بـ 1361 فرعاً في نفس الشهر من العام السابق، في حين أغلق عام 2008 عند 1409 فرعاً.

كما كان عدد الفروع 1353 في عام 2007، و1289 في عام 2006، و1224 في عام 2005، و1216 في عام 2004.

وقد احتل مصرف الراجحي قائمة الفروع السعودية بعدد 428 فرعا، ويأتي بعده البنك الأهلي التجاري بعدد 276 فرعاً، بنك الرياض بعدد 201 فرعاً، البنك العربي الوطني بـ 132 فرعاً، البنك السعودي الفرنسي بـ 75 فرعاً، ساب بـ 68 فرعاً، مجموعة سامبا المالية 65 فرعاً، البلاد 61 فرعاً، البنك السعودي الهولندي 44 فرعاً، البنك السعودي للاستثمار 35 فرعاً،بنك الجزيرة 24 فرعاً، بنك الخليج الدولي 2 فرع، وفرع واحد لكل من البنوك التالية: بنك الإمارات، بي إن بي باربيا، بنك الكويت الوطني، دويتشه بنك، بنك مسقط، وبنك البحرين الوطني.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:34 AM
(مسلحون) يستهدفون (المصارف) لقتل الأبرياء





الرياض-« الجزيرة»

(هدفنا إصابة الأبرياء) أتت هذه الكلمات في رسالة خطية بعثت من مجموعة يسارية في اليونان لإحدى الصحف المحلية، تقر من خلالها المسؤولية للانفجارين اللذين وقعا أحدهما أمام المقر الرئيسي ل(سيتي بنك) في أثينا بينما الآخر وقع أمام أحد الفروع. وقالت المجموعة في رسالتها:(هدفها لم يكن فقط الهجوم ولكن أيضا إصابة الأبرياء). في إشارة منها إلى تنظيم القاعدة. ويفسر المراقبون هذا التصرف بتوجه جديد للمسلحين إلى هذه المصارف التي يرتادها أغلب شرائح المجتمع وبكثرة خلال فترة عملها. غير أنهم يستبعدون أن هذه التصرفات تكون ناتجة من (الأزمة المالية). التي أدت إلى تعثر مجموعة سيتي بنك ما دعا الحكومة الأمريكية بشراء 65 في المئة من أسهمها. ودعا المراقبون المصارف بإعادة النظر في شركات حمايتها وأن تكون هناك حراسات من حكومات البلد التي تعمل فيه. وما يلفت وفقاً للمراقبين إلى أن هذه التفجيرات تزيد من خسارة مجموعة سيتي بنك وهذا ما يدعي تجنبه خلال التعاملات سواء من الأفراد أو الشركات بسبب عدم وجود الاحتياطيات البنكية.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:35 AM
أجور كبار (المصرفيين) في القمة العشرين





الرياض- «الجزيرة»

غوردن بروان يشدد على تبني الدول العشرين بمنع المسؤولين المصرفيين من الحصول على مكافآت عالية. ليستبق رئيس الوزراء البريطاني اجتماع المجموعة بشهر كامل ليبدأ بمطالبة في هذا الشأن بحكم أنه عاصمة بلاده ستحتضن هذا الاجتماع، ويعود براون بالقول:(ينبغي للمؤسسات الدولية أيضا دعم الأنظمة المصرفية في الدول الأكثر فقرا). وتتكون المعادلة الذي وضعها بروان كأجندة لهذا الاجتماع، من إنهاء ثقافة العلاوات المصرفية قصيرة الأجل وجعل المكافآت تستند إلى نتائج طويلة الأجل قابلة للاستمرار). هذه المعادلة نالت صدى إيجابياً على مستوى عالمي. إذ حددت أمريكا 500 ألف دولار سقفا لرواتب المسؤولين في البنوك التي تدعمها. والهيئة المصرفية في كندا أكدت أن مسؤولين عالميين سيرفعون التوصيات إلى المجموعة لفرض قيود على العلاوات والمكافآت الأخرى للمصرفيين الكبار، والتي تشجع على الإفراط في العمليات التي تنطوي على مخاطرة. ويفسر المراقبون هذه الخطوة بأنها استخدام المؤسسات الدولية لإعادة هيكلة النظام المصرفي في الدول غير القادرة على ذلك ما يؤدي إلى تأسيس إطار عمل عالمي للإشراف المالي.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:36 AM
قمة مصغرة للدفاع عن السرية المصرفية في أوروبا





الرياض - « الجزيرة»

تجتمع ثلاث من كبرى الدول الأوروبية التي تعتمد مبدأ السرية المصرفية، وهي سويسرا ولوكسمبورغ والنمسا، الاحد بهدف اعتماد استراتيجية مشتركة قبل قمة مجموعة العشرين في لندن للدفاع عن هذه السياسة التي طرحت على بساط البحث مع استفحال الازمة المالية العالمية. ويضم هذا اللقاء وزير الخزانة في لوكسمبورغ لوك فريدن ونظيريه السويسري هانس - رودولف ميرتس والنمسوي جوزف برول. و(القمة المصغرة) تعقد بناء على مبادرة سويسرا. وتسعى برن قبل أي شيء إلى تفادي إدراجها على اللائحة السوداء للجنات الضريبية أثناء قمة مجموعة العشرين في الثاني من نيسان- ابريل في لندن والمخصصة لبحث إصلاح النظام المالي الدولي. وسويسرا الآن موضوعة تحت مجهر الدول الكبرى في الاتحاد الأوروبي وكذلك الولايات المتحدة. وفي شباط-فبراير، اضطر بنك (يو بي اس(السويسري إلى تسليم واشنطن اسماء نحو300 عميل أمريكي يشتبه في أنهم تهربوا من دفع الضرائب، وإلى دفع غرامة بقيمة 780 مليون دولار. وتطالب مصلحة الضرائب الأمريكية بتسلم لائحة بأسماء 25 ألف زبون إضافي. واقترحت المانيا وفرنسا اللتان تشكوان من رؤية مكلفين أغنياء يفلتون من دفع الضريبة، هذا الأسبوع أن تضع دول مجموعة العشرين حدا لاتفاقياتها الثنائية مع الدول التي تعتبر (غير متعاونة). وأمام هذا الضغط، باتت النمسا ولوكسمبورغ على استعداد لرفع الغطاء عن السرية المصرفية عبر قبولهما بالمساعدة في معاقبة المخالفات بشكل أفضل. وقد أبدى وزير المال السويسري هذا الأسبوع تأييده لقيام بلاده بتوسيع الاتفاقيات القائمة لتشمل فرض ضريبة غير مباشرة على الفوائد الناجمة عن إيداعات مصرفية عائدة لأوروبيين في سويسرا.

من جهتها ستساعد لوكسمبورغ التي انتقدها الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي مرارا حول هذه المسألة، هي الاخرى في (بحث(ترتيب يسمح لإدارات الضرائب في دول الاتحاد الأوروبي الاخرى بالاطلاع على معلومات مصرفية محددة تعود لمواطنيها. لكن الدولتين ومع دفاعهما عن نفسيهما حيال الاتهام بأنهما تشكلان لجنتين ضريبيتين، ترفضان إلغاء السرية المصرفية. وقال ميرتس هذا الأسبوع (ان السرية المصرفية جزء من ذهنيتنا الاجتماعية وفهمنا لحماية الخصوصية). وفي حالة لوكسمبورغ وسويسرا، فإن الأمر يتعلق خصوصا بحماية ازدهار البنوك الذي العائدات الضريبية. وقال وزير الخزانة في لوكسمبورغ لوك فريدن أخيرا (ان لوكسمبورغ ليست على استعداد للتخلي عن السرية المصرفية حتى ولو كان من الضروري مكافحة الجريمة الضريبية). والضغوط التي تواجهها هذه الدولة تعززت بقوة منذ اندلاع الازمة المالية العالمية التي اقنعت المجتمع الدولي بضرورة اللجوء إلى مزيد من ضبط القطاع المصرفي ومكافحة الجنات الضريبية. والسرية المصرفية أمرحديث العهد جدا في لوكسمبورغ التي لا تملك تقليدا تاريخيا في قطاع المصارف الخاصة خلافا لسويسرا. وتعود هذه الممارسة في سويسرا إلى قانون العام 1984م الذي كرس عمل المصرف على أنه مثل (كاتم اسرار ضروري)، تماما كما الكاهن والطبيب أو المحامي.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:37 AM
يدفع إنتاجها للانخفاض بمقدار 1.6 مليون برميل يومياً
وكالة الطاقة: التزام أوبك بالتخفيضات السابقة يغنيها عن خفض جديد




فيينا - (رويترز)

اعتبرت وكالة الطاقة الدولية أمس أن التزام الدول الأعضاء بمنظمة أوبك بتخفيضات الإنتاج المتفق عليها بالكامل سيؤدي إلى تقليص مخزونات النفط في الدول المتقدمة رغم أن التوقعات تشير إلى أن الطلب يتجه لمزيد من الانكماش.

ويشير التقرير الشهري للوكالة بذلك إلى أن أوبك لا تحتاج لخفض الإنتاج مرة أخرى عندما يجتمع وزراؤها في فيينا يوم الأحد المقبل.

وقدرت الوكالة أن مستوى التزام أوبك بالتخفيضات التي قررتها منذ سبتمبر أيلول الماضي وتبلغ 4.2 ملايين برميل يومياً بنسبة 80 في المئة بما يتفق مع تقديرات مراقبين آخرين.

وقالت: إنه بناء على تقدير الوكالة للوضع الحالي في سوق النفط فإن الالتزام الكامل بالتخفيضات سيدفع إنتاج أوبك للانخفاض بمقدار 1.6 مليون برميل يومياً عن الطلب على نفط المنظمة خلال العام الجاري.

وقال ديفيد فايف رئيس وحدة صناعة النفط وأسواقه بالوكالة التي تمثل الدول المستهلكة: (رأينا أن الأهداف الحالية لأوبك إذا التزمت بها التزاماً كاملاً ستبدأ في تقليص المعروض في السوق بشكل حاد من أواخر الربع الثاني).

وأبدى قلقه من أن إقرار مزيد من التخفيضات الآن قد يلحق مزيداً من الضرر بالاقتصاد العالمي برفع أسعار النفط.

وأضاف (رأينا بكل تأكيد أنهم ليسوا فعلاً في حاجة لعمل الكثير من حيث وضع أهداف جديدة. ونحن نحذر فقط من أن أي خطوة للتحرك بسرعة كبيرة قد تثير خطر ارتفاع الاسعار أيضا).

وكان عدد من مسؤولي صندوق النقد الدولي لمحوا إلى أن من المرجح إجراء تعديل آخر بخفض شديد للنمو الاقتصادي العالمي وهو ما ينطوي على انخفاض الطلب على الوقود لكن وكالة الطاقة قالت: إن من المتوقع أن تنخفض المخزونات.

وقدرت أن المعروض النفطي العالمي في فبراير بلغ 83.9 مليون برميل يوميا بينما بلغ المعروض من إنتاج أوبك 28 مليون برميل يومياً بانخفاض 1.1 مليون برميل عنه في يناير.

وأضافت أن إنتاج أوبك سينخفض على الأرجح في شهري مارس الجاري وأبريل استناداً إلى مشاكل الانتاج في نيجيريا بسبب أعمال المتشددين والعراق بسبب مشاكل فنية.

وقالت الوكالة: إنه تم تعديل نمو الامدادات من خارج أوبك لعام 2009 بالخفض بمقدار 380 ألف برميل يومياً إلى الصفر وذلك استناداً إلى مشاكل إنتاجية في أذربيجان.

وتابعت أن الطلب العالمي على النفط سينكمش هذا العام بواقع 1.25 مليون برميل في اليوم إلى 84.4 مليون برميل يوميا.

وفي التقرير الشهري السابق تنبأت الوكالة أن الطلب سينكمش 980 ألف برميل يوميا بسبب تراجع النمو الاقتصادي وتداعياته على استهلاك الطاقة.

وإذا انكمش الطلب هذا العام أيضاً فستكون هذه المرة الاولى التي يتراجع فيها عامين متتاليين منذ الثمانينات.

من ناحية أخرى ارتفعت المخزونات بشدة ليصل حجمها إلى ما يعادل استهلاك 58.7 يوم بالمقارنة مع المستوى الذي تراه أوبك معقولا وهو 52 يوما.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:38 AM
مشروع لفندق ومول سياحي بمحايل عسير





أبها - محمد السيد

أوضح عضو مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بأبها ورئيس اللجنة التجارية السياحية بمحافظة محايل حامد بن إدريس عبدالله الفلقي بأن الغرفة تعكف على دراسة الجدوى الاقتصادية لمشروع فندق ومول بمحافظة محايل يعد أول مشروع من نوعه بالمحافظة ليقدم خدماته السياحية والتسويقية والترفيهية إلى أهالي محايل والمحافظات المجاورة لها خاصة في ضوء الحاجة الماسة لمثل هذا المشروع تماشيا مع نهضة المنطقة وحيث يهدف المشروع إلى تقديم خدمات سياحية وترفيهية وتسويقية ذات مستوى رفيع لمحافظة محايل من مشروع يعتبر بمثابة وجهة حضارية وتتواكب مع التطور الذي تشهده المحافظة بجميع المجالات.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:38 AM
الكشف عن إنشاء لجنة لتأهيل المقاولين لمواكبة المرحلة





الرياض- عبدالله الحصان وعبدالله البراك

توصلت ندوة أجرتها (الجزيرة) إلى ضرورة إنشاء هيئة مقاولين تحمي القطاع من الدخلاء، وإنشاء صندوق تمويل متخصص يساعد الشركات الوطنية في تعزيز دورها في المرحلة الاقتصادية الحالية التي تشهد إنفاقا ضخما على مشاريع البنية التحتية. وتوصلت الندوة التي استضافت عدداً من الخبراء المختصين بصعوبات تمويلية يواجهها القطاع. وقال رئيس مجلس إدارة المجموعة المصرفية للشركات في البنك الأهلي نايف البشير: ان إستراتيجية البنوك مبنية خلال هذه الفترة على الاستثمار في الداخل حيث بلغ حجم التمويل الكلي 750 مليار ريال؛ الأمر الذي يؤكد رغبة البنوك في التمويل عكس ما يطرحه ويتداوله بعضهم من ان البنوك محجمة عن التمويل، ولكن الاختلاف هو بآلية التمويل، ونشاط المقاولات نشاط فني والمشاريع تأخذ وقتا والعلاقة تكون طويلة وخلال هذه الفترة التي قد تتجاوز 3 سنوات يمر الاقتصاد بدورات مثل ما حصل في الفترة الأخيرة وزاد من حدته ارتفاع الحديد والمواد وغيره؛ الأمر الذي يجعل البنوك تدرس مشاريع المقاولات بشكل عميق، وتكون أكثر حذراً بالدخول بتمويل مثل هذه المشاريع. وفي السياق ذاته لا يمكن تجاهل حقيقة ان قطاعي البنوك والمقاولات يمتلكان شراكة قديمة جداً ومروا سويا بعدة دورات اقتصادية، لعل أبرزها ما جاء في حقبة الثمانينيات، مؤكداً أن على المقاولين والبنوك جزء من مسؤولية تجنب تكرار تلك الأزمات وذلك باتباع الأسلوب الأمثل لخدمة القطاع).

فيما كشف نائب الرئيس في المؤسسة السعودية للتعمير بشير العظم عن إحجام من الشركات الأجنبية للدخول بالسوق السعودي بسبب موضوع العقد والتعويضات والقضاء.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:39 AM
(التجارة) تمنح 5% من (سجلات) 2008 لـ(سيدات الأعمال)





الرياض - مطلق السبيعي

منحت وزارة التجارة 5% من سجلاتها التجارية خلال العام الماضي (2008) لسيدات الأعمال، بواقع 804 سجل، ووفقاً للإحصاءات التي أظهرتها وزارة التجارة مؤخراً فإن العدد الكلي للسجلات الممنوحة خلال العام ذاته بلغ 15583 سجلاً تجارياً على مستوى المملكة. وبلغ عدد العلامات التجارية المسجلة في العام الماضي 1393 علامة، كما بلغت رخص محلات ومشاغل الذهب بفروع وزارة التجارة 38 رخصه، أما مكاتب المهن الحرة فكان عددها 81 رخصة، وفي العام نفسه بلغت عدد الوكالات التجارية المسجلة بفروع وزارة التجارة 106 وكالات. وأعداد مكاتب السجل التجاري على مستوى المملكة 13161 سجلاً.

وفي العام ذاته سُجل في أبها 347 بفارق 143 سجلاً أقل عن العام الذي قبله، وفي الباحة 80 سجلاً بفارق أقل 109 سجلات أيضاً عن الذي قبله، وفي ينبع 155 سجلاً بفارق أقل بـ13 سجلاً، أما المدينة المنورة فقد سجلت 681 سجلاً، فقد زادت على العام الذي قبله بـ133 سجلاً، ومدينة الطائف 253 سجلاً، وهي أكثر بـ21 سجلاً من السابق، أما مكة المكرمة فقد نقصت بخمسة سجلات فقط عن العام الذي قبله، فقد سجلت 429 سجلاً، وأما من ناحية جدة فكانت الرقم الأقرب من الرياض 2257 سجلاً، وكانت أقل فارق بسجل زائد على العام الذي قبله، أما في تبوك 192 سجلاً، وكان أقل بـ21 سجلاً من السابق، ففي عرعر سجل 250 سجلاً، فقد نقصت 19 سجلاً عما قبل، وسكاكا سجلت 89 سجلاً أقل بـ26 سجلاً عن الذي قبله.

ومن ناحية حائل فقد سجلت 361 سجلاً بفارق أقل بـ154 عن الذي قبله، ففي حفر الباطن قد زادت السجلات على العام الذي قبلها بـ25 سجلاً، فسجلت 234 سجلاً، أما في قرى الأحساء فكان هناك 322 سجلاً أقل بـ170 عن العام الذي قبله، وفي الجبيل 13 سجلاً كانت الزيادة، فقد سجلت 319 سجلاً، أما الدمام فتحتل المرتبة الثالثة في إعداد السجلات، فقد سجلت 1756 سجلاً، وكان الفارق أقل بـ339، وفي وادي الدواسر 39 سجلاً أقل بـ21 سجلاً عما قبل، أما بريدة فقدت انخفضت بفارق 267 فقد سجلت 674 سجلاً، وعنيزة أيضاً 252، وهي بفارق أقل 160 سجلاً عن الذي قبله، فيما الزلفي هو العدد الأقل المسجل 19 سجلاً بفارق أقل بـ10 عن الذي قبله، وفي المجمعة كان هناك 49 سجلاً أقل بخمسة عما قبل، أما في الدوادمي فقد سجلت 171 سجلاً، أقل 34 سجلاً من الذي قبله فشقرا تأتي بـ32 سجلاً أقل بفارق 15 سجلاً عن العام الذي قبله، فتأتي الرياض بالرقم الأعلى في عام 1429 بـ3715 سجلاً، وكذلك بزيادة خمسة سجلات على العام الذي قبله.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:41 AM
نمو الفروع البنكية يتراجع في يناير





الرياض- محمد بدير

سجل نسب النمو في بعض الفروع البنكية وبطاقات الصراف تراجعاً خلال شهر يناير الماضي؛ إذ بلغ 4.2%، وهو نفس المعدل المسجل خلال عام 2008، والمتراجع عن المعدل المسجل في عام 2007 الذي كان 5%، كما سجل معدل النمو في إعداد بطاقات الصراف الآلي التي أصدرتها المصارف السعودية في يناير 11.2% تراجعاً طفيفاً عن المعدلات المسجلة في عام 2008 و2007 التي كانت عند 11.4%. وقد بلغ عدد بطاقات الصرف الآلي المصدرة في يناير 12.357.310 بطاقات، مقارنة بـ11.114.202 بطاقة في نفس الشهر من العام السابق، في حين كانت 12.366.441 في نهاية عام 2008، و11.104.901 في نهاية عام 2007م. ويوضح مصرفي سعودي أن هذه المؤشرات تتماشى بشكل طبيعي مع السياق العام الذي تمر به منظومة الأوضاع المالية والاقتصادية التي يمر بها العالم، ولأن المصارف السعودية جزء من هذه المنظومة فإنها ولاشك ستأخذ الواقع في حساباتها، ولذا يجب أن تكون حذرة في سياستها التوسعية سواء على المستوى الجغرافي الأفقي على مستوى الفروع أو الرأسي المتمثل في البطاقات الائتمانية.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:43 AM
عادة تصنيف الاستثمارات تدفع شركات مدرجة ل(الأرباح الورقية)!





(الجزيرة) - عبد الرحمن السهلي

كشفت التقارير المالية التي أصدرتها بعض الشركات المدرجة في السوق المالية في عام 2008م عن وجود خسائر كبيرة لديها تفوق أرباحها المعلنة، إذ استفادت هذه الشركات من مرونة بعض المعايير المحاسبية وقامت بإظهار خسائر استثماراتها في جانب حقوق الملاك من قائمة المركز المالي مما ساهم في عدم التأثير على رقم صافي الأرباح المعلن في قائمة الدخل.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:46 AM
شمعة تضيء سماء البتروكيماويات





الرياض- عبدالله البديوي

توقع محللون اقتصاديون أن تساهم التوسعات التي قامت بها شركات القطاع البتروكيماوي في المملكة العربية السعودية في التخفيف من وطأة الانخفاض العنيف في أسعار المنتجات ولاسيما وأن شركات البتروكيماويات المحلية تستفيد من توفر اللقيم لديها بسعر منافس.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:47 AM
مجلس الوزراء يعالج الجراح.. ويخرج قطاع العقار من «الدهاليز»





الرياض - حازم الشرقاوي

كعادة المملكة وقائدها خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز في تلمس أية جراح وتطبيبها من خلال إصدار القرار المناسب الذي يسهم في تنمية وتطوير أي قطاع من قطاعات الدولة وخاصة الاقتصادي منها، فقد بدا ذلك واضحا من خلال قرار مجلس الوزراء الذي صدر يوم الاثنين الماضي الذي يمنع البيع للوحدات العقارية داخل المملكة وخارجها إلا بعد الحصول على التراخيص من الجهات الرسمية، وحذر من الإعلان عن ذلك في وسائل الإعلام الداخلية والخارجية، وقد استبشر الجميع بهذا القرار المهم الذي يقضي على التجارة الوهمية المتعلقة بالقطاع العقاري في المملكة مما يسهم في حماية وسلامة هذا القطاع الاقتصادي المهم من الوقوع في شبكات التحايل التي يلجأ لها ضعاف النفوس.

وقد جاء هذا القرار بعد ظهور بعض الشركات التي تسوق لمشروعات عقارية داخل المملكة على ورق وخرائط ودون الحصول على الرخص من الجهات المختصة، وقد كان ذلك واضحا في الشركات التي تبيع وحدات سكنية بنظام التايم شير وتسوقها داخل المملكة وخارجها، وقد نتج عن ذلك مشكلات عدة، وكذلك المساهمات العقارية التي شهدت تعثرا واضحا لنسبة كبيرة منها.

وجاءت أوامر وقرارات مجلس الوزراء بأهمية كبيرة تضيف إلى أهمية النشاط العقاري وكونه أحد الروافد الاقتصادية بالمملكة، لحماية المواطنين من البيع الوهمي للوحدات العقارية على الخريطة أو الإعلان عنها في وسائل الإعلام الداخلية والخارجية أو تسويقها في المملكة أو العرض عنها في معارض إلا بعد الحصول من اللجنة بالموافقة.

توقعات مستقبلية

ومما يزيد من أهمية هذا القرار هو التقرير العقاري الذي توقع أن تبلغ الاستثمارات في بناء المساكن الجديدة بالمملكة 1.2 تريليون ريال بحلول عام 2020م، وأن تبلغ قيمة عمليات بناء الوحدات العقارية الجديدة في المملكة نحو 484 مليار ريال بحلول عام 2010م، وتحتاج المملكة حتى هذا التاريخ إلى بناء نحو 2.62 مليون وحدة سكنية جديدة عند معدل متوسط يبلغ 163.750 وحدة سنويا.

وأوضح التقرير أن الوحدات السكنية تستحوذ على 75% من إجمالي النشاط العقاري في المملكة، وستكون هناك حاجة إلى استثمار 75 مليار ريال سنوياً من أجل استيفاء الطلب السنوي على الوحدات السكنية حتى عام 2020م.

وكشف التقرير عن أن صناعة العقارات في المملكة سوف تواجهها تحديات حقيقية إذا ما فاق حجم العرض المحلي حجم الطلب على العقارات فيها، وهو الأمر المتوقع في الطفرة السكانية التي تعيشها البلاد، وأشار إلى أن هناك نقصا في العرض من الوحدات السكنية لذوي الدخل المحدود.

هذا ويتجاوز حجم الاستثمار في القطاع العقاري في المملكة بحسب تقديرات غير رسمية 1.4 تريليون ريال، ويحتاج السوق إلى أكثر من تريليون ريال لاستثمار مساكن جاهزة مع أنه يستوعب نحو ثلاثة تريليونات ريال خلال العشرين عاما المقبلة. فيما قدر تقرير خليجي حجم الاستثمارات العقارية المتوقعة للسنوات الثلاث المقبلة في السعودية بنحو 82 مليار ريال من أصل 50 - 70 مليار دولار احتياجات دول الخليج من المشروعات الإنشائية، وذلك بحسب بيانات المؤسسة العربية لضمان الاستثمارات.

الإيجابيات

ووفقا للخبير العقاري الدكتور عبد الله المغلوث فإن الإيجابي في هذا القرار هو وضع الشروط التأهيلية والفنية والمالية للمطورين العقاريين مع وضع الشروط الخاصة بحقوق المستهلكين وشروط التشغيل والمنافع المشتركة في مشروع التطوير العقاري، كذلك من أهمية وإيجابيات هذا القرار وضع الشروط الخاصة بالإفصاح عن العقارات المنيعة ولحماية المستهلكين من بيع المطورين أو الوسطاء للعقار الواحد على أكثر من مشترِ وما استحسن في هذا القرار بإيجابياته الحسنة طمأنت المواطنين والمستثمرين الصغار على عدم البيع إذا كانت هناك مشكلات على الأرض أو الصك أو المطور وان صندوق القرار ضوابط بيع الوحدات السكنية والتجارية والمكتبية والخدمية والصناعية يعني ان أي مشروع تطوير عقاري مرخص من اللجنة سيكون مرخصا له بالكامل، حيث إن اللجنة كما كان في القرار يكون لها مقر ثابت للمتابعة والتدقيق وتتولى عملية الاستقبال وهي مكونة من جهات حكومية وقال: لكن في اعتقادي أتمنى أن يضاف إليها من أهل الخبرة والثقة من رجال العقار الذين سبق أن تعاملوا مع مشروعات تطويرية.

واقع السوق العقاري

وقال المغلوث: إن السوق العقاري بالمملكة مر في السابق بتجربة جيدة وهناك تحفظ على كلمة جيدة حيث لم تقدم الشركات العقارية المشروعات العقارية في المملكة بالشكل المطلوب مع غياب التشريعات والأنظمة جعلت بعضا من تلك الشركات تفترس صغار المساهمين والمستثمرين في عدم جديتهم في تنفيذ المشروعات والخطط الاستراتيجية التي قدمتها في نجاح مشروعاتها، فعندما نجد حالياً بعض الشركات لم تنفذ مشروعاتها وشركات كبيرة وبرأس مال كبير ومعروفه نجد يخرج العضو المنتدب ويصرح بأنه لا نستطيع تنفيذ المشروع بحجة ضعف التمويل العقاري، إذا أين انتم من الخطة الاستراتيجية التي أعددتموها قبل طرح المشروع ومعرفة إمكانية تمويل المشروع من البنوك المحلية أو الأجنبية كل هذه القرارات جاءت متأخرة أسهمت في إضعاف الاستثمار العقاري، وعندما جاء هذا القرار على المساهمين بتصفية المساهمات في مدة ستين يوما هذا يعطي ويضيف قوة هذا القرار ومتوجا بمرسوم ملكي بقية الآليات بتنفيذ هذا القرار من خلال الأعضاء التي أوصى بها مجلس الوزراء، نتمنى أن يكون هناك دراية وخبرة بالوضع العقاري وفهم المشكلات والمعوقات واخذ العبرة والدروس من السابق وتجارب بعض الدول المجاورة التي أخفقت في مجال الاستثمار العقاري، وكنا في الوقت القريب الماضي نصفق لتجارب بعض الدول المجاورة والآن أصبحت تجاربهم ليست تجارب يتعظ بها.

سن التشريعات

ودعا المغلوث إلى سن التشريعات والقوانين ووضع خطط استراتيجية وهدف عام ألا وهو صناعة العقار كون في المملكة سيولة كبيرة - ولله الحمد - ممكن الاستفادة منها في المشروعات والبدء من صغار المستثمرين والمواطنين وجعل مفهوم الثقة مفهوم صادق وشفاف، وأكد أن الاستثمار العقاري لم يعد سلعة تتناقل بين الأشخاص بالشكل العادي وإنما بخطوات تؤدي إلى النجاح، لذا جاء القرار لوضع الشروط للتأهيل الفني والمالي للمطورين العقاريين كتحويل هذا النشاط إلى صناعة تتجه نحوها عدة مجالات وقبل ذلك هو التحقق من أهلية المطورين العقاريين من حيث رأس المال ونوعية الشركة وحجمها والسوابق التي عملت فيها لكي يكون احد المؤهلات التي تعتمد بها الشركة.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:49 AM
القياديات واصلت تسجيل قيعان جديدة
الأسبوع الماضي: مؤشر الأسهم يسجل أدنى مستوى له خلال 5 سنوات




تحليل - ثامر السعيد

اختتم سوق الأسهم المحلي تعاملات الأسبوع الثاني من شهر مارس من العام الحالي عند مستوى 4.130 نقطة ليواصل السوق بهذا الإغلاق سلسة تراجعاته للأسبوع الرابع على التوالي لتبلغ خسائر الأسبوع الماضي 218 نقطة ما يشكل تراجع بنسبة 5.03% ,بلغت قيمة التداول خلالها 16.3 مليار ريال , وبلغ حجم الأسهم المتداولة 925.1 مليون سهم , نفذت بعدد صفقات بلغ عددها 648.983, وقد تذبذب المؤشر خلال الأسبوع الماضي في مدى بلغ 287 نقطة وذلك بعد أن سجل السوق أعلى مستوياته الأسبوعية السبت مع افتتاح التداولات عند 4.355 نقطة وكان المستوى الأدنى للسوق قد سجل الاثنين الماضي بعد أن لمس المؤشر مستوى 4.068 نقطة وهو أدنى مستوى للمؤشر خلال 5 سنوات. وشهد السوق تسجيل عدد من الشركات المدرجة والقيادية لمستويات دنيا تاريخية وعن أداء الشركات المدرجة في السوق فقد سجل سهم حلواني أكبر نسبة مكاسب في السوق بعد أن أغلق عند مستوى 26.5 ريال مرتفعا بنسبة 22.97% تلاها سهم شركة شمس الذي ارتفع بنسبة 16.88% بعد أن أغلق عند مستوى 36.7 ريال وجاءت ثالثا شركة الأسماك التي ارتفعت بنسبة 6.97% بعد أن توقفت تحركات السهم عند مستوى 35.3 ريال.

وفي قائمة الشركات الأكثر تراجعاً جاءت أسمنت ينبع على رأس هذه القائمة بنسبة تراجع بلغت 26.56% بعد أن أغلق السهم عند مستوى 35.4 ريال تلتها شركة التأمين العربية التي أغلقت عند مستوى 18.05 ريال متراجعة بنسبة 20.13% وجاءت ثالثا شركة ثمار التي أغلقت عند مستوى 18.9 ريال متراجعة بنسبة 14.29% , وجاء مصرف الإنماء على رأس قائمة الشركات الأكثر تداولات بحسب كمية التداول حيث بلغ حجم التداول في المصرف 94.8 مليون سهم متراجعا بنسبة 4.27% مغلقا عند مستوى 10.1 ريال, تلاه سهم شركة سابك الذي تداول 70.6 مليون سهم وقد أغلق سهم سابك عند مستوى 34.7 ريال متراجعا بنسبه قاربت 6% وجاءت ثالثا شركة معادن التي تداولت ما يزيد عن 67.9 مليون سهم مغلقه عند مستوى 10.95 ريال متراجعة بنسبة 1.79% وفي قائمة الشركات الأكثر نشاطا بحسب القيمة جاءت شركة سابك بقيمة تداول قاربت 2.5 مليار ريال تلاه مصرف الإنماء الذي تداول قيم تجاوزت 966 مليون ريال وبهذا الإغلاق يكون السوق قد تراجع منذ بداية العام بنسبة 14% واستمر قطاع الفنادق والسياحة في كونه أكثر القطاعات ارتفاعا بنسبة 21.16%, واستمر قطاع التشييد والبناء على رأس قائمة القطاعات الأكثر تراجعا بعد أن خسر هذا القطاع ما نسبته 25.49% وبوصول السوق إلى هذه المستويات يكون المكرر قد تراجع لما دون 9 مضاعف.

أداء السوق الأسبوعي:

استمر السوق السعودي الأسبوع الماضي في سلسة تراجعاته حيث سجل المؤشر تراجعا خلال الأسبوع بنسبة 5% وتراجعا منذ بداية العام بنسبة 14% وقد شهدت التداولات الماضية تسجيل عدد من الشركات والمؤشر تسجيل مستوياته دنيا جديدة لم تصلها ولم يصلها المؤشر منذ 5 سنوات حيث قرب سهم سابك من مستوى 33 ريالا وأيضا تراجع سهم مصرف الراجحي لمستوى قريب من 40 ريالا وبما أن هذين السهمين هم الأكثر تأثيرا على مؤشر السوق فقد سجل المؤشر أدنى مستوياته قريب من 40 ريالا.

طغت السلبية على جلسات الأسبوع الماضي حيث أغلق السوق في 4 جلسات من أصل 5 في المنطقة الحمراء وكانت الجلسة الوحيدة التي سجل السوق فيها مكاسب يوم الثلاثاء الماضي عندما كسب المؤشر 13 نقطة لازال مؤشر السوق يسير في مسار هابط وكان المؤشر قد كسر خط الدعم لنموذج شكله منذ نهايات شهر نوفمبر 2008 والتداول أدنى من مستوى هذا الدعم يجعل السوق في منطقة عشوائية يدعم السوق مطلع تداولات الأسبوع الحالي مستوى 4.100 والذي يعد التداول أدنى منه بمثابة الإشارة إلى زيادة احتمالات انخفاض المؤشر عن مستوى 4000 نقطة ويبدو من خلال النموذج المتشكل أن النموذج يستهدف تسجيل أدنى تاريخي قريب من مستوى 3.970 نقطة وفي حال عدم تماسك السوق عند هذا المستوى فإن الهدف لمؤشر السوق قريب من 3.500 نقطة يحكم تسجيل هذا المستوى عدم قدرة المؤشر تجاوز مستوى 4.280 نقطة خلال الأسبوع الحالي وتجاوز هذا المستوى يجعل المؤشر أمام اختبار المنطقة التي كسر فيها منطقة دعم النموذج عند مستوى 4.465 نقطة وحتى تجاوز هذا المستوى سيكون السوق في منطقة حادة التذبذب ما لم يكن هناك مؤثرات تأتي للسوق تساهم في توجيهه نحو الإيجاب, ويبدو أن انخفاض أحجام وقيم التداول تعود لانتظار وحيرة المستثمرين في السوق حول النتائج المتوقعة في الربع الأول من العام الحالي مع قرب نهاية الربع الأول وبالتالي قرب إعلان الشركات عن نتائج أعمالها.

مصرف الراجحي:

تراجع سهم مصرف الراجحي الأسبوع الماضي بنسبة 8.2% وذلك بعد أن توقفت تحركات السهم عند مستوى 42.2 ريال وكان سهم المصرف قد أفتتح تداولات الأسبوع عند مستوى 46 ريالا وتراجع خلال تداولات الأسبوع الماضي ليسجل أدنى مستوى له في 5 سنوات عند 40.6 ريال يعتبر سهم المصرف في مسار هابط وأقرب للسلبية ما لم يتمكن من تجاوز مستوى 44.3 ريال مطلع تداولات الأسبوع وذلك لأن سهم المصرف كما هو حال المؤشر قد خرج من نموذج سلبي يستهدف المنطقة الواقعة بين 41-38 ريال تزيد احتمالات تسجيل هذا المستوى في حال لم يتمكن السهم العودة أعلى من مستوى 44.3 ريال ويقع مستوى المقاومة الثانية لسهم المصرف عند 46 ريالا تجاوزها يزيد من احتمالات عودة السهم للمنقطة الواقعة بين مستويي 50 و 53 ريالا.

شركة سابك:

أغلق سهم سابك بنهاية تداولات الأسبوع الماضي عند مستوى 34.7 ريال متراجعاً لأسبوع كامل بنسبة 6.7% وكان سهم سابك قد سجل خلال الأسبوع الماضي مستوى لم يتم تسجيله منذ 5 سنوات أيضا كما هو حال المؤشر وسهم مصرف الراجحي عند مستوى 33.6 ريال ويبدو من خلال الرسم البياني أن السهم بدأ بتكوين نموذج وتد هابط وهو نموذج إيجابي إلا أنه ذا نمط هابط وهذا ما يحدث في السهم الآن ودخل السهم في مسار أفقي في الخمس جلسات الماضية بين 33.6 و 37.8 وهي ما تشكل مناطق الدعم والمقاومة للسهم خلال الفترة القادمة وتجدر الإشارة إلى أن التداول أدنى من مستوى 33.6 يشير إلى استهداف السهم لتسجيل مستوى أدنى جديد تشير التوقعات إلى وقوع هذا المستوى بين 32.2 و31.4 ريال وفي حال تجاوز السهم لمستوى 37.8 والإغلاق أعلى منها بحجم تداول يكون هدف السهم اختبار كسر الحاجز الأعلى للوتد الهابط عند مستوى 43.3 ريال والإغلاق أعلى منها تعد إشارة واضحة لدخول السوق في منطقة شراء يستهدف فيها السهم تجاوز مستوى 50 ريالاً.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:50 AM
قلم تنفيذي
المديرون التنفيذيون عماد الإدارة الحديثة في المستقبل

محمد بن عبدالله الشريف




إصدار مميز هذا الذي نشاهده اليوم في جريدة الجزيرة وهو على حد علمي الملحق الدوري الأول الذي يهتم بالمدراء التنفيذيين وبشئونهم لما له من أهمية قصوى خصوصا في ظل الأزمات المالية العالمية وما يصاحبها من نقمة على القيادات التنفيذية للشركات، حيث يعد المدراء التنفيذيون بمثابة المحرك الأساسي للمنظمات أو ما يشابه موقع القلب من الجسم، ويأخذ دور هذا القلب في الجسم، ليس فقط في نقل الدماء إلى مختلف أنحاء المنشأة، بل في تجديد هذا الدم، وغسله وشحنه بالأكسجين، ليعود مفعما بالحيوية والقوة إلى مختلف أطراف الجسم، أقصد المنشأة، فالمدراء التنفيذيون هم الذين يقع عليهم العبء الأكبر من نشاط أي منشأة، فهم الذين يتخذون القرارات المصيرية ويتحملون عبء تلك القرارات وتأثيرها على حياة المنشأة.

وفي عصر الانهيارات المالية والاقتصادية الحالية تبرز أهمية المدراء التنفيذيين بشكل أكبر نظراً للاعتقاد السائد الآن بأنهم يتحملون تبعة ما أصاب الشركات من انهيارات، الأمر الذي من شأنه أن يحول النظر إلى الاهتمام بالكوادر التنفيذية الجديدة وضخها في الشركات ومنحها الفرصة والدعم والصلاحيات لقيادتها في المرحلة القادمة، ومن ثم فإن الطلب سيزداد على المدراء التنفيذيين المؤهلين، بحيث يتم استقطابهم وتوفير الحوافز المادية والمعنوية لهم، لكن تلك المنشآت ستكون أحرص، في المستقبل، على الاهتمام بالشفافية والمتابعة والانضباط المالي، حتى لا يتكرر ما حدث في الماضي، حين كانت هذه الأمور مغيبة أو تم (تجاهلها) من قواميس بعض المنشآت، وهذا الأمر يلقي مسؤولية على المدراء التنفيذيين بأن يكونوا متنبهين إلى هذه الجوانب بحيث يولونها جل اهتمامهم، وهذا لا يأتي إلا بتسلح التنفيذي بالإخلاص والفطنة والذكاء.

إن دور المديرين التنفيذيين سيتعاظم في المستقبل، والمطلوب من الجهات الأكاديمية والتدريبية الاهتمام بالجيل الناشئ من التنفيذيين وتهيئتهم بصورة أكثر مناسبة مع متطلبات العصر خصوصا في مسألة تعزيز دور التخطيط والتنظيم للمؤسسات وتحقيق مبادئ الشفافية والإفصاح، كما أن المطلوب من التنفيذيين أنفسهم أن الاستمرار في إعداد أنفسهم، وتطوير إمكاناتهم وقدراتهم لقيادة المنشآت في المستقبل بصورة أكثر فاعلية، وما هذا الملحق المتخصص إلا وسيلة يطل التنفيذي منه على كل جديد في عالم التنفيذيين.

كل الثناء مرة أخرى على إصدار هذه الصفحات المتخصصة عن التنفيذيين وللعمل المنسق بين صحيفة الجزيرة بخبرتها الإعلامية الكبيرة وشركة انترسيرش السعودية المتخصصة في البحث عن المدراء التنفيذيين والاستشارات التنفيذية ببعدها العالمي وخبرتها المحلية، كون صفحات (التنفيذيون) ستكون مرجعا دوريا يركن إليه المدراء التنفيذيون للاطلاع على آخر المستجدات ويفيد الشباب اليافع الطموح في سبر غور عالم التنفيذيين والاستزادة منه.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:55 AM
ضعف قيم تداول السوق يقود القيادات إلى قيعان جديدة





عبدالعزيز الشاهري(*)

على مستوى 4130 يغلق المؤشر العام للسوق السعودية الأسبوع الماضي بعد أن حقق قاعاً جديداً يوم الاثنين عند نقطة 4068 وهي نقطة قريبة جداً من نقطة الدعم الأسبوعية (الثالثة) التي سبق أن حددناها في موضوع الأسبوع الماضي، وقد ارتد منها في موجة صاعدة جزئية لم تتأكد إيجابيتها بعد.. وواصل ارتفاعه الطفيف بتذبذب صاعد بطيء حتى لامس مستوى 4219 يوم الأربعاء ومنها تراجع ليغلق على مستوى 4130 متراجعاً على المدى الأسبوعي 218 نقطة سالبة وكان مدى التذبذب بين أعلى نقطة (4355) وبين أدنى نقطة (4068) يعادل 287 نقطة ويعتبر تذبذباً عالياً في مستوى نقاط المؤشر الحالي والجدير بالذكر أن الكثير من الشركات القيادية بدأت في تكوين قيعان جديدة كسابك (33.60 ريالاً) والراجحي (40.60 ريالاً) والاتصالات (33.70 ريالاً) وساهمت كثيراً في تراجع المؤشر العام وفي تكوين قاع جديد له.. وقد كانت القيمة الإجمالية على المدى الأسبوعي تساوي 16.3 ملياراً بانخفاض ما يقارب 700 مليون ريال عن قيمتها الأسبوع قبل الماضي.. ويعتبر هذا المستوى متدنياً جداً مقارنة بمستوى الأسابيع الماضية وساهم ضعف السيولة أيضاً في سهولة كسر الدعوم التي كان يتكئ عليها المؤشر العام

نظرة (فنية) لبعض الشركات القيادية

شركة سابك

لا ينكر أحد أن سابك لا تزال هي السوق ولا يزال السوق هو سابك فبتراجعها يتراجع حسب قوة تراجعها وبارتفاعها يرتفع حسب قوة ارتفاعها وحين تسجيلها قاع جديد ففي الأسبوع نفسه يسجل المؤشر قاعاً جديداً (غالباً) فهي قائدة المؤشر حتى الآن وقائدة قطاع الصناعات البتروكيمياوية الذي له الأثر الكبير في التأثير على نقاط المؤشر ارتفاعاً وانخفاضاً فالسهم (سابك) سجل قاعاً جديداً الأسبوع الماضي عند قيمة 33.60 ريالاً وأغلق على قيمة 34.70 وكون مساراً صاعداً جزئياً لا يزال يتداول فوقه وحين كسره هبوطاً فقد يبحث السهم عن قاع جديد غير قاع الأسبوع الماضي ونقطة كسره عند قيمة 34 ريالاً وهي دعمه هذا الأسبوع وبكسره قد يختبر القاع السابق 33.60 ومن ثم التراجع تحتها حسب نظرة التحليل الفني إلا إن كانت هناك أخبار إيجابية تفشل ما تراه النظرة الفنية.. أما صعوداً فلا بد من الثبات أعلى من 37 ومن ثم 41 كي يستطيع السهم عمل قاعدة قوية يتكئ عليها أثناء التراجع شريطة أن يكون ذلك مصحوباً بقيمة تداول عالية أثناء الصعود.

شركة الراجحي

وهو سهم قوي وله أهمية كبرى في تأثيره على نقاط المؤشر العام صعوداً وهبوطاً وقد حقق الأسبوع الماضي قاعاً جديداً عند قيمة 40.60 ريالاً وبدأ منها مساراً صاعداً جزئياً.. وأغلق على قيمة 42.20 ولا يزال يتداول فوق الترند الصاعد الذي رسمه وحين كسره قد يبحث عن قاع جديد غير قاعه السابق ونقطة كسره هذا الأسبوع قريباً من قيمة 41 ريالاً وهي ليست ببعيدة عن الإغلاق وليست ببعيدة عن القاع وحين كسر هذه القيمة فقد يختبر السهم القاع السابق.. ومن ثم قد يذهب للبحث عن قاع جديد غيره حسب نظرة التحليل الفني إلا إن كانت هناك أخبار أو مؤثرات إيجابية تبطل ما يراه التحليل الفني.. أما صعوداً فلا بد للسهم من الارتقاء إلى ما فوق مستوى 46 والثبات فوقها لعدة أيام لكي نستطيع الحكم عليه بالدخول في بدايات الإيجابية شريطة أن يصاحب ذلك قيمة تداول عالية وشراء استثماري وليس من هدف التدوير والمضاربات اليومية.

شركة الاتصالات

وهو سهم يساهم غالباً في التأثير على نقاط المؤشر ويستخدم كثيراً في دعم المؤشر واختراق القمم وقد أغلق على قيمة 33.80 وسجل قاعاً جديداً الأسبوع الماضي عند قيمة 33.70 فهو يقف قريباً من قاعه السابق ويقف فوق مساره الصاعد الضعيف الذي تكون من قاعه ونقطة كسره هي نقطة القاع السابق وبكسرها قد يذهب لما دونها من قيعان متوقعة وأقربها 32.60.. أما صعودا فلا بد من ارتقائه فوق قيمة 37 والثبات فوقها لكي يدخل في بداية الإيجابية والخروج من المسار الهابط الذي هو فيه ولا بد أن يصاحب هذا الصعود قيمة تداول عالية استثمارية لا من باب المضاربات الانتهازية التي سرعان ما تخرج بعد تحقيق أي ربح مقنع.

المؤشر العام

أغلق كما قلنا عند نقطة 4130 وقاعه الأخير الذي تكون كان عند نقطة 4068 وتكون منه مسار صاعد ولا يزال يتداول فوقه إلا أن كسره قد يجعله يبحث عن قاع جديد غير القاع السابق ونقطة كسره عند مستوى 4090 وكسر هذا المستوى يؤدي (فنياً) إلى البحث عن قاع جديد غير القاع القريب إلا إن كانت هناك مؤثرات وأخبار إيجابية تساهم في جعل هذه المستويات دعوماً وقواعد يرتد منها لمواصلة المسار الذي تكون ولكن لا بد من مراقبة قيم وأحجام التداول فحين الارتقاء بقيمة تداول ضعيفة فقد لا يكون الارتقاء موثوقاً به مهما تحققت من نقاط وإن ارتقت السيولة فلا بد من ثباتها عند قيمة الارتقاء وازديادها ازدياداً ملحوظاً ولا يكون الارتقاء في يوم واحد ومن ثم معاودة التدني في أحجام وقيم التداول.

نقاط الدعم والمقاومة ونقطة الارتكاز على المستوى الأسبوعي

أولاً: نقاط الدعم وأولاها نقطة 4090 وبكسرها قد ينكسر القاع الأول.. وثانيتها نقطة 4014.. أما النقطة الثالثة فهي 3398.. والأخيرة هي 3728 وليس من الشرط الوصول إليها ولكنها نقطة دعم فنية لا بد من ذكرها.

ثانياً: نقاط المقاومة وأولاها نقطة 4220 وهي تمثل قمة سابقة سبق وأن تراجع منها المؤشر الأسبوع الماضي وثانيتها 4300 ثم نقطة 4470 ثم أخيراً نقطة 4586 وليس من الشرط الوصول إليها ولكنها تظل نقطة دعم هامة لا بد من ذكرها.

نقطة الارتكاز 4184 وهي نقطة تقع فوق الإغلاق الأسبوعي وعدم تجاوزها هذا الأسبوع يساهم في المزيد من التراجع.

والخلاصة مما تقدم

كون المؤشر قاعاً جديداً وأيضاً الكثير من الشركات القيادية وتكون من القيعان مسار صاعد، لكنه ضعيف وبكسره قد تتكون قيعان جديدة غير القيعان السابقة سواء في المؤشر أو في الشركات التي تتداول فوقه وعلى هذا فلا بد من مراقبة نقاط الترند الصاعد فيها مع ضرورة التركيز على قيم وأحجام التداول الأسبوعية وربطها بالاختراقات صعوداً والكسر هبوطاً سواء لنقاط الدعم أو لنقاط المقاومات.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:56 AM
انخفاض الطلب العالمي يتجاوز الـ20% ... وأسعار المنتجات فقدت أكثر من النصف
(التوسعات) شمعة تضيء سماء البتروكيماويات وسط ظلام الأزمة




الرياض- عبدالله البديوي

توقع محللون اقتصاديون أن تساهم التوسعات التي قامت بها شركات القطاع البتروكيماوي في المملكة العربية السعودية في التخفيف من وطأة الانخفاض العنيف في أسعار المنتجات لاسيما وأن شركات البتروكيماويات المحلية تستفيد من توفر اللقيم لديها بسعر منافس، إلا أنهم أبدوا تخوفاً من تضرر هذه الشركات نتيجة لاستمرارية الأزمة نظراً لأن الطلب العالمي قد انخفض بشدة خلال الأشهر الماضية.

وأبدى المحلل المالي الأستاذ خالد بن سليمان المهنا تفاؤلا في المستقبل البعيد لشركات البتروكيماويات. وقال: (أعتقد أن الشركات المحلية تتميز بمتانة واضحة في مراكزها المالية، جاءت نتيجة لتوفيرها سيولة جيدة استفادت منها خلال أيام الطفرة، وهذه السيولة والاحتياطيات الكبيرة ست ساعدها على تجاوز الأزمة وأيضا فأن هذه الشركات تمتلك ميزة لا توجد في مثيلاتها الأجنبية ألا وهي توفر اللقيم بأسعار أقل من مثيلاتها في دول العالم مما يعزز الهامش الربحي لها). وأضاف: (التوسعات التي قامت بها غالبية الشركات الموجودة في السعودية إبان الطفرة ستساهم بشكل واضح في استمرارية المبيعات بشكل جيد) ولكن الأستاذ خالد كان متشائماً من وضع الشركات البتروكيماويات في المدى القريب. واستطرد قائلاً: (عندما نقرأ النتائج التي سجلتها هذه الشركات في الربع الأخير من العام الماضي ونستقرء الوضع العام في اقتصاد العالم لا نستبعد أن توجد هناك انخفاضات حادة في أرباح شركات القطاع، بل لا نستغرب تحقيق بعضها لخسائر ناتجة عن صعوبة تسويق منتجاتها) وختم المهنا حديثه بقوله (البعض يرى أن الأسعار هي التي تتحكم وحدها في ربحية الشركات، وهو أمر غير صحيح ولكنها تأتي في المرتبة الثانية بعد المبيعات، لا شك في أن العام 2009 سيكون صعبا خصوصا على الشركات الجديدة والتي بدأت إنتاجها منذ وقت قريب ولا تتوفر لديها احتياطيات).

وكانت أسعار المنتجات البتروكيماوية قد انخفضت بشدة في نهاية الربع الثالث من العام الماضي متأثر بالركود الاقتصادي العالمي وذلك بعد أن وصلت أسعار هذه المنتجات إلى مستويات عليا قياسية متزامنة مع الارتفاع المتواصل في أسعار النفط، وفقدت منتجات الأسمدة (الأمونيا، اليوريا) أكثر من 60% من السعر الذي كانت عليه قبل 6 أشهر، فيما فقدت منتجات (البنزين،الستايرين ) أكثر من نصف قيمتها في الفترة نفسها، وتراجعت أسعار (الايثيلين، البولي ايثيلين، البروبلين، البولي بروبلين) بنسب تفاوتت بين الـ50% والـ80% خلال هذا الفترة، ولم يكن انخفاض الأسعار هو الأزمة الوحيدة التي تعاني منها شركات البتروكيماويات، بل إن الطلب العالمي على المنتجات البتروكيماوية قد انخفض بنسب تتفاوت بين الـ20% والـ30% خلال الأشهر القليلة الماضية.

وأدت التقلبات العالمية الأخيرة إلى تسجيل الشركات البتروكيماوية لنتائج سلبية في الربع الأخير من العام الماضي بعد أن كانت تشهد أعواما مميزة اتسمت بالنمو منذ مطلع القرن الحالي، وسجلت أرباح (سابك) للربع الأخير انخفاضا حاداً بلغ 96% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي فيما تراجعت أرباح (التصنيع) بنسبة تفوق الـ60%، ولم تكن أرباح سبكيم بأحسن حالا عندما تراجعت 90%، أما شركات (المتقدمة، المجموعة السعودية، نما، اللجين) فقد سجلت خسائر تشغيلية في الربع الأخير من العام الماضي.

ويعول الكثير من المراقبين على المصانع الجديدة التي ستبدأ إنتاجها قريبا في كل من شركات (بترو رابغ، ينساب، الصحراء، كيان) بالإضافة إلى التوسعات التي قامت بها شركات (سابك، التصنيع، المجموعة السعودية) في أن تكون داعما للشركات على تجاوز الأزمة وتحسن مستوى الربحية بدأ من الربع الأول لهذا العام، خصوصا وأن اللقيم (البروبان، البوتان) التي تحصل عليه هذه الشركات من أرامكو بسعر منافس قد تم تخفيض أسعار متزامنة مع انخفاض أسعار النفط.

وشهدت التقلبات الحادة في أسعار المنتجات البتروكيماوية والنتائج المالية لشركات القطاع متابعة كبيرة من قبل المتعاملين في سوق الأسهم السعودية وهو أمر طبيعي جدا،وإذا ما كان لكل مؤشر من مؤشرات الأسواق العالمية قطاع يقود السوق ويكون بمثابة الأب الروحي لدية، كقطاع الصناعات الكبرى في مؤشر الداو جونز وقطاع التكنولوجيا في مؤشر النازداك فيما يسيطر القطاع العقاري على سوق دبي والاستثمار على سوق الكويت، فأن لا جدال في إن قطاع (الصناعات البتروكيماوية) هو القائد الأول لسوق الأسهم السعودية نظرا لثقل الشركات المندرجة تحت لوائه لا سيما وأن هذه الشركات يراهن عليها الكثير في قيادتها للصناعة المحلية، ويكفيك أن تلقي نظرة على مؤشر قطاع البتروكيماويات ومؤشر السوق الرئيسي لتجد التقارب الكبير في سير المؤشرين، وتصل حجم الطاقة الإنتاجية للصناعات البتروكيماوية في الخليج العربي إلى أكثر من سبعين مليون طن في العام منها 37 مليون طن في المملكة العربية السعودية تنتج منها شركة سابك فقط 23 مليون طن سنوياً وتصل نسبة إنتاج المصانع السعودية إلى 45% من إجمالي إنتاج مصانع دول الخليج.

يذكر أن مؤشر القطاع البتروكيماوي قد انخفض منذ مطلع العام الحالي بنسبة 17% وذلك بعد أن كان أداؤه في الربع الأخير من العام الماضي هو الأسوأ في تاريخه فقد خلالها مؤشر القطاع أكثر من 40% من قيمته نتيجة تأثر بالأحداث العالمية.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 08:58 AM
انخفاض قيم التداول في أسبوعين إلى نحو 740 مليوناً





«الجزيرة» - عبدالله البراك

ما زالت السيولة في سوق الأسهم السعودي تتخذ مساراً هابطاً وتنتظر دعم المتداولين الذين ما يزالون يرون أن الوقت الراهن غير مناسب لضخ المزيد من السيولة، وهذا الوضع غير المستقر يؤكد في نظر المتابعين النظرية التي تلمح أو تصرح أن السوق لا يشجع على الاستثمار رغم قيعان الأسعار الجديدة خاصة وأن السوق فقد خلال الأسبوعين الماضيين ما يقارب ال(21.828.516) سهماً وانخفضت قيم التداول (740.647.445) ريالا عن إجمالي قيم التداول للأسبوع الماضي وكان اكبر انخفاض لقيم التداول في يوم الأحد الماضي بقيم تداول وصلت إلى (2.944.033.971.05) ريال ليعود المؤشر إلى الارتفاع وترتفع قيم التداول بما يعادل (775.863.322.60) ريال لتصل مع إغلاق الأربعاء إلى (3.719.897.293.65) ريال بعد أن كان مفتتح تداولات الأسبوع عند (3.090.186.826.75) ريال، ويغلق على ارتفاع أسبوعي وصل إلى (629.710.466.90) ريال ويرى المتابعون للسوق ارتفاع قيم التداول بشكل ايجابي إذا ما كان في مسار صاعد ولكن مع المسار الهابط لم يصل بعد في نظرهم إلى الايجابية حيث إن متوسط قيم التداول عند (3.339.169.694) ويلاحظ بأن الارتفاع ما يزال طفيفا والارتفاع ولم يصل بعد إلى الايجابية المطلقة.

أما من جانب أعداد الصفقات فالواضح أنها لا زالت تحت متوسط عدد الصفقات خلال الأسبوعين الماضيين بالرغم من اتجاهها للارتفاع منذ بداية الأسبوع.

الجدير بالذكر أن الارتفاع في قيم التداول مع أحجام التداول بالإضافة إلى السعر تعطي إشارة ايجابية لمسار صاعد أما انخفاضها فهي إشارة إلى العزوف عن السوق أما عدد الصفقات فارتفاعها يعطي ميلاً إلى المضاربة ونشاط السوق، أما انخفاضها فهو إشارة إلى العزوف عن التداول وافتقاد للثقة أو انتظار للمحفزات.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 09:59 AM
برعاية الأمير محمد بن فهـد

غرفة الشرقية تكمل استعداداتها لانطلاق منتدى توطين الصناعة ونقل التقنية

اليوم ـ الدمام




يرعى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية، فعاليات ( منتدى التوطين .. الفرص والتحديات) الذي تنظمه غرفة الشرقية يوم الاثنين الموافق الثالث والعشرين من مارس الحالي بمقر الغرفة الرئيس في الدمام.
وأوضح رئيس مجلس إدارة الغرفة عبد الرحمن بن راشد الراشد أن (رؤية المنتدى) تتمثل في «جذب أعلى معدلات الاستثمار من أجل توطين الصناعة ونقل التقنية والمعرفة»، في حين أن (رسالة المنتدى) هي «السعي إلى وجود بيئة استثمارية تعمل على توطين الصناعة، ونقل التقنية والمعرفة، بما يضمن استمرار تطويرها من خلال الاستثمار الأمثل لما يقدم من كافة القطاعات المعنية».
وأضاف الراشد أن المنتدى يهدف إلى (عرض الفرص الاستثمارية، واستعراض دور الأجهزة الحكومية ذات العلاقة في تشجيع المستثمرين لنقل وتوطين التقنية، وتسليط الضوء على تجربة وجهود القطاع الخاص في توطين الاستثمار، وكذلك استعراض جهود القطاعات الإستراتيجية في توطين التقنية وتذليل المعوقات).
وأوضح أن تنظيم الغرفة هذا المنتدى يأتي انطلاقا من رؤية الغرفة وحرصها على الريادة والتميز في خدمة مصالح قطاع الأعمال، وتفعيلاً لرسالتها في الإسهام الفاعل لتنمية المنطقة الشرقية اقتصادياً، وتلبية لحاجة المنطقة لبرامج عملية ومباشرة لتسويقها اقتصادياً وتسهيل إجراءات الاستثمار فيها. مؤكدا أن تنظيم هذا المنتدى سيكون داعماً قوياً للعملية الاستثمارية في المنطقة، ومكملاً لمساهمات الغرفة المتعددة في خدمة قطاع الأعمال بالمنطقة الشرقية التي تصب في النهاية لمصلحة الوطن بشكل عام.
وثمّن الراشد رعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد بن عبد العزيز فعاليات المنتدى، وقال : إن ذلك ليس مستغربا على سموه، الذي عوّدنا على متابعة ودعم أنشطة الغرفة، ورعايتها ورفدها بالمقترحات والتوجيهات، التي كان لها الكثير من المعاني وساهمت في تطويرها وظهورها بشكل ملائم للمنطقة الشرقية، وتطلعات ولاة الأمر.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:00 AM
الأمير الوليد بن طلال الأغنى عربيا واسلاميا

اليوم - الرياض




تم تصنيف صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود، رئيس مجلس إدارة شركة المملكة القابضة، في قائمة أغنياء العالم لمجلة فوربز للعام العاشر على التوالي في استفتائها السنوي للعام الثالث والعشرين. ليكون ضمن أغنى 25 شخصية في العالم بالرغم من الأزمة الاقتصادية العالمية وما زال أغنى عربي ومسلم في قائمة أغنياء العالم الذين كوّنوا الثروة والنجاح بأنفسهم.
وقد بدأت مجلة فوربز بإعلان قوائمها لأثرياء العالم منذ 23 عاماً لعرض الأغنياء في العالم في كل عام.. ولكن تعتبر قائمة هذا العام مختلفة لأنها ستعكس الأزمة الاقتصادية العالمية التي بدأت العام الماضي.
قائمة هذا العام لأغنى اغنياء العالم تأتي بعد عامٍ من الضبابية في الاقتصاد العالمي، ولكن بالرغم من تلك الأزمة التي ما زالت تداعياتها واضحة حتى اليوم فإن الأمير الوليد كان قادراً على الاحتفاظ باستقرار نسبي لاستثمارات شركة المملكة القابضة.
ويُرجع الخبراء هذا الاستقرار إلى تنوع استثمارات الوليد وتغطيتها لمجالات عديدة مختلفة.. كما أن استراتيجيته للاستثمار طويل المدى أثبتت نجاحها وأكسبته سمعة عالمية في عالم التجارة والأعمال.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:00 AM
افتتاح الملتقى السعـودي لصنـاعة الفعـاليات اليـوم

واس - الرياض

يرعى صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار اليوم أعمال الملتقى السعودي لصناعة الفعاليات، بمشاركة عدد من المسؤولين والمختصين في اللجان الحكومية والشركات العاملة في مجال إدارة وتنظيم المهرجانات والفعاليات السياحية في مختلف مناطق المملكة وذلك بفندق انتركونتيننتال بالرياض.
وأوضح نائب رئيس الهيئة العامة للتسويق والإعلام، عبد الله بن سلمان الجهني، أن هذا الملتقى يأتي في سياق الخطوات التي تقوم بها الهيئة لتنمية قطاعات السياحة المختلفة مشيراً إلى أن الملتقى موجّه للقطاعات المهمة والمؤثرة في صناعة السياحة والحركة السياحية في مختلف مناطق المملكة.
يصاحب الملتقى إقامة ورشة عمل حول تجارب دولية ناجحة في صناعة الفعاليات، وسيختتم بحفل تكريم يشرفه سمو رئيس الهيئة العامة للسياحة. ومن المتوقع أن يشارك في الملتقى حوالي 300 خبير ومختص في مجال الفعاليات.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:01 AM
«الشورى» يناقش مرئيات التنظيم الجـديد للنقـل بالخطوط الحديديـة قبل إقراره

محمد الخالدي وعبدالله العماري ــ الرياض

يناقش مجلس الشورى خلال جلسته العادية الخامسة غدا برئاسة رئيس المجلس الدكتور عبد الله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ، المرئيات المطروحة بشأن التنظيم الجديد للنقل بالخطوط الحديدية ومن ثم سيجري التصويت على التنظيم كما يناقش التقرير السنوي للمؤسسة العامة للخطوط الحديدية للعام المالي 1427/1428هـ . وكانت لجنة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات بالمجلس قد رفضت توصية للعضو المهندس سالم المري نصت على أن «تقوم الحكومة بإنشاء الخطوط الحديدية الرئيسية التي تربط بين مناطق المملكة ويمكنها القيام بمشاركة القطاع الخاص وفق ما تقتضيه المصلحة العامة على ان تبقى النسبة الأكبر من ملكية الخطوط الحديدية للدولة».. حيث طالب المري بتضمين التوصية كمادة جديدة تضاف على مشروع نظام النقل بالخطوط الحديدية الذي أقره المجلس في دورته الرابعة التي انصرمت مؤخراً. وقالت اللجنة ضمن مبررات رفضها ان نظام النقل بالخطوط الحديدية يتضمن مسؤوليات وزارة النقل وهيئة النقل الحديدي فيما يتعلق بتنفيذ وإدارة وتشغيل وصيانة الخطوط الحديدية وقد منح النظام الفرصة للقطاع الخاص للمشاركة في تطوير هذا القطاع . وأشارت إلى ان مسؤولية الدولة عن تنفيذ المشاريع التنموية ومنها قطاع النقل لا تحتاج إلى نص في نظام النقل ، فالدولة وفقاً لكل الانظمة ترعى مشاريع التنمية ومنها مشاريع النقل. ورأت أن تضمين هذه التوصية في نص النظام سوف يحجم من مشاركة القطاع الخاص في هذا القطاع ، داعية لأن يترك تمويل مشاريع الخطوط الحديدية وفقاً لما توضّحه الدراسات الاقتصادية والمالية والا يتضمن النظام حصر التمويل على الدولة أو تحديد نسبة مشاركتها . وطالب المجلس في مداولاته مؤخرا بوضع التدابير اللازمة لتطبيقه عقب الإقرار بما يضمن استمرار خدمة النقل مع ما قد يصاحب الانتقال للتنظيم الجديد من معيقات تحتاج إلى إجراءات عاجلة لضبط المخالفات، داعيا إلى منح رئيس الهيئة حق إيقاف المخالف أو أي نشاط وتعليق الترخيص.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:01 AM
فتح باب الترشيح لعضوية مجلس إدارة غرفة مكة اليوم

اليوم - جدة

يفتتح باب الترشيح لعضوية مجلس إدارة الغرفة التجارية في مكة المكرمة اعتبارا من اليوم ولمدة 15 يوما عقبها يتم فتح باب الطعون, ومن ثم يتم الإعلان عن القائمة النهائية للمرشحين ممن يحق لهم خوض الانتخابات.
ويأتي صدور قرار وزير التجارة والصناعة بفتح باب الترشيح عقب توقف الانتخابات قبل نحو أربعة أشهر على اثر فتح الجهات الأمنية التحقيق في صدور سجلات غير نظامية وتم التصويت بها في الانتخابات الماضية التي تم الغاؤها قبل إعلان الفائزين بنحو أربع ساعات.
واشترطت وزارة التجارة والصناعة في المرشح أن يكون سعودي الجنسية وأن يكون مشتركا في الغرفة و ألا يقل سنه عن 30 سنة وتخفض هذه المدة إلى 25 سنة إذا كان حاصلا على شهادة جامعية ذات علاقة بالأعمال التجارية والصناعية, ويكون قد اشتغل في التجارة أو الصناعة لمدة ثلاث سنوات متتالية, ويجوز لوزير التجارة والصناعة تخفيض هذه المدة إلى سنة واحدة لمن يحمل شهادة جامعية ذات علاقة بالأعمال التجارية والصناعية ويجيد القراءة والكتابة ويجوز للشركات أن ترشح مديرها أو رئيس مجلس إدارتها أو العضو المنتدب بها لعضوية مجلس إدارة الغرفة على أن تتوافر في المرشح الشروط الواجب توافرها بالنسبة للمرشحين من التجار مع إحضار خطاب من الشركة يوضح صفة المرشح بها ومصدق من الغرفة.
كما اشترطت أن يكون صاحب الطلب قد سدد الرسوم المستحقة عن السجل التجاري واشتراك الغرفة عن السنوات الثلاث السابقة على الانتخاب.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:02 AM
أسعار البطيخ تتجه عاليا والمستهلكون يشتمّون رائحة غش تجاري

إبراهيم اللويم ـ الدمام

ارتفعت أسعار البطيخ في أسواق وحراج الدمام بصورة كبيرة وصلت حد الغش التجاري ، بحسب كثير من المستهلكين الذين استطلعتهم (اليوم ) ، وتجاوز سعر الحبة الواحدة أربعين ريالاً للفئة الممتازة خلال الأسبوع الجاري ، مما جعل هذه السلعة بعيدة عن متناول كثير من المشترين.
وطالت موجة الأسعار العالية الباعة المتجولين الذين يعرضون بضاعتهم من الخضروات والفواكه على التقاطعات والممرات المؤدية إلى الشوارع العامة الذين أخذوا بدورهم يمارسون التلاعب في أسعار البيع واضعين في مخيلتهم الكسب المادي ، وعزا بعضهم ارتفاع السعر الى التجار الذين يشترون منهم هذه السلعة حيث قاموا برفعه مما يضطرهم لفعل ذلك تعويضا لأي خسائر قد تلحق بهم.
واكتفى أحد المشترين بصب مزيد من التساؤلات على ما يحدث :هل يقف وراء هذا التلاعب شخص أو أشخاص لا يمكن المساس بهم ويتصرفون كيف يشاؤون من دون مبالاة أو مراعاة لأحد؟ لماذا هذا التمادي الحاصل؟ وهل أصبح الغش في الأسعار سمة من سمات الواقع أم أنه غدة سرطانية استشرت في أسواقنا ولا يمكن علاجها؟ أين دور الجهات المعنية من ذلك؟
ويقول مستهلك أخر يجب أن نكافح ظاهرة الاستخفاف بالعقول واللعب على المستهلكين بحيث نقف جميعا يدا واحدة تجاه هذه الأمور ونتعاون فيما بيننا في هذا الوقت الذي كانت فيه الجهات المسئولة واقفة على المدرجات متفرجة لأن هذا يعتبر جزءا من حقوقنا كمستهلكين يجب الدفاع عنه.
ويشير إلى أن موضوع التلاعب بالأسعار في جميع احتياجات الناس أخذ منحى آخر سواء من حيث الكتابة في الصحف أو التحدث عبر وسائل الإعلام المسموعة لدرجة أنه صار مستهلكا ولا يجد له أذنا صاغية والسبب أنه لم يتغير الحال لأن اغلبنا وصل به الأمر إلى أن يشكو ومن ليست له حيلة يكتفي بالقهر والتحسب .
وطالب مستهلك آخر الجهات المسئولة بوضع حد لهذا الارتفاع الذي وصل حدا لا يطاق ، وكذلك فضح التجار الذين يقومون بالزيادة الجشعة في أسعار منتجاتهم وخدماتهم و بمعاقبتهم على ذلك كما ينبغي وضع آليات تمنعهم من السيطرة على حياتنا وحياة أبنائنا من خلال إزالة قوانين الوكالة الحصرية للمنتجات والسلع والتي تمنح عددا صغيرا من التجار والوكلاء فرصة التلاعب بالأسعار بالإضافة إلى مراقبة الأسعار بجدية ومنع زيادتها ومحاولات إنقاص المبالغ فيها مع تسهيل إيجاد بدائل محلية ومعقولة التكلفة.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:02 AM
كانو تختتم معرضها الدولي بصفقة نصف مليون ريال

علي الزاير - الدمام




اختتم أمس الأول المعرض السعودي الدولي الحادي عشر للبناء والانشاء على معارض الظهران والذي شارك فيه 26 شركة على مستوى المملكة و استمر لمدة 4ايام وامتاز المعرض بحضور كثيف من قبل الزوار من القطاع الخاص والافراد.
وذكر مدير مبيعات المعدات الثقيلة في المنطقة الشرقية بشركة يوسف بن أحمد كانو عبدالرحمن الدوسري ان المعرض احتوى شركات كبيرة على مستوى المملكة وتنوعت في عرض معداتها، واستطاعت شركة كانو خلال المعرض من عقد عدة صفقات وهي تدل على مدى الاستفادة من هذه المعارض التي تقام بشكل سنوي.
وبين مسؤول معرض شركة كانو عبدالعزيز خليفة الكالوف ان المعرض لقي إقبالا واسعا من قبل المسؤولين من النساء والرجال واضاف أن زيارة المعرض تعطي الشركة نوعا من التجربة والخبرة حيث تم خلال المعرض عقد صفقة بقيمة 500 الف ريال ولا تزال بعض العروض تحت الدراسة لحين البت فيها .
وحرص رئيس مجلس إدارة الشركة عبد الله خليفة المطلق على المتابعة الدائمة لإنجاح و دعم تلك المعارض وتطويرها بشكل يظهرها ويبرزها .
وتميز الجناح الخاص بشركة يوسف بن أحمد كانو بتنوع المعدات الموجودة فيه حيث توجد 7 انواع من تلك المعدات القوية والمعروفة عالميا حيث تمتاز أيضا بتنوع وقوة صناعتها مما يجعل الإقبال على الجناح بشكل دائم.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:03 AM
موبايلي تضاعف السعات الاستيعابية في تبوك ونجران والباحة

اليوم ـ الرياض



ضاعفت شركة موبايلي الطاقة الاستيعابية لشبكة الجيل الثالث المطور في تبوك ونجران والباحة، لتنامي الطلب على استخدام الخدمات التي تقدمها عن طريق هذه الشبكة المتطورة، سواء عبر تصفح الانترنت عن طريق الكنكت كارد أو استخدام الاتصال المرئي للتواصل سواء داخل المملكة أو خارجها، ومشاهدة القنوات الفضائية، وغيرها من الخدمات.
وأكد الرئيس التنفيذي للعمليات بشركة موبايلي المهندس عبد العزيز التمامي أن الشركة تعمل بشكل متوازن بين تغطية ما تبقى من مناطق المملكة المأهولة بالسكان، بشبكة الجيل الثالث المطور، ومضاعفة طاقة شبكتها في المناطق التي تمت تغطيتها في وقت سابق. وذكر التمامي أن شبكة موبايلي للجيل الثالث المطور تغطي الآن 70 بالمائة من مناطق المملكة المأهولة بالسكان، ليصل إجمالي عدد المدن والمحافظات والقرى والطرق المغطاة بشبكة الجيل الثالث والثالث والنصف من موبايلي إلى أكثر من 125 في أكبر تغطية من نوعها بالمنطقة.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:03 AM
الأمن الغذائي يبحث الاستثمار الزراعي بالخارج

اليوم ـ الرياض

بحث فريق خبراء الأمن الغذائي بالغرفة التجارية الصناعية بالرياض في اجتماعه الدوري الثاني الذي عقد برئاسة سعد الخريف، مبادرة خادم الحرمين الشريفين ـ حفظه الله ـ للاستثمار الزراعي السعودي في الخارج، حيث اطلع أعضاء الفريق على العرض الخاص بأهداف وهيكلة المبادرة الذي قدمه عضو الفريق أحمد السدحان من وزارة التجارة والصناعة، ومن خلال العرض اتضح أن المبادرة ارتكزت على فكرة أن القطاع الخاص هو المستثمر الرئيس في هذه المبادرة، وحددت المبادرة بعض السلع الإستراتيجية التي ستكون سلعا مستهدفة في المبادرة . كما حددت أيضا الدول المستهدفة بالاستثمار الخارجي. بعد ذلك تم شرح مكونات المبادرة، واتضح من خلال العرض أن الأجزاء التفصيلية للمبادرة لم تكتمل بعد، حيث سيسعى أعضاء الفريق للتعاون مع القائمين على المبادرة لتزويدهم بالمعلومات والآراء والمقترحات التي تعزز البناء المتكامل لهذه المبادرة.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:04 AM
منتدى الرياض يفتح ملف «الأنظمة التجارية»

المعجل : تعارض وتضارب الأنظمة يؤثر سلبا على البيئة الاقتصادية

اليوم ـ الرياض




افتتح رئيس مجلس أمناء منتدى الرياض الاقتصادي المهندس سعد بن إبراهيم المعجل سلسلة حلقات النقاش الثانية لدراسات الدورة الرابعة للمنتدى بدءاً بالحلقة الخاصة بدراسة «الأنظمة التجارية السعودية ومتطلبات التنمية» يوم الثلاثاء الماضي بمقر غرفة الرياض بحضور عدد من المعنيين والمهتمين بالشأن التجاري والقضائي بالمملكة من القطاعين الحكومي والخاص، وكوكبة من الخبراء والمختصين وأصحاب الاهتمام.
وقال المعجل مخاطباً نخبة من المهتمين والمختصين الذين شاركوا في النقاش مع ممثلي أمانة المنتدى وأعضاء الفريق المشرف على الدراسة والمركز الاستشاري الذي يعد الدراسة، : إن المنتدى يولي أهمية كبيرة لهذه الحلقات العلمية باعتبارها جزءاً أساسياً في منهجيته للخروج بمحصلة علمية دقيقة وعملية للقضايا الأربع التي تم انتخابها للدورة المقبلة للمنتدى التي ستعقد في نهاية العام 2009م.
وقال المعجل : إنه مرت على المملكة العديد من الأنظمة المتعددة التي لا تخضع لسلطة قضائية واحدة، وأن التعارض أو التضارب في هذه الأنظمة قد يؤثر سلبا على البيئة الاقتصادية التي تعد شريان الحياة الاقتصادية.
واستعرض أمين عام المنتدى الدكتور محمد الكثيري المنهجية التي تقوم عليها أعمال المنتدى بالتأكيد على أن حلقات النقاش بمثابة علامة الجودة لأعمال ومخرجات المنتدى التي حظيت بصدى واسع في جميع الدوائر والمراكز الاقتصادية في بلادنا ودوائر صنع القرار الاقتصادي. مشيرا إلى أن هذه الحلقة الخاصة تأتي ضمن سلسلة من ثلاث حلقات تم تخصيصها لكل دراسة تخصص الأولى منها لمتابعة سير الدراسة في بدايتها والتأكد من تماشيها مع الأهداف الموضوعة لها، وتكون الثانية خاصة باستعراض الدراسة حينما تنتهي في صورتها الأولية، بينما تركز الثالثة والأخيرة على مراجعة وصياغة التوصيات النهائية لكل دراسة وآليات تنفيذ تلك التوصيات.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:05 AM
الاتصالات السعودية تدعم 900 شركة ومصنع بالرياض

اليوم - الرياض



أوضح عدد من عملاء قطاع الأعمال بشركة الاتصالات السعودية أن الخدمات المقدمة لمختلف القطاعات الاقتصادية وقطاعات الأعمال تتصف بتميزها وجودة أدائها .
وأكد مدير عام المدن الصناعية ومناطق التقنية (مُدن) الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة أن مستوى الخدمات المقدمة من الاتصالات السعودية تعتبر وبحق عالية التقنية، والحلول المبتكرة التي قدمتها الشركة للهيئة وعملائها من مختلف الشركات والمصانع الاقتصادية، التي أسهمت في دعم النهضة التوسعية للقطاعات الاقتصادية وفق الخطط التي تعتزم الهيئة القيام بها من خلال المدن الصناعية العشر المتواجدة في عدد من مناطق ومدن المملكة، واصفاً الشركة بأنها تعد أكبر شركة اتصالات على مستوى المنطقة، مؤكداَ ثقة هيئة المدن الصناعية ومناطق التقنية بفعالية خدمات الاتصالات السعودية المتنوعة، علماً أن الهيئة تسعى للتوقيع مع الاتصالات السعودية في تقديم خدماتها للمدن الصناعية الثلاث التي ستنشئها الهيئة، ومنها المدينة الصناعية التي ستقام في الخرج قريباً، إضافة إلى اتفاقية الهيئة مع الشركة لدعم أكثر من 900 شركة ومصنع في المدينة الصناعية في الرياض، والتي يعمل بها قرابة مائة ألف موظف، ويأتي ذلك بناءً على توجيهات خادم الحرمين الشريفين باعتبار الصناعة خيار استراتيجي لتنويع مصادر الدخل في المملكة كاحدى أهم وسائل الارتقاء بالسوق السعودية، وتحقيق الأمن الاقتصادي، مضيفاً بأن مستقبل هذه الشراكة الإستراتيجية التي تجمع قطبي الصناعة والاتصال، ستعمل على الارتقاء بالجانب الصناعي، وذلك عبر استخدام تقنيات اتصالية حديثة ومتطورة تعمل على تسهيل العمل داخل المصانع الأمر الذي يزيد من كفاءتها ومستويات أدائها .
وفي ذات الوقت أكد عدد من المدراء التقنيين لكبريات الشركات الاقتصادية، ما ذهب إليه الدكتور الربيعة حيث تحدث المهندس أحمد نشل المدير التقني بشركة الزامل للاستثمار الصناعي عن هذه الشراكة بقوله: «لقد قفزت شركة الاتصالات السعودية بهذه الشراكة قفزات عديدة في مجال التقنية وخدمات قطاعات الأعمال، وهو ما اعتدنا عليه من خلال السنوات الطويلة التي بنت بيننا جسوراً للتواصل.» وفي الوقت نفسه أشار ناصر العمري مدير تقنية المعلومات بشركة هاري بيرتن النفطية العالمية إلى ان شركة الاتصالات السعودية قدمت عدداً كبيراً من خدمات التقنية للعملاء، الأمر الذي وفر حلولاً أفضل لقطاعات الأعمال، ومنح أساليب اتصالية تواكب مستوى التطور الاقتصادي والطفرة الاقتصادية التي تعيشها المملكة في السنوات الأخيرة.» كما أكد المهندس أحمد حسين مدير المشاريع بشركة سوني ذلك، مشيداً بفكرة دمج الخدمات المقدمة لقطاعات الأعمال ضمن وحدة واحدة بعد أن كانت الشركات تتبع عدداً من الخطوات للحصول على الخدمات التي تحتاجها، وأصبح الوصول إلى هذه الخدمات أسهل، وذلك من خلال تصفح شاشة واحدة عبر بوابة القطاع على شبكة الانترنت، أو الاتصال بمسئول خدمة يقوم بالإجابة على كافة التساؤلات التي قد ترد في ذهن العميل، وهو ما يوفر الوقت والجهد الذي سيبذله العميل إضافة إلى إسهامه المباشر في تسهيل عملية تعرف القطاعات على الخدمات والحلول الأنسب لأعمالها».

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:05 AM
«طبية» غرفة الرياض تبحث تفعيل الشراكة مع الشؤون الصحية

اليوم ـ الرياض

بحث وفد طبي يمثل اللجنة الطبية بالغرفة التجارية الصناعية بالرياض برئاسة عضو مجلس الإدارة الدكتور سامي العبد الكريم مع الدكتور هشام بن محمد ناضرة مدير عام الشؤون الصحية الرياض وعدد من المسئولين جملة من الموضوعات المتعلقة بالقطاع الطبي الخاص.
وبين الدكتور العبد الكريم أن الاجتماع كان مثمرا حيث ناقش عددا من الموضوعات التي وجدت كل اهتمام من الدكتور ناضرة ومن أبرزها الاتفاق على أهمية تمثيل القطاع الخاص في لجنة المخالفات بوزارة الصحة، إضافة إلى تفعيل لجنة التواصل بين الشؤون الصحية واللجنة الطبية بالغرفة من خلال حضور الاجتماعات المشتركة بين الجهتين.
وأضاف رئيس اللجنة الطبية أنه تمت الموافقة على إصدار تراخيص مؤقتة للأطباء والفنيين الذين يتم نقل كفالتهم لحين إصدار الترخيص النهائي من هيئة التخصصات الصحية، إضافة الى دراسة إعادة النظر في تنقل أطباء التخصصات النادرة وأخصائي الأشعة للاستفادة من خدماتهم بين فروع المؤسسة الطبية أو الصيدليات لنفس الكفيل طالما أن هناك ترخيص مزاولة مهنة وعدم ربطه بمخاطبة الشؤون الصحية أو تحديد مدة الندب.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:05 AM
القصيبي يكرم أعضاء لجنتي الاستقدام والموارد البشرية بغرفة الرياض

اليوم ـ الرياض

سلم وزير العمل الدكتور غازي بن عبد الرحمن القصيبي شهادات التكريم التي قدمتها الغرفة التجارية الصناعية بالرياض لأعضاء لجنتي مكاتب الاستقدام الأهلية ولجنة الموارد البشرية بالغرفة في مكتب معاليه بالوزارة يوم أمس بحضور رئيس مجلس إدارة الغرفة عبد الرحمن الجريسي ونائب الوزير الدكتور عبد الواحد بن خالد الحميد ووكيل الوزارة للشئون العمالية عبد الرحمن البواردي ومدير عام مكتب الوزير هزاع العاصمي.
ويأتي هذا التكريم تقديرا لأعضاء اللجان القطاعية بالغرفة نظير ما قدموه من جهود طيبة في الدورة الرابعة عشرة ( 1425هـ - 1429 هـ ). وقد شكر الوزير الأعضاء المكرمين على مجهوداتهم المتميزة وتمنى لهم مزيدا من التوفيق لخدمة الصالح العام.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:06 AM
المملكة تشارك في المؤتمر العربي للملكية الفكرية

اليوم - جدة

تشارك المملكة في المؤتمر العربي عن ( الملكية الفكرية في اطار منظمة التجارة العالمية) الذي تنظمه الغرفة العربية للتوفيق والتحكيم بالتعاون مع مركز القانون السعودي للتدريب خلال الفترة من25 الى 29 ربيع الثاني القادم الموافق 21 الى 25 ابريل 2009م في الغردقة بجمهورية مصر العربية بحضور أكثر من 200محكم ومحام من أهم مراكز التحكيم الإقليمية والدولية.
وقال رئيس اللجنة الوطنية للمحامين أمين عام الاتحاد الدولي للمحامين بدول الخليج وعضو اللجنة الاستشارية بوزارة العدل المحامي الدكتور ماجد محمد قاروب الذي سيحاضر عن التحكيم في دول الخليج إن مؤتمر الملكية الفكرية في اطار منظمة التجارة العالمية سيقدم شرحا وافيا عن نظام التحكيم السعودي والتحكيم الخليجي.
وبين قاروب أن المؤتمر يناقش عددا من المواضيع الهامة منها تسوية منازعات الملكية الفكرية في اطار منظمة التجارة العالمية والمطالبات في عقود الإنشاءات والاصطلاحات الإنجليزية والتحكيم والنفاذ الدولي للتحكيم والمحاكم الاقتصادية وأثرها على التحكيم والتحكيم في عقود المقاولات ومدى إمكانية الطعن في أحكام التحكيم بالإضافة إلى النطاق الدولي لإبطال حكم التحكيم في بلد اصداره.
ولفت الى أن المؤتمر يشارك فيه ممثلون لجهات تحكيمية عربية ودولية منهم مدير إدارة تسوية المنازعات بمحكمة تحكيم غرفة التجارة الدولية بباريس ICC والدكتور إبراهيم احمد إبراهيم رئيس الغرفة العربية للتوفيق والتحكيم والدكتور المهندس شريف الهجان زميل مجمع المحكمين الدوليين بلندن والمستشار الدكتور برهان أمر الله رئيس دائرة الاستئناف ومساعد وزير العدل للتعاون الدولي ورئيس المحاكم الاقتصادية.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:06 AM
«فروع» الرياض تدعم المحافظات باستثمارات الشركات الكبرى

اليوم - الرياض

عقدت لجنة الفروع في الغرفة التجارية الصناعية بالرياض اجتماعها الدوري في إطار الدورة الجديدة لمجلس إدارة الغرفة برئاسة عضو مجلس الإدارة رئيس لجنة الفروع فهد الحمادي.
وقال الحمادي في مستهل الاجتماع: إن الغرفة تحث الفروع على السعي الحثيث لتعبئة الجهود للاستفادة من الموارد والإمكانات الطبيعية المتوافرة لدى المحافظات ودراسة مشاريع محددة تقوم بدراسة أولية لجدواها ومن ثم تطرحها على القطاع الخاص بالمحافظة، مع استقطاب مستثمرين من خارج المحافظة للمساهمة في تنفيذ هذه المشاريع في حال تطلب الاستثمار خبرات أو أموالا غير متوافرة للقطاع الخاص بالمحافظة .
وبين الحمادي أنه تم في الاجتماع انتخاب ماجد الغربي نائباً لرئيس اللجنة، كما تمت مناقشة عدد من الموضوعات الهامة منها تقرير حول إنجازات اللجنة في الدورة السابقة و متابعة توصياتها حول الموضوعات التي تمت مناقشتها.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:07 AM
زوليك : تدابير تحفيز الاقتصاد العالمي غير كافية

الوكالات ـ لندن

قال روبرت زوليك رئيس البنك الدولي امس : إن خطط التحفيز التي أقرتها الدول لتعزيز اقتصادها لن تتكفل وحدها باصلاح الاقتصاد العالمي. وقال زوليك : إن على الحكومات أن تبذل جهودا كبيرة لاصلاح النظام المصرفي وان الخطر قائم وأن الجهود أقل مما يجب ومتأخرة كثيرا. وقال للصحفيين خلال مؤتمر صحفي في لندن : «عام 2009 يتطور على نحو يوحي بأنه سيكون عاما في غاية الخطورة».
وأضاف أن الاقتصاد العالمي سيواجه «موجة من التحديات».

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:07 AM
الملاذات الضريبية تخفف قيود سرية البنوك

الوكالات - برلين . فيينا



وافقت سويسرا امس على تخفيف القواعد الصارمة المتعلقة بسرية البنوك والتعاون بدرجة أكبر على منع التهرب الضريبي في محاولة في اللحظة الاخيرة لتجنب حملة عالمية على الملاذات الضريبية هزت قطاع المعاملات المصرفية الخارجية.
ودفع اجتماع مجموعة العشرين من الدول المتقدمة والناشئة لمناقشة الملاذات الضريبية سويسرا والنمسا ولوكسمبورج الى اتباع خطوات اتخذتها مراكز أخرى للمعاملات المصرفية الخارجية في الفترة الاخيرة بعرض المزيد من الشفافية فيما يتعلق بالضرائب.
وخففت اندورا وليختنشتاين قواعدهما الصارمة تجاه سرية البنوك الخميس وقالت النمسا انها ستبذل المزيد من أجل تبادل المعلومات مع دول أخرى بشأن من يشتبه في تهربهم من الضرائب غير ان وزير المالية جوزيف برول قال في مؤتمر صحفي اعد على عجل في فيينا أن بلاده لن ترفع باستثناء ذلك قواعدها بشأن سرية البنوك. هانز رودلف رئيس الاتحاد السويسري يعلن تخفيف قيود سرية البنوك.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:08 AM
أوبك تتجه لخفض الإنتاج في اجتماع الأحد

الوكالات - لندن

انخفضت أسعار العقود الاجلة للنفط عن مستوى 47 دولارا للبرميل امس قبل يومين من اجتماع منظمة أوبك في فيينا الذي دفع الاسعار للصعود بأكثر من 11 في المئة في الجلسة السابقة مدعومة ببيانات اقتصادية أفضل من المتوقع. وتجتمع أوبك غدا في العاصمة النمساوية لبحث السياسة الانتاجية وربما تعديل تخفضيات الانتاج التي قررتها من قبل وتبلغ 2ر4 مليون برميل يوميا حسب مدى عمق الازمة المالية العالمية وسرعتها. والساعة 0942 بتوقيت جرينتش انخفض الخام الامريكي الخفيف للعقود تسليم ابريل نيسان 24 سنتا الى 79ر46 دولار للبرميل بعد أن سجل قفزة بلغت 70ر4 دولار يوم الخميس الى 03ر47 دولار معوضا خسائره في الجلستين السابقتين. وانخفض خام القياس الاوروبي مزيج برنت 43 سنتا الى 66ر46 دولار للبرميل. وقالت وكالة الطاقة الدولية امس ان التزام الدول الاعضاء بمنظمة أوبك بتخفيضات الانتاج المتفق عليها بالكامل سيؤدي الى تقليص مخزونات النفط في الدول المتقدمة رغم أن التوقعات تشير الى أن الطلب يتجه لمزيد من الانكماش.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:08 AM
«انتركونتيننتال» يبني أكبر فندق في العالم



وقعت «مجموعة فنادق انتركونتيننتال» اتفاقية مع «مجموعة كروكوس» لبناء أكبر فندق «هوليداي إن» في العالم بالعاصمة الروسية موسكو، حيث تعتزم «مجموعة كروكوس» استثمار أكثر من 100 مليون دولار في هذا المشروع. وبموجب عقد الإدارة التاريخي الذي سيستمر 20 عاماً، تقرر البدء في إنشاء فندق مكون من 1000 غرفة في عام 2011، على أن يتم افتتاحه عام 2014 في «مدينة كروكوس» ضمن منطقة كراسنوجورسك بموسكو، التي تشهد نموا متسارعا. وسيضم فندق «هوليداي إن» الثامن في موسكو، غرفاً للاجتماعات على مساحة 2500 متر مربع، و3 مطاعم، ونادياً صحياً يمتد على مساحة 1200 متر مربع.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:09 AM
«اي اس آي» انترناشونال تنظم ندوات في قطر والكويت



قال خبير متخصص : إن التباطؤ الاقتصادي أفرز فرصة مثالية لمنطقة الشرق الأوسط من أجل إعادة هيكلة الأساليب والثقافة المتبعة في إدارة المشاريع وتطوير المنهجية الخاصة بذلك التي اتسمت في السابق بعدم التكامل وافتقاد التنظيم.
وقال اشرف الخضري الذي سيقود سلسلة من الندوات المجانية الصباحية في كل من قطر والكويت حول كيفية إدارة المشاريع خلال الأزمات المالية : «برزت المنطقة خلال العقد الماضي كواحدة من مناطق المشاريع العملاقة المربحة في العالم بما لديها من موارد وثروات هائلة لبناء مدن أكثر طموحا».

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:09 AM
تراجع واردات الصين النفطية



أظهرت أرقام اقتصادية تراجع الواردات الصينية من النفط خلال شهر فبراير الماضي بنسبة 19.7 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي ليصل حجم المستورد إلى 3.07 مليون برميل يوميا. وقالت الهيئة العامة للجمارك في موقعها على شبكة الإنترنت : إن حجم واردات النفط الخام خلال الشهرين الأولين من العام الحالي وصل إلى 3.05 مليون برميل يوميا بنسبة تراجع بلغت 13 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من عام 2008. يذكر أن الصين بدأت في عام 2004 بتشكيل احتياطي نفطي كوسيلة لمواجهة أي نقص في إمدادات النفط والحد من التأثر بتقلبات أسعار النفط في الأسواق العالمية.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:09 AM
8900 شركة هندية تعمل في الإمارات



أوضح تقرير اقتصادي أن الهند تشكل الشريك التجاري الأول للإمارات، فيما تعد الدولة من اكبر الشركاء التجاريين للهند على مستوى الشرق الأوسط. وأشار التقرير الى أن عدد الشركات الهندية العاملة في الدولة بلغ 8900 شركة منها 6000 شركة هندية في إمارة دبي مسجلة لدى غرفة التجارة وتعمل في مختلف القطاعات التجارية والاستثمارية بالدولة سواء قطاع تكنولوجيا المعلومات والتكنولوجيا الحيوية ،إضافة إلى مختلف القطاعات الأخرى، إضافة إلى وجود 1800 شركة هندية عاملة في مختلف القطاعات التجارية في إمارة الشارقة و 600 شركة هندية عاملة في أبوظبي والعين و 500 شركة هندية عاملة في المنطقة الحرة بجبل علي.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:10 AM
الأزمة المـالية ترفع البطاقة الحمـراء لـ 332 من مليونيرات العـالم

اليوم - الدمام




تسببت الأزمة المالية العالمية في انكماش قائمة فوربس لأغنى أغنياء العالم، حيث كشفت النسخة المحدثة من القائمة التي تنشر بشكل سنوي خروج 332 ثريا من هذه القائمة التي تضم مليونيرات العالم.
وضمت القائمة الجديدة أسماء 793 ثريا، فيما عكست تراجع حجم ثرواتهم خسائر بواقع 23 بالمائة. وساعدت الأزمة المالية بيل جيتس، مؤسس شركة مايكروسوفت على استعادة تصدره للقائمة على الرغم من انخفاض ثروته إلى 40 مليار دولار، خاسرا 18 مليار دولار.
وتفوق جيتس على المستثمر المشهور وارن بوفيت، الذي خسر 25 مليار دولار خلال العام الماضي لتتراجع ثروته إلى 37 مليار دولار.
وكانت ثروة بوفيت قد تخطت العام الماضي، ولأول مرة على مدى 13 عاما، ثروة بيل جيتس في قائمة فوربس وذلك مع صعود أسهم شركة بوفيت، بيركشير هاثاواي لمستوى قياسي بلغ 150 ألف دولار.
ودفعت الأزمة المالية أسعار شركة بيركشير هاثاواي، التي يرأسها وارين بوفيت ، الى الهبوط بواقع 50 بالمائة خلال الأشهر الـ 12 الماضية.
وكان رجل الأعمال الهندي انيل امباني اكبر الخاسرين، حيث تراجع ترتيبه في قائمة مجلة فوربس من المرتبة 6 في قائمة العام الماضي إلى المرتبة 34 في القائمة الجديدة مع تراجع ثروته من 31.9 مليار إلى 10.1 مليار خلال سنة واحدة فقط.
وأدت الأزمة المالية إلى انخفاض الحاجز الذي يؤهل الثري للدخول في دائرة أثرى 20 في العالم على قائمة فوربس من 21 مليار دولار في العام الماضي إلى 14 مليارا في القائمة الجديدة.
وعلى الرغم من الأزمة ، تمكن 44 ثريا من زيادة ثروتهم فيما تراجعت ثروات 656 شخصا.
وساهمت الازمة المالية في تعزيز مكانة بعض الأسماء على قائمة الأثرياء ، إذ مثل ملاك شركات التجزئة التي تبيع بأسعار مخفضة 9 من أصل أكثر من20 ثريا نجحوا في تعزيز ثرواتهم خلال العام المنصرم.
فقد تمكّن الملياردير الياباني تاداشي ياناي، مؤسسة سلسلة محلات يونيكلو ذات المنتجات المنخفضة التكلفة من الدخول الى قائمة فوربس لهذا العام محتلا المرتبة 76 بثروة قدرها 6 مليارات دولار.
وفي الوقت نفسه، تعزز تصنيف الثري الألماني كاري البريشت من المرتبة 10 في قائمة العام الماضي الى المرتبة 6 مع ارتفاع دخل شركته التي تنشط في مجال التجزئة بعد إطلاقها حملة تخفيضات واسعة.
وجاء تعزيز تصنيف البريشت على الرغم من تراجع ثروته الإجمالية من 27 مليار دولار في العام الماضي الى 21.5 مليار دولار حاليا.
وعلى صعيد التوزيع الجغرافي للثروات على مستوى العالم، فقدت الهند وروسيا بعضا من مواقعها لصالح الولايات المتحدة الأمريكية.
ويحتل الأمريكيون الآن 10 من المراتب الـ 20 الأولى، مقارنة بـ 4 مراتب فقط للعام الماضي. كما تفوقت نيويورك على موسكو في احتضان اكبر عدد من أثرياء العالم مع إقامة 55 شخصا مدرجا في القائمة في نيويورك.
وتراجع تصنيف موسكو الى الثالث لهذا العام مع وجود 27 شخصا على قائمة فوربس فيها، فيما احتلت لندن المرتبة الثانية في قائمة العام الحالي بواقع 28 ثريا.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:10 AM
«ساثكس» ينطلق في مايو المقبل بجنوب إفريقيا



ينطلق معرض التعليم العالي والتدريب «ساثكس» بمركز كيب تاون الدولي للمعارض بجنوب إفريقيا خلال الفترة ما بين 7-9 مايو2009والذي تنظمه الشركة العُمانية للمعارض والتجارة الدولية للمرة الأولى بجنوب أفريقيا ويستمر الحدث لمدة ثلاثة أيام, حيث يلعب معرض التعليم العالي والتدريب دورا فعالا في ربط الجامعات والكليات والمؤسسات التعليمية بالمدينة بالإضافة إلى فرصة تسجيل الطلبة والمقيمين في المدينة.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:11 AM
مركز دبي العالمي يستضيف ندوة محاسبين دولية



استضاف مركز دبي المالي العالمي أمس ندوة نظمها «مجلس المعايير الدولية للمراجعة والتأكيدات (IAASB)» و «مجلس المعايير الدولية لسلوك وآداب المهنة المحاسبية (IESBA)» وهما الهيئتان المستقلتان المعنيتان بوضع معايير الاتحاد الدولي للمحاسبين (IFAC) الذي يعد الهيئة الدولية الرائدة للمختصين في المحاسبة.وناقشت الندوة، التي انعقدت تحت عنوان «التطورات الجديدة في التدقيق الدولي والمعايير السلوكية»، القضايا الرئيسية التي تواجه العاملين في مهنة المحاسبة، بما في ذلك المحاسبة على أساس القيم العادلة، وسلوكيات العمل، وحوكمة الشركات، وأهمية التقارب الدولي

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:11 AM
30 بالمـائة زيادة في سحب المنازل المرهونـة في أمريكـا

د ب ا - واشنطن




أظهرت البيانات أن عدد المنازل المرهونة التي في مرحلة ما من مراحل سحبها من اصحابها في الولايات المتحدة ارتفع بنسبة 30 % خلال الشهر الماضي مقارنة بنفس الشهر في العام الماضي على الرغم من الجهود الحكومية المبذولة لتمكين أصحاب المنازل من الاحتفاظ بمنازلهم.
وذكرت شركة ريالتي تراك للبيانات العقارية في تقرير شهري أن حجم المنازل التي تم سحبها ارتفع بنسبة 6 % من شهر يناير إلى فبرايرالماضي، حيث تلقى 290631 عقارا - أي منزل من بين كل 440 منزلا - إشعارا من البنك أو كان في مرحلة ما من سحبها في فبراير الماضي.
وقال الرئيس النتفيذي لـ"ريالتي تراك" جيمس جيه ساكاسو " إن هذه الزيادة في حجم سحب المنازل المرهونة في الفترة من شهر يناير إلى فبراير الماضي تعتبر مفاجأة إلى حد ما في ضوء الجهود التي بذلت لمنع حدوث ذلك في يناير واستمرت خلال معظم فبراير الماضي أيضا".

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:12 AM
مقترح بتحديد نسبة الارتفاعات كل خمس سنوات للإيجارات بالشرقية

عبدالوهاب المسفر ـ الخبر

صرح محمد ياسين أبو خمسين عضو اللجنة العقارية بغرفة الشرقية وعضو لجنة المساهمات المتعثرة بأن هناك دراسة مستوفية الشروط حول تحديد نسبة ارتفاعات الايجارات في المنطقة الشرقية.
وقال أبو خمسين: ان المدة الزمنية لكل نسبة لا تقل عن خمس سنوات يكون نسبة الارتفاع فيها ما بين 4-5 بالمائة.
وأكد ان مثل هذا النظام معمول به في بعض دول الجوار. وذكر ان الموازنة مطلوبة في ظل الأوضاع الاقتصادية في الوقت الراهن لاسيما ان قيمة الارتفاع في الايجارات خلال السنوات الماضية كان بها من المبالغة التي أضرت بالسوق العقاري على مستوى المملكة واعتبر ان مثل ذلك به من الاستغلالية والتعسفية على المستأجرين ما به واضاف: ان اقتراحه يحتاج الى لجنة مشكلة لمتابعة أوضاع السوق حسب ما هو محدد لنسبة الارتفاع دون زيادة. في ظل ان الارتفاع والانخفاض هو عرض وطلب ولكن للأسف ان هناك نسبة من المكاتب العقارية التي تلاعبت بالاسعار بحيث تأخذ وراء الدعاية دون وعي من قبل تلك المكاتب.
وأشار الى ان السوق يحتاج الى اعادة تصنيف المكاتب العقارية الى فئتين بحيث يكون الفئة (أ) سقفها المادي لا يقل عن 3 ملايين ريال بينما الفئة (ب) 1.5 مليون ريال وما عدا ذلك يتم الغاؤها حتى يمكن ضبط السوق بشكل عام.
من جانب آخر أبدى عادل يعقوب المدالله احد المستثمرين العقاريين في سوق المنطقة الشرقية ان الفكرة تعد حلا جذريا لمثل هذه التلاعبات ويتم من خلالها المحافظة على أهمية سوق العقار بالمملكة والذي يعد رافدا من روافد الاقتصاد.
وذكر ان مثل ذلك يحتاج الى نظام شامل في جميع العقود مشددا على ان تكون هناك هيئة حكومية لها مصلحة في عملية الخصخصة من حيث الحصول على نسبة لضبط السوق العقاري.
موضحا ان العقار ينبني على ثلاث فئات الايجارات السكنية والتجارية والسياحية بالاضافة الى الخدمات المساندة. ويرى المدالله ان تكون الجهة المسؤولة لمثل ذلك البلديات كما هو معمول بها في دول الخليج لاسيما ان البلدية لدينا هي من يقوم بإصدار الرخص المتعلقة بالبناء.
وأكد المدالله ان البلديات هي من يقر القيمة العينية باعتبار ان السنوات القادمة سيكون هناك طلب كبير على الوحدات السكنية في ظل العدد غير الكافي في الوقت الحالي وهذا يخلق الارتفاعات المبالغ فيها لذا فإنه من الأولى ايجاد العديد من الوحدات السكنية للقضاء على ظاهرة تلك الارتفاعات السوقية. فالمستأجر بحاجة الى من يعينه وكذلك المستثمر الذي يريد الانصاف.
ويرى المدالله ان كثرة المكاتب العقارية في الوقت الحالي غير مجدية بل اصبحت ضررا على السوق العقاري في تحديد الاسعار على مختلف الاراضي والوحدات السكنية والتجارية.
وتطرق الى ان المنطقة الشرقية دائما ما تبحث عن الحلول الناجحة خصوصا ان اللجنة العقارية بالشرقية سبق لها أن قامت بعدة مبادرات في السوق العقاري وحققت قبولا على مستوى مناطق المملكة كان آخرها الاسلوب في عملية الحراج على المخططات.
وأكد المدالله ان المنطقة الشرقية تحظى باهتمام بالغ من قبل سمو أمير المنطقة الشرقية ونائبه في جميع القطاعات الاقتصادية.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:13 AM
سيولة تنتظر الدخول وتحتاج لتسهيلات

مستثمرون عقاريون: الفترة العالية فترة ترقّب لفرص أفضل

اليوم - الدمام

أكد عضو مجلس إدارة غرفة الشرقية والمستثمر العقاري غسان النمر أن قطاع العقار بالمملكة متماسك وقوي ويتمتع ببنية تحتية صلبة حيث يرتكز على طلب قوي خاصة على العقار السكني ثم التجاري وأن ما يحدث حاليا من زيادة المعروض في بعض المنتجات العقارية ماهو إلا أمر مؤقت مرتبط بحبس السيولة انتظارا للمزيد من انخفاضات الاسعار والفرص الثمينة الا ان هذه الفترة لن تطول كثيرا حيث ان هناك سيولة تنتظر الدخول في استثمارات استراتيجية خاصة في مجال العقار السكني - وهو امر يتطلب اعطاء تسهيلات مناسبة من الجهات المختصة مشيرا الى ان مستثمرين من خارج المملكة يتطلعون للمزيد من الاستثمارات العقارية حيث ان هناك فرصا سانحة للربح تجذب هؤلاء ولكن ذلك مقترن بإكمال منظومة الأنظمة والتشريعات المتعلقة بالعقار والاقتصاد بشكل عام ومن ذلك تطبيق نظام الرهن العقاري وأنظمة التمويل.. وتشجيع البنوك على الإقراض.
من جانبه أكد المستثمر العقاري على الجبالي أن الطلب على العقار بالمملكة طلب حقيقي وليس وهميا كما هو الحال في بعض الدول ومنها دول مجاورة فمعظمه يتعلق بطلب اراض او منازل لغرض البناء او السكن وكما نعلم فإن غالبية سكان المملكة هم من فئة الشباب التي يتراوح اعمار افرادها من 20 الى 35 عاما ولذلك فإن الطلبات الحالية والمستقبلية هائلة - وأن ما يحدث حاليا هي فترة ترقب سببتها تداعيات الازمة المالية العالمية التي لا شك كانت لها بعض التأثيرات المادية ولكنها في أغلبها نفسية، لأن السيولة الضخمة لا زالت متوافرة وهي تنتظر فقط الفرص الأفضل للدخول والاستثمار وانا اعتقد ان ساعة الصفر اقتربت خاصة وان الكثير من تأثيرات الأزمة العالمية قد تلاشت كما اننا لسنا معنيين بالأزمة بشكل مباشر وأكد الجبالي وجود بعض عمليات الشراء الانتقائية للعقار واستغلال فرص انخفاض بعض العقارات التي تقع في اطراف المدن او خارجها او التي تبعد عن مراكز المدن لاستغلالها في استثمارات سكنية وتجارية.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:14 AM
أكدوا أن تكامل الأنظمة يتطلب تطبيق الرهن العقاري

عقاريون ومطورون يواصلون الإشادة بقرار حظر البيع العقاري على الرسومات والخرائط

علي شهاب ـ الدمام

واصل مستثمرون عقاريون ومطورون اشادتهم بقرار مجلس الوزراء المتعلق بحظر بيع أي وحدات عقارية على الخارطة أو الاعلان والتسويق لمشاريع على رسوم بيانية وصور قبل الحصول على موافقة اللجنة الحكومية المختصة والتي شكلت مؤخرا لهذا الغرض مشددين على أن ذلك كان من ضمن مطالب قطاع عريض من العقاريين المعروفين والذين يأملون في اصدار أنظمة وقوانين تحمي المواطنين والمستثمرين في قطاع العقار بعد عمليات التلاعب التي حدثت في السابق وكان هدفها أكل أموال الناس بالباطل والاثراء على حسابهم.
وأشاروا إلى ان القرار الجديد يمثل نبتة جديدة في بناء الانظمة والقوانين العقارية والتي لا يمكن أن تكتمل الا بتطبيق الرهن العقاري.
قرار حكيم
فمن جانبه يؤكد أحمد سليمان الرميح الرئيس الأسبق للجنة العقارية بغرفة الشرقية ان قرار مجلس الوزراء قرار حكيم يأتي ليكون لبنة مهمة في بناء الانظمة والقوانين التي تحفظ حقوق الناس بعد حدوث حالات غش وتغرير وخداع للناس في السابق على مخططات يتم تصويرها من خلال الخرائط والرسوم وكأنها الفردوس بينما الواقع عكس ذلك تماما، وكذلك بالنسبة للوعود والخدمات المتوافرة قد لا تجد منها شيئا أو تجد أقل بكثير مما ذكر أثناء اقامة المزاد عليها، ونحن نأمل أن يتم تطبيق الرهن العقاري.
لابد من الحزم في التطبيق
ويضيف: على أي حال فإننا نجد ان هذا القرار لمجلس الوزراء كان مطلوبا وان تأخر بعض الشيء ولكن نحمد الله على صدوره، ونأمل أن يتم الحزم في تطبيقه حيث ان الأمر يتعلق بحقوق الناس واشاعة أجواء الثقة والنزاهة في هذا القطاع ا لأكبر بين قطاعات الاقتصاد الوطني بعد النفط. فالتلاعب بحقوق الناس كان من الاسباب الرئيسية التي أدت الى المشكلات التي واجهت قطاع العقار على مدى السنوات الماضية ومنها الركود والتعثر.
يضيف: ان اصدار انظمة وآليات وضوابط جديدة لتنظيم البيع والشراء والوساطة والسعي وانظمة طرح المخططات ستساعد على الحد من عمليات الاستغلال والفساد المالي والاثراء على حساب المواطنين التي كانت تتم في السابق ونحن نشد على أيدي المسؤولين في التطبيق السريع لها.. كما نأمل في تطبيق بقية الانظمة العقارية وتلك التي تنظم العمل في القطاع، وذلك للمزيد من الشفافية التي تؤدي الى تحسين الوضع الاستثماري.
إضافة مهمة لحفظ الحقوق
ويؤكد العقاري المعروف محمد آل مسبل ان قرار مجلس الوزراء المتعلق بحظر بيع الوحدات العقارية على الخارطة او الاعلان عنها أو الترويج لشرائها قبل موافقة اللجنة المشكلة من قبل الحكومة لهذا الغرض تمثل اضافة مهمة لحفظ حقوق المواطنين والمستثمرين من التلاعب واضافة مهمة للانظمة والقوانين العقارية التي يجب أن تتكامل في أقرب وقت ممكن ليكون القطاع العقاري أكثر جاذبية للاستثمار، خاصة ان الفترة الماضية شهدت الكثير من التلاعب بحقوق الناس ومقدراتهم وأعمال غش تمثل في مجملها بيع اراض وعقارات على الخرائط بينما قد تتكون أوضاع وحقيقة هذه الاراضي على أرض الواقع لا تعكس ما تم الاتفاق عليه أثناء عملية البيع أو التحدث عن جنان الله على الارض في بعض المخططات والوعود بمشاريع خدمية على الورق فقط واستغلال الناس والاثراء على حسابهم وما الى ذلك ويؤكد القحطاني ان مثل هذا القرار يعزز الاستثمار في العقار في بلادنا ويدعم جهود جذب المستثمرين الدوليين فضلا عن المستثمرين المحليين ويدعم الثقة والنزاهة في تعاملات البيع والشراء في قطاع العقار الذي يعتبر في مقدمة القطاعات الرافدة للاقتصاد الوطني. ويأمل آل مسبل أن يتم في اقرب وقت تطبيق الرهن العقاري ويشير الى أنه سيكون نقلة نوعية في الانظمة التي تدعم قطاع العقار وتؤدي به الى الانتعاش.
من جانبه يؤكد عبدالعزيز عبدالهادي القحطاني مستثمر عقاري اهمية القرار الذي صدر عن مجلس الوزراء مؤخرا والذي يؤكد على حظر بيع أي وحدات عقارية على الخارطة أو تسويقها إلا بعد الحصول على اذن مسبق من أصحاب الشأن ويضيف: ان هذا القرار يجب أن ينظر اليه على أنه في خانة اكمال الانظمة والقوانين المتعلقة بقطاع العقار وهي التي تدفع هذا القطاع الى النمو والانتعاش من جديد وتدفع للمزيد من الموثوقية به.
كما تدفع الى المزيد من الثقة بالسوق لأنها تتعلق بحفظ حقوق الناس كما ان اضافة مهمات جديدة لعمل اللجنة المشكلة تتعلق بالنظر في الطلبات المقدمة لمزاولة النشاط العقاري ووضع شروط التأهيل الفني والمالي للمطورين العقاري اضافة جديدة في تعيين القطاع العقاري ونأمل أن تتمكن اللجنة من أداء هذه المهام الكبيرة كما يجب.
انعكاسات طيبة
أما المستثمر محمد سعد المعمر فيرى من جانبه ان قرار مجلس الوزراء الموقر ستكون له انعكاسات طيبة على قطاع العقار في المملكة ستفيد جميع الاطراف ونحن نأمل أن تتم الصرامة في التطبيق حتى لا يكون ذلك مجرد قرار وهذا الأمر موجه للجهات التنفيذية المعنية بتطبيق قرار مجلس الوزراء ونحن نحتاج في هذه الظروف خاصة الى كل ما يعزز ويرسي قواعد الثقة في قطاعات الاقتصاد المختلفة ومنها القطاع العقاري الذي يعد من أهم القطاعات في الاقتصاد الوطني ونحن نأمل أن تحقق اللجنة الجديدة المشكلة من مجلس الوزراء الأهداف التي أنشئت من اجلها وذلك وفق الهيكلية المناسبة، وبالاستفادة من الخبرات المتاحة لدى أصحاب الخبرة في القطاع العقاري.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:14 AM
اكتمال الاستعدادات للمعرض الأول للعقار والبناء بمكة المكرمة

اليوم - جدة

اكتملت الاستعدادات النهائية لانطلاقة معرض العقار والبناء في مكة المكرمة في دورته الأولى في الخامس والعشرين من مارس الحالي، بمشاركة أكثر من 50 شركة ومؤسسة عاملة في قطاع العقار والبناء، مدعومة بمشاركة فاعلة من أمانة العاصمة المقدسة ومشروع تطوير ومعالجة الأحياء العشوائية في منطقة مكة المكرمة وجامعة أم القرى.
وبين مدير عام صكوك المستقبل لتنظيم المعارض والمؤتمرات المنظم للمعرض عامر بن عبدالله آل ثامر أن شدة إقبال الشركات والمؤسسات الوطنية على المشاركة في هذا المعرض يعزى إلى أن الاستثمار العقاري يعتبر آمنا على مستوى العالم، ولا تتهدده أية مخاطر في العاصمة المقدسة، نظرا لتزايد معدلات الطلب والنمو التي يتصف بها، نظرا لتعاقب مواسم الحج والعمرة.
وقال : إن المعرض يشهد مشاركة فاعلة من أمانة العاصمة المقدسة، ومشروع تطوير ومعالجة الأحياء العشوائية في منطقة مكة المكرمة، لعرض ما لديها من مخططات وبرامج ودراسات على مستوى المنطقة لتعريف الزائرين من رواد المعرض بالدور الهام والفعال لهذه الجهات، التي لا تألو جهدا في سبيل الارتقاء بالمستوى المعماري والإنشائي للمنطقة.
ويتضمن المعرض مشاركة جادة ومتميزة لجامعة أم القرى، التي تقدمت بعدة مشاريع هندسية تضع من خلالها عددا من الحلول العمرانية للعديد من المواقع في مكة المكرمة، إضافة لعرض بعض التصاميم الهندسية للهوية العمرانية الموحدة لمكة المكرمة، التي تبرز من خلال هذه المشاركة، الجهد الكبير والمتواصل لدى أساتذة وطلاب كلية الهندسة في جامعة أم القرى، لتقديم كل ما هو مفيد وإيجابي لمكة المكرمة، حيث سيتم طرح مسابقة عامة تشارك فيها الجهات ذات العلاقة، وسيتم تحديد المراكز الفائزة للمشاريع المقدمة من خلال لجنة التقييم لدى الجامعة، وسيتم منح المركز الأول والثاني جوائز قيمة.
ويعد المعرض بحجم المشاركين وما سوف يتم عرضه من برامج وخطط عمرانية وإنشائية وهندسية، فرصة كبيرة يوفرها للمواطنين والمقيمين في العاصمة المقدسة ومنطقة مكة المكرمة بشكل عام للاطلاع على كل جديد في مجال الإعمار والبناء باعتبار أنه المعرض الأول الذي تستقبله المنطقة، إضافة إلى قوة الشركات والمؤسسات المشاركة إلى جانب الجهات الحكومية الداعمة لفكرة وفعاليات ومناشط المعرض، بالإضافة إلى الحملة الإعلانية والإعلامية التي سوف تسبق افتتاح المعرض وتواكب فعالياته ونشاطاته.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:16 AM
البورصة السعودية: لا جديد سوى أن المؤشر يقول : لا شيء

تشابه بين نسـبة الانخفاض وحجم السـيولة وسط الآمال العريضة لسوق المال السعـودي

الدكتور - خالد المانع







ما أشبه سوق الأسبوع الماضي بالذي سبقه، إذ تقاسما فيهما نسبة الانخفاض البالغة 10 بالمائة بالتساوي.. حتى التقارب في الأرقام امتد إلى قيمة التداولات الأسبوعية فبلغت (16.3 مليار و17.1 مليار) على التوالي. ببساطة شديدة، لا جديد سوى أن السوق يقول : لا شيء.
وفيما يبدو ان المتعاملين رسموا آمالا نفسية عريضة حفّها الكثير من حالات التفاؤل الممزوجة بالطموح تارة والرجاء تارة أخرى .. استمر ذلك طيلة الأشهر الثلاثة الماضية فحافظ الجميع على تداولات نفسية هادئة - لم تخلُ من مفاجآت غير سارة - شكلّت فيما بعد نمطا إحصائيا قياسيا .. دعم المؤشر العام للسوق عند النقطة 4224،غير ان الأحداث الاقتصادية العالمية وبنية السوق الداخلية وأشياء كثيرة أتت عاصفة ، تماما كالأجواء الترابية التي تعرضت لها بعض أجزاء السعودية الثلاثاء الماضي.. مازالت الأرصاد الجوية كالمحللين الاقتصاديين يخرجون على الجميع ليخبروا: إننا حذرناهم.. لا يعلم احدنا على وجه اليقين متى كان ذلك ؟ أو كيف؟!
يستهل السوق السعودي أولى جلساته اليوم بينما هو يحاول فك طلاسم الإجابة عن السؤال الملح: ماذا بعد كسر 4224 نقطة هبوطا ؟ تلك الضرورة تأتي بعد ان أنهى الأسبوع عند 4130 . مما يعني أدنى من 4224، وكان مؤشر السوق قد حاول اختبار العودة مجددا فوق «المكسور» غير انه اخفق بفارق 5 نقاط . فكان أعلى سعر يحققه يقع عند 4219 نقطة.
وهذا يدل على ان الدعم «المكسور» أصبح مقاومة.. ولكَم هي ليست غريبة ان تتشابه الأسواق بالدنيا.. فعلى حد زعم الراوي ان البورصات ما هي إلا معكوس مصغر للحياة.
على الصعيد المضاربي ففي قطاع التأمين على وجه التحديد يقوم المضاربون بالتخلص من أسهمهم التي اشتروها بهدف تحقيق كسب رأس مالي فقط - وعندما أقول: رأس مالي فأنا حتما لا اقصد النظام الاقتصادي بل المفهوم المالي المتعلق بالأسواق المالية ! .. اجمالا انخفاض قطاع التأمين بنسبة تقارب 10 بالمئة خلال الأسبوع المنصرم يثبت ذلك.
أما القياديات والشركات الاستثمارية فانقسمت في ظني إلى شقين: الأول: شركات لم تظهر عليها علامات المعاناة المالية طويلة الأجل حتى الآن.. لكننا نشاهد أسعار أسهمها تنخفض مباشرة بعد عقد الجمعية التي تقر فيها الأرباح لمالكي السهم، أي بعد فقد المحفز لثبات السهم.
وهذه إشارة على توقعات الأجلين القصير والمتوسط .. وقد شاهدنا ذلك يحدث في سهم اسمنت الجنوبية واسمنت ينبع، وسهم اسمنت اليمامة تماما مثلما حدث مع سهم الراجحي قبل أسبوعين تقريبا.
أما الثاني: فقياديات تحيطها مخاوف مالية طويلة الأجل مثل شركة سابك وهي التي طالعتنا إحدى الدور الاستشارية والاستثمارية بتقرير متأخر التوقيت عنها يفيد أنها «قد تسجل خسارة في نتائجها المالية للربع الأول من عام 2009، وهو ما قد يؤدي إلى أثر سلبي على سعر السهم في السوق على المدى القصير».
وأضاف التقرير «إن ذلك قد يؤدي إلى تراجع سعر السهم إلى أقل من30 ريالا إلا أن المتعاملين في السوق ربما يكونون بالفعل قد خصموا في حساباتهم الآثار السلبية لمثل ذلك».
بالانتقال إلى أسعار النفط نلاحظ ان خط الأسعار يسير ضمن مسار جانبي منذ ثلاثة أشهر تقريبا .. لكنه – كإشارة ايجابية - اقترب نهاية الأسبوع الماضي من أطراف نطاق هذا المسار العليا.. وذلك عندما قفز السعر قريبا من نقطة المقاومة 48.52 دولار ، وهي النقطة التي تشكل مقاومة قوية من حيث المعطى التقني للسوق..
وجاء ارتفاع الأسعار بأكثر من 11 في المائة متجاوزا 47 دولارا للبرميل بعد بيانات أفضل مما كان متوقعا لمبيعات التجزئة الأمريكية في فبراير وقبل اجتماع لمنظمة أوبك مطلع الأسبوع القادم.
وأظهر تقرير ان مبيعات شركات تجارة التجزئة الأمريكية تراجعت بنسبة أقل من المتوقع 0.1 في المائة في فبراير وهو مؤشر إلى ان الإنفاق يمر بمرحلة استقرار.
وشملت أرقام مبيعات التجزئة زيادة نسبتها 3.4 في المائة في مبيعات البنزين وهي اكبر زيادة منذ عام 2007 بعد ارتفاعها 2.8 في المائة في يناير، وكما يظهر في الرسم المرفق فإن سعر 33.15 دولار يعتبر دعما قويا على الحدود السفلى للنطاق .. غير اننا نذكر أن السعر كسر خط المنحنى الهابط صعودا منذ شهر تقريبا.. لكنه ما زال يتحرك ضمنه (48 دولارا – 33 دولارا ) خلال الفترة، ومما لا شك فيه اننا سنشهد تحركا قويا في حال خروج السعر عن هذا النطاق في أي اتجاه.
وبالعودة للسوق فإن الحركة تبقى غير واضحة المعالم لكن مؤشرات ارتباط السوق السعودية بأسعار النفط ما زالت تتنامى وان اخفقت بين فترة اخرى. وربما يفعل ذلك فعلا ايجابيا لكن شريطة ان تبقى ثقة المستثمرين قائمة على سلامة بنية الشركات الداخلية.
ان المفاجآت داخل الشركات أصبحت سمة الشركات العاملة في السوق السعودي.. ولا احد يستطيع فهم عمق الشركة التي يستثمر فيها على وجه الدقة رغم مطالبات الإفصاح والشفافية المتكررة والمنظمة.
لا شك في ان التغيرات التي تقوم بها هيئة السوق المالية مفيدة وعميقة على المستوى الطويل ، لكننا نكتب مقالة أسبوعية.. نتحدث فيها عن تصورات أسبوعية محددة بعوامل قصيرة الأجل ذات تأثير أقوى من تلك الطويلة الأجل.. وهنا يمكن الحديث عن اعتقاد البعض بأن النطاق النفسي القادم يقع ضمن مناطق 3520 نقطة عند مستويات 38.2 بالمائة من المتوالية الحسابية Fib. Proj. من الموجة الأخيرة الهابطة على الإطار الزمني اليومي.. ورغم ذلك فليس هناك أمر مؤكد سوى تمنياتي لكم بأسبوع تداولي موفّق.
almana_k@yahoo.com

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:16 AM
« ما مكررات الأرباح؟»



- المكررات المرفقة هي عبارة عن مكررات معدلة حسب متوسط العائد على السهم خلال التسعة أشهر الماضية أو حسب موسمية الأرباح.مع الإشارة إلى انه تم بشكل عام تغليب الأرباح التشغيلية فيما عدا الشركات التي لم تبدأ نشاطها بعد.يجدر الإشارة إلى ان نسب النمو المحاذية للمكررات المعدلة , ليست متوسط نسب نمو الأرباح خلال التسعة أشهر,بل نسب نمو الأرباح خلال التسعة أشهر الماضية.
- مكرر الربح يعتبر مؤشرا واحدا يعطي تصورا عاما مهما بالنسبة للمستثمرين, ولكنه يؤخذ ضمن مجموعة أخرى من المؤشرات المالية والاقتصادية. لذلك لا يجب بناء قرار الاستثمار اعتمادا عليه فقط,بل ان ذلك يعتبر أحد الأخطاء الشائعة.
- مكرر الأرباح كمفهوم مبسّط هو عدد السنوات التي تستطيع أن تسترجع بعدها كامل رأس مالك المستثمر في سهم معين, عند سعر معين. وذلك من خلال العائد على السهم من أرباحه التشغيلية التي نفترض ان جميعها أرباحا موزعة.مثلا وبناء على ذلك, عندما نرى شركة تتداول عند مكرر أرباح مقداره 10.1 و بسعر 20 ريالا ,فهذا يعني نظريا انك ستسترجع رأس مالك المستثمر في السهم( الـ 20 ريالا) بعد 10 سنوات و 1 شهر تقريبا

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:17 AM
ماهية العلاقة ودرجة الارتباط بين سوق الأسهم السعودية وأسواق المال العالمية (1-2)

الدكتور/ عبدالله الحربي



يكثرالحديث بين فترة وأخرى، وبخاصة هذه الأيام مع ازدياد تداعيات الأزمة الاقتصادية العالمية، حول ماهية العلاقة ودرجة الارتباط بين أداء سوق الأسهم السعودية وأسواق المال العالمية. حيث يرى البعض أن هناك علاقة ارتباط إيجابي في حين يرى البعض الآخر أن هناك ارتباطا سلبيا، في حين أن هناك وجهة نظر أخرى لاترى وجود أي ارتباط بين مايجري في سوق الأسهم السعودية والأسواق المالية العالمية سواء بالسلب أو الإيجاب. والواقع أن مادعاني للكتابة عن هذا الموضوع هو ملاحظتي لدرجة التضارب الكبيروالغموض في الفهم والطرح بين وجهات النظر أعلاه. إلا أنني وقبل إبداء رأ يي ووجهة نظري الخاصة في الموضوع، أرى أنه من الملائم والملائم جدا التطرق ولو بشكل مختتصر لمبررات وجهات النظرالأخرى، وذلك بغض النظرعن منطقيتها أو مدى موافقتي أو اختلافي معها.
حيث يتسأل أصحاب وجهة نظر عدم وجود علاقة بين سوق الأسهم السعودية وأسواق المال العالمية أين كانت درجة الارتباط عندما تعرض سوق الأسهم السعودية للانهيار الكبير وذلك في نهاية شهر فبراير من عام ال 2006، في حين كانت أسواق المال الأمريكية والعالمية تحقق ارتفاعات غيرمسبوقة!! أي أن ألسنتهم تقول :إنه إذا كان هناك علاقة ارتباط بين السوقين، فلماذا لم تواصل سوق الأسهم السعودية ارتفاعاتها في ذلك الوقت وذلك كماهو حال الأسواق العالمية الأخرى!!
كما أن لسان حالهم يقول :إنه إذا سلمنا جدلا وقبلنا بوجهة النظر التي تقول بحتمية تأثر قطاع البتروكيماويات بتبعات انخفاض الطلب في الأسواق العالمية، فلماذا نلحظ مبالغة في التأثير على بقية قطاعات السوق وعلى أداء السوق ككل.أي أنهم يتسألون هل تتعامل بنوكنا المحلية وبخاصة ذات التوجه الإسلامي كمصرف الراجحي والبلاد و الإنماء بالسندات وإذونات الدين؟ وهل لهذه البنوك استثمارات كبيرة في السوق الأمريكي ؟ وهل يمكن القبول أن يكون لشركاتنا ذات الصبغة المحلية كشركة مكة وطيبة وجبل عمر علاقة من قريب أو بعيد بكل مايجري بأسواق المال العالمية، مما يبرر انخفاض أسعارها إلى تلك المستويات المتدنية؟؟ وبناء على ماسبق فإنهم لايرون وجود علاقة بين أداء السوق السعودية وأسواق المال العالمية، ويرجون ذلك لأسباب عدة، منها: أنه لايوجد هناك شركات عالمية تتعامل بشكل مباشر بالسوق السعودية، كما أنه لاتوجد شركات سعودية تتداول أسهمها في الأسواق المالية العالمية، كما أن النسبة العظمى من المتداولين في السوق السعودية هم أفراد وأصحاب محافظ وصناديق استثمارية واللذين ليس لهم علاقة مباشرة بما يحدث بالأسواق المالية العالمية، بالإضافة إلى أن معظم أدوات الاستثمارالمالية العالمية وذات المخاطرالكبيرة كالمشتقات والخيارات لايتم السماح لها بالتداول بسوق الأسهم السعودية وذلك بخلاف ماهو عليه الحال في الأسواق المالية العالمية.
في حين يرى أصحاب وجهة نظر ودرجة الارتباط السلبي بين أداء سوق الأسهم السعودية وأسواق المال العالمية أنه نظرا للاختلافات الجوهرية بين بعض الاقتصاديات العالمية واقتصاد المملكة، حيث يرى أصحاب وجهة نظر وجود علاقة سلبية بين سوق الأسهم السعودية وأسواق المال العالمية .إن المملكة تعيش هذه الأيام أفضل حالات الاقتصاد، في حين أن معظم أسواق المال العالمية تتهاوى وذالك لإسباب اقتصادية ملموسة. ولذا فإنهم يرون أنه من غيرالمبرر أن تواصل سوق الأسهم السعودية انخفاضاتها الكبيرة إلى تلك المستويات المتدنية!!
وسوف أتطرق في مقالي للأسبوع القادم بمزيد من التفصيل عن ماهية العلاقة ودرجة الارتباط بين مايجري في أسواق المال العالمية ومايجري بسوق الأسهم السعودية، إن وجدت، وهل الارتباط نفسي؟ أم اقتصادي؟ أم الأثنين معا؟
stocksanalyst@hotmail.com

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:18 AM
“أوبك” تتوقع تراجع الطلب على النفط وضغوطًا على الأسعار


السبت, 14 مارس 2009
رويترز - لندن

قالت «أوبك» أمس قبيل اجتماع مهم للمنظمة غدا الأحد إن الطلب العالمي على النفط ينكمش بمعدل أسرع من المتوقع مما يزيد الضغوط على الأسعار.
وقالت منظمة البلدان المصدرة للبترول «أوبك» إن الطلب العالمي على النفط سينخفض بنحو 1.01 مليون برميل يوميا في عام 2009 ليبلغ في المتوسط 84.61 مليون برميل يوميا. وكانت تقديراتها السابقة قد أشارت إلى انخفاض في الطلب بمقدار 580 ألف برميل يوميا.
وينخفض الطلب على النفط لأول مرة في نحو 30 عاما بعد أن أدى التراجع الاقتصادي الكبير إلى إغلاق مصانع وزيادة البطالة في أكبر اقتصادات العالم.
وانخفضت أسعار النفط بنحو مائة دولار للبرميل من ذروتها التي اقتربت من 150 دولارا للبرميل في يوليو الماضي مما دفع «أوبك» لخفض إنتاجها في محاولة لموازنة السوق.
وتعهدت «أوبك» بخفض الإنتاج بمقدار 4.2 ملايين برميل يوميا أي ما يعادل خمسة في المائة من الطلب اليومي العالمي عن مستوياته في سبتمبر أيلول الماضي.
وأفاد تقريرها الشهري عن سوق النفط إن قرارات المنظمة حتى الآن تمكنت من وقف التراجع السريع في الأسعار وأبقت عليها قرب مستوى 40 دولارا للبرميل.
وستجتمع «أوبك» التي تضخ أكثر من ثلث النفط العالمي في فيينا يوم 15 مارس ويجب أن تقرر ما إذا كانت ستخفض إنتاجها بدرجة أكبر.
وأفاد التقرير أن الضغوط على سوق النفط ستستمر.
وأضاف “مع استمرار التدهور الاقتصادي وتراجع الطلب فضلا عن اقتراب موسم ينخفض فيه الطلب عادة من المرجح أن تتجدد الضغوط على الأسعار”.
وتابع أن أسعار النفط تحتاج للبقاء عند مستويات “تدعم الاستثمارات في مجال الطاقة في مختلف مراحل الإمداد للمساعدة في الحفاظ على نمو اقتصادي عالمي طويل الأمد”.
وقال التقرير “هذه هي الموضوعات الرئيسية التي سيجري بحثها عندما تعقد «أوبك» اجتماعات غدا الأحد.
وأشار التقرير إلى أن «أوبك» مازال يتعيَّن عليها بذل المزيد من أجل الالتزام بالتخفيضات القائمة.
وفي فبراير الماضي خفضت دول «أوبك» الملتزمة بالمستويات المستهدفة للإنتاج وعددها 11 دولة هي كل الأعضاء باستثناء العراق إنتاجها بمقدار 649 ألف برميل يوميا إلى 25.72 مليون برميل يوميا حسب بيانات من مصادر ثانوية نقلت عنها «أوبك» في تقريرها.
وظل الإنتاج أعلى من المستوى المستهدف للمنظمة البالغ 24.84 برميل يوميا والخفض يعني أن «أوبك» التزمت بنسبة تزيد قليلا على 79 في المائة بتعهداتها بخفض الإنتاج وفقا لحسابات «رويترز» استنادا إلى بيانات «أوبك».

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:19 AM
هيئة الاستثمار تقترح إنشاء صناديق استثمارية لتطوير قطاع تقنية الاتصالات


السبت, 14 مارس 2009
سالم الشريف - الرياض

أكدت الهيئة العامة للاستثمار حرصها على تحسين الظروف المحيطة ببيئة تقنية المعلومات، وأن استراتيجية الهيئة تركز في العمل على تحفيز الاستثمار المعرفي في قطاع تقنية المعلومات، عن طريق إنشاء صناديق استثمارية عامة.
واوضح عبدالله محمد طه من اعضاء الهيئة العامة للاستثمار والذي قدم ورقة عمل خلال الندوة الوطنية الثانية لتقنية المعلومات التي اختتمت أعمالها أمس الأول في الرياض أن من ضمن حوافز المنافسة لجذب الاستثمار في هذا القطاع، هي وضع قوانين حماية الملكية الفكرية وقوانين سرية البيانات والمعلومات وقوانين الجرائم الإلكترونية والتنسيق مع الجهات التنفيذية لوضع العقوبات الرادعة والنظام القضائي المناسب لذلك، إضافة إلى تطوير البيئة الاستثمارية في قطاع تقنية المعلومات والاتصالات عن طريق إنشاء صناديق استثمارية عامة.
من جهة ثانية كشف وكيل وزارة الحج لشؤون العمرة الدكتور عيسى رواس أن الأنظمة الرقمية لتقنية المعلومات مكنت نظام العمرة الإلكتروني في وزارة الحج والجهات المعنية من وضع الضوابط اللازمة وإحكام تطبيقها وتنفيذها والارتقاء بمستوى الخدمات والحد بشكل كبير من معظم السلبيات التي كانت ترافق قدوم المعتمرين من خارج المملكة.
وقال رواس في ورقة عمل حملت عنوان (نظام العمرة الإلكتروني) خلال الندوة: إن هذه التقنية هي الوسيلة الوحيدة المضمونة التي تضمن الانضباط وتوفر المعلومة الدقيقة عن التعاملات بسرعة هائلة، وتساعد على تحلـيل نتائج العمليات ومعرفة وجهات السوق ومقومات التعاملات القادمة، والتنبؤ بنتائجها. وأشار إلى أن من أبرز الضوابط التي أمكن تطبيقها بإحكام إلزام المرخص لهم بتقديم خطط تشغيلية توضح أعداد المعتمرين، وجنسياتهم وطرق قدومهم ومواعيد القدوم والمغادرة، وعدد الوكالات الخارجية ، مشيرا إلى أنها تعتمد من وزارة الحج قبل السماح لهم بتفعيل هذه الأنظمة، بحيث تكون هذه الأعداد متوافقة مع ما لدى الشركة من تجهيزات سكنية ووسائط نقل، وإيقاف الأنظمة الإلكترونية لطلب التأشيرات عند بلوغ نسبة التخلف حدا معينا، مبينا أن هذه النسبة بلغت في عام 1426هـ 10 في المائة، وأصبحت في عام 1430هـ 1 في المائة فقط، دون أن يؤثر ذلك مطلقا في أعداد المعتمرين القادمين.
وذكر الدكتور عيسى أن الوزارة طبقت نوعين من الرقابة على أداء المرخص لهم: رقابة ميدانية لمتابعة الإخلال بحزم الخدمات ومعالجته فوريا، وكذلك المراقبة الإلكترونية لمراقبة معدل ضخ التأشيرات والتقيد بالخطط التشغيلية، وحسن الأداء، والتقيد بالأسقف التي تحددها وزارة الخارجية كحد أعلى للطاقة الإنتاجية من التأشيرات خلال أشهر الذروة.
من جانبه اكد الدكتور سامي وكيل عميد كلية الحاسب الآلي في جامعة الملك سعود: أن الندوة الثانية هي جهد علمي مشترك بين عدد من القطاعات الحكومية والخاصة وقطاع .

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:19 AM
النفط يتراجع عن 47 دولارًا في التعاملات الآسيوية

السبت, 14 مارس 2009


تراجعت العقود الاجلة للنفط عن مستوى 47 دولارا للبرميل في التعاملات الاسيوية امس قبل يومين من اجتماع اوبك الذي دفع الاسعار للصعود بأكثر من 11 في المئة في الجلسة السابقة مدعومة ببيانات اقتصادية أفضل من المتوقع.وقالت وزارة التجارة الامريكية البارحة الاولى ان مبيعات التجزئة انخفضت بنسبة 0.1 في المائة في فبراير بعد زيادة بلغت 1.8 في المائة في الشهر السابق وهو انخفاض صغير على غير المتوقع وجرعة نادرة من الانباء السارة لاقتصاد انزلق إلى الركود قبل 14 شهرا.وانخفض الخام الامريكي الخفيف للعقود تسليم ابريل 32 سنتا الى 46.71 دولار للبرميل بعد أن سجل قفزة بلغت 4.70 دولار امس الاول معوضا خسائره في الجلستين السابقتين.
وانخفض خام القياس الاوروبي مزيج برنت 40 سنتا إلى 44.69 دولار للبرميل.وقال احد المتعاملين "السوق في حالة ترقب قبل الاجتماع (اوبك). الاسعار كانت قوية في اعقاب صعود اسواق الاسهم وستحافظ على هذه المكاسب اليوم “امس” إلا إذا هبطت الاسهم."واضاف قائلا "النفط قد يصعد أربعة أو خمسة دولارات إذا قررت اوبك خفضا انتاجيا اضافيا لكن الاتجاه الصعودي لن يستمر. الاقتصاد سيكون العامل الرئيسي الذي يدفع الاسعار للانخفاض".ويجتمع وزراء اوبك في فيينا غدا وربما يسعون إلى تشديد مستوى الالتزام بالتخفيضات الحالية في الإمدادات بدلا من الاتفاق على مستويات جديدة للانتاج.ويدعو بعض أعضاء اوبك إلى خفض آخر في انتاج المنظمة في اجتماع الأحد بينما يصر آخرون على ضرورة الالتزام الكامل بتخفيضات الانتاج المتفق عليها بالفعل منذ سبتمبر الماضي والتي تبلغ 4.2 مليون برميل يوميا.وقالت مصادر إن المملكة بين الأعضاء الذين يعتقدون أن من السابق لأوانه الاتفاق على مستويات جديدة للانتاج.من جهة ثانية وعلى نفس الصعيد قال وزير النفط الاكوادوري ديرليس بالاسيوس في وقت سابق البارحة الاولى إن الاكوادور لا ترى حاجة لأن تقرر اوبك خفضا انتاجيا اضافيا في اجتماعها المرتقب غدا الاحد لأن اسعار النفط العالمية مستقرة.واضاف بالاسيوس قائلا للصحفيين في كويتو «لا حاجة إلى ذلك لأن الاسعار استقرت».

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:20 AM
“أعيان السعودية للإجارة” ترفع أسطولها إلى 4 آلاف سيارة وتفتتح 5 فروع


السبت, 14 مارس 2009
المدينة - جدة

تعتزم شركة «أعيان السعودية» للإجارة رفع أسطولها إلى أربعة آلاف سيارة بنهاية العام الجاري وافتتاح خمسة فروع جديدة خلال الشهرين المقبلين بهدف مواكبة الطلب المتزايد على منتجات الشركة التي تقدم حلولا شاملة لتملك أو استئجار السيارات في إطار الشريعة الإسلامية.
صرَّح بذلك المهندس عماد صالح رجب «الرئيس التنفيذي للشركة أعيان السعودية للإجارة» وقال: إن خطة العام الحالي تهدف أيضا إلى زيادة عدد فروع الشركة إلى20 فرعا بنهاية 2009 الجاري لتغطية مختلف مناطق المملكة، كما تعتزم الشركة افتتاح معارض لبيع السيارات الجديدة والمستعملة بمختلف المناطق في ظل ما تتمتع به من شراكات متميزة مع مختلف وكالات السيارات بالسوق السعودي.
وقال رجب: إن الشركة تنتهج أسلوب تأجير السيارات مع ترك الحرية للعميل لإعادة السيارة أو استبدالها في أي وقت يشاء وبدون أي التزامات، مشيرا إلى أن «أعيان السعودية» نجحت في تكوين قاعدة عريضة من العملاء بفضل الحلول الشاملة التي تقدمها في فترة زمنية وجيزة وذلك على الرغم من تحفظ البنوك عن تمويل القروض الشخصية وقروض شراء السيارات. وأوضح ان الشركة تركز على الإجارة التشغيلية للشركات والأفراد والإجارة طويلة المدى المجاز من الهيئة الشرعية وخدمات ما بعد البيع للعملاء في مواقعهم مع الصيانة والتأمين.
وأشار إلى أن شركة «أعيان السعودية» سوف تصبح شركة مساهمة سعودية مقفلة يبلغ رأس مالها مليار ريال تملك «أعيان للإجارة والاستثمار» الكويتية نسبة 35% منها والباقي لمجموعة من المستثمرين السعوديين. ولفت إلى أن كفاية رأس المال لدى الشركة وفَّرت خيارات متعددة للتحرك وتلبية رغبات العملاء من خلال حلول مبتكرة تراعي مصالح الطرفين وذلك على الرغم من الصعوبات الراهنة في سوق التمويل بسبب الأزمة المالية العالمية.وقدَّر رجب أعداد السيارات في السعودية حاليا بحوالى 5.5 ملايين سيارة، مرجعا ذلك إلى النمو السكاني وانتعاش قطاع الأعمال والمنافسة الشديدة بين الشركات لتقديم تسهيلات متنوعة في السداد للعملاء. وأشار إلى أن السوق السعودي يستورد حوالى 400 ألف سيارة من الموديلات الجديدة سنويا فيما يشكِّل قطاع السيارات المستعملة حوالى 25% فقط.
وقال الرئيس التنفيذي لـ«أعيان السعودية» للإجارة: إن قطاع السيارات يواجه العديد من التحديات من أبرزها نقص العمالة الفنية وعدم التزام بعض العملاء بسداد الأقساط مما يؤثر على السيولة والتمويل في الوقت المناسب.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:21 AM
“تحلية المياه” تستعد لمرحلة التخصيص ومشاركة القطاع الخاص


السبت, 14 مارس 2009
عبدالمحسن بالطيور - الدمام


تمرّ المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة بمرحلة اعادة هيكلة، وصفها نائب المشرف على ادارةالتغيير المهندس محمد بن فرحان الغامدي، بأنها مرحلة تحوّل من أجل التخصيص.وقال الغامدي خلال اجتماع الفريق الاستشاري لادارة التغيير لقيادات المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة تحت عنوان " تقييم الإستعداد للتغيير التنظيمي في برنامج تخصيص المؤسسة والتي عقدت مؤخرا في حضور فهيد الشريف محافظ المؤسسة العامة لتحلية المياه : إن المؤسسة تمرّ حالياً بمرحلة التخصيص وإعادة الهيكلة وهي مرحلة هامة، مضيفاً : أن هذا يمكن تسميته مرحلة تحول وتغيير لا تتناول فقط التخصيص بمعنى إشراك القطاع الخاص في تحمل أعباء ومسؤوليات الدولة تجاه المواطنين بل تشمل إعادة هيكلة جذرية تتناسب مع متطلبات العمل على أسس تجارية.
وتناولت الورشة التي قدمها إستشاري إدارة التغيير عوامل النجاح الأساسية في إدارة التغيير وهي :تعريف مفهوم التغيير، بيان الحاجة المشتركة للتغيير، إيجاد رؤية مشتركة، قيادة التغيير، إشراك الجهات المعنية وحشدها، وضع آلية المساءلة، استدامة التغيير توافق الأنظمة والهياكل. واشتملت الدورة على تحديد أثر تنفيذ كلّ معيار للتمكّن من قياس التغيير في إطار المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة. وشدد استشاري إدارة التغيير خلال ورشة العمل على أن برنامج التخصيص وإعادة الهيكلة يهدف إلى رفع الكفاءة وتعزيز الإنتاجية للوصول بالأداء إلى واحدة من أفضل المؤسسات في هذا المجال.
وبيّن الاستشاري أن عملية التحول القائمة على الإستراتيجية المقرّرة تحسّن من القيمة الاقتصادية للمؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة من خلال تهيئتها نحو اتجاه فعّال ومتناسق للأعمال، لافتاً إلى أن برنامج التخصيص وإعادة الهيكلة يدفع إلى أحداث تغيير جذري في كافة جوانب المؤسسة وذلك من خلال قيم مطلوب الاتفاق عليها وزرعها في النفوس في كل القطاعات والإدارات، وفي ختام الورشة أشاد محافظ المؤسسة بما تم في هذه الورشة من خلال تفاعل الجميع وتوافق الآراء والأفكار وخروجها برؤية واضحة وموحدة لإنجاح بر نامج تخصيص المؤسسة وإعادة هيكلتها .

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:22 AM
لجنة الاستقدام تحذر التعاقد مع العمالة السيرلانكية


السبت, 14 مارس 2009
علي العميري- مكة المكرمة


حذرت اللجنة الوطنية للاستقدام مكاتب الاستقدام الأهلية من التعاقد مع الموظفين لإحضار عاملات منزليات من سيرلانكا حتى الانتهاء من التفاوض مع مكتب التوظيف السريلانكي (ألبيرو) الذي أوقف إرسال العمالة السيرلانكية لدول الخليج .
ومن ضمنها المملكة للمطالبة بإيجاد نظام للتغطية التأمينية للعمالة قبل إرسالها الى المملكة.
ودعت اللجنة المكاتب إلى إبلاغ المواطنين بإيقاف إرسال العمالة من سيرلانكا حتى لا ترتبك أعمالها وتتعطل مصالح وطلبات أصحاب العمل بالمملكة والانتظار حتى الوصول إلى حل لهذا الامر.
وأوضح بعض العاملين في مكاتب الاستقدام أن إيقاف الاستقدام من سيرلانكا لن يؤثر كثيراً على سوق الاستقدام لأن العمالة السيرلانكية التي يتم استقدامها سنويا قليل جداً مقارنة بأندونيسيا إضافة إلى أن العديد من الأسر السعودية لا تفضل العمالة السيرلانكية التي لا تجيد العمل بشكل دقيق إضافة إلى أن العمالة السيرلانكية لا تستطيع التأقلم مع عادات المجتمع السعودي بسرعة عالية مثل العمالة المنزلية الأندونيسية.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:22 AM
“صنع في الصين” يرجح كفة الأدوات الكهربائية في أسواق جدة


السبت, 14 مارس 2009
بندر الفايز-جدة

رجح انخفاض اسعار الادوات الكهربائية وارد الصين كفة المنتجات في اسواق جدة، وهو السبب الذي ارجعه متعاملون في سوق الادوات الكهربائية إلى تراجع الاقبال على الصناعات الاخرى من دول اوروبية وشرق اوسطية، سبب ارتفاع اسعار المنتجات، وعلى الرغم من انخفاض اسعار الادوات الكهربائية فإن العاملين في السوق يؤكدون تراجع الاقبال على الشراء، مشيرين إلى أن جودة المنتج يتحكم بها المستوردون الذين يحددون المواصفات للتوافق مع السعر.
واكد احمد العمودي مدير مؤسسة لاستيراد الادوات الكهربائية، من الصين واوروبا ان قلة الطلب دفع المستوردين لخفض اسعار المواد الكهربائية، وبَيَّن ان الادوات الكهربائية الصينية الصنع ، نوعان ، ممتاز ورديء ، مشيرا إلى أن تحديد جودة النوعيات المستوردة تعود إلى ضمير المستورد الذي يحدد مواصفات البضاعة المستوردة.
وأضاف: اكثر الحرائق المنزلية تعود الى سوء الصناعة، مشيرا إلى ان الفوارق السعرية بين بعض الصناعات الاوروبية والصينية تتراوح بين 30 إلى 40 في المائة، وأن الاقبال على الادوات الكهربائية تراجع إلى 20 في المائة.
واوضح مجدي الجاسم يعمل بأحد فروع شركة متخصصة في بيع الادوات الكهربائة، ووكيل حصري لمنتجات مصانع عربية واوروبية، ان التجار المستوردين هم المتحكمون في السوق إذ أن قوائم الاسعار الجديدة وصلت بتخفيضات متفاوتة في المنتجات، مشيرا إلى ان الانخفاض في الاسعار يصل إلى 15 في المائة .
واوضح باسم حسين مدير مؤسسة للانارة وتجارة الجملة والتجزئة ان اسعار المواد الكهربائية انخفضت في الاونة الاخيرة بسب افلاس بعض الشركات في الصين وقل الانتاج من بعض الشركات مما دفعهم الى عرض بضائعهم في اسواق الشرق الاوسط باقل من سعر التكلفة ، وبين حسين ان قلة الطلب من الشركات في العالم تعتمد على الاستهلاك المحلي، مؤكدا ان نسبة اقبال المقاولين والمستهلكين انخفضت في الاونة الاخيرة ، اما محمد بن قديم صاحب شركة للانارة فاوضح ان الانخفاض الذي طرأ مؤخرا على اسعار المواد الكهربائية يعود إلى تراجع اسعار الشحن، مؤكدا أن الازمة المالية العالمية كان لها تأثير واضح على عملية التصنيع الخارجية وكذلك تسعير الادوات الكهربائية، وقال: ان الصناعات التايوانية والصينية كانتا تعتمدان في تصريف المنتجات على دول اوروبا وامريكا إلا ان الازمة المالية حولت وجه التصريف إلى دول الشرق الاوسط إذ ان التاجر في منطقة الشرق الاوسط يدفع مقابل البضائع نقدا على عكس امريكا واروربا الذين بدأوا في التعامل بالاجل نظرا إلى تفاقم الازمة في تلك الدول ، مشيرا إلى انه بالاضافة إلى ذلك اصبحت اسواق اوروبا وامريكا تلجأ إلى منتجات المصانع الوطنية.
من ناحيته بَيَّن ابو وليد صاحب مؤسسة للانشاء والتعمير، الى ان انخفاض اسعار مواد البناء من الحديد والبلوك والاسمنت انعكس سلبا على اسعار المواد الكهربائية مشيرا الى ان قلة الطلب من المواطنين حول انشاء مساكن او فلل او شراء عقارات أسهَمَ في هذا التراجع .

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:23 AM
تقرير: الشركات العائلية مؤهلة للصمود في وجه الانكماش الاقتصادي


السبت, 14 مارس 2009
المدينة - جدة

كشف تقرير اقتصادي حديث معني بالشركات العائلية أن الاخيرة تبقى نموذجاً صلباً يساهم في دفع عجلة الاقتصاد، مشيرا إلى أنه على الرغم من وجهات النظر الشائعة التي تربطها بسمات الخلل والمشاكل الهيكلية، فإن الشركات العائلية تسهم بدور كبير في توطيد العلاقة بالمجتمع، بالإضافة إلى المرونة في اتخاذ القرارات،
واشار التقرير الذي نشر مؤخرا من قبل باركليز ويلث ووحدة إيكونوميست للمعلومات تحت عنوان «الشركات العائلية: في أيدٍ آمنة؟» إلى أن خصائص نموذج الشركات العائلية يخولها للصمود خلال الانكماش الاقتصادي. وتقول سهى نشأت، المدير العام لباركليز ويلث في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: «بناءً على ذلك، يجب تفحص الشركات العائلية واستراتيجياتها الطويلة المدى لاستكشاف استمراريتها وقدرتها على النمو في ظل هذه الأوقات الاقتصادية الصعبة، وقد يكون التعلم من تجارب الشركات العائلية مجدياً في هذا الوقت غير المسبوق وقد تتمكن الشركات غير العائلية من تبني بعض البصائر الاستراتيجية من هذا النمودج الأكثر ثباتاً».
وتضيف نشأت: يؤدي المنظور البعيد المدى إلى توخي الشركات العائلية الحذر في مراحل الانتعاش والانكماش الاقتصادي على السواء. فهي أقل عرضة من الشركات المدرجة للمجازفة في استراتيجيات النمو السريع لإرضاء المستثمرين على المدى في فترة انتعاش اقتصادي، وكما أشار بعض الأكاديميين إلى إمكانية أكبر للشركات العائلية بالإستثمار خلال مراحل الانكماش مما يعطيهم أفضلية مستمرة على الشركات غير العائلية التي تشهد تأرجحا أكبر في الأداء والاستثمار.
* دور في المجتمع
وتظهر الشركات الخيرية، في العالم العربي على وجه الخصوص، أصالة عميقة حيث تدعم العديد من العائلات شركاتاً تقام لمصلحة المحرومين، وقد بدأت هذه العائلات في وضع إطار رسمي لشركاتها الخيرية من خلال تطوير خططها الاستراتيجية، والبرامج، والتمويل، وسبل الاستمرارية.
وأضافت نشأت: « تظهر نتائج تقرير باركليز ويلث أن أكثر من نصف ممثلي الشركات العائلية يولون أهمية لمساعدة الآخرين من خلال ثروتهم مقابل 39 بالمئة لباقي المشاركين في الاستبيان، والفرق بين الشريحتين مماثلا على صعيد الاهتمام بالمكانة الاجتماعية. وتعكس هذه النتائج الرؤية الشائعة بأن للشركات العائلية علاقات متماسكة بالمجتمع، وحوافز أشمل لبدء شركاتهم من مجرد السعي المادي».
* شبكة دعم متينة
وتضمن التقرير أيضاً الظواهر التي اعتبرها أفراد الشركات العائلية كأهم حسنات النموذج. واحتلت شبكة الدعم المتينة من افراد العائلة (48 بالمئة) المرتبة الأولى؛ تلاها القيم والروح المشتركة (39 بالمئة)، ثم القدرة على التفكير للمدى الطويل (38 بالمئة)، وثم القدرة على اتخاذ القرارات بسرعة (37 بالمئة).
تعتبر مشاكل الخلافة والحوكمة الأكثر خطورة في الشركات العائلية. ويشير مشاركو الاستبيان إلى أن التخطيط للخلافة هو أهم صفات العمل العائلي الناجح. غير أنه في أوقات عديدة لا يتم التخطيط المبكر لانتقال العمل للجيل التالي، ما قد يؤدي إلى صراعات داخلية من الممكن تفاديها.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:24 AM
ارتداد المؤشر أو الانخفاض ستحدده نتائج الربع الأول

السبت, 14 مارس 2009
موضع المصدر

انهى سوق الأسهم السعودية تعاملاته خلال الاسبوع الماضي على انخفاض اسبوعي بلغت نسبته -5.02 في المائة بعد إغلاقه عند مستوى 4130.15 نقطة أي بخسارة -218.10 نقطة. وبذلك ترتفع خسائر مؤشر السوق للسنة الحالية الى -14.01 في المائة بختام تعاملات الأسبوع الماضي. وكانت السمة الغالبة على تداولات الأسبوع المنصرم هي مواصلة السوق عمليات التراجع التي سجل معها المؤشر العام قاعاً تاريخياً جديداً عند مستوى 4068 نقطة تحث ضغط قيادياته وسط اجواء الترقب الحذر من قبل المتداولين لنتائج الربع الاول. أما على صعيد التعاملات الأسبوعية فقد بلغت كمية الاسهم المتداولة 925.13 مليون سهم وبقيمة إجمالية بلغت 16.32 مليار ريال مقابل 17.1 مليار ريال للاسبوع ماقبل الماضي أبرمت فيها أكثر من 648.98 الف صفقة.
الأسبوع الماضي
استهل مؤشر السوق تعاملاته على انخفاض انحدر معه من قمته الاسبوعية عند مستوى 4355 نقطة ليكسر في يومه الثاني قاعه التاريخي المتمثل في مستوى 4223 نقطة مما اعطاه الضوء الاخضر لمواصلة الهبوط ليسجل في تعاملات الاثنين الماضي قاعاً جديداً يعد الادنى منذ انهيار فبراير 2006م عند مستوى 4068 نقطة نتيجة تراجع شركاته القيادية وبالاخص سهم سابك الذي انحدر الى ادنى مستوى له منذ الانهيار ايضاً عند 33.60 ريالاً اي دون قيمته الدفترية المتواجدة عند 34.30 ريالاً، لتشهد بعدها تعاملات السوق خلال يومي الثلاثاء والاربعاء ركوداً وتكافؤا بين قوى العرض والطلب تكون على اثرها نماذج شمعية جيدة تميل الى الايجابية لتواجد السوق عند منطقة دعم متمثلة في مستوى 4033 -4000 نقطة والتي يجب متابعتها بحذر.
المؤشرات الفنية الأخرى
وفي قراءة لمؤشرات السوق الأخرى (كما يبينه نموذج 1) والتي تشهد تضارباً في قراءاتها حيث بدأ مؤشر Stochasic Oscillator باتخاذ مساراً صاعداً ملامسا متوسطه البطيء حيث يعد تقاطعه معه امراً ايجابياً، يوافقه مؤشر التدفق النقدي MFI الذي يسير باتجاه صاعد عند مناطق جيدة متمثلة في مستوى 31 وحدة فيما يتحرك مؤشر القوة النسبية RSI بشكل محايد ولكن في مناطق تشبع بيعي عند مستوى 26 وحدة منتظراً اي محفز للدخول في موجة صاعدة من جهة اخرى لايزال مؤشر Macd يسير باتجاه هابط يوافقه مؤشر Aroon الذي يتواجد في مناطق تشير الى سيطرة القوى البيعية على مجريات السوق.
توقعات الاسبوع اجمالا وبعد الاستعراض الموجز للحالة الفنية للسوق يتضح ان المؤشر يتواجد كما ذكرنا عند مناطق دعم متمثلة في مستوى 4033-4000 نقطة في الوقت الذي تكونت عندها نماذج شمعية جيدة وتواجد بعض المؤشرات الفنية الاخرى في مناطق تشبع بيعي وهذا ما يفترض حدوث ارتداد فرعي صاعد، ولكن في ذات الوقت ولقرب النتائج المالية للربع الاول والترقب الحاصل لما ستسفر عنه هذه النتائج يجب متابعة مناطق الدعم المذكورة والتي يجب ان لاتكسر حتى لايتجه السوق (كما يبينه نموذج 2) الى هدف 3740 نقطة والتي تتفق هنا ثلاث نماذج للوصول اليه اولها هدف نموذج “الرأس والكتفين” وكذلك هدف القناة الهابطة ثم هدف امتداد الفيبوناتشي 161% .. والله اعلم.
* عضو الاتحاد الدولي للمحللين الفنيين
as_almalki@hotmail.com

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:25 AM
المغربي: حل مشاكل سكان “ثول” يتم عن طريق لجان متخصصة


السبت, 14 مارس 2009
عثمان الشيخي-جدة

واشار فقيه إلى أن العمل حاليا بدأ بتنفيذ اكثر من مشروع حيوي لخدمة الاهالي وان الجميع يعمل على قدم وساق في سباق مع الزمن من اجل الانتهاء من تلك المشروعات في الموعد المحدد لافتتاح الجامعة في 9/9/2009م لتفتتح معا، الكثير عن خطة التطوير والمشاريع الحيوية تنقله الاسطر التالية.
* في البداية دعنا نسأل عن اخر تطورات مشروع جامعة الملك عبدالله في ثول؟
** الجامعة اوشكت على الانتهاء وخلال اشهر معدودة سيتم افتتاح هذا المشروع العملاق فنحن وبمجرد صدور الأمر السامي الكريم بإنشاء جامعة الملك عبد الله للعلوم والتكنولوجية وتطوير ضاحية ثول سارعنا في بلدية ثول الفرعية بالعمل على تذليل كافة المعوقات أمام الجهات المنفذة للجامعة وقمنا بالبحث عن بدائل لكل تلك المعوقات بعيدا عن الروتين من اجل انجاز مشروع الجامعة وفقا للجدول الزمني المعتمد لها، اضف إلى ذلك العمل على تطوير ضاحية ثول لتكون لائقة لاحتضان هذا الصرح العظيم.
* كيف سيتم تنفيذ مشروع تطوير المباني العشوائية وما الآليات المتبعة مع اصحابها؟
** مشروع تطوير ثول بما في ذلك الاحياء ومشاريع البنى التحتية وغيرها حظي باهتمام كبير من قبل أمين جدة المهندس عادل فقيه حيث قام بتكليف فريق عمل متخصص بالأمانة يرأسه وكيل الأمين للخدمات مهمته تقديم المساندة الفنية لفريق أرامكو حيث ستقوم الأمانة بعمل مخطط عام لكامل أراضي ثول وحتى ألان أنهت الأمانة من المواصفات والوثائق التحضيرية لدعوة الشركات المصممة وقد اعتمدت الامانة مواقع لاستخدام شركة جدة ذات مساحات كبيرة كافية لإنشاء مشاريع مناسبة ومتكاملة مع إنشاء الجامعة وبادرت البلدية في ثول في تسوير أهم هذه المواقع بمساحة مليوني متر مربع تقريبا وهي المناطق المجاورة للكورنيش مباشرة حيث ستقام ضاحية معرفية وسياحية ذات مرسى خاص للرحلات البحرية وقد كلفت الشركة بعمل المخططات اللازمة للبدء في التنفيذ.
* ماذا عن مشروع تطوير ثول وماهي المشروعات المقرر اقامتها في البلدة؟
** هناك مشروعات عديدة بدأ تنفيذها مع صدور امر خادم الحرمين الشريفين -يحفظة الله- بتكليف شركة ارامكو بتطوير ضاحية ثول وتلك المشروعات ستخدم الاهالي وتخدم المنطقة وستسهم الى حد كبير في احداث نقلة كبيرة في ثول ليكون موقعا نموذجيا ولائقا لاحتضان هذا الصرح الكبير جامعة الملك عبدالله ومن تلك المشروعات إنشاء كورنيش بديل ومرسى للصيادين وسوق للسمك على مستوى عالمي وقد قطعت الشركة في تنفيذه شوطا كبيرا.
* المباني ورغبة الأهالي
* ما مشاريع تطوير ثول الذي وجه بها خادم الحرمين الشريفين وما المشروعات المقرر اقامتها في البلدة؟
** هناك مشروعات عديدة بدأ تنفيذها مع صدور امر خادم الحرمين الشريفين يحفظة الله بتكليف شركة ارامكو بتطوير ضاحية ثول وتلك المشروعات سوف تخدم الاهالي وتخدم المنطقة وستساهم الى حد كبير في احداث نقلة كبيرة في ثول ليكون موقعا نموذجيا ولائقا لحضن هذا الصرح الكبير جامعة الملك عبدالله ومن تلك المشروعات إنشاء كورنيش بديل ومرسى للصيادين وسوق للسمك على مستوى عالمي وقد قطعت الشركة في تنفيذه شوطا كبيرا.
* نقطة الخلاف
* اشيع ان بعض شيوخ القبائل رفضوا فكرة السكن البديل.. كيف تعاملتم مع هذه المشكلة؟
** نعم نحن اجتمعنا مع غالبية الشيوخ واعيان البلدة ومع الاسف البعض.. وهنا اقول البعض وليس الجميع تحدثوا عن الموقع والمساحة فهناك من يعتقد بان التوجه هو نقل اهالي من الحي الى حي آخر وهذا سبق وان تحدثت عنه واوضحت بان السكن البديل سيكون في نفس الموقع وتحدثوا عن المساحات البديلة وهل ستكون في نفس حجم المساحات القديمة؟ وهنا استطيع القول بان كل هذه الامور سينظر لها من خلال متخصصون في هذا الجانب.
* اذا كيف ستتعاملون مع الاهالي الرافضين تبديل مساكنهم القديمة؟
** مشروع الاسكان اختياريا وليس اجباريا والامانة ستقيم الوحدات الجديدة لكل حي في المساحات الفضاء القريبة من كل حي ومن ثم تترك للاهالي حرية الاختيار فمن يرغب في تبديل مسكنة بآخر جديد علية ان يتقدم للبلدية بكل الاوراق والصكوك الخاصة بمسكنة القديم لتقوم لجنة متخصصة بعد ذلك بدراسة الطلب وتحديد السكن الجديد وفق المساحة القديمة.
* ماذا عن الاحياء المجاورة للجامعة وكيف سيتم تطويرها؟
** بالنسبة لمشروع احلال المنازل العشوائية باخرى حديثة تلقينا توجيهات من امين جدة بالعمل مع فريق عمل متخصص بالأمانة للبدء فورا في الترتيبات اللازمة لدعوة الشركات المتخصصة لتنفيذ هذا المشروع الحيوي والهام وهذا المشروع سوف يخدم جميع الطبقات من الاهالي ويجعل من ثول اشبه بمدينة حيث ان المساكن الجديدة ستصمم وفق مواصفات خاصة تراعي ذوق الاهالي ورغبتهم في السكن وتتناسب مع الشكل الجمالي والمعماري للجامعة وسوف تربط بالبنية التحتية والعناصر التطويرية المتكاملة التي ستنفذها شركة ارامكو.
* مشروع المساكن
* كم تبلغ تكلفة هذا المشروع وتحديدا مشروع احلال المساكن العشوائية باخرى حديثة؟
** الامانة رصدت لهذا المشروع مليار ريال والامين وضع مشروع التطوير في مقدمة اهتماماته نظرا لما قد يتحقق من ايجابيات عدة سواء للاهالي او للمنطقة التي باتت تشهد اقبالا كبيرا من قبل التجار ورجال الاعمال واصحاب المصانع للاستثمار فيها واقامة المشروعات فيها وكل هذه الامور باتت تدفع الجميع للعمل على دعم اي توجة يخدم ثول والاهالي.
* المنطقة الصناعية
* ما الذي تم في موضوع المنطقة الصناعية؟
** حاليا تجري أمانة محافظة جدة دراسة حول إنشاء المنطقة الصناعية في ثول بمساحة تقدر تسعة ملايين متر مربع بهدف جذب الاستثمارات الصناعية إليها وهذا ناتج عن طلبات المصنعين التي وصلت للامانة الراغبين في اقامة مصانعهم في ثول ونحن في بلدية ثول بادرنا وفور توجيهات الامين في تحديد الموقع شرق الخط السريع وقمنا بسفلتة للطريق المؤدي الى الموقع وحاليا العمل قائم على تجهيزه.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:26 AM
الخطاف: المملكة تنتج 8 % من صناعة البتروكيماويات العالمية


السبت, 14 مارس 2009
موضع المصدر

قال الدكتور سليمان الخطاف، الباحث الرئيس لمركز أبحاث جامعة الملك عبدالله “قيد التطوير” في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن: ان صناعة البتروكيماويات في المملكة تنتج حاليا 8 في المئة من البتروكيماويات العالمية، وتهدف الى زيادة حصتها الى 15 في المئة في غضون 5 سنوات. مشيرا إلى ان صناعة البتروكيماويات العالمية تمثل نحو 40 في المئة من السوق الكيميائية العالمية التي تبلغ قيمتها 2.85 تريليون دولار. مؤكدا أن الطلب الآسيوي يعتبر مفتاح سوق البتروكيماويات الدولية.
وقال الخطاف لـ“المدينة”: تهدف جامعة الملك عبدالله أن تكون من بين المؤسسات البحثية الكبرى في العالم؛ من أجل تعليم وتدريب الأجيال القادمة من العلماء والمهندسين وخبراء التكنولوجيا، وتعزيز التعاون مع غيرها من جامعات البحوث الكبرى والقطاع الخاص على أساس من الجدارة والتميز. وجامعة الملك فهد للبترول والمعادن بما لديها من نظام تعليمي قوي، وفرة المواهب، وبنية تحتية جيدة، وباعتبارها جامعة رائدة للتعليم في الشرق الأوسط.
* صناعة البتروكيماويات
وعن ابرز التحديات الراهنة في صناعة البتروكيماويات في المملكة قال المهندس الخطاف: صناعة البتروكيماويات العالمية حدثت بها تغييرات هيكلية، مع تحول ملحوظ في اتجاه شرق، حيث تتوفر المواد الأولية، وانخفاض تكاليف التشغيل، والوصول إلى الأسواق. وهذا تحول كبير يستحق اهتمام كل من يهتم بتلبية الطلب العالمي على الكيميائيات في المستقبل. في حين أن هذه العوامل توفر مزايا واضحة بالنسبة للمنطقة.
وأضاف: أعتقد أن التكنولوجيا والمعرفة ضرورية للحفاظ على قدرتها التنافسية. وتركز جهود البحوث الجارية في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن ومركز البحوث على الاحتياجات الحالية والمستقبلية لصناعة البتروكيماويات والبوليمرات في المملكة، وسوف تؤدي هذه الأنشطة إلى تسريع استثمار التكنولوجيات المتقدمة في مجالات مثل المواد الحفازة المتطورة للصناعات البتروكيماوية الوسيطة وكذلك المواد المضافة والألياف البولي أوليفنية. سوف تؤدي نتائج هذه المشاريع إلى إيجاد فرص أمام الصناعة الكيميائية لتطوير أصناف جديدة من البوليمرات والمواد العطرية أعلى قيمة.
* الاستخدام التجاري
وفي رده على سؤال حول المنتجات قيد التطوير من أجل الاستخدام التجاري المحلي والدولي.. قال: المنتجات البتروكيماوية ومشتقاتها توفر فوائد هامة وأساسية لعدد متزايد من الناس في مختلف أنحاء العالم. وستؤدي أنشطة البحوث الجارية الى تطوير واستثمار العديد من التكنولوجيات المتصلة بالمواد الحفازة، والعمليات، والمنتجات الزيوليتية الجديدة التي تناسب احتياجات معينة. وتستهدف أنشطة البحوث في مجال البتروكيماويات تطوير المواد الحفازة القائمة على الزيوليت لإنتاج أولفينات مختارة من الميثانول والمواد العطرية مثل البنزين من الهكسان والبنزين ثنائي الإيثيل. هذه المنتجات ذات القيمة العالية تستخدم في إنتاج مشتقات التكرير. على سبيل المثال، يستخدم البنزين ثنائي الإيثيل بوصفه مادة طاردة في استخلاص البارازيلين عالي النقاء. ويهدف تحويل البروبيلين إلى إيبوكسي إلى الحصول على أكبر قدر ممكن من أكسيد البروبيلين، وهو منتج وسيط يستخدم في إنتاج مادة البوليول بولي إثير (التي ينتج منها مادة البولييوريثان) ومادة بروبيلين غليكول. وتشمل بحوث البوليمرات تطوير مواد مضافة بينية وظيفية متعددة الأغراض ومثبتات البولي أوليفنات لتحسين الخواص. ويركز المشروع الآخر على عملية غزل المواد الذائبة للمركبات التي تتكون من نسبة عالية من الألياف.
هذه الأنشطة توفر المزيد من الفرص لتحويل هذه المنتجات إلى المشتقات الخاصة بكل منها للأسواق المحلية والإقليمية.
* دعم قطاع البتروكيماويات
وفيما يتعلق بالمواد الداعمة لانشطة انتاج البتروكيماويات.. قال: الاساسيات التي تدعم الأنشطة المتنوعة الكثيرة في إنتاج، ومناولة، وتوزيع مجموعة واسعة من المنتجات. وعلى الرغم من أن صناعة البتروكيماويات تتم في دورات متكررة، إلا أنها ديناميكية، وابتكارية، وتتطور باستمرار.وتمثل صناعة البتروكيماويات العالمية نحو 40 في المئة من السوق الكيميائية العالمية التي تبلغ قيمتها 2.85 تريليون دولار. وبشكل عام، يعتبر الطلب الآسيوي مفتاح سوق البتروكيماويات الدولية. وفي حين أن الطلب على المنتجات البتروكيماوية الرئيسية ينمو في معدلات الناتج المحلي الإجمالي في معظم أنحاء العالم، فإن الطلب على البوليمرات ينمو بما يزيد عن 10 في المئة في آسيا. وكما ذكرت سابقا، تشهد صناعة البتروكيماويات والبوليمرات العالمية تحديات كبيرة، والكثير منها يدور حول المواد الأولية والخواص السكانية. والصناعة معتادة على التغير السريع، وسوف تواجه هذه التحديات الجديدة كما فعلت في الماضي.
مشيرا ان الاتجاهات المستقبلية لصناعة البتروكيماويات العالمية تشمل أساليب مبتكرة وفعالة من حيث التكلفة لتطوير المنتجات، وتعزيز القدرات عبر سلسلة القيمة للمواد العطرية والبوليمرات، وإدارة الطاقة، وحماية البيئة. وتنتج صناعة البتروكيماويات السعودية حاليًا 8 في المئة من البتروكيماويات العالمية، وتهدف الى زيادة حصتها الى 15 في المئة في غضون 5 سنوات. وهذا أمر مهم في حد ذاته، عندما ننظر إلى أن المملكة لم تكن تقريبًا تنتج أي بتروكيماويات قبل 25 عاما فقط. واضاف: هناك تفاؤل بإن صناعة البتروكيماويات في المملكة ستواصل النمو الصحي على المدى البعيد، على الرغم من التباطؤ الاقتصادي العالمي الحالي.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:27 AM
“المالية” تخفض الدفعة الأولى للعقود الاستشارية إلى 5% وترفع غرامة التأخير إلى 10%


الجمعة, 13 مارس 2009
علي العميري - مكة المكرمة

أجرت وزارة المالية تعديلات على عقد الخدمات الاستشارية الهندسية (التصميم والاشراف) لتتناسب مع نظام المنافسات والمشتريات الحكومية الصادرة في عام 1427هـ والذي وضعت الوزارة لائحته التنفيذية وبدأت في تنفيذها .. وركزت التعديلات على تغييرات لفظية في بعض المواد ومن ذلك استبدال كلمة المقاول بكلمة الاستشاري والاشارة إليه في بعض المواد بالطرف الثاني وتعديل المادة الثالثة لتصبح بالنص التالي: تنفيذ الأعمال والخدمات ويلتزم الطرف الثاني بأداء جميع الاعمال المهنية اللازمة للمشروع وتنفيذها وفقاً لأعلى المستويات وبالكيفية والأسلوب المتعارف عليها مهنياً.
كما نصت على دراسة المشروع وحجم عناصره المختلفة بما يتفق مع متطلبات الطرف الأول آخذاً في الاعتبار تحقيق هذه المتطلبات في حدود التكلفة الاقتصادية المناسبة لطبيعة المشروع والطريقة المناسبة لأعمال التشغيل والصيانة ودراسة معدلات التكلفة المتوقعة لهذه الأعمال عند انتهاء المشروع على أن يقدم الطرف الثاني مرئياته حيال انسب المواد والمعدات والاجهزة التي يرى إمكانية استخدامها في المشروع لتحقيق اقل التكاليف في أعمال التشغيل والصيانة والرد على الاستفسارات والتساؤلات التي ترد من الطرف الأول قبل وأثناء تنفيذ المشروع ويشمل ذلك تعديل أي ملاحظات إذا لزم الأمر دون المطالبة بأي مقابل مالي. وتم كذلك تعديل المادة الرابعة لتصبح بالنص التالي: التنازل للآخرين: لا يحق للطرف الثاني أن يتنازل لغيره عن العقد أو عن جزء منه بدون الحصول على موافقة خطية مسبقة من الطرف الأول ومع ذلك يبقى الطرف الثاني مسؤولاً أمام الطرف الأول بطريق التضامن مع المتنازل إليه عن تنفيذ العقد أو جزء منه وفي حالة التنازل يجب أن يكون بموجب اتفاقية يبرمها طرفا التنازل تحدد التزاماتهما تجاه الطرف الأول (صاحب العمل) ولا تعد نافذة إلا بعد الموافقة عليها من الطرف الأول وأن تتوفر في الطرف الثاني المتنازل له شروط التعامل مع الحكومة وأن يكون في مجال درجة الأعمال المتنازل عنها وألا ينتج عن التنازل إضرار بالمشروع. وتم ايضا تعديل المادة السادسة لتصبح بالنص التالي: التقيد بالأنظمة والقرارات: يلتزم الطرف الثاني بأحكام نظام المنافسات والمشتريات الحكومية ولائحته التنفيذية وبكل الأنظمة والأوامر والقرارات والقواعد واللوائح النافذة وعليه أن ينص على ذلك في عقود الموافق عليها من قبل صاحب العمل مع أي من الأطراف المتنازل إليها أو المتعاقد معها من الباطن والأفراد التابعين له وفي حالة مواجهة أي إشكال بهذا الخصوص عليه الرجوع إلى صاحب العمل قبل القيام بأي إجراء أو تصرف وتقديم ضمان نهائي بنسبة خمسة بالمائة من قيمة العقد خلال عشرة أيام من تاريخ الترسية وأن لا يعد بدفع ومنح أي مبلغ من المال أو أي منفعة أخرى من أجل إبرام هذا العقد معه وتجنب الإشارة إلى النوع والوصف والرقم الوارد في قوائم المنتجين وألا يشترط استخدام مواد أو معدات أو أجهزة ذات أسماء أو علامات معينة بذاتها أو أسمائها وأن يوضح لصاحب العمل ويطلعه قبل توقيع العقد على ما يقوم أو ينوي القيام به من أعمال أو خدمات تتعارض أو تؤثر سلباً على هذا العقد وفي حالة إخفاء الطرف الثاني لأي معلومات تعهد بالإفصاح عنها أو عدم صحة أي من التعهدات السابقة أو لم يلتزم بما تعهد به فسيطبق بحقه ما تقضى به الأنظمة في المملكة.
ويلتزم الطرف الثاني بعد إنجازه لأعمال التصميم وقبل صرف مستخلصه الختامي أن يقدم وثيقة تأمين من شركة تأمين مرخص لها على مسؤولياته الناشئة عن التصاميم التي أنجزها بموجب العقد. وفقاً لنموذج وثيقة التأمين المعتمدة من مؤسسة النقد العربي السعودي وتغطي هذه الوثيقة مدة تنفيذ المشروع حتى التسليم النهائي له (يحدد بداية سريان الوثيقة بما لا يتجاوز ثمانية أشهر من تاريخ إنجاز التصاميم) ويلتزم الطرف الثاني بأي تمديد لاحق على وثيقة التأمين يطلبه الطرف الأول خطيا بما لا يتجاوز خمس سنوات ويكون ذلك على نفقة الطرف الأول ما لم يكن التمديد بسبب اكتشاف خطأ في التصميم أو تقصير من الطرف الثاني في أدائه لمسؤولياته ففي هذه الحالات يكون التمديد على نفقة الطرف الثاني وإذا ألغي المشروع قبل إصدار وثيقة التأمين يخصم الطرف الأول قيمة الوثيقة من مستحقات الطرف الثاني.
ويلتزم الطرف الثاني بما تضمنه الامر السامي رقم 4/ب/14521 وتاريخ 1420/9/11هـ المنظم لصرف أجور موظفي وعمال المتعاقد والشهادات التي يقدمها ضمن مستندات صرف مستحقاته النهائية ويلتزم الاستشاري الأجنبي بأن يعهد إلى استشاري سعودي بما لايقل عن 30 في المائة من الأعمال المتعاقد عليها وللطرف الأول إعفاء الاستشاري الأجنبي من الالتزام كلياً أو جزئياً من هذه النسبة إذا ثبت عدم وجود أعمال يمكن تنفيذها بواسطة استشاري سعودي.. ويلتزم الطرف الثاني بأن تكون الأولوية في التعامل للمصنوعات والمنتجات والخدمات الوطنية وما يعامل معاملتها من منتجات وخدمات الدول الأخرى وفقا لقواعد تفضيل المنتجات الوطنية ويتم النص على ذلك في شروط ومواصفات الأعمال المطلوب تنفيذها ويلتزم الطرف الثاني باستخدام الخطوط الجوية الوطنية المرخص لها أو بوساطتها في جميع تنقلات موظفيه وعماله وما يدخل في تنفيذ العقد مما ينقل جواً وباستخدام وسائط النقل البحرية الوطنية في نقل المواد والمعدات اللازمة لتنفيذ العقد كلما كان ذلك ممكنا.
واشتملت التعديلات على تعديلات في الفقرة الاولى من هذه المادة على إعطاء الأولوية للسعوديين وإلغاء الفقرة الثالثة من نفس المادة وإلغاء المادة العاشرة الخاصة عدة ضمان الاستشاري لأعماله.. وشملت التعديلات تخفيض الدفعة الأولى التي تعطى للاستشاري من 10% إلى 5% شريطة أن لايتجاوز مقدارها خمسين مليون ريال والغاء المادة الثالثة عشرة الخاصة بتعويض الاستشاري بعد انتهاء مدة العقد وزيادة غرامة التقصير والتأخير من 1% إلى 10% من القمية الاجمالية للعقد وتعديل المادة السابعة عشرة لتصبح بالنص التالي [ 1- يجوز للطرف الاول سحب العمل من الطرف الثاني ثم فسخ العقد او التنفيذ على حساب الطرف الثاني مع بقاء حق الطرف الأول في الرجوع عليه بالتعويض المستحق عما لحقه من ضرر بسبب ذلك في أي من الحالات التالية:
إذا ثبت أن الطرف الثاني قد شرع بنفسه أو بواسطة غيره بطريق مباشر أو غير مباشر في رشوة أحد موظفي الطرف الاول للحصول على هذا العقد وإذا تنازل عن العقد أو تعاقد لتنفيذه من الباطن قبل الحصول على اذن خطي من الطرف الاول وإذا أفلس او طلب اشهار افلاسه أو ثبت اعساره أو صدر أمر بوضعه تحت الحراسة القضائية أو كان شركة وتم حلها او تصفيتها وإذا توفي الطرف الثاني وكانت مؤهلاته الشخصية محل اعتبار في التعاقد فللطرف الأول قبول حلول الورثة مكان المتعاقد اذا رغبوا في ذلك وتوفرت فيهم الضمانات الفنية والمالية الكافية لاداء الالتزامات العقدية وفي حالة التنفيذ على حسب الطرف الثاني فيتم ذلك وفقاً لنظام المنافسات والمشتريات الحكومية.. وطلبت وزارة المالية من اصحاب المكاتب الاستشارية ابداء مرئياتها حيال هذه التعديلات تمهيدا لاقرارها.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:27 AM
عقاريون : ضوابط بيع الوحدات السكنية ستحفظ الحقوق وتجذب المستثمرين


الجمعة, 13 مارس 2009
عثمان الشيخي-جدة

ويطالب العقاري المهندس خالد جمجوم رئيس اللجنة العقارية في الغرفة التجارية بجدة بمشاركة الغرف التجارية والقطاع الخاص في هذا التوجه باعتبارها ذات علاقة وان يكون الهدف من عمل اللجنة خدمة كافة اطراف المشروع وليس المشتري فحسب. وقال ان السوق العقاري بحاجة الى تنظيم وآلية عمل تقضي على كل السلبيات لذلك لا بد وان يكون العمل جماعيا فيما بين اللجنة المشكلة والمتخصصين في القطاع الخاص ليتحقق الهدف بخدمة المستثمر والمساهم من خلال التنظيم المدروس عند اقامة المشاريع الكبيرة ليس فيما يختص بعمليات بيع الوحدات وانما ما يتعلق بكامل المشروع بدءا من تصاريح البناء وانتهاء بكل ما يتعلق بالمشروع وعلاقته بالجهات الاخرى المعنية لحفظ حقوق جميع المعنيين بالمشروع بما فيهم المشتري.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:28 AM
مختصون: غياب الرقابة والإغراءات تسببا في انتشار الرشوة ببعض القطاعات الحكومية


الجمعة, 13 مارس 2009
البندري سعود - الرياض

طالب عدد من المختصين في الشأن القضائي والاجتماعي بتطبيق عقوبات رادعة بحق الموظفين المتورطين في الفساد الإداري ببعض الجهات الحكومية لا سيما في بعض الوزارات الخدمية. وأكدوا لـ "المدينة" أن تأثير الرشوة أدى إلى انتشار الفساد لضعف الرقابة والمحاسبة وعدم إيقاع العقوبات الرادعة بحق هؤلاء المتجاوزين، مطالبين بالدور الإعلامي الفاعل من خلال التشهير بالمقصرين والمخالفين.
فمن جانبه طالب المحامي والمستشار القانوني احمد المحيميد بتفعيل دور الأجهزة الرقابية والأمنية وتفعيل الأنظمة الخاصة بمكافحة الفساد الإداري والمالي. مشيرا الى ان الفساد الإداري يتعدد ويختلف باختلاف الدور المنوط بالجهاز وهو يخضع لنظام مكافحة الرشوة المتضمن عقوبات تعزيرية تصل إلى السجن 10 سنوات وغرامة مالية تصل إلى 500 ألف ريال بجانب الفصل من الخدمة والحرمان من التوظيف في الأجهزة الحكومية مستقبلا، موضحاً أن جرائم الفساد الإداري تدخل ضمن اختصاص ديوان المظالم "المحكمة الإدارية".
وأضاف: الواسطة من الفساد الإداري المنتشر في الأجهزة كأن يتم تعيين موظف غير مؤهل أو تمرير معاملة غير مكتملة أو المصادقة على شهادة أو فسح أو رخصة على الرغم من عدم اكتمال الشروط النظامية. وكذلك استبداد وتسلط ودكتاتورية صاحب الصلاحية على الموظفين، فلا دورات ولا ترقيات ولا مكافأة إلا لمن كان له نفوذ لدى صاحب الصلاحية، أما الفساد المالي فيتمثل في الرشوة والتزييف والتزوير واخذ العمولات والهبات دون وجه حق وكذلك اختلاس المال العام.
ولفت المحميد إلى نوع جديد من أنواع الفساد الإداري وهو جرائم المعلوماتية ومنها إفشاء الإسرار الحكومية والتنصت ونشر المعلومات السرية واقتحام المواقع، مشيرا إلى صدور نظام حديث مؤخرا يعنى بجرائم المعلوماتية، متمنيًا أن تكون مكافحة الفساد أقوى مما هي عليه الآن بحيث لا تقتصر على التحقيق والمحاكمة فقط بل تمتد إلى التحري والكشف ومنع وقوع الأخطاء أو تكرارها والعمل على الإصلاح الإداري، وبذلك نكافح الفساد ونقطع دابر كل من تسول له نفسه التطاول أو سرقة أموال الوطن والمواطن علمًا أن الفساد في القطاع الخاص اشد واقوى من الفساد الإداري الحكومي.
وأكد الخبير الاقتصادي فضل البوعينين إن الرشوة انتشرت في بعض الوزارات بشكل كبير، مشيرًا إلى ما حدث في بعض إدارات وزارة الشؤون الاجتماعية.. وكيف ان هؤلاء المرتكبين استغلوا منصبهم للوصول لأهدافهم ضاربين لمن يتبع هذا المال أو هذه الوزارة عرض الحائط، وحجم الجرم الذي ارتكبه هؤلاء كبير بحق شريحة الفقراء.. وكذلك بحق وزارة الشؤون الاجتماعية مرجعًا ذلك إلى ضعف الرقابة المنافية للدين والنظام والإسلام في ظل عدم وجود قرارات صارمة لمن يخل بالأنظمة والقوانين.
وأضاف: تبدأ جريمة الرشوة بالظهور عندما تتعقد الأمور وتتعطل مصالح المواطن وهذا بدوره يؤدي إلى إخلال الموظفين بالعقود وتأخرهم عن العمل وتقاعسهم عن خدمة المواطن والانجاز على حساب قضايا أخرى. ويرفض البوعينين الرأي الذي يجيز لصاحب الحق دفع المال للحصول على حقه مؤكدًا أن هذه رشوة.. ولفت إلى أن الهيئة الرقابية الخاصة بالرشوة التي وضعها ولاة الأمر لا تؤدي للاسف واجبها بالشكل المطلوب .. ودعا إلى إيجاد هيئات داخل الجهات الحكومية للمراقبة والمتابعة مشيرًا إلى أن وجود مثل هذه الهيئات الداخلية سيكون فاعلا.. كما شدد على دور الرقابة الإعلامية من خلال التشهير بهؤلاء شرط أن يكون ذلك بعد إصدار الحكم مؤكدًا أن ذلك سيكون رادعًا لكل من تسول له نفسه.
وعلى الصعيد ذاته قال عضو جمعية الاقتصاد السعودية عبد الحميد العمري إن الفساد يعطل أهداف التنمية ويتسبب بإحداث تشوهات في الهيكل الاقتصادي بشكل عام من خلال توجيه موارد سرية وغير معلنه مما يؤدي في مراحل نشوء ما يسمى بالاقتصاد الأسود وتؤدي نتائجه على المدى القصير والمتوسط إلى خفض النمو الاقتصادي وخفض مستويات الأجور الحقيقية أو المعيشية للمواطنين، وتعطيل خطط التنمية، والتسبب في الركود الاقتصادي. أمّا على المدى البعيد فالأمر خطير، وستتضح معالمه إذا استمر الوضع كما هو عليه الآن خلال 20 عامًا قادمة اذ سيؤدي إلى ارتفاع معدلات الجريمة، الفقر، البطالة، والإرهاب. ودعا العمري إلى اجراء دراسات وبحوث حول الفساد الإداري والمالي وتسليط الضوء على هذه الظاهرة مؤكدًا أن هذه أهم خطوط المواجهة للقضاء على هذه المعضلة وقال إن الاجهزة المعنية بالمراقبة جميعها لم تؤد الدور المطلوب منها في مواجهة الفساد.
من جهته قال المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور خالد مرغلاني ان أسباب الفساد الإداري تعود الى سوء المناخ المهني للعاملين في هذه القطاعات اضافة الى ضعف الوازع الديني لدى بعض ضعاف النفوس من الموظفين وكذلك عدم وجود الدليل الإجرائي الواضح للعمل والذي يحدد مسؤولية كل موظف، كما أن عدم التدقيق في الاختيار الأمثل للكفاءات التي تشغل المواقع الحساسة قد يكون سببًا في وجود الفساد الإداري.. مؤكدًا أن وزارة الصحة انتهجت أسلوب الرقابة المشددة المباشرة وغير المباشرة بطرق ووسائل مختلفة تهدف إلى الكشف عن أي انحراف سلوكي أو تجاوز نظامي.
ولفت ايضًا الى أن الوزارة دأبت على مكافأة كل من يعمل بجد وإخلاص إما بمكافآت مادية أو معنوية. وكذلك من يقوم بالإبلاغ عن أي تجاوز للنظام وذلك بعد التأكد من صحة البلاغ وعن مدى مناسبة الرادع العقابي للجريمة التي ارتكبها الموظف أو المسؤول قال: الوظيفة العامة أمانة والموظف أمين على المصلحة العامة في نظاق اختصاصة ومن واجباته الوظيفية أن يبذل قصارى جهده للإسهام في تحسين أداء المرفق الذي يعمل به ولذلك تهتم الدولة اهتمامًا خاصًا بحقوق الموظف وواجباته ومن ذلك صياغة اللوائح والأنظمة التي تعاقب الموظف الذي يصدر منه الخطأ. ومنها على سبيل المثال نظام تأديب الموظفين ونظام مكافحة الرشوة ليكون العقاب رادعاً للمخطئ واشتملت هذه الأنظمة على عقوبات تعنى برقابة الموظفين وحسن ممارستهم لسلطاتهم عند أدائهم لواجباتهم والتحقيق مع من ينسب إليه أي تقصير، وهناك بعض العقوبات قد تكون متدرجة حسب المخالفة والتي قد تصل فيها العقوبة إلى الفصل من الوظيفة أو السجن أو بهما معًا وكل هذه الأنظمة تستهدف أساسًا محاسبة الموظف الذي يصدر منه الخطأ الوظيفي وقد لا تتطرق هذه النظم لجميع المخالفات الإدارية بل قد يترك أمر بعض منها للهيئة المختصة بمحاسبة الموظفين.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:29 AM
مكافآت مالية لمتدربي التقنية بنجران


الجمعة, 13 مارس 2009
مطر الزهراني - نجران

اختتمت امس الاول فعاليات التدريب التعاوني بالكلية التقنية بنجران.. لتهيئتم للانخراط في سوق العمل والقطاعات الحكومية. حيث تم طوال الاسبوع الماضي شرح مهارات الحصول على وظيفة وطرق الظفر بها وتم التطرق للتعليمات واللوائح المنظمة للتدريب وكيفيته ومدى أهميته والانضباط في التدريب وتقبل نقد المسؤولين لضمان الفائدة المرجوة من التدريب والتي تركز على الزج بمتدرب واع بمسؤوليات التدريب لسوق العمل. كما تخللت الاسبوع لقاءات مفتوحة كان أبرزها مع وكيل الكلية ورئيس قسم التوجيه والإرشاد بالكلية ولقاء اخر مع رئيس مجموعة دغمل وعضو ومجلس المنطقة وعضو لجنة السعودة بنجران علي آل هتيلة والذي شرح تجربته في مجال القطاع الخاص والتي لقيت تفاعلا ملحوظا من المتدربين. وأبدى آل هتيلة استعداده التام كرئيس مجموعة تجارية لتوظيف جميع من تثبت كفاءته في ميدان القطاع الخاص من جميع أقسام وتخصصات الكلية مع منح المتدربين مكافآت مالية مجزية وهم تحت التدريب وإذا نجحوا في اجتياز برامج التدريب تمنح لهم فرص وظيفية في إحدى وحدات المجموعة. مبديا ارتياحه لمخرجات التدريب في الكلية مدللا على ذلك بوجود نماذج مشرفة من خريجي وحدات مجلس التدريب التقني والمهني بنجران (المعهد المهني – الكلية التقنية) والذين يشغلون حاليا مناصب مرموقة في شركة عبداللطيف جميل المحدودة. كما التقى المتدربون بنماذج من زملائهم السابقين الذين تخرجوا من وحدات التدريب التقني بنجران والتحقوا بالعمل بالقطاع الخاص وحققوا نجاحات كبيرة بمختلف الجهات الخاصة والحكومية للاستفادة من خبراتهم في مختلف المجالات.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:31 AM
300 مختص في ملتقى صناعة الفعاليات اليوم


أحمد العرياني ـ جدة


يشارك 300 خبير ومختص في الملتقى السعودي لصناعة الفعاليات اليوم السبت في قاعة الملك فيصل للمؤتمرات في فندق الرياض إنتركونتيننتال، برعاية رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز. وأكد مدير عام المنتجات والبرامج السياحية في الهيئة حمد بن عبد العزيز آل الشيخ على أن الملتقى يساهم في تحقيق مهمة الهيئة في تنمية السياحة المحلية، معتبرا أن من تلك القطاعات المهمة والمؤثرة في الحركة السياحية المهرجانات والفعاليات السياحية في مختلف المناطق، لافتا إلى أن تنظم الملتقى يهدف لتكوين قنوات تواصل بين القائمين على المهرجانات والفعاليات السياحية وممثلي الجهات الحكومية والخاصة المشرفة على تلك الفعاليات والجهات المساهمة في تنظيمها، وذلك لتبادل الخبرات والمعلومات مما سيساهم في تنمية وتطوير صناعة فعاليات محلية ذات تنافسية عالية. وأشار إلى أن الملتقى ينقسم إلى قسمين: الأول عبارة عن ورش عمل يحضرها المختصون في صناعة الفعاليات للاطلاع على أفضل التجارب المحلية والدولية في تنظيم وإدارة الفعاليات، ويتضمن القسم الثاني: حفل عام يشرفه الأمير سلطان بن سلمان وكبار المسؤولين والمختصين في السياحة وممثلو صناعة الفعاليات، ويتم فيه تكريم أبرز وأفضل المهرجانات.
يذكر أنه سيصاحب الملتقى ورشة عمل حول تجارب دولية ناجحة في صناعة الفعاليات، وسيختتم بحفل تكريم يشرفه سمو رئيس الهيئة العامة للسياحة.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:31 AM
بحث تطوير محطات الوقود واستراحات الطرق


أحمد العرياني ـ جدة

تطوير محطات الوقود واستراحات الطرق في الشرقية تصدرت محور اجتماع موسع عقد أمس الأول بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار، وصاحب السمو الأمير عبد العزيز بن فهد بن عبد الله رئيس مجلس التنمية السياحية. وأكد الأمير سلطان بن سلمان في الاجتماع على أهمية تطوير استراحات الطرق لما في ذلك من أثر كبير في تنمية السياحة، خصوصاً أن الدراسات أظهرت أن 82 في المائة من السياح يستخدمون الطرق البرية في تنقلاتهم، مبدياً ثقته في وعي جميع الجهات الحكومية والخاصة بأهمية هذه الخدمة، وتكاتفهم جميعاً للارتقاء بها لتكون بالمستوى اللائق باسم المملكة وما يستحقه مواطنوها الذين يعدون الجمهور المستهدف الأول بجميع البرامج السياحية في المملكة. وأشار الأمير عبد العزيز بن فهد إلى أن أمير المنطقة وسمو نائبه حريصان على الارتقاء بالخدمات العامة في المنطقة، وتعزيز جودة الخدمات السياحية وجعل المنطقة وجهة سياحية مثلى.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:33 AM
انقسام مجموعة العشرين تجاه الإنفاق لتحفيز الاقتصاد

رويترز ـ سنغافورة

أيدت اليابان والصين أمس الدعوة للمزيد من الإنفاق الحكومي لمكافحة الأزمة المالية العالمية قبيل قمة مجموعة العشرين التي تختلف فيها الولايات المتحدة مع أوروبا بشأن الحاجة للمزيد من الإجراءات لتحفيز الاقتصاد. وحث وزير المالية الياباني كاورو يوسانو زعماء العالم على التركيز على إعطاء دفعة فورية للاقتصاد العالمي، ووعد بكشف إجراءات جديدة لتحفيز الاقتصاد في أبريل، وقالت الصين: إنها مستعدة لبذل المزيد لدعم النمو. وأضاف يوسانو: القضايا الملحة هي تحقيق استقرار القطاع المالي والتعامل مع تحدي انكماش الأسعار الذي يواجه الاقتصاد العالمي. وتتعرض القوى الاقتصادية الكبيرة في العالم لضغوط للوفاء بتعهداتها التي قطعتها في نوفمبر عندما حددت خطة عمل لمكافحة الأزمة والحماية من انهيارات مستقبلية. وتحث واشنطن الدول الصناعية الكبرى على إنفاق نسبة 2 في المائة من ناتجها المحلي الإجمالي لتعزيز الطلب وإخراج الاقتصاد العالمي من عثرته لكن فرنسا وألمانيا رفضتا دعوات الولايات المتحدة وبريطانيا لضخ المزيد من الإنفاق. وكتب وزير المالية البريطاني اليستير دارلينج أمس في وول ستريت جورنال: يتعين على المجتمع الدولي التوحد لمعالجة التباطؤ وتحديد مسار نحو مستقبل مضمون، وأضاف يتعين علينا القيام بثلاثة أشياء هي دعم الطلب وإصلاح نظام الرقابة المالية العالمي وزيادة موارد صندوق النقد الدولي. وفي أوائل الأزمة أجرت البنوك المركزية خفضا منسقا لأسعار الفائدة لدعم الطلب لكن الإجراءات المتعلقة بالسياسة النقدية ظلت دون تنسيق حتى الآن، وأعلنت العديد من
الحكومات خطط تحفيز ضخمة لإنقاذ البنوك لكن اقتصاداتها ظلت تغرق بدرجة أكبر في الكساد ومالياتها ترزح تحت وطأة مزيد من الديون.
وانكمش الاقتصاد العالمي لأول مرة منذ عام 1945 في الربع الأخير من عام 2008، مما أخرج الملايين من وظائفهم، وتوقع صندوق النقد الدولي أن يكون النمو العالمي سالبا في 2009 في أول انكماش سنوي منذ أكثر من 60 عاما.
ورفض الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي في مؤتمر صحفي في برلين مع المستشارة الألمانية إنجيلا ميركل الدعوات الأمريكية للمزيد من الإنفاق، وقال نحن في أوروبا نرى إننا استثمرنا الكثير بالفعل من أجل الانتعاش، وأن المشكلة لا تتعلق بإنفاق المزيد بل بوضع نظام رقابي حتى لا تتكرر الكارثة الاقتصادية والمالية التي يشهدها العالم.
وقال مصدر من الوفد الروسي للصحفيين أمس الأول: إن روسيا ستعارض كذلك مقترحات بريطانيا لدول مجموعة العشرين بوضع حد أدنى إلزامي يمثل 2 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي للتحفيز المالي وخفض أسعار الفائدة.
ويبلغ حجم خطة التحفيز الاقتصادي الروسية 4.5 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي، لكنها ترفع أسعار الفائدة لدعم الروبل ووقف تدفقات رؤوس الأموال للخارج مع فرار المستثمرين من الأسواق الناشئة.
وسعى رئيس الوزراء الصيني وين جيا باو لطمأنة العالم أمس بأن الصين ستفي بوعودها بشأن تحقيق نمو بمعدل 8 في المائة في 2009م على الرغم من انهيار الطلب الغربي على المنتجات الآسيوية، وأنها قد تنفق المزيد عل خطط تحفيز إذا تطلب الأمر من أجل تحقيق النمو المستهدف.
وكشفت بكين بالفعل عن خطة تحفيز بقيمة أربعة تريليونات يوان «585 مليار دولار» لتوسيع وتسريع الإنفاق الحكومي.
وقال وين في المؤتمر الصحفي السنوي بعد اجتماع البرلمان الصيني: أعددنا ما يكفي من الذخيرة، ويمكننا إطلاق المزيد من سياسات التحفيز الاقتصادي في وقتها.
وتم إحراز تقدم في بعض المجالات، إذ من المتوقع أن يساند وزراء مالية مجموعة العشرين دعوة بشأن تقديم المزيد من الأموال لصندوق النقد الدولي لمساعدته في مكافحة الأزمة.
وظهرت مؤشرات إيجابية كذلك من أسواق المال الأكثر تضررا وسط دلائل على أن البنوك الأمريكية الكبيرة قد تنجو بدون استحواذ كامل من الحكومة عليها.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:33 AM
المملكة الثانية على قائمة النقل الجوي في لبنان


بارعة فارس ـ بيروت

خلصت إحصاءات مطار رفيق الحريري الدولية في بيروت خلال الشهرين الأولين من العام 2009 إلى تسجيل زيادة في عدد الوافدين بنسبة 23.84 في المائة، والمغادرين 16.26 في المائة، في حين زاد مجموع الرحلات 20.93 في المائة. وبمقارنة حركة الركاب خلال الشهرين تبين أن المملكة جاءت في المرتبة الثانية بحصة 10.57 في المائة شملت 61.641 ألف راكب، سيقتها الإمارات العربية المتحدة التي حافظت على المرتبة الأولى في لائحة شركاء النقل الجوي مع لبنان بحصة بلغت 21.59 في المائة وشملت 125.926 ألف راكب، وفي المرتبة الثالث جاءت فرنسا بحصة 10.42 في المائة شملت 60.786 ألف راكب، ثم على التوالي كل من: الكويت، مصر، قطر، الأردن، بريطانيا، ألمانيا، البحرين، تركيا، إيطاليا، قبرص، العراق، نيجيريا، وإثيوبيا. وقد حازت «الخطوط الجوية اللبنانية ـ الميدل إيست» على المرتبة الأولى بين شركات النقل الجوي مع لبنان بحصة كبرى بلغت 32.46 في المائة، حيث نقلت على متن طائراتها 189.264 ألف راكب، ولم تتجاوز حصة كل من الشركاء الآخرين 1 في المائة، وتبعتها «طيران الإمارات» بنسبة 7.29 في المائة ونقلت على متن طائراتها 42.507 ركاب، ثم «القطرية» (4.36 في المائة)، «الجزيرة» (4.14 في المائة)، «الأردنية» (3.37 في المائة)، «إيرفرانس» (3.37 في المائة)، «مصر للطيران» (3.28 في المائة)، «طيران العربية» (2.98 في المائة)، «الاتحاد» (2.85 في المائة)، «التركية» (1.62 في المائة)، «الكويتية» (2.61 في المائة)، «العربية السعودية» (2.54 في المائة)، «طيران الخليج» (2.43 في المائة)، «لوفتهانزا» (2.08 في المائة)، «البريطانية» (2.04 في المائة)، «أليطاليا» (1.78 في المائة)، «أن.إيه.أس» (1.57 في المائة)، ثم «القبرصية» (1.38 في المائة)، «الإثيوية» (1.32 في المائة)، «سما للطيران» (1.14 في المائة)، «طيران البحرين» (1.11 في المائة)، و«العمانية للطيرن» (1.05 في المائة).

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:34 AM
قرض بـ 3 مليارات يورو لقطاع تصنيع السيارات في أوروبا


واس ـ بروكسل

خصص المصرف الأوروبي للاستثمار، وهو الذراع المالي للاتحاد الأوروبي ثلاثة مليارات يورو كقروض ميسرة لمؤسسات تصنيع السيارات في أوروبا. ويعاني قطاع السيارات الأوروبي من تداعيات الأزمة الاقتصادية الحالية، وانهارت مبيعات السيارات في كافة الدول الأوروبية دون استثناء، فيما تواجه العديد من المصانع خطر الإغلاق. وقال المصرف الأوروبي للاستثمار: إن هذا القرض الميسر سيوزع على مؤسسات تصنيع السيارات في ألمانيا والسويد وفرنسا وإيطاليا. وبذلك يبلغ الحجم الإجمالي للمبالغ المالية الأوروبية المكرسة لقطاع تصنيع السيارات منذ بداية الأزمة المالية والاقتصادية أكثر من ستة مليارات و300 مليون يورو. وتخطط مؤسسة جنرال موتورز الأمريكية لتصنيع السيارات لتسريح 55 ألف عامل حسب مصادر المؤسسة نفسها بهدف توفير مليار و200 ألف دولار كخطوة أولى لتفادي الإفلاس الرسمي.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:35 AM
بدء استقبال المرشحين اليوم
ألفا ناخب يحسمون انتخابات غرفة مكة

طلال الردادي ـ مكة المكرمة

تبدأ اللجنة المكلفة بالإشراف على انتخابات غرفة مكة اليوم مهام أعمالها لاستقبال طلبات الراغبين من التجار والصناع للترشيح لعضوية مجلس الإدارة للدورة المقبلة للفترة 1430 ـ 1433هـ. وتوقعت بعض المصادر أن يشارك 2000 منتسب في الانتخابات التي يتوقع لها أن تجرى أواخر ربيع الثاني المقبل لاختيار المرشحين لعضوية مجلس إدارة الغرفة. وتعمل اللجنة برئاسة يحيى عزان ممثل وكالة الوزارة للتجارة الداخلية وعضوية سعيد العتيبي ممثل وكالة الوزارة للصناعة وعبدالله النصيان ممثل مجلس الغرف السعودية على تطبيق المادة 21 من نظام مجلس الغرف للراغبين في الترشيح، الذي اشترط بأن يكون المرشح سعودي الجنسية، ومشتركا في الغرفة، وأن لا يقل عمره عن 30 سنة وتنخفض لـ 25 سنة لمن كان حاصلا على شهادة جامعية في تخصص له علاقة بالأعمال التجارية، وأن يكون قد عمل بالتجارة أو الصناعة مدة 3 سنوات متتالية، ويجوز لوزير التجارة والصناعة تخفيض هذه المدة إلى سنة واحدة لمن يحمل الشهادة الجامعية، ومراعاة أن يكون صاحب الطلب الصانع أو التاجر قد سدد الرسوم المستحقة عن السجل التجاري، واشتراك الغرفة عن الثلاث السنوات السابقة للانتخابات، كما يجوز للشركات أن ترشح مديرها أو رئيس مجلس إدارتها أو العضو المنتدب فيها لعضوية مجلس إدارة الغرفة على أن تتوفر في المرشح الشروط الواجب توفرها بالنسبة للمرشحين من التجار والصناع. وتستقبل اللجنة طلبات الراغبين في الترشح لعضوية مجلس إدارة الغرفة وتفحص طلبات المرشحين وقبول من تتوفر فيهم شروط العضوية وفقاً للمادة «21» من النظام وإصدار القائمة النهائية للمرشحين والإعلان عنها والنظر في الطعون المقدمة من المرشحين، ويكون قرارها في هذا الشأن نهائيا، كما تعد قوائم الناخبين وتنظر في الاعتراضات المقدمة ضدهم وإصدار القائمة النهائية لهم وإعلانها ويكون قرارها في هذا الشأن نهائيا، وتحديد موعد الانتخاب ومكان الإعلان عنه والإشراف على اختيار المرشحين لثلاثة مراقبين لتمثيلهم في عمليات الانتخاب.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:35 AM
الرئيس المكسيكي يحتج على إدراج مهرب مخدرات على لائحة أغنياء العالم


أ. ف. ب ـ مكسيكو

احتج الرئيس المكسيكي فيليبي كالديرون أمس الأول على إدراج اسم مواطن مكسيكي مطلوب لكونه من كبار مهربي المخدرات في مكسيكو على لائحة أغنياء العالم التي نشرتها مجلة فوربس، معتبرا أنه «تبرير للجريمة». واحتل جواكين غوزمان (54 عاما) الملقب بـ «ال شابو» المرتبة 701 على لائحة الأغنياء، وكان قد فر من سجن مكسيكي في 2001 ورصدت الولايات المتحدة مكافأة قدرها خمسة ملايين دولار للقبض عليه. وقالت فوربس: إن غوزمان يملك ثروة تقدر بمليار دولار صنعها من تهريب الكوكايين. وعبر كالديرون الذي أدت حملته لمكافحة تهريب المخدرات في السنتين الأخيرتين إلى موجة من العنف، عن استيائه من لائحة فوربس. وقال: إن «الرأي العام والآن المجلات لا يكتفيان بمهاجمة المكسيك وإطلاق الأكاذيب عن الوضع فيها بل يمجدان المجرمين في مكسيكو نعتبر ذلك جريمة وتبريرا للجريمة».

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:36 AM
المؤشر على قمم مستويات 2003م
السوق تترقب نتائج الشركات وإغلاق الأسواق العالمية

تحليل: علي الدويحي

عاد المؤشر العام لسوق الأسهم السعودية إلى قمم مستويات عام 2003م حتى أصبحت بحاجة إلى محفزات وقرارات إيجابية مؤسساتية، بدلا من ترك المؤشر العام مسجى يتلقف مسكنات الأخبار من هنا وهناك ، والتي في النهاية أو في الغالب لا يتعدى مفعولها كأخبار وقتية، فحتى لو زادت الإيجابية في أسواق البورصات العالمية فإن الوضع الشخصي للسوق يشير إلى تداولها على المستويات الأقل كمؤشر عام وأسعار شركات، وهذا بحد ذاته يعد فرصة لإيجاد داعم لا يتغير يتم اتخاذه في الوقت المناسب، فإذا كان أداء السوق السعودية في الفترة الأخيرة تأثر بارتباطه نفسيا وبالأزمة العالمية المالية التي تجتاح العالم حاليا، فإنه كان متعثرا وعلى مدى ثلاث سنوات وتلك الأسواق تعيش توهجها، وهذا ملمح كاف للإقناع بأن هناك أسبابا محلية لها ارتباط بهذا الهبوط، فمازال الجميع ينتظر تحويل السوق السعودية إلى سوق مؤسساتية تعكس حقيقة الاقتصاد السعودي وما يعيشه من نمو. إجمالا تترقب الأنظار حاليا الإغلاقات الأسبوعية لأسواق البورصات العالمية لمعرفة حالة السوق المحلية على المدى القصير، وليس على المدى البعيد، كما تترقب نتائج الشركات فهي من العوامل والمعايير التي تقرر على ضوئها السيولة الاستثمارية اتخاذ قرار الدخول أو الخروج وتترقب أسعار النفط لمعرفة مدى تجاوب قطاع البتروكيماويات وفي مقدمته سهم سابك الذي يعد المحرك الحقيقي للسوق، فمن المتوقع أن يكون تأثير هذه المتابعات مؤقتا في حال الإيجابية والعكس كون التأثير أقوى في حال السلب، لكون السوق المحلية من بين أولويات الأسواق حساسية، حيث تسبق فيها الأسعار الأخبار سواء في الارتفاع أو الهبوط، فلذلك نجدها من الأسواق التي تتكاثر في أوساطها الشائعات وتتناقل بها المعلومات بغض النظر إن كانت تلك المعلومات أو الشائعات مغلوطة أو صحيحة أو تم الحصول عليها من مصدرها الرئيسي أو من خلافه، فلذلك يبقى أخذ المعلومات من مصادرها الرئيسية والتعامل مع السوق كما تشير المؤشرات على أرض الواقع هو الحل الأمثل، وبالذات في الفترة الحالية.
من الناحية الفنية وكما أشرنا في المقدمة فإن السوق تقع حاليا على قمم 2003م، وتتخذ من مستويات 3788 نقطة قاعا لها، وأصبحت فيها السيولة أقل من كميات الأسهم المتداولة، مما يصعب حتى على صانع السوق معرفة التوجه في الفترة المقبلة، ولكنه بشكل عام سوف يبقى متأثرا بتداعي الأزمة العالمية وأخبار نتائج الشركات القيادية وبالذات سهم سابك وقطاع المصارف، مع ملاحظة أن عمليات البيع العشوائي في السوق اتجهت إلى الهدوء مقارنة بالفترة السابقة، مما يعني أن هناك احتمالات بعيدة بالمرور من خلال مسار صاعد قصير، ولكن يبقى البيع في أسهم الشركات القيادية هو من يحدد الوضع بصفة عامة، في حين يأتي الشراء أو البيع في الشركات الصغيرة مجرد دفاع من قبل ملاك تلك الأسهم، أي بمعنى آخر تأتي السوق حاليا كمضاربة بحتة يصعب على المتعامل غير المحترف أن يفهم سلوكها، حيث أصبح يحتاج إلى متابعة دقيقة ومستمرة نظرا لتقلباته الحادة والمتسارعة، فكثير من المساهمين يضاربون على هامش ربحي بسيط.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:37 AM
صعود الأوروبية لليوم الرابع
شركات البنوك والتصدير ترفع مؤشر أسهم طوكيو

رويترز ـ طوكيو

ارتفع مؤشر نيكي الرئيسي للأسهم اليابانية بنسبة 5.2 في المائة في نهاية التعاملات في بورصة طوكيو للأوراق المالية أمس، ليسجل بذلك أكبر مكاسب أسبوعية منذ أكثر من ثلاثة أشهر بفضل الآمال في تحسن الاقتصاد الأمريكي بعد أن أظهرت بيانات أن مبيعات التجزئة استقرت وأعلن بنك أوف أمريكا عن عودته للربح. وصعدت أسهم الشركات المالية مع تفاؤل المستثمرين بأن القطاع المصرفي في أمريكا ربما يتعافى بشكل أسرع مما هو متوقع. وارتفعت أيضا أسهم شركات التصدير مثل شركة كانون مدعومة بتوقف الين عن الصعود أمام الدولار فيما يبدو. وقال أحد المتعاملين: الوضع الاقتصادي يبدو أفضل مما كان الناس يعتقدون في بداية العام.. هناك رأي يتشكل الآن بأنه يبدو أن أرباح البنوك الأمريكية قد لا تكون رديئة جدا. وسجل مؤشر نيكي أيضا أكبر زيادة بالنسبة المئوية في يوم واحد منذ ثلاثة أشهر، وفي معاملات نشطة قفز مؤشر نيكي القياسي لأسهم الشركات اليابانية الكبرى 371.03 نقطة أي 5.2 في المائة إلى 7569.28 نقطة بعد أن مني بخسائر بلغت 2.4 في المائة يوم الخميس. وارتفع مؤشر توبكس الأوسع نطاقا 3.3 في المائة إلى 724.30 نقطة بعد أن أغلق في اليوم السابق منخفضا 3 في المائة عند أدنى مستوى إغلاق منذ ديسمبر 1983. وارتفعت الأسهم في أوروبا أمس لليوم الرابع على التوالي في موجة صعود عريضة وذلك بعد أن أدت علامات على استقرار إنفاق المستهلكين الأمريكيين إلى ارتفاع الأسهم في وول ستريت. وفي الساعة 08:07 بتوقيت جرينتش ارتفع مؤشر يوروفرست 300 الرئيسي لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى بنسبة 1.6في المائة إلى 708.09نقطة. وقد ارتفع المؤشر بنسبة 10في المائة منذ سجل أدنى مستوياته على الإطلاق يوم التاسع من مارس الجاري لكنه مازال منخفضا 14.7 في المائة عن مستواه في بداية العام الحالي بفعل الركود الاقتصادي العالمي. وقادت أسهم البنوك الارتفاع يوم الجمعة فصعد سهم ناتكسيس 13 في المائة وسهم باركليز 6.4 في المائة ويو.بي.إس 4.5 في المائة.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:38 AM
تحسن أداء البورصة المصرية


واس ـ القاهرة

شهدت البورصة المصرية تحسنا في الأداء خلال تعاملات الأسبوع الماضي، إذ اتجهت الأسهم الأكبر حجما نحو الصعود ليغلق مؤشر «أي جي إكس 30» مرتفعا عند مستوى 3701 نقطة بارتفاع بلغ 3.5 في المائة، وسجلت الأسهم الأصغر حجما صعودا خلال تعاملات الأسبوع، حيث أغلق مؤشر «أي جي إكس 70» عند مستوى 457 نقطة بارتفاع قدره 3 في المائة عن نهاية الأسبوع السابق. ولفت تقرير البورصة المصرية إلى أن إجمالي قيمة التداول بلغ خلال الأسبوع الحالي نحو 2.8 مليار جنيه، وأن كمية التداول بلغت 423 مليون ورقة منفذة على 198 ألف عملية. وخلص التقرير إلى أن إجمالي كمية الأوراق المالية المتداولة وفقا لنظام الأوراق المالية المشتراة والمباعة في ذات الجلسة بلغ نحو 56 مليون ورقة مالية بقيمة تداول قدرها 355 مليون جنيه تم تنفيذها من خلال حوالى 22 ألف عملية.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:38 AM
«أفيد» يمول مشاريع بـ 217 مليون دولار قروضا ومنحا


حسين عون ـ فيينا

أعلن صندوق الأوبك للتنمية الدولية «أفيد» أن مجلس المحافظين وافق في اجتماعه العادي السادس والعشرين بعد المائة أمس على تقديم دفعتين من القروض والمنح التي ستخصص لتمويل مجموعة من المشاريع التنموية للقطاعين العام والخاص، بلغ مجموعها 217.837 مليون دولار أمريكي. وأوضح الصندوق أن مجلس المحافظين صادق على تقديم 13 قرضاً إلى 13 دولة بلغ مجموعها 157.937 مليون دولار أمريكي ستخصص للمساهمة في تمويل سلسلة مشاريع في مجالات طرق المواصلات واستصلاح المدارس وشبكة توزيع المياه والري ومعالجة مياه الصرف الصحي وتوليد الطاقة الكهربائية وتوسيع عدد من المستشفيات ودعم القيمة المضافة للمشروعات الزراعية في الدول المستفيدة. وأشار إلى أن الدفعة الأولى من القروض توزعت على الدول المستفيدة الـ 13 كما يلي: كمبوديا (7 ملايين دولار)، والكاميرون (8.608 ملايين دولار)، والصين (10.5 ملايين دولار)، والكونغو (5 ملايين دولار)، والدومينيكان (30 مليون دولار)، وجامبيا (8 ملايين دولار)، وهايتي (15 مليون دولار)، ومدغشقر (10 ملايين دولار)، وباكستان (6 ملايين دولار)، والسنغال (9.1 ملايين دولار)، وتونس (30 مليون دولار)، وأوزباكستان (12.73 مليون دولار)، وزامبيا (6 ملايين دولار). أما الدفعة الثانية من القروض والبالغ مجموعها 58.1 مليون دولار أمريكي فقد توزعت على خمس دول، وقرض للقطاع الخاص في أذربيجان بقيمة 5 ملايين دولار ستخصص لتمويل تسهيلات ائتمانية لبنك أكسيس. وأكد المدير العام لصندوق الأوبك السيد سليمان الحربش أن الجزء الأكبر من التمويلات الجديدة للصندوق سيخصص لتعزيز قطاعات الطاقة وخدمات الرعاية الصحية ومكافحة الفقر والبطالة من خلال دعم المشاريع التنموية التي تهدف إلى تحسين الظروف المعيشية والمساهمة في إيجاد المزيد من فرص العمل.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:39 AM
اعترف بتقصير البنوك في نشر الوعي .. الخطيب لـ «عكاظ»:
مخاطر المضاربات وغياب التثمين وراء محدودية تمويل المنتجات العقارية

حاوره: أحمد الفقيه

اعترف مختص عقاري مصرفي بأن أغلب البنوك تحجم عن تمويل المنتجات العقارية المحفوفة بمخاطر المضاربات، إلا بشروط محددة تضمن لها الحفاظ على أموال عملائها واستثمارها بأقل المخاطر، كما اعترف بأنها مقصرة في نشر ثقافة الوعي التمويلي. وبين المهندس سراقة الخطيب رئيس تمويل العقار في البنك الأهلي أن محدودية التمويل البنكي ترجع لغياب التثمين العقاري، والتأمين العقاري، والتنظيمات والضوابط، ومنها نظام الرهن العقاري، وتوقع أن يرتفع حجم التمويل العقاري في المملكة من 60 مليارا إلى 90 مليار ريال في الخمس سنوات المقبلة، لافتا إلى أن سوق التمويل العقاري ستصبح 4 في المائة من الناتج المحلي في نهاية 2013 م.
وفيما يلي الحوار:
ما هو حجم سوق التمويل العقاري في المملكة، وأين مكان البنك الأهلي في خارطة التمويل المحلي؟

- سوق التمويل العقاري السعودية، تعتبر من الأسواق الناشئة الواعدة، وفي عام 2008 وصل حجمه إلى 8 مليارات ريال، وحصة البنك الأهلي من هذه السوق 10 في المائة ونتوقع في عام 2009 م أن يصل حجم سوق التمويل العقاري إلى 12 مليار ريال، وهو ما يعني أن نسبة النمو تصل إلى 100 في المائة نسعى أن تكون حصتنا منها 20 في المائة.
شروط التمويل
لماذا تحجم أغلب البنوك عن تمويل شراء الأراضي؟
- البنوك هي مؤسسات استثمارية تضع في حسبانها المخاطر قبل كل شيء، لأنها تعتبر مؤتمنة على أموال عملائها لاستثمارها بأقل المخاطر، ولأن سوق التمويل العقاري السعودية تعتبر في مرحلة البدء، فإن حالنا حاليا حال أغلب البنوك نتحوط لذلك بالابتعاد عن المنتجات العقارية التي تكتنفها المخاطر وتحديدا المضاربات، مما يجعلها تأخذ سعرا أعلى من قيمتها الحقيقية، مما يجعلنا نحجم عن التمويل إلا بشروط محددة، ولدينا في البنك الأهلي توجه أساسي لإشباع رغبة العملاء في السكن، لذلك تجدنا نولي خيار السكن جل اهتمامنا إسهاما منا في حل مشكلة الإسكان المتفاقمة.
الرهن العقاري
ما هي العقبات التي تواجه سوق التمويل المحلية؟

- كما أسلفنا غياب التنظيمات والأنظمة والضوابط والتشريعات وعلى رأسها نظام الرهن العقاري، كذلك المطورون العقاريون الحاليون في السوق في المرتبة الثانية، والأهم من ذلك غياب بعض العناصر الأخرى مثل التثمين العقاري والتأمين العقاري.
دخول الممول الخارجي هل تؤيدونه أم لا ولماذا؟

- نرحب بالممول الخارجي، ولكننا نعتقد أن السوق السعودية لها خصوصيتها ولا نعتقد أن الممول الخارجي في شكل مستثمر سيغامر في دخولها، إلا بعد أن تكون منظمة.
ما هي إنجازات البنك في سوق التمويل المحلية؟
- وفر ولا زال يوفر حلولا تمويلية مقننة مبنية على دراسات متنوعة للسوق والمستهلكين السعوديين، وهذا ما ساعدنا على بناء برنامج تمويلي يفي بحاجة غالبية العملاء.
لماذا تتهم البنوك بوضع شروط تعجيزية ونسبة عالية متراكمة؟

- السبب الأول في اعتقادي، هو تقصير البنوك في نشر الوعي التمويلي لدى العامة، حيث يلاحظ أن الوعي ارتفع لدى العامة في سوق تقسيط السيارات عن طريق البنوك، عما كان قبل عشر سنوات.
لماذا تحجم البنوك عن تمويل شراء عقارات لموظفي القطاع الخاص والمتقاعدين؟

- كما أسلفت يعد البنك مؤسسة استثمارية يهمها الربح وتفادي المخاطر أو وضعها في حدها الأدنى، خصوصا في ظل غياب القوانين والأنظمة التي تضمن حقوق جميع الأطراف.
بنك موحد
هل تؤيدون دخول الحكومة في تكتل خاص لإنشاء بنك تمويل موحد للإقراض العقاري؟

- نرحب بذلك في إطار المنافسة الصحية التي سترفع من جودة المنتجات التمويلية الحالية لدى البنوك والقطاع الخاص، بشرط ألا يتم التساهل في منح القروض بدرجة تجعلنا نكرر التجارب الدولية السيئة في هذا المجال، مثل تجربة بنوك الائتمان العالمية.
يقال إن البنوك خفضت حجم تمويلها العقاري في العام الجديد تأثرا بأزمة الائتمان العالمية؟

- غير صحيح، لأنه أغلب البنوك وضعت أهدافا بحجم أكبر للوصول لمبيعات أكبر.
يعاب على البنوك عدم قدرتها على اختيار مثمنين يتمتعون بالكفاءة لتثمين العقارات، مما قد يجعلها تشتري عقارات بأعلى من قيمتها.. ما هي أسباب ذلك ؟

- صناعة العقار تعتبر جديدة محليا وبالتالي هناك أخطاء ستتعلم منها البنوك، إضافة إلى اختفاء المثمنين المؤهلين رسميا في السوق المحلية، ونحن لدينا منهجية لضمان الحصول على القيمة الحقيقية للمنتج العقاري حتى نتفادى المخاطر، لذلك تجدنا لا نعتمد على مثمن واحد، بل أكثر من واحد لضمان الوصول للقيمة الحقيقية للمنتج العقاري الذي يموله البنك.
كيف ترون مستقبل سوق التمويل العقارية السعودية؟

- إنها سوق واعدة ونتوقع قريبا ظهور أنظمة ستفعلها، وفي الخمس سنوات المقبلة وكما تشير الدراسات سيصل حجمها إلى 4 % من الناتج المحلي، أي أنه سيرتفع في الخمس سنوات المقبلة من 60 إلى 90 مليار ريال، وفي الوقت الحالي تفتقد السوق للمنافسة، نظرا للحجم الكبير جدا للطلب، الذي لا تستطيع البنوك حاليا إلا تغطية جزء يسير منه.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:40 AM
طرح أسهم إحدى شركاتها للاكتتاب
سمامة القابضة تستثمر 4 مليارات في التطوير العقاري

حازم المطيري ـ الرياض

كشف الرئيس التنفيذي لشركة سمامة القابضة حسن بن محمد النفيسة أن إحدى الشركات التابعة لسمامة القابضة ستطرح أسهمها للاكتتاب في العامين المقبلين. وقال لـ «عكاظ»: إن الشركة تمتلك ملايين الأمتار التجارية والسكنية وتستثمر في الثلاث سنوات المقبلة أكثر من 4 مليارات ريال في التطوير العقاري، وأضاف: رغم أن شركة سمامة للمقاولات لديها نشاط قوي في المقاولات، إلا أن استثمارات الدولة في المدن الصناعية والاقتصادية تتطلب منا التعاقد مع شركات عالمية لتنفيذ هذه المشاريع، وبالتالي فإن توجه الشركة للتعاقد مع شركاء استراتيجيين يعد قرارا صائبا لتقوية ماتملكه من نشاط وخبرات، لافتا إلى أنه تم الاتفاق مع إحدى أكبر الشركات التركية للمقاولات وسميت بشركة «سمامة واي دي إيه للمقاولات العامة». وقال: إن الشركة السعودية الصينية للصيانة والتشغيل تختص بصيانة وتأسيس مصانع الأسمنت، والهدف من إنشائها هو بناء مصانع للأسمنت داخل المملكة، وهناك توجه لهذه الشركة لبناء مصانع مشابهة خليجيا، وأضاف لدينا منافسة قوية في مشاريع جازان، ونامل أن نحظى بشرف الحصول عليها، مشيرا إلى أنه تم تأسيس شركة جديدة متخصصة في التطوير العقاري تحت الشركة القابضة.
وقال النفيسة: إن أغلب الشركات العائلية في المملكة تبدأ بشركة واحدة، ومع مرور الوقت تتطور لتصبح أكثر من شركة، ومن ثم يتم إنشاء الشركة القابضة للمحافظة على الاستثمار والتوسع في نشاطات أخرى.
وأضاف إن فكرة إنشاء شركة قابضة نبعت من الشيخ ناصر المطوع، ونطمع من خلال هذه الشركة التوسع مع شركات أخرى والانتقال عالميا، لافتا إلى أن من أبرز الشركات التي تندرج تحت مسمى القابضة هي سمامة للصيانة والتشغيل وسمامة لإدارة المستشفيات وسمامة للاستثمار. مبينا أن رأس مال الشركة القابضة هو مجموع رأس مال الشركات ويبلغ 5 مليارات دولار، لافتا إلى أنه تم إنشاء شركة جديدة «سمامة للتكنولوجي» وهي محتضنة ومدعومة من مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، وهنالك العديد من المشاريع التي سوف تقوم الشركة بتنفيذها على جميع المستويات التجارية والخدمات والاستثمارات البنكية وشركات الوساطة المالية. وعن المناقصات الحكومية قال: إن نصيبنا منها ليس كما نأمل مع أن حجم أعمالنا تجاوز المليار مع الدولة، ولكن طموحنا أكبر من ذلك، خصوصا فيما يتعلق بالمدن الاقتصادية. وبين أن نسبة السعودة في سمامة كبيرة وسوف نعمل في الفترة المقبلة على استقطاب كفاءات سعودية عالية المستوى.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:40 AM
يتضمن معلومات متكاملة عن السوق
المؤشر العقاري يحفز الاستثمارات المحلية ويستقطب الأجنبية

محمد العبد الله – الدمام

اعتبر مستثمرون عقاريون في المنطقة الشرقية إصدار مؤشر عقاري، يرصد العمليات العقارية في المنطقة، خطوة رائدة، لتحفيز الاستثمارات، مؤكدين أن الفكرة التي طرحت في الاجتماع الأخير للجنة العقارية في غرفة المنطقة, تهدف لرسم صورة حقيقية لواقع السوق العقارية، مما يعطي دفعة قوية للقطاع العقاري في المنطقة، موضحين أن المؤشرات العقارية ليست جديدة على المستوى العالمي والعربي، إذ يوجد مؤشر باخ و مؤشر مزايا في الكويت. وقال محمد الدوسري نائب رئيس اللجنة العقارية: إن المؤشر العقاري سيخدم الاستثمارات سواء الداخلية أو الخارجية، خصوصا وأن البيانات التي سيرصدها ستكون المرجع الأول والأخير للراغبين في الاستثمار في العقار، مما يعطي نوعا من الثقة في مصداقية الأسعار المتداولة, بعيدا عن المبالغة أو الإجحاف، مشيرا، إلى أن اللجنة العقارية حرصت على تأكيد مبدأ الشفافية في البيانات التي سيحتويها المؤشر من خلال تولي المهمة لشركة متخصصة في هذا المجال، تمتلك رصيدا كبيرا و تجارب سابقة في تصميم مؤشرات مماثلة في بعض الدول العربية، موضحا، أن الخطوة الأولى التي باشرت فيها اللجنة وضع اللمسات الأولى للشروع في المؤشر العقاري تمثلت في تشكيل فريق يساعد الشركة المتخصصة في جمع المعلومات عن الحركة العقارية في المنطقة، مضيفا أن فريق العمل سيقوم بتذليل الصعوبات التي تواجه الشركة التي تعمل على برمجة المؤشر. وأكد الدكتور علي الغامدي عضو اللجنة العقارية، أن عملية الوصول إلى مرحلة إكمال المؤشر العقاري بحاجة لبعض الوقت، خصوصا وأن اللجنة ما تزال في طور رسم الخطوط العريضة ,والتباحث بشأن الآلية المناسبة للمؤشر العقاري، مشيرا إلى أن القطاع العقاري سيشهد طفرة كبيرة في السنوات المقبلة، لاسيما إذا رأى المؤشر النور، وبالتالي سيكون مصدرا أساسيا للمستثمرين، خصوصا أن جميع المستثمرين سيحرصون على الاسترشاد بالمؤشر في عملية الاستثمار، من خلال قراءة البيانات الموجودة، وبالتالي إلقاء نظرة عميقة على المؤشر قبل اتخاذ قرار الاستثمار، مؤكدا أن المؤشر العقاري سيجذب الاستثمارات الأجنبية.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:43 AM
طالب بتطبيق الزكاة على الأراضي وعمليات تداول الأسهم .. د. عمر كامل:
احتكار الوكالات والتلاعب وراء ارتفاع أسعار السلع

سامي صالح التتر ـ جدة

أكد الدكتور عمر عبد الله كامل الباحث الإسلامي والاقتصادي المعروف، أن نظام الوكالة نظام احتكاري جزئي يتيح للوكيل التحكم في الأسعار، وبين في حوار أجرته معه «عكاظ» أن الاحتكار والتلاعب وراء الغلاء الحاصل في أسعار السلع، لافتا إلى أن طمع التجار يجعل السلع مرتفعة باستمرار دون أن تنخفض، وأكد أن الحرية الاقتصادية في النظام الاقتصادي الإسلامي منضبطة بالقواعد الكلية الإسلامية «لا ضرر ولا ضرار»، وقال: إن الاقتصاد الإسلامي محكوم بفقه المعاملات، وهو وسطي بين تطرفين، يحرم الظلم والجهالة والغرر، مشيرا إلى أن المصارف الإسلامية بدأت في وضع حلول إسلامية لمقتضيات العصر، وفقا لفقه المعاملات، وأوضح أن اقتصاديات الدول الإسلامية تعرضت لأضرار بالغة، بسبب تراجع الدولار، وطالب كامل بفرض الزكاة على الأراضي وعمليات تداول الأسهم. وألقى كامل في هذا الحوار، الضوء على مفهوم النظام الاقتصادي الإسلامي في الشريعة الإسلامية، ومدى مواكبته لواقع الأمة الإسلامية، في ظل الأزمة المالية العالمية التي نشهدها اليوم، ليضع حدا للشائعات التي راجت حول الاقتصاد الإسلامي، ومقارنته مع غيره من اقتصاديات العالم، كالرأسمالية والشيوعية، وليزيل الكثير من الشبهات التي تدور حول المصارف الإسلامية، في عدم قيامها بالدور المناط بها، واقتصاره على بعض الأمور المشرعة، لافتا إلى بعض الإجراءات التي من الممكن أن تتخذها الإدارة الأمريكية الجديدة، لتحرير أسواقها من الضائقة المالية التي تشهدها، وانعكاس ذلك على بقية الأسواق العالمية، بما في ذلك السوق السعودية، والدور الذي لعبه طمع التجار في زيادة الغلاء، الذي بات شبحا مخيفا يؤرق المستهلك، والإجراءات التي من الممكن أن تضع حدا لطمع التجار، وما اتخذته المملكة من إجراءات لتخفيف عبء هذا الغلاء.. فإلى هذا الحوار:


ما المقصود بالنظام الاقتصادي الإسلامي في الشريعة الإسلامية؟
- بادئ ذي بدء، يجب أن نعرف أن الاقتصاد علم قائم بذاته، وقد كان ينمو من قديم الزمان، وله نظريات مختلفة، والذي يجعل الاقتصاد الإسلامي مختلفا، هو أنه محكوم بفقه المعاملات، وهو قسمان: جزئي وكلي، فالجزئي يخص الفرد، والكلي يخص الدولة.
استيراد الحلول
وهل هو مطبق بالفعل؟
- لا يوجد تطبيق كامل للاقتصاد الإسلامي في العالم، وإن طبق في الاقتصاد الجزئي لدى بعض البنوك الإسلامية والأفراد، وما نراه في بعض الدول الإسلامية، هو أشبه بمحاولات بدائية لتطبيق فقه المعاملات في مفهومه الجديد، أي في ثوب الاقتصاد، فنحن لا زلنا مستوردين للحلول الاقتصادية من الغرب، فإن عطسوا أصبنا بالزكام، لارتباطنا بمفاهيمهم وبنوكهم ودورتهم الاقتصادية.
ما الذي يجعل الاقتصاد الإسلامي مختلفا عن غيره من اقتصاديات العالم، كالرأسمالية والشيوعية؟
- النزعة الرأسمالية تميل إلى الحرية الفردية وحرية رؤوس الأموال، والنزعة الشيوعية تميل باختصار إلى مجموع الناس، والاقتصاد الإسلامي بين هذا وذاك، فلا ضرر ولا ضرار، والكوارث التي حلت بالشيوعية، كانت بسبب إغفال الجانب الآخر، وما يحل بالرأسمالية كذلك.
هناك من يقول: «إن النظام الاقتصادي الإسلامي، هو نظام وسطي، لا هو رأسمالي ولا هو اشتراكي ولا هو شيوعي».. ما هو التفسير الصحيح لهذه المقولة؟
- هذا السؤال يندرج في الذي قبله، ومن هنا كان الاقتصاد الإسلامي وسطيا بين تطرفين، فلم يغلب الجانب الشخصي، ولم يغلب الجانب العام، بل يرتكز على مفاهيم أساسية، كتحريم الظلم بصوره وتحريم الجهالة والغرر، وهذه المفاهيم تنطبق على كافة مرافق الاقتصاد الإسلامي، سواء من حيث العقود والمعاملات والصرف والتجارة، أو من حيث حقوق العمال وغيرهم، ولو أفردت مجلدات لتفسير هذه الكلمات المقتضبة لاستوعبتها.
يقال إن المصارف الإسلامية لا تقوم في واقع الأمر بالدور الكامل المناط بها، وإنما ببعض الأمور المشرعة.. ما مدى صحة ذلك؟
- إن المصارف الإسلامية بدأت في وضع كثير من الحلول الإسلامية لمقتضيات العصر، وفقا لفقه المعاملات، إلا أنها لم تقم بالدور الكامل، والدور الكامل يقتضي بيئة اقتصادية إسلامية كاملة، فالإسلام لا يتجزأ، ولا يمكننا أن نطالب نظام المصارف الإسلامية بوضع حلول لمشكلات مجتمع اقتصادي غير إسلامي، ومع ذلك فإن البنوك الإسلامية أمامها مشوار طويل تسير فيه لاستكمال حلول أكثر تلبية لاحتياجات المجتمع.
لا ضرر ولا ضرار
الحرية الاقتصادية في النظام الاقتصادي الإسلامي.. هل هي مطلقة أم مقيدة، خصوصا ما يتعلق منها بحرية التعاقد وحرية التملك؟
- الحرية الاقتصادية في النظام الاقتصادي الإسلامي، هي حرية منضبطة بالقواعد الكلية الإسلامية، لا ضرر ولا ضرار، فللحرية حدود تقف عندها إذا دخلت في مجال الظلم والإضرار بالآخرين، وكذلك حرية التملك، فلا يمكن أن تبلغ حرية التملك إلى درجة الاحتكار، فالاحتكار ممنوع شرعا، وهو نوعان: كلي وجزئي. والإسلام يعطي بقوانين السوق، حرية كاملة، بشرط أن لا تتجاوزها إلى الظلم والاحتكار.
استدل الفقهاء وعلماء الاقتصاد الإسلامي من الحديث الذي ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، حينما ظهر غلاء الأسعار في عهده، صلوات الله عليه، فاشتكى إليه الناس وقالوا: (يا رسول الله، سعر لنا، فقال: إن الله هو المسعر القابض الباسط الرزاق، وإني لأرجو أن ألقى ربي وليس أحد منكم يطلبني بمظلمة، في دم ولا مال)، على جواز تدخل الجهات المختصة لمكافحة الغلاء الناتج عن طمع التجار.. هل ما اتخذته هذه الجهات من إجراءات كافٍ لتخفيف عبء هذا الغلاء؟
- نعم صدق رسول الله، فالله هو المسعر، وهو ما نفهمه اليوم من قوانين السوق الخفية، فإذا زاد العرض انخفضت الأسعار، وإذا زاد الطلب ارتفعت، هذا في الوضع الأمثل حينما لم تكن هنالك قوة احتكارية تسيطر على منتجات العالم وتحدد أسعارها، أما اليوم وبعد أن فسدت الأسواق وتم التلاعب بها انتفى الشرط، فلا بد من إحداث قوانين للتسعير، ففي الوقت الذي تزداد الضغوط على المواد الأولية لخفض أسعارها، نرى ارتفاعا مطردا في المواد الصناعية غير مبرر.
ودول العالم الثالث للأسف، هي المصدرة للمواد الأولية، ودول العالم الأول هي المصدرة للمواد الصناعية، ومن هنا نجد غلاء الأسعار، لأننا نستورد التضخم، وهو ما يسمى بالاستقليشن (التضخم الركودي)، بل ونستورد الانهيارات المالية، لأننا ظنا منا بأن اقتصاديات الدول الصناعية متينة نودع فوائضنا المالية في بنوكها، فإذا حصل الانهيار في أسواقها أصاب مدخراتنا.
أما عن الطمع، فهو سجية في التاجر، وإذا ارتفع السعر لا ينخفض مرة أخرى، وهذه قاعدة اقتصادية، فمثلا حينما كانت أسعار السلع الأوروبية مرتفعة لارتفاع سعر اليورو مقابل الدولار، والدول الإسلامية تدور في فلك الدولار، لم تنخفض أسعار المنتجات الأوروبية، حينما انخفض اليورو أمام الدولار، وهذا عبث بين الوكلاء والمصدرين.
وأنا أعتقد أن نظام الوكالة، هو نظام احتكاري جزئي يتيح للوكيل التحكم في الأسعار بطريقة شديدة، وأنا أشبهه بما نهى عنه النبي صلى الله عليه وسلم من تلقي الركبان، وتلقي الركبان، هو أن يذهب الشخص الحضري لمن ينتسب للبادية، والبادية كانت مصدر السلع، حيث الزرع والثمار والخضار، فإذا عقدت الصفقة في غير محل بيعها، حصل التدليس في رفع الأسعار، والإسلام يريد أن تصل السلعة إلى مكان العرض والطلب، حتى يتم تحديد السعر العادل لها، وكل نظام الوكالات، هو أشبه بهذا.
وفي هذه الحالة على الجهات المختصة أن تسعر، طالما أن التجار تجاوزوا نهي رسول الله صلى الله عليه وسلم، خصوصا في المواد الأساسية التي تمس حياة الأفراد وقوت يومهم. لذلك لا بد من تلمس الحاجة الفعلية للمواطنين والمقيمين، جراء الغلاء الحاصل، سواء بدعم المواد الأساسية لمعيشتهم أو ضبط الأسعار، فالمواطنون في جميع الدول الإسلامية يئنون من ارتفاع تكاليف المعيشة بسبب جشع التاجر، وغياب الأجهزة المعنية بمتابعة الأسعار ومراقبتها.
وعلى سبيل المثال، المواطن في الشرق الأوسط فقد 50 % من قدرته الشرائية، هل يمكننا تصور معاناة رب أسرة راتبه 4000 ريال، ما الذي حدث فيه في عام واحد؟ هل يستطيع الحصول على ما كان يستطيع الحصول عليه قبل عام؟ فالإيجارات والمواد الغذائية ومواد البناء ارتفعت، وكل شيء ارتفع، مما يحتم اتخاذ إجراءات كافية لتخفيف هذا العبء.
الأزمة الاقتصادية العالمية التي نشهدها اليوم.. بدأت بوادرها الأولى من بلاد «العم سام»، وسرعان ما ألقت بظلالها على اقتصادات مختلف الدول.. برأيكم ما هو المتوقع أن تتخذه الإدارة الأمريكية الجديدة لتحرير أسواقها من الضائقة المالية، وبالتالي انعكاس نتائجها على بقية الأسواق العالمية، بما في ذلك السوق السعودية؟
- نحن من جعل بلاد العم سام نموذجا يحتذى به، ونقطة ارتكاز لاقتصاديات الدول الإسلامية، وإلا فأرض الله واسعة، لم لم نتعاون مع دول العالم الأخرى، لم لا نفك الارتباط بالدولار، الذي أصبح كالمجنون تارة في انخفاض وتارة في صعود، ولم يعد يصلح عملة للتداول الدولي، خصوصا للمواد الخام، فبسبب انخفاضه المستمر - إلا في بعض الفترات- تصاب اقتصاديات الدول الإسلامية بأضرار بالغة، لأنها كلها بلا استثناء دول مصدرة للمواد الخام، ولا أتوقع أن تستطيع الإدارة الأمريكية الجديدة التخلص من هذا الانهيار المالي وتوابعه في فترة وجيزة، لأن ما حصل كان تراكما لأخطاء أكثر من خمسة وعشرين عاما، والأزمة في الواقع هي أزمة مؤجلة، استطاعوا تأجيلها هذه المدة، فقد كانت ظاهرة ومعلومة لدى خبراء الاقتصاد، فقد وصل الانهيار بالنظام الرأسمالي إلى درجة بيع الوهم، وبيع ما لا يملك، وتقييم الأشياء بغير قيمتها الحقيقية، فلا بد لاقتصاد قائم على الوهم أن ينتج المآسي.
نظام الزكاة الإسلامي معجزة من معجزات التشريع الإسلامي، كونه يأخذ بيد الطبقات الفقيرة حتى تستغني عن سؤال الناس، ولكن حال الأمة الإسلامية اليوم بعيد عن هذا المقصد.. كيف يمكن توظيفه ليؤدي الغرض المطلوب منه؟
- نظام الزكاة، هو معجزة ولكن للأسف نحن لا نملك الجرأة على تطبيقه، فوعاء الزكاة الذي تحصله الدول الإسلامية صغير، مقارنة بإجمالي الدخل القومي.
وعلى سبيل المثال: لماذا لا تفرض الزكاة على الأراضي، وهي عروض تجارة، وهذا سؤال سألته على مدى عشرين سنة على صفحات الجرائد، وتحديدا في جريدة عكاظ. وهنالك ما يسمى بالاقتصاد الساكن، الذي لا يفيد البلد، ولا ينتج إنتاجا جديدا، فالإنتاج الجديد يعني توظيف عدد أكبر من الأيدي العاملة، ولا يستخدم مواد خام جديدة، مما ينعش الاقتصاد، واتجه إليه المواطنون السعوديون، وهو اقتصاد المضاربات في الأسهم وفي الأراضي والذهب والفضة والعملات، وهي كلها عبارة عن انتقال مال من يد إلى يد، ولا تستخدم عناصر الإنتاج في مشاريع جديدة لازدهار الاقتصاد، لذلك انهارت الأسواق المالية الداخلية، بسبب المضاربات، وللأسف نحن نعاني من أمية اقتصادية، فالناس يشترون الأسهم بغير علم، ويدخلون المضاربات بغير علم، فتحل بهم الكوارث، ويستغلهم الكبار ولا تقع الأزمة إلا على الصغار.
لذلك أرى أن تطبق الزكاة على كل عملية تداول أسهم، لأنه اقتصاد ضار، وانفصلت في الحقيقة قيمة السهم عن الملكية الحقيقية للشركة، فحقيقة قيمة الشركة أقل بكثير من قيمة الأسهم، فأصبح السهم، كأنه ورقة مالية لا تعبر عن حقيقة، فلنردع هذا الاتجاه، إما بالزكاة أو الضرائب، ففي كل عملية تداول، يجب أن يخصم على الأقل نصيب لبيت المال للفقراء، وتوضع في صندوق خاص لدعم الأسواق المالية عند انهيارها، إلى أن نضع نظاما جديدا لتداول الأسهم، ينبع من احتياجاتنا، وقس على ذلك الكثير من القطاعات التي لم يطبق وعاء الزكاة فيها تطبيقا صحيحا، وهو مال الله، يجب أن يجبى، ويجب أن يوضع في مواضعه، حتى يحقق الغرض السامي من فرض الزكاة على العباد.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:44 AM
"الكيميائيه" تعلن نقل حقوق "بنادول" إلى وكيل آخر


الاقتصادية الالكترونية من الرياض

تعلن الشركة الكيميائيه أن شركتها التابعة " الشركة السعودية العالمية للتجارة المحدوده سيتكو فارما " استلمت الثلاثاء الماضي الموافق 10/3/2009 خطاب من شركة GSK-CHC يفيد بقرارهم نقل حقوق توزيع منتجات الشركه " البنادول " إلى وكيل آخر اعتبارا من 1/4/2009م. والشركة غير مقتنعة بما ورد من أسباب في خطاب شركة GSK-CHC لهذا القرار، وطلبت الاجتماع معهم لمناقشة الأمر إلا أن رد الشركة في البريد الالكتروني ليوم الخميس 12/3/2009 أكد أن قرارهم نهائي. ونود الأفاده أن الشركة ستتصدى لهذا القرار بكل الوسائل خاصة وأن منتجات البنادول حققت مع سيتكو فارما نمو في عام 2008 بلغ 25%، حيث بلغت مبيعات البنادول في عام 2008، مبلغ 170 مليون ريال. وستبذل الشركة كل ما في وسعها لثني شركة GSK-CHC عن قرارها مع احتفاظ شركة سيتكو فارما بفي جميع حقوقها التعاقدية التي يكفلها لها النظام والعقد الموقع بين الشركتين. علماً أن التأثير على أرباح الشركة سيكون محدود ولن يتجاوز 10 مليون ريال لعام 2009 نظراً لانخفاض الهامش الربحي لهذه المنتجات.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:45 AM
"نماء" تدعو مساهميها إلى حضور اجتماع الجمعية العمومية العادية التاسع عشر

الاقتصادية الالكترونية من الرياض

يدعو مجلس إدارة شركة نماء للكيماويات المساهمين لحضور اجتماع الجمعية العامة العادية التاسع عشر والذي سيعقد في الجبيل الصناعية في مقر الشركة وذلك في تمام الساعة الرابعة مساءاً من يوم الأربعاء 12ربيع الثاني 1430هـ الموافق 8 ابريل 2009م وذلك للموافقة على تقرير مجلس الإدارة لعام 2008م. والموافقة على تقرير مراجعي حسابات الشركة الميزانية وحساب الإرباح والخسائر للعام المالي 2008م. وإبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة عن أعمالهم إلى نهاية عام 2008م. وإجازة الأعمال التي قام بها مجلس الإدارة من تاريخ 14/1/2009م وحتى تاريخ انعقاد الجمعية. والموافقة على اختيار مراقب حسابات الشركة والمرشح من قبل لجنة المراجعة للسنة المالية 2009م والبيانات المالية الربع سنوية و تحديد أتعابه. وانتخاب أعضاء مجلس إدارة لدورة سادسة قادمة اعتبارا من تاريخ انعقاد الجمعية القادمة ولمدة ثلاث سنوات. علية يرجى من الذين يملكون عشرون سهما فأكثر التفضل بالحضور في الموعد والمكان المذكورين أعلاه علماً أن النصاب القانوني لانعقاد الجمعية 50% من عدد أسهم الشركة ويمكن لمن يتعذر عليه الحضور أن يوكل عنه مساهماً آخر من غير أعضاء مجلس الإدارة أو من منسوبي الشركة يكون له حق حضور الاجتماع المذكور مع مراعاة أن تكون جميع التوكيلات المقدمة لاجتماع الجمعية مصدقة من إحدى الغرف التجارية إذا كان المسـاهم منتسـباً إليها أو أحـد البنوك التي للمساهم حساب بها أو جهة العمل والتصديق على صـحة توقيع المسـئول مـن إحـدى الغـرف التجـارية و إرسـاله إلى قسـم شـئون المسـاهمين في الشـركة قبل ثلاث ايام من موعد الاجتماع.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:45 AM
"الورق" تعلن بدء التشغيل التجريبي للخط الرابع لإنتاج الورق الصحي


الاقتصادية الالكترونية من الرياض

تعلن الشركة السعودية لصناعة الورق عن بدء التشغيل التجريبي في 12/3/2009م للخط الرابع لإنتاج الورق الصحي في مصانعها في المدينة الصناعية الثانية في الدمام والتي بلغت تكلفته 300 مليون ريال والذي سيرفع الطاقة الإنتاجية الحالية من 70 ألف طن سنوياً إلى 125 ألف طن سنوياً من الورق الصحي.

مختار الأسهم
14-03-2009, 10:46 AM
الله يعطيك العافية ابو ابراهيم

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:46 AM
"سابك" تدعو مساهميها لحضور اجتماع الجمعية العامة العادية

الاقتصادية الالكترونية من الرياض

يدعو مجلس إدارة الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" المساهمين الذين يمتلكون عشرين سهماً فأكثر لحضور اجتماع الجمعية العامة العادية المقرر عقدها في مقر الشركة الرئيس في الرياض الساعة الخامسة من مساء يوم السبت 15/4/1430هـ الموافق 11/4/2009م للنظر في الموافقة على تقرير مجلس الإدارة عن السنة المالية المنتهية في 31/12/2008م والموافقة على تقرير مراجعي حسابات الشركة، والحسابات الختامية للسنة المالية المنتهية في 31/12/2008م والموافقة على اقتراح مجلس الإدارة توزيع أرباح نقدية في واقع 3 ريالات للسهم الواحد، علماً أنه قد تم توزيع 1.75 ريال للســــهم الواحد عن النصف الأول من العام 2008م، وستكون أحقية النصف الثاني من الأرباح التي تمثل 1.25 ريال للسهم الواحد لمالكي أسهم الشركة المقيدين في سجلات تداول في نهاية تداول يوم انعقاد الجمعية العامة والموافقة على مكافأة أعضاء مجلس الإدارة عن السنة المالية المنتهية في تاريــــــخ 31/12/2008م والموافقة على تحويل 10% من الأرباح إلى الاحتياطي النظامي والموافقة على إضافة ما تبقى من الأرباح إلى الاحتياطي العام وإبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة عن السنة المالية المنتهية في تاريخ 31/12/2008م والموافقة على توصية لجنة المراجعة بشأن اختيار مراقب الحسابات الخارجي لمراجعة القوائم المالية ربع السنوية والسنوية للشركة، وتحديد أتعابه للعام المالي 2009م والموافقة على تقديم ضمان اعتباري لصندوق التنمية الصناعية السعودي مقابل القرض الممنوح لشركة معادن للفوسفات بما لا يتجاوز حصة سابك في ملكيتها والموافقة على نطاق عمل لجنة الترشيحات والمكافآت. فعلى المساهمين الراغبين في الحضور تسجيل أسمائهم في سجل الحضور، علماً أن سجل الحضور سوف يقفل قبل نصف ساعة من بداية الاجتماع كما يمكن لمن يتعذر عليه الحضور توكيل مساهم آخر من غير أعضاء مجلس الإدارة أو موظفي الشركة في مـوجب توكـيل مصـدق من جهة رسمية، على أن تصل جميع الوكالات لمقر الشركة قبل الاجتماع بثلاثة أيام عمل على الأقل علماً أن نصاب الحضور اللازم لإنعقاد الجمعية العامة العادية 50% من رأس المال.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:47 AM
"السعودية للصادرات" تذكر مساهميها لحضور اجتماع الجمعية العامة العادية التاسعة عشر


الاقتصادية الالكترونية من الرياض

يذكر مجلس إدارة الشركة السعودية للصادرات الصناعية المساهمين حضور اجتماع الجمعية العامة العادية التاسعة عشر والمقرر عقدها في قاعة الاجتماعات في مبنى الغرفة التجارية الصناعية في الرياض، الساعة الرابعة والنصف عصر يوم الثلاثاء 20/3/1430هـ الموافق 17/3/2009م وذلك للنظر في الموافقة على ماورد في تقرير مجلس الإدارة عن عام 2008م. والموافقة على تقرير مراقب حسابات الشركة والتصديق على الميزانية العمومية للشركة كما في 31/12/2008م وعلى حساب الأرباح والخسائر عن السنة المالية المنتهية في نفس التاريخ. وإبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة عن مسئوليتهم عن أعمال الشركة للفترة المنتهية في 31/12/2008م. والموافقة على إختيار مراجع حسابات الشركة المرشح من قبل لجنة المراجعة لمراجعة البيانات المالية ربع السنوية والبيانات الختامية للسنة المالية 2009م، وتحديد أتعابه. والموافقة على توزيع الأرباح طبقاً لإقتراح مجلس الإدارة عن العام المالي المنتهي في 31/12/2008م، بنسبة 10% من القيمة الاسمية للسهم (أي بواقع ريال واحد للسهم الواحد), ووجه مجلـس إدارة الشركة السعودية للصادرات الصناعية عناية السـادة المساهمـين إلى أن لكل مساهـم حائز على 20 سهماً على الأقل حق حضور الجمعية العامـة ولـه أن يوكل عنه مساهماً آخر لتمثيله في الاجتماع على أن يكون من غير أعضاء مجلس الإدارة أو موظفي الشركة أو المكلفين بالقيام بصفة دائمة بعمل فني أو إداري لحسابها وان يتم إرسال أصل التوكيل إلى الشركة قبل ثلاثة أيام على الأقل من موعد إنعقاد الجمعية العامة كما أن النصاب القانوني لإنعقاد الجمعية العامة العادية هو حضور مساهمين يمثلون على الأقل 50% من رأس مال الشركة. علماً أن أحقية الأرباح ستكون لمالكي أسهم الشركة في نهاية تداول يوم انعقاد الجمعية.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:47 AM
"النقل البحري" تعلن استلام ناقلة النفط (كحلاء)

الاقتصادية الالكترونية من الرياض

صرح حمود بن عبدالعزيز العجلان مدير عام الشركة الوطنية السعودية للنقل البحري أن الشركة استلمت يوم الخميس 15 ربيع الأول 1430هـ الموافق 12 مارس 2009م ناقلة النفط العملاقة"كحلاء" والتي تم بناؤها في أحواض شركة هيونداي في كوريا الجنوبية، علما أن الناقلة "كحلاء" هي الثالثة من ست ناقلات نفط عملاقة تعاقدت الشركة على بنائها في شهر مارس من العام 2006م بتكلفة قدرها حوالي 460 مليون ريال للناقلة الواحدة، حيث تم استلام اثنتان منهن خلال العام 2008م و يتم حاليا استكمال بناء الناقلات الثلاث المتبقية ويتوقع استلامهن في شهر ابريل و يوليو وسبتمبر من هذا العام علماً أن حمولة الناقلة الواحدة تبلغ 318 ألف طن ساكن بما يعادل حوالي مليونين ومائتي ألف برميل. وذكر العجلان أنه يتم حاليا بناء 16 ناقلة للشركة الوطنية لنقل الكيماويات )شركة تابعة للنقل البحري بنسبة 80%) يتوقع استلام واحدة في الربع الأخير من هذا العام والبقية خلال الأعوام من 2010م حتى 2012م، علما أنه تم الانتهاء من الترتيبات الخاصة في تمويل ناقلات النفط والبتروكيماويات بعقود مرابحة شرعية مع مجموعة من البنوك خلال العام 2007م.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:48 AM
"الاقتصادية" تحاور رئيس مؤسسة التمويل الدولية:
سياسة المملكة التنظيمية للبنوك وتطوير بيئة الاستثمار .. أنموذجية

نصح لارس ثانيل رئيس مؤسسة التمويل الدولية ـ IFC ـ عضو مجموعة البنك والمعنية بدعم القطاع الخاص المستثمريين السعوديين ورجال الأعمال الاستثمار في مجال الزراعة لأنها القطاع الناجح لضخ الأموال فيه في الوقت الراهن عقب الأزمة المالية العالمية. وقال لارس في حوار أجرته معه "الاقتصادية" على هامش زيارته للسعودية التي قام بها أخيرا، مشيرا إلى أن برنامج زيارته اشتمل على مناقشات مع عدد من المسؤولين في القطاعين الحكومي والخاص للتأكيد على التزام مؤسسة التموين الدولية المستمر تجاه تنمية القطاع الخاص في السعودية ومنطقتي الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. وطرح في هذا الحوار الخاص عديدا من النقاط المهمة هو ماهية عمل مؤسسة التمويل وبرنامجها المستقبلي في ظل المتغيرات التي شهدتها خريطة العالم الاقتصادية فإلى محصلة الحوار:

ـ ما النتائج المستخلصة من برنامج زيارتكم للسعودية حاليا؟

كانت زيارة مثمرة جدا والنقاشات التي أجريناها والوفد المرافق لي مع مختلف الجهات كانت بناءة ومفيدة، وانصب وتركز معظم النقاشات على محور تداعيات الأزمة المالية العالمية على هذه المنطقة وعلى المملكة بالتحديد. علما بأن وضع المملكة يعتبر جيدا بالنسبة لغيرها من الدول نظرا لمكانتها المالية القوية ووضعها الاقتصادي القوي باعتبار النفط العنصر الأساسي لمصادر الدخل القومي، ومواردها الطبيعية إضافة إلى سياساتها المحافظة فيما يخص قطاع البنوك التي سبق وتعرضت لانتقادات، إلا أنه أثبتت أنها كانت سياسات حكيمة.


لارس ثانيل رئيس مؤسسة التمويل الدولية (IFC) عضو مجموعة البنك الدولي، خلال حواره مع "الاقتصادية" أثناء زيارته الثانية للسعودية.
وخلال هذه الزيارة الإيجابية أجرينا كثيرا من النقاشات والمفاوضات حول المشاريع الصغيرة والمتوسطة التي تهم المملكة إلى حد كبير، لأن مثل هذه المشاريع تعد في غاية الأهمية من ناحية توفير أكبر عدد من الوظائف على المدى الطويل في أي دولة. كما تطرقنا إلى قضية التمويل العقاري بهدف توفير عقارات بأسعار معقولة .كما طرحنا فكرة القروض الطلابية التي نراها مهمة جدا. وكما طرحنا مبدأ التعاون مع الشركات الكبيرة في المملكة والمستثمرين الذي بدأ فعلا، فيما يخص الاستثمار الخارجي مما أثمر استثمار 450 مليونا في عدد من الدول مثل: إثيوبيا، اليمن, مصر، وباكستان خلال السنتين الماضيتين وهذه مسألة ركزنا عليها من أجل استمرارها والعمل على اتباع هذا النهج ومثل هذه الجهود. كما ناقشنا استجابة مؤسسة التمويل الدولية IFC للأزمة العالمية التي نحرص على أن تكون أوليتها كجزء من مجموعة البنك الدولي هي الاعتناء بفقراء العالم والدول النامية، وقد تداولنا عدة مبادرات في هذا المجال مع وزير المالية ووزير التجارة وساما. وخاصة فيما يتعلق بمبادرة الملك عبد الله للاستثمار الزراعي في الخارج ومن أهدافنا في ذلك أن نساعد حكومات الدول النامية على إعادة هيكلة بنوكها نظرا لعدم قدرتها على فعل ذلك بمفردها كما تفعل الدول المتقدمة، ولذلك أنشأنا صندوقا لإعادة هيكلة البنوك, وقد تعاونت معنا الحكومة اليابانية بمبلغ ملياري دولار، وتستمر المفاوضات مع عدد من الحكومات بغرض تمويل هذا الصندوق. ونتوقع أن ننجز أول استثمارات الصندوق بحلول قمة العشرين المقبلة في نيسان (أبريل). على صعيد آخر ناقشنا تأسيس برنامج التمويل التجاري الذي يهدف إلى مساعدة التجارة العالمية التي تواجه مأزقا شديدا. كما أنشأنا صندوقا للتمويل الجزئي المستدام حول العالم, حيث إن البنوك التجارية باتت تمتنع عن التمويل الجزئي. ونعمل على مشروع لتمويل وتشجيع الاستثمار في الأسواق المنبثقة (الناشئة أو البازغة) بالذات في قارتي إفريقيا وأمريكا الجنوبية. ولقد كنا ناشطين في مجال الزراعة الذي يعتبر من أولويات المملكة، وتركز جهودنا على كل ما يتعلق بالزراعة من تصنيع الغذاء ونقله، كما اهتممنا بالمنتجات الزراعية التي يتم الاستفادة منها لتصنيعها وتسوقيها كمنتجات استهلاكية غذائية يستفيد منها المستهلكون في حياتهم اليومية المعيشية لتصبح في متناولهم، واستثمرت المؤسسة 1.4 مليار دولار في الصناعة الزراعية لعام 2008، ليصبح الغذاء أكثر توفرا وأقل تكلفة وكذلك تسعى لزيادة استثماراتها الزراعية لهذا العام، كما بحثنا الاهتمام وإعطاء الأولوية لصغار المزارعين المحليين. وتبين لنا أن أغلب المشاكل تكون فيما يتعلق باللوجستيات والبنية الأساسية اللازمة، فمثلا في إفريقيا يتلف 40 في المائة من الغذاء المصنع أثناء عملية نقله إلى المستهلك. وكان هذا من المواضيع الرئيسية التي تحدثنا فيها مع الحكومة ومع المستثمرين في القطاع الخاص.


لقطة جماعية بمناسبة الحوار ويبدو في الصورة من اليسار، مايك أسك، وليد المرشد، عبد الوهاب الفايز، لارس ثانيل، عبد الرحمن المغيضي المدير التنفيذي للمملكة لدى مجموعة البنك الدولي.
ـ بماذا تنصح المستثمر السعودي بالذات فيما يتعلق بقطاع الزراعة، وهل تتوقع أن تثنيهم الأزمة الحالية عن الاستثمار أم أنها تمثل فرصة جيدة لهم؟

أعتقد أن هذه الأزمة العالمية تمثل كارثة لفقراء العالم، أما أصحاب الميزانيات القوية فهي تعتبر فرصة بالنسبة لهم ، خاصة في انخفاض الأسعار على كافة المستويات، إضافة إلى أن عدد السكان في ازدياد مستمر كما أن القارة الإفريقية مجال رحب للاستثمار الإيجابي والمفيد من نواح كثيرة منها التسويق والتصدير. وبالتالي فنصيحتي لهم أن يبحثوا عن المشاريع الراسخة والواعدة ويستثمروا فيها.

ـ كيف يرى البنك الدولي الوضع الاقتصادي بشكل عام في منطقة الخليج وخاصة السعودية عقب الأزمة المالية العالمية وما الإمكانات الموجودة وما الفرص المتاحة لها؟ تتكون المنطقة من دول عديدة لكل منها نقاط قوة ونقاط ضعف فيصعب التعميم، ولكن مقارنة بباقي مناطق العالم فلدى هذه المنطقة ميزانية قوية نسبيا وموارد طبيعية كثيرة. كما أن عدد السكان فيها ينمو بشكل مطرد وازياد كبيرين، مما يمثل مشكلة إلا أنها فرصة ممتازة أيضا. قال لي أحد المستثمرين في القطاع الخاص وأنا أتفق معه، أن إمكانية أن تتعافى المنطقة من هذه الأزمة أفضل وأسرع من غيرها من مناطق العالم.

ـ بحكم خبرتكم كيف ترى أثر الأزمة العالمية في تغيير معادلة القوى الاقتصادية في العالم ؟

لقد رأينا تقدما ونموا كبيرا خلال السنوات العشر الماضية، ومن الواضح أن الأزمة الحالية لها آثار خطيرة. ولا شك أن التفكير في التغيرات التي ستصيب النظام الاقتصادي العالمي القائم ضروري. وينبغي أن نحذر ونقاوم سياسات الحماية في المدى القصير، ولعل ذلك سيكون من المواضيع الرئيسية التي ستناقش في قمة العشرين المقبلة. ولكني لا أتوقع حدوث تغير جذري لأن العالم رأى بوضوح أهمية التجارة الحرة والعولمة في دفع دفة التنمية. ولعل دورة النماء المقبلة ستبدأ من الأسواق المنبثقة (الناشئة) وقد يؤدي ذلك إلى تغير في طريقة التعاطي في مجال الشركات والتجارة وفي أنظمة التوزيع وفي تطوير المنتجات. والأمر يستدعي كثيرا من الابتكار والتفكير بأساليب مختلفة عن الماضي.

ـ ما أجندتكم الاستثمارية بالنسبة للمملكة؟

الحقيقة هي أن ميزانيتنا محدودة وبالتالي ينبغي علينا أن نرتب أولوياتنا لنرى أين نستطيع أن نقدم أكبر منفعة للفقراء في العالم , وهذه هي أجندتنا التنموية وعلى هذا الأساس أرى دورنا في هذه المنطقة كدور تحفيزي ولهذا مثلا استثمرنا في قطاع العقار حيث نقدم التمويل والأهم الخبرة من تجارب الدول الأخرى ، وبالتعاون مع البنوك نوفر البداية الصحيحة والتحفيز اللازم لهذا القطاع . فنحن ننتقي المشاريع التي تستحق أن تولى الأهمية وهذه سياستنا. ومن أولوياتنا في المملكة المساعدة على تطوير الأسواق الإقليمية ومساعدة رجال الأعمال السعوديين في الاستثمار الخارجي .

تركز المملكة الآن على تنمية الموارد البشرية، فما الذي تستطيعون تقديمه في هذا المجال؟

نحن نشارك في هذا الجهد ونساهم في تنظيم المؤتمرات والتدريب المتخصص، كما يقدم خبراؤنا كثيرا من المعلومات والنصائح حول أفضل الممارسات في هذا المجال إضافة إلى الأخطاء. كما نتعاون مع البنوك في مجال المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

ـ برأيك ما الخطوات التي يمكن أن تتخذها الحكومة السعودية لتطوير القطاع الاقتصادي والمالي؟

لقد طورت المملكة بيئة الاستثمار لديها إلى حد كبير، كما أن سياساتها التنظيمية للبنوك كانت حكيمة جدا، فهناك إيجابيات كثيرة وإمكانيات لأن يكون لها دور قيادي في العالم في هذا المجال. وفي حين أن هناك اهتمام كبير لديكم بقضية البيئة إلا أن الأمر يستدعي مزيدا من التركيز والاهتمام في هذا الجانب. ويبدو أن الحكومة مهتمة جدا بقضية الأمن الغذائي وهي في غاية الأهمية.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:50 AM
اليوم يوارى في الثرى في جدة
الوسط الاقتصادي في جدة ينعي رحيل وهيب بن زقر

عبدالهادي حبتور من جدة

يوارى في الثرى اليوم في جدة رجل الأعمال الفقيد وهيب بن سعيد بن زقر الذي انتقل إلى الرفيق الأعلى عن عمر يناهز 75 عاما، وسيؤدي كبار المسؤولين ورجال الأعمال وأعيان منطقة مكة المكرمة الصلاة على الفقيد في جامع الجفالي بعد صلاة ظهر اليوم. ويتقبل أشقاؤه فيصل، محمد وعبد الله، وابنه عبيد العزاء في منزل عائلة بن زقر في طريق المدينة مقابل المكتب الخاص لأمير منطقة مكة المكرمة اعتبارا من بعد مغرب اليوم السبت ولمدة ثلاثة أيام، كما ستتقبل شقيقاته العزاء في الفقيد في دارهم في طريق المدينة. ويحسب للفقيد وهيب بن زقر أنه أحد رواد تطوير العمل التجاري والمصرفي في السعودية، وترأس الفقيد مجلس إدارة بيت بن زقر على مدى خمسة عقود من الزمن، كما تولى مجلس إدارة بنك القاهرة السعودي، وترأس مجلس إدارة صدق، وكان أول رئيس لمجلس إدارة الشركة، اضافة الى رئاسة عديد من الشركات السعودية والعربية والدولية وعضوية عديد من المجالس الاقتصادية والاجتماعية، كما تولى أمانة مدينة جدة، ويعد أحد المؤسسين لجامعة الملك عبد العزيز في جدة. من جهة ثانية, نعى الوسط الاقتصادي في جدة وفاة الشيخ وهيب بن زقر (يرحمه الله) رئيس بيت بن زقر، وأعرب رجال الأعمال في حديث مع " الاقتصادية" عن عميق الأسى والحزن لوفاته، مؤكدين أن السعودية فقدت بوفاته أحد رجالاتها المخلصين البررة، لما عرف عنه من تفان في عمله وفي المناصب التي تسلمها خلال حياته الحافلة بالإنجازات الطيبة.


واستعرض رجال الأعمال وكبار المسؤولين مناقب الفقيد مشيرين إلى أنه كان من أشد المدافعين عن المال العام، وأن ما قام به خلال حياته سيكون عبرة للأجيال المقبلة. وقالوا إن وهيب بن زقر كان ذا سمعة طيبة ونزاهة وأمانة، وأنه أضاف كثيرا للعمل التجاري ودور المؤسسات في الخدمات الاجتماعية والإنسانية. وعبر عدد من رجال أعمال والمعاصرون للشيخ وهيب عن بالغ حزنهم بفقد أحد أعمدة مدينة جدة الاقتصادية، مشيدين بمناقب الفقيد وخدماته وتاريخه الحافل بالعطاء ووصف الشيخ خالد الجفالي، الفقيد وهيب بن زقر رحمه الله بأنه رجل عطاء كبير، إذ كان يحرص على تفعيل دور ومساهمة رجال الأعمال في خدمة الوطن في عديد من القضايا الاقتصادية والخدمات الاجتماعية. وأشار الشيخ خالد الجفالي إلى حنكة الشيخ وهيب بن زقر وعطائه وخدماته وتفاعله في المجتمع وحبه للعمل الاجتماعي من خلال رئاسته عديدا من اللجان الاقتصادية والاجتماعية والتي شاركه فيها الشيخ خالد الجفالي، وقال: "عملت مع الفقيد في عديد من اللجان التي رأسها، وكان يرحمه الله حريصا على تفاعل الجميع في خدمة الوطن، مضيفا بقوله " له حضور مميز بين رجال الأعمال نظرا لما يتمتع به من حب وتقدير وطيبة قلب بينهم، ويحسب للفقيد تفاعله في المنتديات الاقتصادية إيمانا منه بدور رجل الأعمال في خدمة الوطن، وأضاف: " المجتمع الاقتصادي فقد واحدا من أكبر الرجال بعطائه وتفاعله وسيرته العطرة، وأسأل الله أن يتغمد الفقيد برحمته ويسكنه فسيح جناته. في حين اعتبر الشيخ محمد عبدالله شربتلي أن جدة فقدت واحدا من أكبر رجالتها بعطائه المتدفق، والذي يحمل فكرا متميزا راقي الأسلوب، متفهما لواقع ومشكلات وقضايا الوطن، وصاحب مكانة كبيرة في المجتمع لما يتمتع به من حب وتقدير، مضيفا بقوله: "وهيب رحمه الله رجل اقتصادي من الطراز النادر، وركن من أركان الاقتصاد في جدة، كان له دور بارز وفعال في الغرفة التجارية ومجتمع الأعمال في مدينة جدة، فقدناه وهو دائما مرجع لرجال الأعمال في كثير من المعوقات التي تواجههم، فتجده يدافع عنهم ويجمعهم ويحل مشاكلهم، لاشك أن جدة فقدت أحد رجالها الأوفياء". من جانبه، قال رجل الأعمال صالح التركي عضو مجلس إدارة الغرفة التجارية في جدة: "كان الشيخ وهيب بن زقر (يرحمه الله) أستاذنا وقدوتنا الذي تعلمنا على يديه الكثير من الأمور المتعلقة بالشأن الاقتصادي في المملكة وفي مدينة جدة على وجه التحديد، وهيب بن زقر بالنسبة لي الأخ والمعلم والصديق الذي طالما استفدت من نصائحه، سواء على الجانب الشخصي في أعمالي التجارية، أو نصائحه السديدة لنا في الغرفة التجارية، وهو من تبناني وطلب مني الترشح لرئاسة الغرفة وقال إن هناك الكثير تستطيع عمله للقطاع الخاص". ويضيف التركي "عندما نتحدث عن وهيب بن زقر لابد وأن نتعرف على وهيب الإنسان صاحب الأعمال الاجتماعية التي لا تعد، وأكثرها لا يعلم به كثير من الناس، كان جل وقته مخصص للأعمال الاجتماعية وقد يكون مفاجئا للناس إذا قلت إن وهيب بن زقر طلب منه موعدا ما من أحد الأشخاص أمامي، وعندما فتح دفتر مواعيده وجد أنه مشغول لمدة سنتين كلها مناسبات اجتماعية، لقد أعطى الشيخ وهيب الكثير دون أن ينتظر الآخرين، وهو السباق دائما لعمل الخير، وعمل على ترسيخ هذا المفهوم لدى مجتمع الأعمال في مدينة جدة". ويضيف قائلا: "من المواقف التي لن أنساها مع الشيخ وهيب (يرحمه الله)، هو سفرنا لمدة تتجاوز الـ 24 ساعة متواصلة متنقلين بين عدة دول، وعند وصولنا للنقطة الأخيرة للرحلة طلبت منه أن نرتاح ليومين على الأقل، إلا أنه قال لي تستطيع الراحة في بيتك ومع أولادك وانطلقنا في اليوم التالي عائدين للمملكة، لقد كان رجلا عمليا إلى أبعد الحدود". في الشأن ذاته، قال رجل الأعمال علي باسمح: " فقدنا رجلا كبيرا بعطائه وحضوره وخدماته وإنسانيته، رجلا أحب الناس وخدم المجتمع وحرص على الترابط والتآخي مع الجميع، رجلا يحمل تاريخا كبيرا من العطاء في الخدمات التجارية والاجتماعية، وخدم مجتمع المال والأعمال بعلمه، وكان له حضوره المميز في مجالس الشركات والمؤسسات المالية، إنها لحظات حزينة ولا نملك إلا القول إنا لفراقك لمحزونون ونسأل الله أن يتغمده بواسع رحمته ويلهم أهله وذويه ومحبيه وأصدقاءه الصبر والسلوان". عبد الخالق سعيد، رجل الأعمال، قال إن الفقيد وهيب بن زقر مدرسة يجب أن يتم الاستفادة من كل الأفكار والآراء التي كان يطرحها وتوثيقها لينتفع بها الجيل القادم، لاسيما أولئك الذين ينوون اقتحام مجال التجارة والأعمال، والذين ستكون مدرسة وهيب بن زقر الخط الواضح الذي سيفتح أمامهم أبواب العمل الحر بكل سهولة". وأوضح رجل الأعمال عبدالله سلسلة أن الشيخ وهيب (يرحمه الله) كان أحد الرجال القلائل الذين عرفتهم مدينة جدة، وهو اقتصادي ناجح بكل المقاييس، حيث ترأس الدائرة الاقتصادية في منطقة مكة المكرمة التي أسهمت في تنمية عديد من المشاريع والأعمال الخدمية لأهالي المنطقة، وهو ذو فكر عال متميز وخططه وأفكاره نيره يمتلك علاقات عامة مميزة، لا يمكننا حصر أعمال الشيخ وهيب في سطور قليلة". وأردف سلسلة "عند زيارته الأخيرة إلى جدة قبل أسبوعين تقريبا كنت ضمن مستقبليه في المطار، ورغم اعتلال صحته إلا أنه كان حاضر الذهن كل أسئلته محصورة عن مدينة جدة والوطن وما يحدث فيه من تنمية ونهضة اقتصادية شاملة في عهد خادم الحرمين الشريفين". فيما عبر محمد عبد القادر الفضل رئيس مجلس الغرف السعودية ورئيس غرفة جدة عن حزنه برحيل شخصية عظيمة مثل وهيب بن زقر وقال: "كان الشيخ وهيب أستاذنا جميعا، لم نلق منه سوى التشجيع والتحفيز المتواصل للمضي قدما في تنمية وخدمة الوطن، استفدنا من خبرته الطويلة المتراكمة حيث ترأس عديدا من مجالس الإدارات التجارية والخدمية، ولم يبخل على أحد بالنصح والمساعدة والتوجيه، كان تعامله كالمعلم مع طلابه، وهذا ليس بغريب على أحد أعرق البيوت التجارية المعروفة في مدينة جدة وهو بيت بن زقر، ولن نوفيه حقه عندما نتحدث عن خدماته الاجتماعية الظاهرة دون الخافي منها والذي لا يعلم عنه أحد، حيث إنه سخر معظم وقته للخدمات الاجتماعية والإنسانية في منطقة مكة المكرمة، كما أنه أعطى كل وقته لمجتمع جدة وقدم كثيرا من الاستشارات والآراء ذات النظرة الثاقبة والبعد في النظر. ويقول رجل الأعمال نجيب العيسى "في الواقع الشيخ وهيب بن زقر (يرحمه الله) كان رجلا فاضلا واقتصاديا معروفا، وهو من الرعيل الأول الذين عرفتهم مدينة جدة والمؤسسين للتجارة في المدينة، دائماً عرف عنه العمل من خلف الأضواء ولا يحب التحدث عن نفسه كثيرا، ولا يمكن أن ننسى ما قام به مع الأمير عبد المجيد بن عبدالعزيز (يرحمه الله) في تأسيس الدائرة الاقتصادية والجهود التي بذلوها لتنمية منطقة مكة المكرمة". كما أن وهيب بن زقر عمل الكثير للغرفة التجارية الصناعية في جدة، وقام بإنشاء صناعة متطورة وقوية في جدة، كان متفائلا، وفي زيارته الأخيرة إلى جدة أشاد بالتغير الإيجابي في الوضع الاقتصادي في المملكة، وما حدث من تغييرات وزارية تصب في مصلحة خدمة المواطن بالدرجة الأولى. من جانبه, قال رجل الأعمال إبراهيم محمد سعيد شمس، إن جدة فقدت ابنا بارا من أبنائها أحبها فأحبته، كما خسر محبوه أخا وصديقا يشاركهم أفراحهم وأتراحهم، كان على خلق، وكان اتصالي به مستمرا منذ أيام الدراسة والجوار، محبا للخير، ولا يألو جهدا في تقديم أي مساعدة تطلب منه سواء بعلاقاته الكثيرة أو بنصائحه التي تنبع من علم ومعرفة حباه الله إياها، كان رجلا مخلصا صريحا لا يخشى في الحق لومة لائم. في آخر مكالمة معه أثناء وجوده في جدة، كان يشعر بدنو أجله والآجال بيد الله سبحانه وتعالى، ولكنه كان متماسكا ذا عزيمة قوية. رحم الله أخانا وهيب وأسكنه فسيح جناته، وجعل ما قدمه من أعمال جليلة في موازين حسناته، وألهم ابنه وإخوانه وأخواته وزوجته وأهله وذويه وأصدقاءه الصبر والسلوان. في حين قال رجل الأعمال المهندس عبد العزيز حنفي: "لقد فقدنا وهيب بن سعيد بن زقر يرحمه الله ويسكنه فسيح جناته، وهو من التجار القلائل الذين يتمتعون بالشخصية الحسنة والتقدير من الجميع والقطاعين العام والخاص ونجح بامتياز فيها. ولكن سمعته كتاجر "وهذا ما كان يحب أن يسمي نفسه إذ دائما ما كان يقول: "أنا تاجر" ونعم التاجر الأمين الصادق في معاملته وحسن أخلاقه المعروف بها، كان متواضعا جدا ويشارك أصحابه ومعارفه أفراحهم وأحزانهم، ومن منا لم يتابع مقالاته في صحيفة "الاقتصادية"، كانت مقالات دسمة وتؤدي رسالة، ولذلك كنت أحرص على قراءتها، وعندما حضر يرحمه الله قبل شهر كأنها كانت زيارة وداع للأهل والأصحاب، فقد حرص على مقابلة جميع أصحابه وأصدقائه، صغيرهم وكبيرهم، عزاؤنا في تحمل أشقائه وعلى رأسهم أخي فيصل بن زقر، وأن يبقى بيت زقر البيت التاجر الرائد في المملكة بما يقدمه للاقتصاد الوطني، وما يوفر من فرص عمل لأبنائنا وبناتنا.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:50 AM
لتغطية النقص في المستشفيات الحديثة والمناطق الطرفية
"الصحة" تشكل 10 لجان للتعاقد مع 10 آلاف طبيب عربي وشرق آسيوي وإفريقي

أيمن الرشيدان من الرياض

شكلت وزارة الصحة عشر لجان تضم استشاريين سعوديين، للتعاقد مع عشرة آلاف طبيب (استشاري- إخصائي- طبيب عام)، وفنيين ووظائف إدارية أخرى، من السودان، الأردن، مصر، نيجيريا، الهند، باكستان، والفلبين، ضمن خطة اعتمدتها الوزارة خلال ستة أشهر، للعمل في مستشفيات المناطق الطرفية والمفتوحة حديثاً في المملكة.

وأكد لـ"الاقتصادية"عبد الله عناية الله المطيري المشرف العام على إدارة التعاقد في الوزارة، أن اللجان تتضمن استشاريين سعوديين لإجراء المقابلات واختبار الأطباء المتقدمين، مع رفضهم للأطباء الذين عملوا في المملكة وعادوا بملاحظات معينة.

وقال المطيري إن أربع لجان من ضمن اللجان العشر انتهت خلال الأسبوعين الماضيين من التعاقد مع أطباء من السودان والأردن وباكستان، في حين تنطلق لجنة إلى نيجيريا غدا، وأخرى للهند في 25 آذار (مارس) الجاري، والفلبين في 23 من الشهر نفسه، وإلى مصر خلال الشهر المقبل.

وأشار المطيري إلى أن الوزارة استحدثت خلال هذا العام نحو عشرة آلاف وظيفة في ميزانيتها للأطباء والفنيين ووظائف إدارية، موضحا أن الوظائف المطروحة لا يمكن إشغالها بكادر طبي سعودي، في الوقت الذي تشكل هذه الوظائف أكثر من أعداد الخريجين، كما أن ثمة مستشفيات في مناطق مختلفة في المملكة لاسيما الطرفية منها، لا يرغب الطبيب السعودي العمل فيها، نظرا لعدم تكيفه معها.

وأبان المشرف على إدارة التعاقد، أن الموجود حاليا لدى الوزارة نحو خمسة آلاف وظيفة طبيب شاغرة في مختلف التخصصات الطبية، في ظل عزوف أطباء من الخارج للعمل في المستشفيات السعودية، نتيجة عدم مناسبة الرواتب لهم، فضلا عن عدم رغبتهم العمل إلا في مستشفيات متواجدة في العاصمة أو في المدن الرئيسية الكبيرة في المملكة، وبالتالي يرفضون العمل في المناطق الطرفية.

وزاد المطيري: 26 ألف طبيب اخترناهم العام الماضي للعمل في مستشفيات المملكة من مصر، السودان، سورية، تونس، الهند، باكستان وبنجلاديش، ولم يصل من هؤلاء إلا 9500 طبيب شاملة التمريض، والبقية اعتذروا لأسباب كثيرة تأتي في مقدمتها الرواتب التي لم تناسبهم".

وأشار المشرف على إدارة التعاقد إلى أن وزارة الصحة تتعامل مع مكاتب معتمدة في الخارج، مشهودا لها بالخبرة، حيث يتم إبلاغها قبل نحو أربعة أشهر من زيارة اللجنة، كي تعلن في صحفها المحلية رغبة وزارة الصحة السعودية في تخصصات معينة، مبينا أن الوزارة أعطت المكاتب كافة الصلاحيات والنوافذ للدخول على نظامها المتعلق بالتعاقد، وذلك لتسجيل المتقدمين، ومعرفة أعدادهم.

وأضاف "لا تغادر اللجنة السعودية إلا ولديها إلمام كامل بأعداد المتقدمين وتصنيفاتهم ومؤهلاتهم، وقال " العبرة في شهادة الطبيب، إذا كانت من دول أوروبية أو أمريكية أو أخرى متقدمة تصنفها وزارة الخدمة المدنية والتعليم العالي، حيث لهؤلاء سلم رواتب مختلف".

وبحسب المطيري فإنهم أجروا مقابلات خلال زيارتهم للأردن نهاية الأسبوع الماضي مع نحو 500 طبيب، لم يوفق منهم مبدئيا إلا 100 طبيب، نظرا لرغباتهم العمل في المناطق الرئيسية في المملكة، كما أنهم أجروا مقابلات أثناء زيارتهم للسودان نهاية الأسبوع ما قبل الماضي مع نحو 700 طبيب، تم التعاقد مع 425 منهم 350 طبيبا.

وطمأن المشرف على إدارة التعاقد المواطن بأن المسؤولين في وزارة الصحة يبذلون جهدهم في سبيل تقديم خدمة جيدة له، واختيار أفضل الكوادر الصحية، ومناقشة كل ما يمكن لخدمتهم.

ومعلوم أن جل الأطباء الذين يتم العاقد معهم من قبل وزارة الصحة يخضعون لتقييم لجنة توفدها الوزارة للدول تضم استشاريين سعوديين، لإجراء المقابلات وإخضاعهم للتقييم، وذلك لسد النقص في الكوادر الطبية في مختلف المستشفيات الموجودة في المملكة، لاسيما الطرفية منها والمفتوحة حديثا.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:51 AM
نقضت أحكام الإدانة لعدم الاختصاص..وقانوني يعتبرها "سابقة خطيرة"
"مظالم جدة" يستدعي "التجارة" لإلغائها عقوبة محتال حرر شيكا من دون رصيد بـ13 مليون ريال

عبد الله القرني من جدة


وجهت المحكمة الإدارية (ديوان المظالم) في جدة خطاب استدعاء إلى وزارة التجارة للرد على دعوى رفعت ضدها تتهمها باستغلال السلطة ونقض حكم واجب التنفيذ الفوري صدر من مكتب الفصل في المنازعات التجارية في فرع الوزارة في جدة وجرى تأييده من قبل اللجنة القانونية في الرياض يدين متورطا في قضية شيك من دون رصيد بقيمة 13 مليون ريال.

كانت "التجارة" قد ألغت الحكم الذي نص على سجن من حرر الشيك لمدة عام وتغريمه 50 ألف ريال والحجر على ممتلكاته العقارية بواسطة قاضي التنفيذ وبيعها في مزاد علني لدفع قيمة الشيك الذي اعترف بها للحق الخاص، إلا أن الوزارة وبعد مضي خمسة أشهر من تنفيذ الأحكام تراجعت عن قراراتها وأخرجت المحكوم من سجنه ورفعت الحظر عن ممتلكاته على الرغم من اعترافه بكامل المبلغ المطالب به وتسجيل ذلك لدى الحقوق المدنية.

وقال لـ "الاقتصادية" خالد العضياني المترافع في القضية "ديوان المظالم قبل القضية التي رفعتها ضد وزارة التجارة بعد اطلاعه على المستندات التي تؤكد ادعائي وجرى تحديد نهاية الشهر المقبل موعدا لعقد أولى الجلسات القضائية للنظر في الدعوى بحضور ممثل الوزارة".

وزاد العضياني" خصمي في قضية الشيك التي نظرتها وزارة التجارة معترف بكل المبالغ التي أطالبه بها، وأثبتت في الحقوق المدنية ولكن الوزارة تخلت عن مسؤولياتها في قضيتي، فبعد صدور حكم الإدانة لمحرر الشيك جرى تأييده من اللجنة القانونية وأصبح بذلك واجب النفاذ. ولم يستمر الحكم سوى خمسة أشهر وقبل إقامة المزاد لبيع عقارات المتورط في الشيك حسب أوامر قاضي التنفيذ فوجئت بتراجع الوزارة عن الحكم بحجة عدم الاختصاص".

ويؤكد المدعي أن المسؤولين في وزارة التجارة لم يفهموه السبب الذي دفعهم لإلغاء قرار إدانة تحرير شيك من دون رصيد حيث يحتجون بأن الأنظمة في هذا الشأن غير مفهومة، مما حدا به إلى التوجه إلى المحكمة الإدارية والترافع ضد وزارة التجارة بعد نقضها الأحكام الصادرة وصرف النظر في القضية لعدم الاختصاص.

ويخشى المدعي من استغلال خصمه لإلغاء الحكم ونقل ممتلكاته بأسماء أقاربه للحصول على صك إعسار في حال صدور أحكام جديدة بحقه، مؤكدا مطالبته وزارة التجارة بالخسائر التي قد تلحق به نتيجة تساهلها مع خصمه وعدم إلزامه بدفع المبالغ التي أقر بها.

وهنا قال الدكتور عمر الخولي أستاذ القانون في جامعة الملك عبد العزيز إن وزارة التجارة هي الجهة المسؤولة عن قضايا الشيكات حتى وإن لم يتقدم خصوم للمطالبة بحقوقهم فهي معنية بمحاربة جرائم الشيكات من دون رصيد والبحث عن المتورطين فيها، مشيرا إلى أن حكم اللجنة القانونية في الوزارة يعتبر واجب النفاذ ولا يحق لأي جهة نقضه مهما كانت الأسباب.

من جهته, اعتبر الدكتور نايف الشريف أستاذ القانون التجاري في جامعة الملك عبد العزيز تراجع وزارة التجارة عن الحكم استغلالا للسلطة وإخلالا بمسؤوليات اللجان القضائية فيها ووصف التراجع عن الحكم بأنه "سابقة خطيرة" في القانون التجاري لأنها تخل بالائتمان التجاري ومبدأ المتعاملين بالشيكات المعتمدة من مؤسسة النقد، مؤكدا وجوب تنفيذ الحق الخاص للمدعي في القضية وأن قيمة الشيك حق له ولابد من إجبار المدعى عليه على ذلك وفي حالة عدم استطاعته على دفع المبلغ فمن المفترض الحجز على أملاكه والتصرف فيها لمصلحته الحق الخاص.

يذكر أن الأنظمة الجزائية في المملكة تجرم كل من يحرر شيكا من دون رصيد، وتتضمن عقوبة مرتكب المخالفة السجن لمدة لا تتجاوز ثلاث سنوات، أو غرامة مالية لا تتعدى 100 ألف ريال.

ويطالب الدكتور نايف الشريف بضرورة زيادة العقوبة في الحق العام إلى السجن لخمس سنوات كحد أدنى لحماية المتعاملين بالشيكات ومنحهم الثقة في المعاملات التجارية، خصوصا مع وجود آلاف القضايا في الغرف التجارية ناتجة عن تحرير شيكات بلا رصيد، وخسر فيها مواطنون في السنوات الماضية مليارات الريالات.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:52 AM
5 حوافز لمنسوبات"التربية" المكلفات بالإشراف على خدمة النقل المدرسي
خالد الحسينان من الرياض


أعلنت وزارة التربية والتعليم منح منسوباتها من المعلمات والإداريات مزايا في حال تم تكليفهن بالإشراف على خدمة النقل المدرسي للطالبات "الأمين" وفي مقدمتها خمسة حوافز.

وأوضح مصدر في وزارة التربية والتعليم لـ " الاقتصادية" أن هذه المزايا تتمثل في أن تتمتع الإدارية بإجازة الصفوف الأولية ، وفي حال عدم وجود إدارية تكلف معلمة بالمهمة وتحظى بحوافز تتناسب مع طبيعة عملها. كما تشمل المزايا إعفاء المعلمة المكلفة من الندب للتدريس أثناء العام وخلال فترة الاختبارات ، وكذلك إعفائها من حصص الإشراف والمتابعة اليومية ، وتفريغ جدول المعلمة من الحصة الأخيرة وتكريمها في نهاية العام الدراسي، إضافة إلى عدد من المزايا الأخرى تحت الدراسة.

وبين المصدر إمكانية منح مزيد من المزايا المتمثلة في توفير مواصلات مناسبة للمكلفات من المدرسة وإليها وصرف مكافأة مالية لهن بنسبة محددة من أصل الراتب، إضافة إلى الترشيح لدورات تدريبية في المجال التربوي أو تأسيس إدارة نسائية كاملة للإشراف على المشروع وإسناد مهمة إدارتها للمكلفات لتنظيم وتسيير العمل في المشروع. وأوضح أن هذه المزايا تأتي لبث روح المنافسة بين منسوبات التعليم للمشاركة في إنجاح المشروع وتحقيق أهدافه.

هذا ومن المقرر أن تتولى الإداريات أو المعلمات المكلفات عددا من المهام، يأتي في مقدمتها إعداد الكشوف والنماذج اللازمة لمتابعة النقل المدرسي وتسجيل بيانات المستفيدات من النقل في المدرسة وتوزيع بطاقات صعود الحافلات وإعداد الكشوف النهائية لهن ورفع تقرير بشكل مستمر عن سير العمل في الحافلة وذلك بمساعدة عدد من الطالبات "العريفات"اللاتي تم اختيارهن للمشاركة في ضبط عملية التنقل بالحافلة.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:53 AM
محتال "وول ستريت" يقر بغسل الأموال وتسجيلات وهمية لدى لجنة الأوراق المالية

رويترز
واشنطن – الوكالات:
أقر برنارد مادوف بأنه مذنب في اتهامات بتدبير أكبر عملية احتيال مالي يشهدها "وول ستريت" وخداع المستثمرين للحصول على مليارات الدولارات في عملية احتيال أذهل حجمها الرأي العام وأثار مطالب برقابة أكثر صرامة. وقال مادوف بعد أن أقر بأنه مذنب في 11 اتهاما موجها إليه "لا يمكنني أن أعبر عن أسفي بما فيه الكفاية وأنا أقر بما فعلت". وأصدر القاضي أمس الأول حكما بالسجن الفوري لمادوف على أن يتم صدور الحكم النهائي في منتصف حزيران (يونيو) المقبل. ووصف مادوف مدير الاستثمارات والرئيس السابق لبورصة ناسداك الخطة طويلة الأمد التي كان يدرك من بدايتها "أنها خطأ وتمثل جريمة". لكنه كان يأمل أن تنتهي بسرعة. وقال في قاعة محكمة في مانهاتن حيث تمت دعوة ضحاياه للإدلاء بشهاداتهم إنه مع تورطه بدرجة أكبر في الاحتيال "أدركت أن اعتقالي وهذا اليوم سيأتيان حتما". ودور مادوف في الخطة التي مكنت من جمع 65 مليار دولار بالاحتيال على مدى 20 عاما قبل انهيار الأسواق في عام 2008 قد يبقيه في السجن مدى الحياة. وقال مادوف الذي تحدث لمدة عشر دقائق إنه "ممتن" لمنحه فرصة للحديث "وآسف للغاية وأشعر بالخجل". وأقر مادوف الواقف بجوار محاميه بالاحتيال في الأوراق المالية وتقديم الاستشارات للمستثمرين وأقر بثلاثة اتهامات بغسل الأموال وتقديم بيانات خاطئة وتسجيلات وهمية لدى لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية وغيرها من الاتهامات. وكان من بين المستثمرين لديه صناديق تحوط وبنوك ومؤسسات خيرية يهودية وأثرياء وأفراد في أمريكا الشمالية والجنوبية وأوروبا.


وسائل الإعلام تتنافس خارج المحكمة الاتحادية في مانهاتن في نيويورك في إطار تغطيتها محاكمة برنارد مادوف رجل الأعمال الأمريكي الذي اعترف بتهمة الاحتيال والسرقة وتبييض الأموال. رويترز
واتهم مدير الأموال الذي كان يحظى بالاحترام في وقت ما بسرقة مليارات الدولارات من عملاء شركته ذات الإدارة العائلية وهو الشخص الوحيد الذي اتهمه المدعون الاتحاديون. لكن خبراء قانونيين يتابعون القضية يعتقدون أن البرنامج المزعوم ربما كان أعقد مما ينبغي واستمر أطول مما يمكن أن ينفذه شخص بمفرده. ويقول خبراء إن مسألة مهمة تتعلق بما إذا كان سلوك أي شخص آخر مرتبط بمادوف وصل إلى مستوى النشاط الجنائي. ويقول المدعون إن تحقيقهم مستمر. وقال المدعون في أوراق محكمة يوم الثلاثاء إن مادوف استأجر أناسا ذوي خبرة صغيرة في قطاع الأوراق المالية ووجههم لإعداد سجلات تعامل وبيانات حساب وهمية. ولم تذكر أسماء هؤلاء المستخدمين ولم تصدر إشارة عما إذا كانت أي اتهامات ستوجه لهم. وقال كريستوفر ستسكال وهو مدع اتحادي سابق يعمل في مؤسسة فنويك آند ويست القانونية في سان فرانسيسكو "نعرف أن آخرين ساعدوه". وأضاف "القصد الجنائي يتوافر إذا كان الناس يعرفون بحدوث احتيال". واستخدم مادوف أفرادا من الأسرة بينهم شقيقه بيتر وولداه مارك وأندرو في شركته التي كانت تشغل وحدة للسمسرة وإدارة الأموال. وقال شقيقه وابناه في وقت سابق عبر المحامين المدافعين عنهم إنهم لم يكونوا على معرفة بأي احتيال. ولم توجه السلطات لهم اتهامات بأي مخالفات. وألقي القبض على مادوف قبل ثلاثة أشهر بعدما أبلغ ابناه اللذان عملا في وحدة السمسرة في الشركة محاميهما أن مادوف اعترف لهما ببرنامجه الاحتيالي الضخم للاستثمار الهرمي. وأخطر المحامي حينئذ السلطات. وتدور أسئلة أخرى حول روث زوجة مادوف التي أكدت من خلال محاميها في أوراق محكمة أن نحو 70 مليون دولار باسمها ليست مرتبطة بالاحتيال المزعوم ويجب أن يبقى من حقها الاحتفاظ بها. ولم يوجه إليها اتهام بأي مخالفات. لكن محامين قالوا إنهم يعتقدون أن أي أصول تمتلكها ينبغي أن تخضع للمصادرة. وتشمل الأسئلة الأخرى حول القضية ما حدث لكل الأموال التي أودعها المستثمرون وما إذا كان سيمكنهم استرداد أي منها وأيضا الإجمالي الدقيق لخسائرهم المجمعة. ويقول خبراء إنه قد يستحيل حساب هذا الرقم لأن البرنامج استمر وقتا طويلا وشمل كثيرا من المستثمرين. وقال جورج جاكسون المحامي في مكتب شيكاغو في مؤسسة بريان كيف القانونية والمدعي الاتحادي السابق "من المحتمل عدم وجود سجلات منذ بداية البرنامج". وأعطى المدعون الأمريكيون تقديرا جديدا لحجم البرنامج العالمي عند 64.8 مليار دولار ارتفاعا من احتيال بقيمة 50 مليار دولار قالوا إن مادوف اعترف به في كانون الأول (ديسمبر). وقالت الحكومة في أوراق المحكمة إن مبلغ 64.8 مليار دولار يعتمد على الكمية المزعومة التي كان يمتلكها مستثمرو مادوف في 30 تشرين الثاني (نوفمبر) 2008 اعتمادا على نحو 4800 حساب عميل. ويقول المدعون إن شركة مادوف كانت في الواقع "تمتلك مجرد جزء صغير من ذلك المبلغ". وقال وصي يشرف على تصفية وحدة سمسرة مادوف الشهر الماضي إنه استعاد أقل من مليار دولار للعملاء وهو جزء يسير من إجمالي ودائعهم. ويطالب المدعون على نحو منفصل بغرامات ومصادرة ورد الأموال من مادوف لكن ليس من الواضح كمية الأموال التي يمتلكها. ويقول المدعون إنه لا يوجد اتفاق جوابي مع مادوف يتيح تخفيف العقوبة مقابل اعترافه بالذنب وتعاونه. ويمكن أن تصل العقوبة عن التهم الموجهة إليه إلى السجن 150 عاما. ويخضع مادوف لاعتقال منزلي في شقته في مانهاتن لكن المدعين قد يسعون إلى سجنه حتى النطق بالحكم عليه خلال عدة أشهر. وقال المدعي السابق ستسكال إنه ليس من الواضح سبب ما يبدو استعدادا من مادوف للاعتراف بالذنب دون وجود اتفاق جوابي. وأضاف أن المدعين ربما رفضوا عرض اتفاق لكن إذا كان ذلك هو الحال فيمكن أن يطعن مادوف في التهم. وقال ستسكال "يصعب معرفة ما يحركه". وأضاف "ربما يكون ببساطة يريد أن ينتهي من الأمر".

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:54 AM
مؤشرات الأسهم الأمريكية تغلق على ارتفاع

نيويورك :الألمانية

واصلت مؤشرات الأسهم الرئيسية في بورصة نيويورك للأوراق المالية ارتفاعها أمس لتنهي بذلك أفضل أسبوع لها منذ نوفمبر الماضي وسط بعض الإشارات على أن الاقتصاد العالمي ربما يبدأ في الاستقرار.

فقد ارتفع مؤشر داو جونز القياسي 53.92 نقطة أي بنسبة 0.75% ليصل

إلى 7223.98 نقطة.

كما أضاف مؤشر ستاندرد آند بورز 500 الأوسع نطاقا 5.81 نقطة أي بنسبة 0.77% ليصل إلى 756.55 نقطة, وقفز مؤشر ناسداك المجمع لأسهم التكنولوجيا 5.4 نقطة أي بنسبة 0.38% ليصل إلى 1431.50 نقطة.

وعلى مدار الأسبوع، ارتفع مؤشر داو جونز بنسبة 9% بينما قفز مؤشر ستاندرد آند بورز بنسبة 11%, وجذب هذا الارتفاع مؤشرات الأسهم الأمريكية من الانخفاض الذي وصلت إليه الأسبوع الماضي لأدنى مستوى منذ 12 عاما.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:55 AM
مقترحات لزيادة حصة المصرفية الإسلامية في الإعلام العربي


معاوية كنه من الرياض

فرضت التغيرات الكبيرة التي حدثت على مستوى الاقتصاد العالمي في الفترة الأخيرة واقعاً جديداً، تبدو أبرز ملامحه في بروز الاقتصاد الإسلامي كخيار يتطلع إليه العالم كله، هذا الواقع الجديد ترتب عليه مشهد آخر أو بالأحرى واجب يتمثل في ضرورة التحرك في اتجاه بناء عالم إعلامي متخصص يهتم بالاقتصاد الإسلامي وتفاصيله، وهذا ما يتطلب الإجابة عن كثير من الأسئلة التي تتناثر في سياق هذا الواقع الجديد، أسئلة تتعلق بخطابنا الإسلامي الاقتصادي وشكله وكيفية توجيهه للتعريف بالاقتصاد الإسلامي ثم وهذا هو الأهم.. هل من الضروري وجود إعلام متخصص في الاقتصاد الإسلامي، من صحافيين وإعلاميين وصحف وقنوات.


يرى الدكتور عثمان أبوزيد وهو باحث وأكاديمي متخصص في الإعلام أن التخصص أمر لا غنى عنه مع التغيرات الماثلة في الوضع الإعلامي، وقال إنه من المهم أن يكون لدينا إعلام اقتصادي، على غرار الإعلام الرياضي والسياسي، ومضى أبوزيد أبعد من ذلك، حينما نادى بالتخصص الفرعي الدقيق داخل الإعلام الاقتصادي، وأضاف أن كثيرا من الإعلاميين اليوم يقتحمون هذا المجال دون تخصص، في الوقت الذي يحتاج فيه الأمر إلى كثير من التدرب لفهم اللغة الاقتصادية المتخصصة ومن ثم نقلها إلى الجمهور بلغة سهلة ومفهومة، وهذا ما يصفها بالمهمة المتخصصة التي لا يتمكن من الوفاء بها إلا إعلامي لديه خلفية اقتصادية شرعية، أو اقتصادي صاحب قدرة مهنية إعلامية.


الاتجاه نفسه نجده عند لاحم الناصر الخبير في المصرفية الإسلامية الذي نادى بضرورة التخصص خاصة في ظل ما نشاهده من تشعب في مجالات العلوم المختلفة، وأضاف أنه لا يمكن لصحافي غير متخصص أن يدرك تفاصيل العلوم المالية الإسلامية ومصطلحاتها وخطابها وإدراك مواطن القوة والضعف فيها ومعرفة المبرزين فيها، وهذا في رأيه يحتاج إلى متخصصين قادرين على التعامل مع لغة الاقتصاد الإسلامي وتطبيق مصطلح السلطة الرابعة التي تطلق على الصحافة وبالتالي القيام بدورها الرقابي، الذي يتعاظم في حالة الاقتصاد الإسلامي خاصة وأن النشاط المالي هو من أشد القطاعات حاجة إلى هذه الرقابة لأنه قائم على أسس هي من أهم العوامل الدافعة له ألا وهي احتكامه إلى الشريعة الإسلامية. وأضاف الناصر أن غياب الإعلام المالي الإسلامي المتخصص هو السبب فيما وصفه من انحراف في أهداف وطرق ووسائل تطبيق صناعة الصيرفة الإسلامية اليوم، وأضاف أن وجود مثل هذه الصحافة ضرورة لفضح الممارسات المخالفة للشريعة الإسلامية التي تمارسها بعض المؤسسات المالية الإسلامية أو التي تبيع منتجات إسلامية، ومضى قائلاً: إننا اليوم وبسبب هذا الغياب لا نستطيع التفريق بين المصارف الإسلامية والتقليدية من حيث التزامها بالأخلاق الإسلامية، وفي ظل كل ذلك يدعو الناصر إلى وجود إعلام مصرفي إسلامي متخصص يكون محايدا ونزيها، ويمارس دوره الرقابي والتوعوي بعيدا عن النظرة التجارية وضغوط المعلن.

التباس الدور وعن دور الإعلام في هذا الوقت ومدى إمكانية خدمته للاقتصاد الإسلامي قال الدكتور عثمان أبو زيد إن التفكير في "دور الإعلام" شيء ملتبس، فالنظرة العامة إلى علاقة الإعلام بالمجتمع تحتاج إلى تسديد، فنحن كما يقول ننظر إلى الإعلام على أنه خادم أو تابع، ولا نفكر أنه شريك أو معاون، وأضاف أن للإعلام دورا إخباريا ومعرفيا وتوجيهيا، وتعبويا. وهذه من المفاهيم التي استقرت في الفكر الإعلامي، ولكننا اليوم في حاجة إلى فهم العلاقة المشتركة بين الإعلام وبقية فعاليات المجتمع، وأين يكون دور الإعلام حاسماً وأين يكون دوره مسانداً. وأضاف أن توصيات المؤتمر العالمي السابع للاقتصاد الإسلامي الذي انعقد في رحاب جامعة الملك عبد العزيز في جدة العام الماضي أشارت إلى ضرورة تحديد علاقة الاقتصاد الإسلامي بغيره من الأدبيات، وكذلك إلى أهمية رصد جهود غير المسلمين المهتمين بالاقتصاد الإسلامي، أو بالاقتصاد الأخلاقي وما شابهه من مؤسسات وأفراد والعمل على التنسيق والتعاون معها. وأشار أبوزيد إلى الأدبيات الموجودة عن الاقتصاد الإسلامي في فرنسا وبريطانيا وأمريكا، وقال إنها تضاهي ما هو مكتوب لدينا في الجامعات الإسلامية أو تزيد عليه. كما يبدو ذلك واضحاً في التناول الكثيف لقضايا الاقتصاد الإسلامي في الإعلام الغربي. وتزايد إنشاء المصارف الإسلامية هناك، وأضاف أنه مثلما نتحدث عن دور الإعلام في الاقتصاد الإسلامي، دعنا ننتبه أيضاً إلى دور الاقتصاد الإسلامي في الإعلام، لأن المسألة تبادلية، كما دعنا نسأل عن دور المؤسسات المالية والمصرفية، وعن آفاق الاستثمار والعلاقات التجارية البينية بين دول العالم الإسلامي.

التخطيط أولا وفي ظل هذا الواقع من المهم أن يقوم الإعلام بواجبه، وهذا الواجب بحسب أبوزيد يحتاج إلى عناية بالتخطيط، ومعرفة ما نريد أن نفعله، وكذلك الأهداف التي نسعى إلى تحقيقها. ويضيف أن المدخل لأي عمل ناجح هو التخطيط. والتخطيط معناه أن نعي واقعنا ونعي التغيرات الحاصلة في العالم، فمنذ أيام صدر تقرير مهم عن نادي دبي للإعلام يشير إلى أن العالم يتجه إلى تفضيل الهاتف المحمول باعتباره وسيلة الاتصال الأولى، وهذا كما يقول يدعونا إلى التفكير في تجديد أقسام الإعلام القديم والعمل على مسايرة ما يحدث من ثورات في عالم الإعلام والاتصالات. أما الناصر فله رأي مختلف فهو يقول إن الإعلام العربي اليوم في جله ليس إعلاما محترفا حيث يمارس دوره في المجتمع عبر نقل المعرفة إلى المتلقي والرقابة على المجتمع ومؤسساته فهو كما يصفه إعلام لا يتميز بالعمق، ويفتقر إلى التخصص الذي يميز الإعلام الغربي والمهنية التي تطبع عمل الصحافي في الغرب ويضيف إننا اليوم في أمس الحاجة إلى صحافة متخصصة وصحافيين مهنيين ليمارس الإعلام دوره الذي وجد من أجله سواء كان إعلاميا اقتصاديا أو سياسيا أو اجتماعيا.

خطاب أناني أحيانا في نقطة أخرى يرى بعضهم أن خطابنا الإسلامي الاقتصادي موجه إلى أنفسنا فقط دون الاهتمام بالطرف الأهم وهو الغرب، وهذا لا ينطبق على استخدام اللغة فحسب بل اللغة النفسية الواقعية فهل بالفعل هذا ما يحدث؟ يرى الدكتور أبوزيد أن التحدي أمام المالية الإسلامية والاقتصاد الإسلامي ليس متعلقاً بشكل الخطاب بل هو متعلق بالمحتوى، فالمجال كما يقول لا يزال مفتوحاً على استنباط "منتجات جديدة" في العمل المصرفي، وتقديم بدائل محددة وواضحة، حيث هناك كثير من القضايا التي تحتاج إلى اجتهادات، وفي الشريعة الإسلامية مبادئ وقيم في "الإفصاح" و"الثقة" ومطلوب تقديمها في محتوى من البدائل والبرامج والإجراءات، وأضاف أن ما حدث في الأسواق المالية من فساد وفوضى وأنانية في ظل الاقتصاد الربوي فتح أعين الكثيرين إلى الاقتصاد الإسلامي. فالمصارف التقليدية في العالم وجدت نفسها مضطرة إلى البحث عن ملاذ آمن لأموالها إلى درجة أن البرلمان الفرنسي في بلد كامل العلمنة يوجه إلى ضم النموذج الإسلامي في النظام المالي الفرنسي. وفي الإطار نفسه يقول الناصر إننا في حاجة إلى إعادة صياغة خطابنا الإعلامي عند الحديث عن الاقتصاد الإسلامي، حيث نبتعد فيه عن الأسلوب التبشيري وعن التشفي، حيث يكون خطابا علميا قائما على الحقائق والبراهين وأن نفرق بين الخطاب الموجه للداخل وللجمهور المسلم والخطاب المعولم أي الموجه للعالم وأن نختار الألفاظ المناسبة عند الظهور في وسائل الإعلام وعلى وجه الخصوص القنوات الفضائية، حيث يدرك من يتصدى للخروج في هذه الوسائل الإعلامية أنه لا يتحدث في مكتبه أو إلى طلابه بل إنه يتحدث للعالم بأسره، ويضيف هنا يجب أن يكون الخطاب الإعلامي مختلفا يأخذ في حسبانه اختلاف عقول وثقافات وعقائد المتلقين وأن هناك من يتصيد أخطاءه لينفر العالم عبرها مما يمثله من منهج وعقيدة ودين.

مزيد من التخصص وفي سؤال أخير حاولنا من خلاله معرفة المقترحات المناسبة للارتقاء بالإعلام الاقتصادي الإسلامي للقيام بدورة، اقترح أبوزيد مزيداً من التخصص في هذا المجال، وذلك كما قال إما بدخول اقتصاديين إلى ساحة الاحتراف الإعلامي أو بإعداد إعلاميين بالمعرفة الاقتصادية الإسلامية، وأضاف أن الإعلامي الاقتصادي اليوم قد صار عملة نادرة، وعندما نقول الإعلامي الاقتصادي الإسلامي والحديث ما زال لأبوزيد لا نقصد مجرد شخص حسن الاطلاع أو قريب من المصادر، بل نريد ونطمح إلى وجود أصحاب مبادرات وفكر، وهذا في رأيه ما يمكن أن نشهده باهتمام من أساتذة الجامعات وخبراء في الكتابة الصحافية والعمل الإعلامي بشكل عام. وهذا ما نوه إليه الناصر أيضاً الذي قال إن الاقتصاد الإسلامي وعلى وجه الخصوص الجانب المالي منه يحتاج إلى إعلام متخصص يواكب التوسع والنمو الذي تمر به الصناعة المالية الإسلامية واقترح لذلك ضرورة وضع استراتيجية للنهوض بهذا الإعلام خلال السنوات الخمس المقبلة على أن تشمل هذه الاستراتيجية التوسع في إنشاء الوسائل الإعلامية المتخصصة في هذا المجال مثل القنوات التلفزيونية والمطبوعات المتخصصة، كما اقترح الناصر ضرورة إيجاد هيئة متخصصة في الإعلام المالي الإسلامي تعنى بتدريب الكوادر الصحافية في مجال المالية الإسلامية في مختلف فروعها وإجازتهم للعمل في هذا المجال والرقابة على مختلف الوسائل الإعلامية التي تعنى بهذه الصناعة.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:56 AM
صندوق النقد: الصناديق السيادية الخليجية فقدت 40% من قيمتها أثناء الأزمة



تسببت أزمة الرهن العقاري في ضرب الأسواق العالمية وأثرت بالتالي في الصناديق السيادية خاصة التي تستثمر في سوق الدين الأمريكي، ويبدو في الصورة تاجر يعمل في بورصة نيويورك للأوراق المالية . أ. ب

حسن العالي من المنامة


أكد صندوق النقد الدولي أن الصناديق السيادية في دول مجلس التعاون الخليجي تكبدت كثيرا من الخسائر في استثماراتها في المؤسسات المالية العالمية، إلا أن حجم هذه الخسائر يتفاوت بين صندوق وآخر تبعا لطبيعة الاستثمارات في هذه الصناديق. إلا أنه أكد في الوقت نفسه أن هذه الدول في أوضاع مالية جيدة تمكنها من امتصاص الصدمات الاقتصادية فقد دخلت هذه البلدان الأزمة في وضع قوي بصورة ممتازة، ويمنحها ذلك مناعة كبيرة ضد التراجع العالمي.

وحسب تقديرات مؤسسة الخدمات المالية الدولية ارتفعت قيمة الأصول الخاضعة لإدارة صناديق الثروة السيادية بنسبة 18 في المائة خلال عام 2008، لتصل إلى 3.9 تريليون دولار. أما الخسائر التي منيت بها الصناديق فيما يتصل ببعض استثماراتها خلال العام، فقد تم تعويضها بتدفقات مالية جديدة تجاوزت حجم الخسائر. وإضافة إلى ذلك، توجد 5.5 تريليون دولار إضافية ارتبطت بكيانات استثمارية سيادية أخرى، مثل صناديق المعاشات والصناديق التنموية. ومن المتوقع تباطؤ معدل النمو السنوي الذي شهدته صناديق الثروة السيادية على مدار الأعوام الثلاثة الماضية، البالغ 18 في المائة، جراء انخفاض أسعار السلع في الفترة الأخيرة، خاصة النفط، وانكماش الاقتصاد العالمي، ما قد يسفر عن تباطؤ عمليات تراكم احتياطيات النقد الأجنبي في الدول الآسيوية.

ووفقا للمؤسسة تكبدت صناديق الثروة السيادية، خاصة الآسيوية منها منذ اندلاع أزمة الرهن العقاري، خسائر ضخمة فيما يتصل بما يزيد على 60 مليار دولار تستثمرها في المصارف التابعة للولايات المتحدة وسويسرا والمملكة المتحدة. ونتيجة لذلك ولحالة الانكماش التي مني بها الاقتصاد العالمي أولت صناديق الثروة السيادية اهتماماً أكبر خلال الفترة الأخيرة بعمليات ضخ السيولة والمساعدة على تنشيط اقتصاداتها المحلية.

ووصلت قيمة ما تملكه صناديق الثروة السيادية التي يجري تمويلها من خلال عائدات الصادرات من السلع، خاصة النفط، إلى 2.5 تريليون دولار بنهاية عام 2008 منها 875 مليار دولار عائدة إلى هيئة أبو ظبي للاستثمار 433 مليار دولار لساما و265 مليار دولار لهيئة الاستثمار الكويتية و83 مليار دولار لهيئة دبي للاستثمار و60 مليارا لهيئة قطر للاستثمار.

ويشير الصندوق إلى بعض التقديرات الأولية التي توضح أن الصناديق السيادية ذات المخصصات العالية في الأسهم والأسواق الناشئة والحصص في الشركات الخاصة ربما تكون قد فقدت نحو 40 في المائة من قيمة حوافظها في الفترة بين كانون الأول (ديسمبر) 2007 وكانون الأول (ديسمبر) 2008. ومن ناحية أخرى شهدت الصناديق السيادية ذات الحوافظ التي تتسم بالتحفظ تراجعا محدودا في قيمة حوافظها. ومع هذا فمازالت الصناديق السيادية تمتلك احتياطيات كبيرة.

وفي مختلف أنحاء مجلس التعاون الخليجي والعالم العربي لم يتأثر القطاع المصرفي كثيرا وذلك بفضل متانة أوضاعه في بعض هذه الدول واندماجه المحدود في الأسواق المالية العالمية في دول أخرى. ومع هذا فإن عديدا من البنوك تتوخى الحذر في قرارات الإقراض فيما تشهد بعض البلدان توقف نشاط الائتمان.

وقد تباين تأثير الأزمة المالية العالمية في البورصات العربية تباينا كبيرا من بلد لآخر. وظهرت الآثار في فترة مبكرة في البلدان ذات الروابط القوية بالأسواق المالية العالمية فقد هبطت مؤشرات البورصات في المنطقة بنسبة 50 في المائة في المتوسط. وشهدت مؤشرات أسواق الأوراق المالية في بلدان مجلس التعاون الخليجي تراجعا تراوح بين 30 و60 في المائة خلال الربع الأخير من عام 2008. وردا على ذلك أعلنت هذه البلدان إجراءات وآليات إنقاذ متباينة للحفاظ على السيولة وتدعيم بورصاتها. ولم تسلم من التراجع أسواق الأوراق المالية في البلدان خارج مجلس التعاون الخليجي. إلا أن بعض المؤشرات، ومنها مؤشرا لبنان وتونس، اتسمت بمرونة نسبية.

كما كان للأزمة المالية العالمية تأثير فوري في إمكانية الحصول على التمويل الخارجي في مختلف أنحاء العالم. وقد زادت هوامش الاقتراض على القروض السيادية وقروض الشركات في الأسواق الناشئة. ولم تمثل البلدان العربية استثناء لهذا الوضع. ومع هذا فقد كانت البلدان العربية أقل تأثرا بأزمة الائتمان فمع دخولها الأزمة بموازين مدفوعات ذات مراكز جيدة أو امتلاكها موارد بديلة لتمويل العجز الكبير في حساباتها الجارية، مثل التحويلات المالية أو الاستثمارات الأجنبية المباشرة أو المساعدات الخارجية، تمكنت البلدان العربية من تجنب اللجوء إلى الأسواق في النصف الثاني من عام 2008.

وفيما يخص التأثير المحتمل حتى الآن في الاقتصاد الحقيقي للعالم العربي قال الصندوق إن معظم البلدان العربية بشكل عام لم تتعرض بدرجة كبيرة للآثار المالية للأزمة حتى الآن. ومع هذا فإن تأثير هذه الأزمة في الاقتصاد الحقيقي مازال يكشف عن وجهه ويمكن أن يكون كبيرا في عديد من البلدان فالبلدان التي تتمتع بمساحة للمناورة في ماليتها العامة خلال مواجهتها الأزمة ستكون في وضع أقوى خلال التعامل مع آثارها في الاقتصاد الحقيقي والقطاع العائلي.

ورغم ذلك، فإن عديدا من البلدان العربية كانت تعاني عجزا ماليا وهي مقبلة على الأزمة. وتواجه أغلب البلدان العربية بالفعل تراجعا في نمو الصادرات نتيجة للتراجع الاقتصادي العالمي أو انخفاض أسعار النفط. ومع ذلك فإن تأثير بطء الاقتصاد العالمي سيتباين حسب الوضع الأولي للحسابات المالية والخارجية ودرجة الاندماج الاقتصادي مع المناطق التي تأثرت بدرجة عالية.

وأضاف أنه يمكن تصنيف بلدان المنطقة إلى أربع فئات من أجل مناقشة القنوات المحتملة لنقل الأزمة إلى الاقتصاد الحقيقي.

أولا، هناك بلدان مجلس التعاون الخليجي المصدرة للنفط، التي تتمتع بقدرات مالية كبيرة وعدد قليل من السكان. هذه الفئة في أفضل وضع لامتصاص الصدمات الاقتصادية فقد دخلت هذه البلدان الأزمة في وضع قوي بصورة ممتازة. ويمنحها ذلك مناعة كبيرة ضد التراجع العالمي. وسيأتي أكبر تأثير للأزمة الاقتصادية العالمية في شكل انخفاض أسعار النفط، التي تبقى أكثر العناصر المنفردة أهمية في تحديد الأداء الاقتصادي. وسيرغمها استمرار أسعار النفط في الهبوط على السحب من الاحتياطي المالي وتقليص الاستثمارات. وإذا انخفضت أسعار النفط بدرجة كبيرة فقد ينتكس الأداء الاقتصادي مثلما حدث خلال الصدمات النفطية في السابق. وسينعكس التأثير الأولي على المالية العامة وعلى توظيف العمالة الوافدة، لكن هذا السيناريو ما زال بعيدا.

ثانيا، هناك البلدان المصدرة للنفط ذات الكثافة السكانية العالية والاحتياجات الاجتماعية الكبيرة، لكنها ذات فوائض مالية أقل من بلدان مجلس التعاون الخليجي. ورغم أن هذه البلدان من مصدري النفط وذات عوائد نفطية كبيرة إلا أنها ذات كثافة سكانية عالية وتتحمل التزامات اجتماعية كبيرة مما يجعل من الصعب عليها ضبط الإنفاق عند حدوث تراجع اقتصادي. وقد دخلت هذه البلدان الأزمة المالية العالمية بأوضاع مالية وخارجية أضعف من بلدان مجلس التعاون الخليجي المصدرة للنفط. ومن المرجح أن تؤدي هذه الأزمة إلى تسريع وتيرة التراجع في الفائض التجاري لدى هذه الفئة. ويرجح أن تواجه هذه الحكومات تحديات مالية وهي تسعى جاهدة لمواجهة التحديات الاجتماعية الطويلة الأجل مثل البطالة. وربما تتأثر الأسر المعيشية والوظائف مع تدني الإنفاق الاجتماعي والإنفاق على البنية التحتية.

ثالثا، هناك البلدان غير المصدرة للنفط ذات الروابط القوية ببلدان مجلس التعاون الخليجي من خلال التحويلات والاستثمار الأجنبي المباشر والسياحة، أو التي تعتمد بشدة على المساعدات الخارجية أو على كل منهما. وقد دخلت هذه البلدان الأزمة وهي في أضعف حال من ناحية الأرصدة المالية والخارجية. ويؤدي الهبوط السريع لأسعار النفط أو استمرار انخفاض أسعاره إلى تعريض هذه البلدان لتقلص شديد في التحويلات والاستثمارات الأجنبية المباشرة الوافدة من بلدان مجلس التعاون الخليجي. كما أن استمرار الأزمة الاقتصادية العالمية سيجعلها أكثر تعرضا لانخفاض المساعدات الأجنبية. ويرجح أن تتأثر ميزانيات الأسر والحكومات معا. وستظهر على الأرجح ضغوط اجتماعية مع انكماش الحيز المالي وضعف شبكات الأمان الاجتماعي وعودة العمالة المغتربة.

رابعا، هناك البلدان ذات التنوع الاقتصادي والروابط التجارية والسياحية القوية بأوروبا. هذه البلدان ستشعر بأكبر تأثير اقتصادي بسبب هبوط الطلب الأوروبي على الواردات والإنفاق السياحي، كما أن الاستثمارات الأجنبية المباشرة الوافدة من أوروبا سوف تتراجع. وسيضيف هذا التأثير القادم من منطقة اليورو إلى قنوات أخرى أقل أهمية ربما تتأثر بها هذه البلدان. وستظهر هذه التأثيرات بشكل مباشر في قطاع مؤسسات الأعمال الصغيرة والمتوسطة، وفي التوظيف ودخل الأسر؛ أما الآثار في المالية العامة والقطاع المصرفي المحلي فستظهر في جولة ثانية.

وقد بادرت حكومات دول مجلس التعاون والدول العربية إلى اتخاذ عدد من التدابير للتعامل مع مواطن الضعف التي حددتها في اقتصادها فعلى سبيل المثال، تدخلت بلدان مجلس التعاون الخليجي مبكرا لمساندة أنظمتها المصرفية وبورصاتها. وقد فعلت ذلك عن طريق تخفيف السياسات المالية، وتأمين الالتزامات على النظام المصرفي (بما في ذلك ضمان الودائع)، وأيضا عن طريق ضخ سيولة نقدية جديدة حينما اقتضى الأمر، فعلى سبيل المثال، أعلنت المملكة العربية السعودية خطة للإنفاق الاستثماري وقدمت أموالا للبنك السعودي للتسليف والادخار لتأمين السلف للأسر المنخفضة الدخل. وتعكف الكويت على مناقشة مجموعة إجراءات للمساعدة على استقرار الأوضاع الاقتصادية. كما أعلنت مصر مجموعة إجراءات للتحفيز المالي تهدف إلى الاستثمار في البنية التحتية لخلق فرص عمل. وفي الأردن تم وضع ودائع مكفولة بضمانات في البنوك المحلية والإعلان عن برنامج للتحفيز المالي. وأعلنت تونس إجراءات لمساندة مؤسسات الأعمال الصغيرة والمتوسطة ولتهيئة فرص العمل.

وشدد الصندوق على أنه ربما تكون الأزمة المالية العالمية فرصة فعلية لإعادة هيكلة برامج شبكات الأمان وذلك لتحرير مزيد من الموارد من أجل الفقراء ومن تأثروا بالأزمة بدرجة كبيرة. ثانيا، على البلدان أن تنتبه وهي تضع برامج التحفيز الاقتصادي إلى معالجة القيود والاختناقات التي تعوق النمو على المدى الطويل، فالاستثمار في إزالة هذه الاختناقات يمكن أن يساعد على خلق فرص عمل ويعزز الاستهلاك على المدى القصير في الوقت الذي يشجع فيه النمو المحتمل في فترة ما بعد الأزمة. ثالثا، يجب تركيز الانتباه أيضا على تنسيق المحفزات المالية في مختلف البلدان حتى يمكن لهذه المحفزات أن تؤازر بعضها بعضا.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:57 AM
الاقتصادي بوحليقة يتحدث أمام "ديوانية جدة"
الاقتصادات الخليجية في حالة عدم تيقن وتبحث عن محفزات

إحسان بوحليقة يتحدث في الندوة، ويبدو على يمينه صالح السريع وعلى يساره عبد الله العبد الكريم وعماد المهيدب. تصوير: عدنان مهدلي – "الاقتصادية"
عبد الهادي حبتور من جدة

حذر خبير اقتصادي دول الخليج من مغبة التأخر في التعامل مع الأزمة المالية العالمية في الوقت المناسب، مؤكدا أن هذه الدول يمكن ألا تتأثر فيما لو قامت بخطوات عملية ومبادرة للوقاية من تأثيرات الأزمة التي ما زالت تتوالى تداعياتها على مختلف اقتصادات العالم. ودعا الدكتور إحسان بوحليقة وزارة المالية في المملكة إلى إطلاق حزمة من الخطوات لتحفيز الاقتصاد المحلي لزيادة الطلب على الخدمات والسلع والحد من التباطؤ فيه والتي ستكون بمثابة وقاية من تأثيرات مستقبلية محتملة، إضافة إلى تشكيل لجنة طوارئ عاجلة لبحث تداعيات الأزمة وإيجاد المعالجات المناسبة لها وفقاً لما تقتضيه مصلحة الوطن. وأشار الدكتور إحسان بوحليقة الخبير الاقتصادي ورئيس لجنة الشؤون المالية في مجلس الشورى السعودي (سابقاً) خلال محاضرة ألقاها في (ديوانية جدة) أخيراً، إلى أن أهم الخطوات التي ينبغي التركيز عليها هي تفعيل المشاريع التنموية وزيادة رقعة التنمية في البلاد. وأضاف "يمكننا اختصار الوقت في تنفيذ مشاريعنا التنموية المحلية وزيادة الاستهلاك المحلي والخدمات، وبحث كيفية حفز الناس على الاستثمارات الصناعية والزراعية عن طريق الاستفادة من الصناديق المخصصة لهذه المجالات". وتابع الدكتور إحسان "نتمنى أن يتم توجيه الاقتصاد لتوليد النمو الداخلي في العقارات، الزراعة، الصناعة، النفط وغيرها من المجالات التي لدينا ميزة تنافسية فيها، لقد حققنا قفزات كبيرة في مجال الاتصالات بينما ما زلنا متخلفين في النقل العام، يمكن استثمار عشرات المليارات في تطوير النقل العام في المملكة سواء القطارات، الباصات أو غيرها". ولفت الخبير الاقتصادي إلى أن عجلة الطلب تقل في جميع المجالات والتأجيل هو السمة السائدة في الوقت الراهن ومن هنا لابد من التدخل الحكومي عن طريق حفز الاقتصاد وزيادة الطلب على السلع والخدمات، وخلق مناخ مناسب لتنافس البنوك والعمل على تخفيض تكلفة الإقراض. وأوضح بوحليقة أن هناك قلقا واضحا في العواصم الخليجية لتداعيات الأزمة العالمية وعدم الاطمئنان، وقال "الأسواق والاقتصاديات في حالة من عدم التيقن وهناك عملية إمساك من الجميع ما يؤدي إلى تراجع النمو، البنوك فيما يبدو تسعى لأن يكون لديها نوعية أفضل من الائتمان عوضاً عن التوسع فيه، وتقليل مستوى المخاطرة الأمر الذي أدى إلى ندرة الإقراض وتحفظ هذه البنوك".


جانب من الحضور.
وبين أن الحل لمشكلة الإقراض القائمة حالياً وتحفظ البنوك المحلية يكمن في قيام وزارة المالية بالنظر في أعمال بنك التسليف السعودي ونظامه بالكامل، لأنه هو الممول للمؤسسات المتوسطة والناشئة ويقع عليه دور كبير في معالجة أي مشاكل في التدفقات النقدية قد تعانيها هذه المؤسسات. وأعاد الدكتور إحسان تأكيده على أن الأزمة العالمية مستوردة ولدت وترعرت في أمريكا، لكن الترابط المالي والبنكي العالمي هو من أوقع الاقتصاديات الأوروبية واليابان في الأزمة ومن ثم نشر الأصول المسمومة في العالم، مبيناً أن التأثير طال القطاع المصرفي على وجه التحديد ولا يبدو هناك قاع لتدخل الحكومات حتى الآن مستشهداً بما قامت به الحكومة البريطانية أخيراً من امتلاك 77 في المائة من "لويدز". من جانبه، رأى الدكتور مقبل الذكير أستاذ الاقتصاد في جامعة الملك عبد العزيز في مداخلة له خلال المحاضرة وجوب تشكيل لجنة طوارئ عاجلة لبحث تداعيات الأزمة العالمية على المملكة على غرار ما قامت به بعض الدول، وقال "ينبغي علينا التحرك قبل فوات الأوان وعدم انتظار وقوع المشكلة ثم البحث عن حلول، للأسف لدينا عدم وضوح في الرؤيا الاقتصادية الواضحة واعتمادنا ما زال على النفط وأمننا الاقتصادي صفر". إلى ذلك، دعا رجل الأعمال خالد بن عبد اللطيف الفوزان إلى استثمار بعض من الميزانية في مجالات النفط والصناعة النفطية بحكم ارتباط اقتصاد المملكة بهذا المجال بشكل كبير. في غضون ذلك، تساءل المهندس رائد المديهيم مدير شركة المهيدب لمواد البناء عن قيام البنوك المحلية بإقراض 50 في المائة فقط من عدع فيما تستطيع الإقراض بنسبة 87 في المائة وكيف يمكن للحكومة التدخل لإعادة المشاريع المتوقفة. وفي مداخلة مفاجئة من رجل أعمال كندي كان حاضراً اللقاء، أشار إلى أن الشركات السعودية التي يتعاملون معها دائماً ما تشتكي من العديد من المشاكل التي تواجهها في الموانئ السعودية وعمليات نقل البضائع فيها، ووجه السؤال للحاضرين، هل تعمل السعودية والدول العربية على تطوير كفاءة هذه الموانئ لتسهيل عمليات التجارة فيها؟

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:58 AM
تراجع كبير للقيم الإجمالية للتداولات اليومية منذ أواخر فبراير
إيقاع الأزمة المالية يوجه بوصلة السيولة في السوق السعودية


متعاملون يتابعون مؤشرات الأسهم السعودية في إحدى صالات التداول في الرياض.
حبشي الشمري من الرياض

تسجل سوق الأسهم السعودية تراجعات كبيرة منذ عدة أشهر، ليس في قيم المؤشر العام بل في القيم الإجمالية للتداولات، وزاد إيقاع التراجع حدة منذ أواخر الشهر الماضي. وسجلت السيولة الأحد الماضي تراجعا مهما إذ بلغت 2.94 مليار ريال، وهو ما يقترب بشدة من السيولة التي تم تداولها في جلسة 27 كانون الأول (ديسمبر) الماضي (2.92 مليار ريال)، وتزامن تراجع التداولات مع الهبوط الحاد للمؤشر الذي فقد 106 نقاط (2.46 في المائة) وهي أكبر نسبة تراجع يشهدها المؤشر منذ ست جلسات، ليغلق عند 4211 نقطة.


الشميمري
يقسم محمد الشميمري ـ محلل مالي ـ الرساميل في سوق الأسهم المحلية إلى خمسة محاور رئيسة، وفي طليعتها "رأس مال ما زال في السوق على شكل أسهم... في الغالب الأعم يسجل في الوقت الحالي خسائر غير محققة، مماثلة أو أكثر لخسائر السوق". ويضيف "منها رؤوس أموال دخلت السوق في 2004 ... قبل فقاعة 2006.. أي أنها رؤوس أموال استثمارية لم تستغل الطفرة بالبيع"، مشيرا إلى أن هدف تلك الرساميل استثماري استراتيجي بعيد الأجل"، وأنها تتمثل في الغالب بالقطاع البنكي، "وهذا القسم، في نظري، ستبقى مراكزه كما هي". ويشير إلى أن هناك رأس مال مضاربيا لم يتبق منه إلا جزء ليس له ثقل يذكر في السوق "لتحقيقه خسائر كبيرة أكثر من السوق، وهو غير مؤثر بالسوق"، لكنه يستدرك أن هذا المحور "قد يؤثر في أسهم معينة... تكون عدد أسهمها قليلة، وهذا القسم إما خرج من السوق أو تقلصت عملياته بشكل واضح". ويلفت إلى أن "هناك رأس مال نأى بنفسه عن التوغل أكثر في السوق... وتقبل جزءا من الخسارة منذ رأى تقلبات السوق وخرج بالكامل وغير أهدافه الاستثمارية إلى أهداف قليلة المخاطر، ومنها التعامل بالسندات، الصكوك، العقارت، والنقد. ويلفت إلى وجود رساميل تقف خارج سوق الأسهم المحلية في الوقت الحالي، وأنها لم تدخل السوق بعد بسبب الأزمة المالية العالمية، قبل أن يؤكد أن "هذا القسم ينتظر انتهاء الأزمة أو على الأقل ظهور بوادر انفراج للأزمة... ولا يمنع من دخول السوق حتى ولو بأسعار مرتفعة لكن بشرط الخروج من ضغط الأزمة العالمية" على أرباح ونتائج الشركات المدرجة التي ما زالت ترزح تحت ضغط الأزمة المالية العالمية. وكانت إحصائيات صدرت أخيرا عن مؤسسة النقد العربي السعودية قد كشفت أخيرا عن أن مجموع الودائع التي تحت الطلب والودائع الزمنية الادخارية في كانون الأول (يناير) الماضي تبلغ 704 مليارات ريال تقريبا. ويشير الشميمري إلى أن الرساميل الأجنبية التي دخلت السوق السعودية تقلصت بسبب الأزمة المالية العالمية، وأن تأثيرها محدود على السوق المحلية. ويخلص إلى أن رؤوس الأموال يجمعها التأثر الواضح من الأزمة العالمية وتخوف كثير من المستثمرين بسبب انهيارات الأسواق المحلية والعالمية في أسوأ أزمة مالية تمر على العالم منذ أزمة الكساد العظيم (1929). ويتفق رئيس مكتب الشميمري للاستشارات المالية مع كثير من المراقبين ممن يؤكدون توجه كثير من السيولة إلى الاستثمارات الأقل مخاطرة كسندات الخزانة الأمريكية التي تقلصت عوائدها بسبب ارتفاع الطلب عليها وانخفاض معدل الفائدة العام وكذلك المتاجرة بالعملات والذهب بسبب عدم وضوح الرؤية في أسواق الأسهم العالمية. ويخلص إلى أن عودة السيولة إلى سوق الأسهم "مرتبط بتداعيات الأزمة المالية العالمية"، في ظل عجز كثير من المحللين العالميين عن تحديد قاع مفترضة للأزمة المالية، لكن شريحة عريضة بين المحللين المتفائلين يرون أواخر العام الجاري موعدا منطقيا لنهاية الأزمة، في حين أن أغلب المتشائمين يتوقعون انحسار الأزمة في نهاية 2010.

ارتباط الاقتصادات


علوش
يؤكد أمجد علوش ـ محلل أسواق مالية ـ أن اقتصادات العالم مرتبطة بشكل أو بآخر وتؤثر في بعضها "ولو قليلا"، معتبرا أن خروج السيولة من سوق إلى آخر دونما تحقق من الوجهة التالية "هو القرار الخاطئ"، معللا ذلك بأن "الكساد أو الخمول الاقتصادي تتأثر به جميع البلدان المرتبطة ببعضها التي تؤثر (تاليا) في أسواق تلك البلدان". وبينما أشار إلى أن ذلك حصل في الآونة الأخيرة، وأن "تلك العلاقة شاهدناها بين هبوط أسواق أمريكا وأوروبا مرورا بأسواق شرق آسيا وصولا إلى أسواقنا"، فإنه أكد أنه غالبا ما تتوجه تلك السيولة إلى العقار "إن كانت أسعاره عند القيمة العادلة له أو أدنى من ذلك، أو التوجه لإيداعها في البنوك أو السندات ووضعها على أهبة الاستعداد لاقتناص الفرص المناسبة حال اقترابها". وهنا يرى علوش أنه في السوق السعودية " هناك تحديدا شركات.. بدت عليها بعض الإشارات الإيجابية التي تناسب المستثمر الطويل الأجل أكثر من غيره حيث إن تلك الرساميل تحتاج من الوقت الكثير لتجميع العدد المنتظر من الأسهم الذي يتعدى الملايين في بعض الأحيان.. ويتطلب كثيرا من الوقت الكثير لتحصيله"، ويزيد أنه "رغم هذه الإيجابية.. فقد حقق مؤشر السوق السعودية قاعا جديدا كاسرا في الأسبوع الماضي نقطة دعمه القوية عند 4223 نقطة متوجها إلى مناطق 3500 نقطة كدعم أول". ويذهب إلى أن "ما حدث في سوق الأسهم السعودية إجمالا ليس سوى خروج السيولة الذكية..."، لافتا إلى أن القيم الإجمالية التداولات السوق المحلية "كانت في ذروتها عندما كان المؤشر يقع فوق مستوى الـ 15 ألفا، وكانت أسعار الأسهم أضعافا مضاعفة عن القيمة العادلة لها". وهو يؤكد أن ذلك "كان كافيا لاتخاذ قرار بالخروج (من السوق)، إضافة إلى وجود من يبث التطمينات بين صغار المتعاملين وهذا الأمر هيأ الجو المناسب والمريح لخروج تلك الرساميل بهدوء".

العــطـيـفـة
14-03-2009, 10:59 AM
الأزمة تتشعب.. الحسابات السرية في طريقها للانكشاف


"الاقتصادية" من الرياض

وافقت سويسرا على تخفيف القواعد الصارمة المتعلقة بسرية البنوك والتعاون بدرجة كبرى على منع التهرب الضريبي، في محاولة في اللحظة الأخيرة لتجنب حملة عالمية على الملاذات الضريبية هزت قطاع المعاملات المصرفية الخارجية. ودفع اجتماع مجموعة العشرين من الدول المتقدمة والناشئة الذي سيناقش الملاذات الضريبية، سويسرا والنمسا ولوكسمبورج، إلى اتباع خطوات اتخذتها مراكز أخرى للمعاملات المصرفية الخارجية في الفترة الأخيرة بعرض مزيد من الشفافية فيما يتعلق بالضرائب.

في مايلي مزيد من التفاصيل:

وافقت سويسرا على تخفيف القواعد الصارمة المتعلقة بسرية البنوك والتعاون بدرجة أكبر على منع التهرب الضريبي في محاولة في اللحظة الأخيرة لتجنب حملة عالمية على الملاذات الضريبية هزت قطاع المعاملات المصرفية الخارجية. ودفع اجتماع مجموعة العشرين من الدول المتقدمة والناشئة الذي سيناقش الملاذات الضريبية سويسرا والنمسا ولوكسمبورج إلى اتباع خطوات اتخذتها مراكز أخرى للمعاملات المصرفية الخارجية في الفترة الأخيرة بعرض المزيد من الشفافية فيما يتعلق بالضرائب. وفي تصريح مهم قالت الحكومة السويسرية إنها ستطبق معايير للتعاون الضريبي وتبادل المعلومات حددتها منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية وهو ما يعني مبادلة المزيد من المعلومات بشأن من يشتبه في تهربهم من الضرائب مع دول أخرى. ويتعين على سويسرا العمل بسرعة لتجنب وضعها على قائمة سوداء للدول غير المتعاونة. وقال الرئيس السويسري ووزير المالية هانز رودلف ميرتس في مؤتمر صحافي "إذا وضعت سويسرا على القائمة السوداء فإن ذلك لن يضر فقط بسويسرا كمركز مالي بل أيضا بالدولة كمركز للأعمال". وأضاف "سرية البنوك لا تحمي المتهربين من الضرائب. التعاون الدولي بشأن الضرائب أصبح أكثر أهمية نظرا إلى عولمة أسواق المال وبخاصة في ظل الأزمة المالية".


ولن تتخل سويسرا عن سرية البنوك تماما بل ستكتفي بتبادل المعلومات بعد تلقي طلبات مفصلة على حالات خاصة من دول أخرى. وقالت الحكومة إنها تسعى إلى انتقال عادل لعملاء بنوكها إلى النظام الجديد وتسعى إلى عفو ضريبي محتمل لعملائها الحاليين. وسويسرا هي أكبر مركز للتعاملات المصرفية الخارجية في العالم ولديها نحو تريليوني دولار من إجمالي الثروات المودعة في الخارج. وتعرضت الدولة لضغوط لتخفيف قواعد سرية البنوك بسبب تحقيق أمريكي في احتيال ضريبي استهدف بنك "يو.بي.إس" أكبر بنك سويسري. وقالت الحكومة السويسرية في بيان مستقل أمس إنها ستوكل شركة محاماة أمريكية للدفاع عن موقف البلاد في دعوى مدنية ضد "يو.بي.إس" تعمل على أجبار البنك على الكشف عن تفاصيل عن 52 ألف من عملائه. وشكل قرار منافسين أصغر حجما في مجال التعاملات المصرفية الخارجية مثل ليختنشتاين واندورا أمس الأول التعاون بدرجة أكبر في مكافحة التهرب الضريبي مزيدا من الضغوط على سويسرا.


صورة التقطت أمس للوحة مرورية للتوقف أمام القلعة الشهيرة في إمارة ليختنشتاين الصغيرة (مساحتها 160 كيلومتراً مربعاً)، وتقع بين شرق النمسا وغرب سويسرا. ووظفت هذه الصورة في إطار التوجه العالمي للتضييق على مجالات التهرب الضريبي. رويترز
وأجرت النمسا وسويسرا ولوكسمبورج محادثات مع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية التي تضع المعايير الدولية للضرائب وتبادل المعلومات وتضع قائمة سوداء بأسماء غير الملتزمين. وقالت النمسا إنها ستبذل المزيد من أجل تبادل المعلومات مع دول أخرى بشأن من يشتبه في تهربهم من الضرائب غير أن وزير المالية جوزيف برول قال في مؤتمر صحافي أعد على عجل في فيينا أن بلاده لن ترفع باستثناء ذلك قواعدها بشأن سرية البنوك.وقالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أمس الأول إنها تشعر بتفاؤل من احتمالات تعاون الملاذات الضريبية إذا هددت مجموعة العشرين بإدراجها على القائمة السوداء. وبموجب اتفاق مع المنظمة ستسقط النمسا اعتراضاتها على الاتفاقية الضريبية النموذجية بعد أن أوضحت المنظمة أنها لا تتوقع سوى التعاون مع السلطات الضريبية الأجنبية إذا كانت هناك قضية محتملة. وقال بورل "يمكنني القول اليوم إن قانون سرية البنوك النمساوية يمكن أن يبقى كما هو.. ومع ذلك سنبدأ في اتفاقات ضريبية ثنائية لضمان تبادل المعلومات إذا كان هناك اشتباه في تهرب ضريبي". والمناقشات الضريبية مهمة في قطاع إدارة الثروات الذي يدير نحو سبعة تريليونات دولار في مراكز المعاملات المصرفية الخارجية على مستوى العالم. وسويسرا هي أكبر مركز للمعاملات المصرفية الخارجية في العالم ولديها نحو تريليوني دولار من إجمالي الثروات المودعة في الخارج. وأمس الأول أشادت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية بالتنازلات التي قدمتها في الفترة الأخيرة سنغافورة وهونج كونج وأندورا وجزيرة مان وجزر كايمان. وقال أينجل جوريا الأمين العام للمنظمة في بيان "الخطوات التي اتخذتها مجموعة من المراكز المالية في الأسابيع القليلة الماضية أعطت دفعة مطلوبة لجهود الترويج للشفافية وتبادل المعلومات بشأن القضايا الضريبية". وأفادت دراسة أعدتها منظمة أوكسفام البريطانية الخيرية أن ما تفقده الدول النامية من إيرادات الضرائب غير المحصلة تزيد قيمته على مليارات من الدولارات تتلقاها هذه الدول كمساعدات أجنبية لأن مواطنيها يودعون أموالهم في ملاذات ضريبية ومراكز للمعاملات الخارجية. وقالت الدراسة إن هذه الدول تفقد ما يصل إلى 124 مليار دولار من إيرادات الضرائب سنويا أي أكثر من 103 مليارات دولار من المساعدات الأجنبية السنوية. ودفع اجتماع مجموعة العشرين سويسرا إلى اللجوء إلى لجنة خبراء للحصول على توصيات بشأن كيفية تخفيف الضغوط الدولية عن طريق عرض المزيد من التعاون فيما يتعلق بالمسائل الضريبية.

العــطـيـفـة
14-03-2009, 11:00 AM
وزراء المالية يجتمعون اليوم وسط اتفاقات مسبقة وخلافات مستجدة
قمة مجموعة العشرين بين أولوية الضوابط المالية أو إنعاش الاقتصاد


"الاقتصادية" من الرياض – الوكالات من العواصم

يستكمل مسئولو المالية في مجموعة العشرين اليوم في لندن اجتماعاتهم تمهيدا لقمة تعقد في الثاني من نيسان (أبريل) المقبل، بعدما لاحت خلافات هذا الأسبوع بين دول المجموعة حول سبل مواجهة الأزمة الاقتصادية إذ يطالب الأمريكيون - مدعومين من اليابان - بخطط إنعاش اقتصادي جديدة فيما يدعو الأوروبيون إلى تشديد الضوابط على القطاع المالي. ويلتقي وزراء المالية وحكام المصارف المركزية في الدول الصناعية والناشئة الكبرى في فندق في جنوب لندن للتحضير لقمة رؤساء الدول التي سيشارك فيها الرئيس الأمريكي باراك أوباما في أول زيارة رسمية له إلى أوروبا.

وتعقد قمة لندن في وقت يتوقع صندوق النقد الدولي والبنك الدولي تسجيل انكماش في النمو العالمي في عام 2009 سيكون الأول منذ ستين عاما وقد يصل إلى 1 أو 2 في المائة من إجمالي الناتج الداخلي بحسب رئيس البنك الدولي روبرت زوليك.

والدول كلها تدرك أن "الجميع على السفينة ذاتها" كما قال أوباما الأربعاء، وإنه يجدر ببلدان مجموعة العشرين التي تمثل 80 في المائة من الاقتصاد العالمي أن "تعمل معا" لتعزيز الثقة في الاقتصاد، وهو ما يحضها عليه رئيس الوزراء البريطاني جوردن براون.

غير إن الإدارة الأمريكية قامت بحملة مكثفة عبر مستشار البيت الأبيض للشؤون الاقتصادية لورنس سامرز ووزير الخزانة تيم غايتنر لحض الدول الأخرى على الالتزام بخطط إنعاش اقتصادي واسعة النطاق طالما أن الأزمة قائمة. وتعتبر الولايات المتحدة أنها أعطت المثل بإقرارها خطة إنعاش بقيمة 787 مليار دولار، وتنسجم دعوتها لاعتماد خطط مماثلة مع ما يدعو إليه صندوق النقد الدولي. واتخذت اليابان موقفا مماثلا إذ دعا وزير ماليتها كاورو يوسانو مجموعة العشرين إلى اعتماد خطط إنعاش اقتصادي عوضا عن مراجعة قوانين مراقبة القطاع المالي.

وقال يوسانو في تصريحات لصحيفة "فايننشيال تايمز" أن "جميعنا متفقون" على ضرورة ضبط القطاع المالي بطريقة أفضل "لكنني أتساءل شخصيا هل هذه الإجراءات ضرورية في ظل أزمة؟ ما نريده في المرحلة الراهنة هو إنقاذ حياة الاقتصاد العالمي وليس مناقشة مؤشراته الخارجية".

وأضاف "إن المشكلتين الآنيتين هما تثبيت استقرار النظام المالي وتفادي مخاطر هبوط الأسعار التي يواجهها الاقتصاد العالمي. إنهما أهم مسألتين".

غير أن الأوروبيين القلقين من العجز في ميزانياتهم ردوا الكرة إلى الملعب الأمريكي فصرح رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل باروزو الخميس "ثمة مواضيع أود أن أرى الآخرين يبدون حيالها القدر ذاته من الطموح الذي يبديه الأوروبيون" مثل وضع "قواعد جديدة لمراقبة القطاع المالي وضبطه". وترى فرنسا وألمانيا أنهما بذلتا ما يكفي من الجهود لإنعاش الاقتصاد وأفادتا أنهما ستعلنان موقفا موحدا قبل انعقاد القمة وسترسلان "إشارة مشتركة". ويقود البلدان الحملة ضد الجنات الضريبية بتصميم أرغم حتى الآن بلجيكا وليشتنشتاين واندورا على الإعلان علنا الخميس عن تليين قوانينهما الخاصة بالسرية المصرفية على أمل عدم التعرض لانتقادات الدول العشرين خلال قمتها.

وأعلنت لوكسمبورج وسويسرا أمس استعدادهما لتليين إجراءات السرية المصرفية بينما أكدت النمسا أنها مستعدة للتعاون في حال وجود "شكوك مبررة وواضحة".

ويبدو أن النقطة الوحيدة التي تتفق عليها الدول العشرون في الوقت الحاضر هي وجوب زيادة موارد صندوق النقد الدولي لمساعدة الدول التي تواجه صعوبات، ولا يعرف بهذا الصدد ما إذا كانت الصين ستنصت للدعوات الموجهة إليها للمشاركة في هذا المجهود.

غير أن المتحدث باسم البيت الأبيض أعلن الخميس أن الولايات المتحدة "لن تتفاوض (مع الدول الأخرى) في نسبة معينة أو التزام اقتصادي محدد" بل "ستواصل التشديد على أهمية (..) اتخاذ إجراءات معا حتى لا تتكرر هذه الأزمة".أما بريطانيا التي ترأس مجموعة العشرين هذه السنة، فهي حائرة بصورة عامة بين ولائها التاريخي للولايات المتحدة وانتمائها إلى الاتحاد الأوروبي، ولو أنها أبدت ميلا هذا الأسبوع إلى الجانب الأوروبي إذ دعت إلى تشديد الضوابط الوطنية والدولية على القطاع المالي.

ورأى وزير المالية اليستير دارلينغ ان "لا علاج فوريا للأزمة" معتبرا أنه سيحكم على الرئاسة البريطانية لمجموعة العشرين استنادا إلى "قدرتنا على حمل الدول على العمل معا والتحرك معا"، مستبعدا ضمنا بذلك التوصل الى اتفاق واضح منذ نيسان (ابريل).

وأيدت اليابان والصين أمس الدعوة لمزيد من الإنفاق الحكومي لمكافحة الأزمة المالية العالمية قبيل قمة مجموعة العشرين التي تختلف فيها الولايات المتحدة مع أوروبا بشأن الحاجة مزيد من الإجراءات لتحفيز الاقتصاد. وحث وزير المالية الياباني كاورو يوسانو زعماء العالم على التركيز على إعطاء دفعة فورية للاقتصاد العالمي ووعد بالكشف عن إجراءات جديدة لتحفيز الاقتصاد في نيسان (أبريل). وقالت الصين إنها مستعدة لبذل مزيد من لدعم النمو.

ونقل عن يوسانو قوله في طبعة أمس من صحيفة "فاينانشيال تايمز": "القضايا الملحة هي تحقيق استقرار القطاع المالي والتعامل مع تحدي انكماش الأسعار الذي يواجه الاقتصاد العالمي". لكن في إطار التحضير لهذا الاجتماع ظهرت خلافات بشأن أولويات القمة وحجم الإنفاق التحفيزي الذي يتعين أن تعرضه الدول. وتحث واشنطن الدول الصناعية الكبرى على إنفاق نسبة 2 في المائة من ناتجها المحلي الإجمالي لتعزيز الطلب وإخراج الاقتصاد العالمي من عثرته لكن فرنسا وألمانيا رفضتا دعوات الولايات المتحدة وبريطانيا لضخ مزيد من الإنفاق.

وكتب وزير المالية البريطاني اليستير دارلينج أمس في "وول ستريت جورنال" يقول "يتعين على المجتمع الدولي التوحد لمعالجة التباطؤ وتحديد مسار نحو مستقبل مضمون". وأضاف "يتعين علينا القيام بثلاثة أشياء هي دعم الطلب, إصلاح نظام الرقابة المالية العالمي, وزيادة موارد صندوق النقد الدولي". وتمثل مجموعة العشرين أكثر من 80 في المائة من الاقتصاد العالمي إذ تضم مجموعة الدول الصناعية الكبرى السبع وجميعها دخلت في حالة كساد أو توشك على الدخول فيها إضافة إلى أسواق ناشئة رئيسية مثل روسيا والصين والهند والبرازيل.

وفي أوائل الأزمة قامت البنوك المركزية بخفض منسق لأسعار الفائدة لدعم الطلب لكن الإجراءات المتعلقة بالسياسة النقدية ظلت دون تنسيق حتى الآن. وأعلن عديد من الحكومات خطط تحفيز وخططا ضخمة لإنقاذ البنوك لكن اقتصاداتها ظلت تغرق بدرجة أكبر في الكساد ومالياتها ترزح تحت وطأة مزيد من الديون.

وانكمش الاقتصاد العالمي لأول مرة منذ عام 1945 في الربع الأخير من عام 2008 مما أخرج الملايين من وظائفهم وتوقع صندوق النقد الدولي أن يكون النمو العالمي سالبا في 2009 في أول انكماش سنوي منذ أكثر من 60 عاما. وقال الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي في مؤتمر صحافي في برلين أمس الأول مع المستشارة الألمانية إنجيلا ميركل رافضا الدعوات الأمريكية لمزيد من الإنفاق "نحن في أوروبا نرى إننا استثمرنا الكثير بالفعل من أجل الانتعاش وإن المشكلة لا تتعلق بإنفاق المزيد بل بوضع نظام رقابي حتى لا تتكرر الكارثة الاقتصادية والمالية التي يشهدها العالم". وقال مصدر من الوفد الروسي للصحافيين أمس الأول إن روسيا ستعارض كذلك مقترحات بريطانيا لدول مجموعة العشرين بوضع حد أدنى إلزامي يمثل 2 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي للتحفيز المالي وخفض أسعار الفائدة. ويبلغ حجم خطة التحفيز الاقتصادي الروسية 4.5 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي لكنها ترفع أسعار الفائدة لدعم الروبل ووقف تدفقات رؤوس الأموال للخارج مع فرار المستثمرين من الأسواق الناشئة.

إلى ذلك أعلنت اليابان أمس الجمعة أنها أعدت حزمة حوافز اقتصادية جديدة بقيمة 100 تريليون ين (1.03 تريليون دولار)، وقال وزير المالية كاورو يوسانو إن تفاصيل الحزمة سوف يتم الكشف عنها علنا مطلع نيسان( أبريل).وأضاف أن رئيس الوزراء تارو آسو سوف يقدم الخطة في اجتماع قادة دول مجموعة العشرين المقرر في 2 نيسان (أبريل) في لندن.

تأتي الخطة عقب طلب وزير الخزانة الأمريكي تيموثي جيثنر من الدول

الأعضاء في مجموعة العشرين بتنفيذ حزم من الحوافز الاقتصادية بقيمة تبلغ2 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي المجمع كل سنة خلال عامي 2009 و2010 .

كانت اليابان قد قدمت بالفعل سلسلة من حزم التحفيز الاقتصادي بقيمة 75 تريليون ين وشكلت ميزانيتين إضافيتين للعام المالي الجاري وموازنة أساسية للعام المالي 2009 مع إنفاق مالي بقيمة 12 تريليون ين.

وذكرت وكالة أنباء "كيودو" اليابانية أن الحكومة اليابانية سوف تقدم موازنة تكميلية للعام المالي 2009 فور بلورة تلك الإجراءات التحفيزية الإضافية.

سيف الهوى ،،
14-03-2009, 04:46 PM
لا هنت يابو إبراهيم .. سلمت يمينك ،،

نوايا
14-03-2009, 04:48 PM
الله يعطيـك العـافيه يا أبـو ابـراهيـم ,,,

كيري
14-03-2009, 11:42 PM
مشكور على الجهد الرائع

Adsense Management by Losha